العدد : ١٦٣٨١ - السبت ٢٨ يناير ٢٠٢٣ م، الموافق ٠٦ رجب ١٤٤٤هـ

العدد : ١٦٣٨١ - السبت ٢٨ يناير ٢٠٢٣ م، الموافق ٠٦ رجب ١٤٤٤هـ

قضـايــا وحـــوادث

الشيطان يقود أبا لمحاولة قتل ابنه بمنشار كهربائي..

الخميس ٢٦ يناير ٢٠٢٣ - 02:00

اعترف في النيابة: شعرت بالفشل في تقويم سلوكه فنفذت محاولة قتله بعد تراجعي عنها مرتين سابقا


دفع‭ ‬الشيطان‭ ‬أبا‭ ‬بحرينيا‭ ‬إلى‭ ‬قتل‭ ‬ابنه‭ ‬بمنشار‭ ‬كهربائي‭ ‬أعده‭ ‬لتنفيذ‭ ‬جريمته‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬اختمر‭ ‬سيناريو‭ ‬القتل‭ ‬في‭ ‬عقله‭ ‬بداعي‭ ‬فشله‭ ‬في‭ ‬تقويم‭ ‬سلوك‭ ‬فلذة‭ ‬كبده‭ ‬الذي‭ ‬لم‭ ‬يتم‭ ‬عامه‭ ‬الـ15‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬القدر‭ ‬كان‭ ‬له‭ ‬رأي‭ ‬آخر‭ ‬لينجو‭ ‬الابن‭ ‬من‭ ‬القتل‭ ‬ويحال‭ ‬الأب‭ ‬إلى‭ ‬المحكمة‭ ‬بتهمة‭ ‬الشروع‭ ‬في‭ ‬القتل،‭ ‬حيث‭ ‬باشرت‭ ‬المحكمة‭ ‬الكبرى‭ ‬الجنائية‭ ‬الرابعة‭ ‬أمس‭ ‬أولى‭ ‬جلسات‭ ‬نظر‭ ‬القضية‭ ‬واستجابت‭ ‬لدفاع‭ ‬المتهم‭ ‬في‭ ‬طلب‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬أجل‭ ‬لتقديم‭ ‬المرافعة‭. ‬

وتعود‭ ‬تفاصيل‭ ‬الواقعة‭ ‬إلى‭ ‬سماع‭ ‬جيران‭ ‬منزل‭ ‬الضحية‭ ‬صراخ‭ ‬والدته‭ ‬وبكاءها‭ ‬طلبا‭ ‬للنجدة‭ ‬والمساعدة،‭ ‬حيث‭ ‬تجمعوا‭ ‬حولها‭ ‬فأخبرتهم‭ ‬بأن‭ ‬ابنها‭ ‬سيموت،‭ ‬وأثناء‭ ‬ذلك‭ ‬خرج‭ ‬المجني‭ ‬عليه‭ ‬من‭ ‬محل‭ ‬سكنه‭ ‬وكان‭ ‬ملطخا‭ ‬بالدماء‭ ‬ويوجد‭ ‬جرح‭ ‬قطعي‭ ‬في‭ ‬الجهة‭ ‬اليسرى‭ ‬من‭ ‬وجهه‭ ‬وكان‭ ‬ينزف‭ ‬بغزارة،‭ ‬فقاموا‭ ‬بالاتصال‭ ‬برقم‭ ‬الطوارئ‭ ‬ونقل‭ ‬المجني‭ ‬عليه‭ ‬ووالدته‭ ‬إلى‭ ‬المركز‭ ‬الصحي‭ ‬بواسطة‭ ‬السيارة،‭ ‬ومن‭ ‬ثم‭ ‬حضر‭ ‬المتهم‭ ‬من‭ ‬خلف‭ ‬المبنى‭ ‬وأخبرها‭ ‬بأنه‭ ‬معترف‭ ‬وسيسلم‭ ‬نفسه‭ ‬إلى‭ ‬الشرطة‭ ‬فقامت‭ ‬بسؤاله‭ ‬عن‭ ‬سبب‭ ‬قيامه‭ ‬بذلك‭ ‬الفعل‭ ‬فأخبرها‭ ‬بأن‭ ‬المجني‭ ‬عليه‭ ‬يتعاطى‭ ‬المخدرات‭ ‬وسلوكه‭ ‬غير‭ ‬قويم‭.‬

