العدد : ١٦٥١٤ - السبت ١٠ يونيو ٢٠٢٣ م، الموافق ٢١ ذو القعدة ١٤٤٤هـ

العدد : ١٦٥١٤ - السبت ١٠ يونيو ٢٠٢٣ م، الموافق ٢١ ذو القعدة ١٤٤٤هـ

الصفحة الأخيرة

هكذا انتقمت كولومبية من رئيس عصابة قتل زوجها

الأربعاء ٢٢ مارس ٢٠٢٣ - 02:00

في‭ ‬قصة‭ ‬تشبه‭ ‬ما‭ ‬يحدث‭ ‬في‭ ‬أفلام‭ ‬هوليوود‭ ‬تمكنت‭ ‬امرأة‭ ‬كولومبية‭ ‬من‭ ‬الانتقام‭ ‬لزوجها‭ ‬من‭ ‬رئيس‭ ‬عصابة‭ ‬عجزت‭ ‬الشرطة‭ ‬والجيش‭ ‬عن‭ ‬الإيقاع‭ ‬به‭. ‬وبعد‭ ‬أن‭ ‬أمر‭ ‬رئيس‭ ‬العصابة‭ ‬بقتل‭ ‬زوجها،‭ ‬أمضت‭ ‬السيدة‭ ‬الكولومبية‭ ‬التي‭ ‬لم‭ ‬يُكشف‭ ‬عن‭ ‬اسمها‭ ‬سنوات‭ ‬في‭ ‬التخطيط‭ ‬للانتقام،‭ ‬وفي‭ ‬النهاية‭ ‬تمكنت‭ ‬من‭ ‬الإيقاع‭ ‬بالمجرم‭ ‬وتسليمه‭ ‬للعدالة‭. ‬

ووفقًا‭ ‬للتقارير،‭ ‬كان‭ ‬روبين‭ ‬داريو‭ ‬فيلوريا‭ ‬باريوس‭ ‬يظهر‭ ‬أمام‭ ‬الناس‭ ‬كتاجر‭ ‬محترم‭ ‬في‭ ‬مدينة‭ ‬‮«‬سيناغا‭ ‬دي‭ ‬أورو‮»‬،‭ ‬ويصفه‭ ‬معظم‭ ‬الذين‭ ‬عرفوه‭ ‬بأنه‭ ‬رجل‭ ‬متدين‭ ‬للغاية‭. ‬ولكن‭ ‬وراء‭ ‬الكواليس‭ ‬كان‭ ‬يُعرف‭ ‬الرجل‭ ‬بـ‮«‬غوانشو‮»‬،‭ ‬رئيس‭ ‬عصابة‭ ‬تتاجر‭ ‬في‭ ‬المخدرات‭ ‬وتشحنها‭ ‬إلى‭ ‬أمريكا‭ ‬الوسطى‭ ‬والولايات‭ ‬المتحدة،‭ ‬وتنفذ‭ ‬عمليات‭ ‬اغتيال‭ ‬وتهرب‭ ‬الأسلحة‭ ‬النارية‭ ‬والذخيرة‭. ‬

وكان‭ ‬‮«‬غوانشو‮»‬‭ ‬حريصًا‭ ‬جدًّا‭ ‬على‭ ‬عدم‭ ‬المشاركة‭ ‬بنفسه‭ ‬في‭ ‬الأنشطة‭ ‬الإجرامية؛‭ ‬ما‭ ‬حال‭ ‬دون‭ ‬الإيقاع‭ ‬به،‭ ‬وفي‭ ‬حين‭ ‬عرف‭ ‬البعض‭ ‬عن‭ ‬تعاملاته‭ ‬غير‭ ‬القانونية،‭ ‬إلا‭ ‬أنهم‭ ‬لم‭ ‬يتمكنوا‭ ‬من‭ ‬إثبات‭ ‬الأمر‭.‬

لذلك،‭ ‬وبعد‭ ‬فترة‭ ‬الحداد‭ ‬على‭ ‬زوجها،‭ ‬وتأكدها‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬الشرطة‭ ‬لن‭ ‬تتمكن‭ ‬من‭ ‬الإيقاع‭ ‬بزعيم‭ ‬العصابة،‭ ‬قررت‭ ‬الأرملة‭ ‬الانتقام‭ ‬من‭ ‬‮«‬غوانشو‮»‬‭ ‬بطريقتها‭ ‬الخاصة،‭ ‬فبدأت‭ ‬التسلل‭ ‬إلى‭ ‬دوائره‭ ‬الاجتماعية،‭ ‬واقتربت‭ ‬منه‭ ‬ببطء‭ ‬وفي‭ ‬النهاية‭ ‬تمكنت‭ ‬من‭ ‬إغرائه‭. ‬

وعندما‭ ‬وقع‭ ‬‮«‬غوانشو‮»‬‭ ‬في‭ ‬حبها‭ ‬بدأ‭ ‬يفصح‭ ‬لها‭ ‬عن‭ ‬معلومات‭ ‬حول‭ ‬تعاملاته‭ ‬الإجرامية،‭ ‬وعندما‭ ‬جمعت‭ ‬ما‭ ‬يكفي‭ ‬من‭ ‬الأدلة‭ ‬والمعلومات‭ ‬قامت‭ ‬الأرملة‭ ‬بتسليمه‭ ‬هو‭ ‬ومجموعة‭ ‬من‭ ‬المجرمين‭ ‬الآخرين‭ ‬أثناء‭ ‬أحد‭ ‬اجتماعاتهم‭ ‬في‭ ‬مدينة‭ ‬مونتيريا‭. ‬

من‭ ‬جانبها،‭ ‬أشادت‭ ‬الشرطة‭ ‬والصحفيون‭ ‬بـ«الأرملة‭ ‬الشجاعة‮»‬‭ ‬ووصفوها‭ ‬بـ«البطلة‮»‬،‭ ‬والآن‭ ‬نظرًا‭ ‬إلى‭ ‬أنه‭ ‬مطلوب‭ ‬من‭ ‬الإنتربول‭ ‬يواجه‭ ‬‮«‬غوانشو‮»‬‭ ‬عقودًا‭ ‬من‭ ‬السجن‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news