وقالت‭ ‬والدة‭ ‬المجني‭ ‬عليه‭ ‬إن‭ ‬علاقة‭ ‬المتهم‭ ‬بالمجني‭ ‬عليه‭ ‬غير‭ ‬جيدة‭ ‬لكون‭ ‬المتهم‭ ‬دائماً‭ ‬يفرض‭ ‬رأيه‭ ‬على‭ ‬المجني‭ ‬عليه،‭ ‬وأنه‭ ‬بيوم‭ ‬الواقعة‭ ‬عند‭ ‬حوالي‭ ‬الساعة‭ ‬الواحدة‭ ‬ظهراً‭ ‬طلبت‭ ‬من‭ ‬المتهم‭ ‬الحضور‭ ‬إلى‭ ‬مدرسة‭ ‬المجني‭ ‬عليه‭ ‬لإخذهما‭ ‬وعند‭ ‬صعودهما‭ ‬إلى‭ ‬السيارة‭ ‬قام‭ ‬بسؤالها‭ ‬عن‭ ‬سبب‭ ‬حضورها‭ ‬إلى‭ ‬مدرسة‭ ‬ابنهما‭ ‬فأخبرته‭ ‬أنها‭ ‬ستبلغه‭ ‬حال‭ ‬وصولهم‭ ‬إلى‭ ‬مسكنهم،‭ ‬وهناك‭ ‬أخبرته‭ ‬بأن‭ ‬إدارة‭ ‬المدرسة‭ ‬أبلغتها‭ ‬أن‭ ‬المجني‭ ‬عليه‭ ‬وآخرين‭ ‬يقومون‭ ‬بتدخين‭ ‬السجائر،‭ ‬وعليه‭ ‬كانت‭ ‬المدرسة‭ ‬ستفصله‭ ‬نهائياً،‭ ‬لكنها‭ ‬تمكنت‭ ‬من‭ ‬إقناعهم‭ ‬بفصله‭ ‬مدة‭ ‬يومين‭ ‬فقط‭ ‬وطلبت‭ ‬من‭ ‬المتهم‭ ‬اتخاذ‭ ‬إجراء‭ ‬ضد‭ ‬المجني‭ ‬عليه‭ ‬لمعاقبته‭ ‬فطلب‭ ‬منها‭ ‬الصبر‭ ‬مدة‭ ‬يومين،‭ ‬وأضافت‭ ‬إنه‭ ‬في‭ ‬عصر‭ ‬يوم‭ ‬الواقعة‭ ‬خرجت‭ ‬وكان‭ ‬المجني‭ ‬عليه‭ ‬نائماً،‭ ‬وعند‭ ‬عودتها‭ ‬إلى‭ ‬مسكنها‭ ‬وفتح‭ ‬باب‭ ‬العمارة‭ ‬شاهدت‭ ‬المتهم‭ ‬خارج‭ ‬الشقة‭ ‬وملابسه‭ ‬ملطخة‭ ‬بالدماء‭ ‬ومن‭ ‬ثم‭ ‬خرج‭ ‬المجني‭ ‬عليه‭ ‬من‭ ‬الشقة‭ ‬وكان‭ ‬ملطخا‭ ‬بالدماء‭ ‬فقامت‭ ‬بالصراخ‭ ‬وطلبت‭ ‬النجدة‭. ‬

وفي‭ ‬اعترافات‭ ‬المتهم‭ ‬في‭ ‬النيابة‭ ‬العامة‭ ‬أشار‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬المجني‭ ‬عليه‭ ‬يقوم‭ ‬دائما‭ ‬بإهانته‭ ‬ولا‭ ‬يستطيع‭ ‬السيطرة‭ ‬عليه‭ ‬وقام‭ ‬بالاعتداء‭ ‬عليه‭ ‬سابقا،‭ ‬فحاول‭ ‬قتله‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬بعد‭ ‬علمه‭ ‬بتدخينه‭ ‬للسجائر‭ ‬إلا‭ ‬أنه‭ ‬تراجع‭ ‬عن‭ ‬الواقعة‭ ‬رغما‭ ‬عن‭ ‬شراء‭ ‬منشار‭ ‬لتنفيذ‭ ‬الجريمة،‭ ‬وبعدها‭ ‬بفترة‭ ‬حاول‭ ‬مجددا‭ ‬تنفيذ‭ ‬الجريمة‭ ‬بعد‭ ‬مشاكل‭ ‬أخرى‭ ‬من‭ ‬المجني‭ ‬عليها‭ ‬في‭ ‬المدرسة‭ ‬وفي‭ ‬المنزل‭ ‬إلا‭ ‬أنه‭ ‬تراجع‭ ‬مجددا‭ ‬أملا‭ ‬في‭ ‬تعديل‭ ‬المجني‭ ‬عليه‭ ‬لسلوكه‭ ‬إلا‭ ‬أنه‭ ‬في‭ ‬المرة‭ ‬الأخيرة‭ ‬وقبل‭ ‬الواقعة‭ ‬شهر‭ ‬بإهانة‭ ‬زوجته‭ ‬بعد‭ ‬صراخها‭ ‬عليه‭ ‬وضغطها‭ ‬عليه‭ ‬بسبب‭ ‬سوء‭ ‬سلوك‭ ‬المجني‭ ‬عليه‭ ‬وأنه‭ ‬يقوم‭ ‬بمتابعة‭ ‬المجني‭ ‬عليه‭ ‬فقرر‭ ‬تنفيذ‭ ‬الجريمة‭ ‬وما‭ ‬إن‭ ‬تهيأت‭ ‬الفرصة‭ ‬بوجود‭ ‬المجني‭ ‬عليه‭ ‬وحده‭ ‬في‭ ‬المنزل‭ ‬نائما‭ ‬نفذ‭ ‬جريمته‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬الأخير‭ ‬استيقظ‭ ‬أثناء‭ ‬محاولة‭ ‬قتله‭ ‬بالمنشار‭ ‬الذي‭ ‬اشتراه‭ ‬وأخفاه‭ ‬خصيصا‭ ‬لارتكاب‭ ‬جريمته‭. ‬

فوجهت‭ ‬النيابة‭ ‬العامة‭ ‬إلى‭ ‬المتهم‭ ‬أنه‭ ‬في‭ ‬غضون‭ ‬2022‭ ‬بدائرة‭ ‬أمن‭ ‬المحافظة‭ ‬الشمالية‭ ‬شرع‭ ‬في‭ ‬قتل‭ ‬ابنه‭ ‬المجني‭ ‬عليه‭ ‬مع‭ ‬سبق‭ ‬الإصرار‭ ‬بأن‭ ‬بيت‭ ‬النية‭ ‬لقتله‭ ‬فأعد‭ ‬لذلك‭ ‬منشارين‭ ‬كهربائيين‭ ‬قام‭ ‬بشرائهما‭ ‬لقتله‭ ‬وأخفاهما‭ ‬في‭ ‬مسكنه،‭ ‬وما‭ ‬إن‭ ‬سنحت‭ ‬له‭ ‬فرصة‭ ‬عدم‭ ‬وجود‭ ‬أحد‭ ‬برفقتهما‭ ‬توجه‭ ‬إليه‭ ‬وهو‭ ‬نائم‭ ‬في‭ ‬غرفة‭ ‬نومه‭ ‬وحمل‭ ‬المنشار‭ ‬الكهربائي‭ ‬بكلتا‭ ‬يديه‭ ‬وقام‭ ‬بتشغيل‭ ‬المنشار‭ ‬الكهربائي‭ ‬قاصداً‭ ‬بذلك‭ ‬قطع‭ ‬رقبته‭ ‬فأصاب‭ ‬وجهه‭ ‬بسبب‭ ‬استيقاظ‭ ‬وتحرك‭ ‬المجني‭ ‬عليه‭ ‬من‭ ‬مكانه‭ ‬إلا‭ ‬أنه‭ ‬أصر‭ ‬على‭ ‬توجيه‭ ‬المنشار‭ ‬الكهربائي‭ ‬إلى‭ ‬رقبته‭ ‬عدة‭ ‬مرات،‭ ‬وقد‭ ‬خاب‭ ‬أثر‭ ‬الجريمة‭ ‬بسبب‭ ‬لا‭ ‬دخل‭ ‬لإرادة‭ ‬المتهم‭ ‬فيه،‭ ‬وهو‭ ‬مقاومة‭ ‬المجني‭ ‬عليه‭ ‬وتعطل‭ ‬المنشار‭ ‬الكهربائي‭ ‬ومداركة‭ ‬المجني‭ ‬عليه‭ ‬بالعلاج،‭ ‬فأحدث‭ ‬به‭ ‬الإصابات‭ ‬الموصوفة‭ ‬بتقرير‭ ‬الطبيب‭ ‬الشرعي‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

//