العدد : ١٦٣٨٧ - الجمعة ٠٣ فبراير ٢٠٢٣ م، الموافق ١٢ رجب ١٤٤٤هـ

العدد : ١٦٣٨٧ - الجمعة ٠٣ فبراير ٢٠٢٣ م، الموافق ١٢ رجب ١٤٤٤هـ

الرياضة

البرازيل تواصل سحرها وكرواتيا تعبر اليابان بركلات الترجيح

الثلاثاء ٠٦ ديسمبر ٢٠٢٢ - 02:00

في أمسية تألق فيها نيمار والحارس ليفاكوفيتش


قدمت‭ ‬البرازيل‭ ‬المرشحة‭ ‬للفوز‭ ‬بكأس‭ ‬العالم‭ ‬لكرة‭ ‬القدم‭ ‬عرضا‭ ‬أسعد‭ ‬الجماهير‭ ‬وأنزل‭ ‬الرعب‭ ‬في‭ ‬المنافسين‭ ‬المحتملين‭ ‬يوم‭ ‬أمس‭ ‬لتسحق‭ ‬كوريا‭ ‬الجنوبية‭ ‬4‭-‬1‭ ‬بفضل‭ ‬أربعة‭ ‬أهداف‭ ‬في‭ ‬الشوط‭ ‬الأول‭ ‬في‭ ‬مواجهتهما‭ ‬بدور‭ ‬الستة‭ ‬عشر‭.‬

وتقدم‭ ‬المنتخب‭ ‬البرازيلي‭ ‬بعد‭ ‬سبع‭ ‬دقائق‭ ‬عندما‭ ‬وصلت‭ ‬تمريرة‭ ‬رافينيا‭ ‬العرضية‭ ‬المنخفضة‭ ‬إلى‭ ‬فينيسيوس‭ ‬جونيور‭ ‬الذي‭ ‬لعبها‭ ‬بمهارة‭ ‬كبيرة‭ ‬من‭ ‬فوق‭ ‬الحارس‭ ‬وثلاثة‭ ‬مدافعين‭ ‬لتسكن‭ ‬الشباك‭.‬

وبعد‭ ‬خمس‭ ‬دقائق‭ ‬أخرى‭ ‬أصبحت‭ ‬النتيجة‭ ‬2‭-‬صفر‭ ‬بهدف‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬نيمار‭ ‬من‭ ‬ركلة‭ ‬جزاء‭ ‬وأضاف‭ ‬ريتشارليسون‭ ‬هدفا‭ ‬ثالثا‭ ‬رائعا‭ ‬بعد‭ ‬لعبة‭ ‬مذهلة‭ ‬مع‭ ‬ماركينيوس‭ ‬وتياجو‭ ‬سيلفا‭ ‬جعلت‭ ‬جماهير‭ ‬البرازيل‭ ‬المبتهجة‭ ‬ترقص‭ ‬وأثارت‭ ‬إعجاب‭ ‬المشجعين‭ ‬المحايدين‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬مكان‭.‬

وسجل‭ ‬لوكاس‭ ‬باكيتا‭ ‬الهدف‭ ‬الرابع‭ ‬في‭ ‬الدقيقة‭ ‬36‭ ‬ولعب‭ ‬المنتخب‭ ‬البرازيلي‭ ‬الفائز‭ ‬بكأس‭ ‬العالم‭ ‬خمس‭ ‬مرات‭ ‬بطريقة‭ ‬استعراضية‭ ‬في‭ ‬الشوط‭ ‬الثاني،‭ ‬وحرمه‭ ‬تألق‭ ‬الحارس‭ ‬الكوري‭ ‬كيم‭ ‬سيونغ‭ ‬جيو‭ ‬من‭ ‬مزيد‭ ‬من‭ ‬الأهداف،‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬حول‭ ‬انتباهه‭ ‬نحو‭ ‬مواجهة‭ ‬دور‭ ‬الثمانية‭ ‬ضد‭ ‬كرواتيا‭ ‬يوم‭ ‬الجمعة‭.‬

وبذل‭ ‬المنتخب‭ ‬الكوري‭ ‬جهدا‭ ‬كبيرا‭ ‬ولعب‭ ‬بشجاعة‭ ‬في‭ ‬محاولة‭ ‬لتقليل‭ ‬الأضرار‭ ‬ونال‭ ‬مكافأة‭ ‬جهوده‭ ‬الهجومية‭ ‬عندما‭ ‬سجل‭ ‬بايك‭ ‬سيونغ‭ ‬هو‭ ‬هدفا‭ ‬رائعا‭ ‬بتسديدة‭ ‬من‭ ‬مسافة‭ ‬بعيدة‭ ‬في‭ ‬شباك‭ ‬الحارس‭ ‬أليسون‭ ‬قبل‭ ‬13‭ ‬دقيقة‭ ‬على‭ ‬النهاية‭.‬

كرواتيا‭ ‬تهزم‭ ‬اليابان

تعملق‭ ‬الحارس‭ ‬الكرواتي‭ ‬دومينيك‭ ‬ليفاكوفيتش‭ ‬وقاد‭ ‬منتخب‭ ‬بلاده‭ ‬إلى‭ ‬الدور‭ ‬ربع‭ ‬النهائي‭ ‬بتصديه‭ ‬لثلاث‭ ‬ركلات‭ ‬ترجيح‭ ‬أمام‭ ‬اليابان‭ (‬3-1‭) ‬بعد‭ ‬تعادلهما‭ ‬1‭-‬1‭ ‬في‭ ‬الوقتين‭ ‬الاصلي‭ ‬والإضافي‭ ‬يوم‭ ‬أمس‭ ‬على‭ ‬استاد‭ ‬الجنوب‭ ‬في‭ ‬الوكرة‭ ‬ضمن‭ ‬منافسات‭ ‬ثمن‭ ‬النهائي‭ ‬في‭ ‬مونديال‭ ‬2022‭. ‬وسمح‭ ‬ليفاكوفيتش‭ ‬لكرواتيا،‭ ‬وصيفة‭ ‬مونديال‭ ‬2018،‭ ‬بمتابعة‭ ‬مسيرتها‭ ‬الناجحة‭ ‬في‭ ‬كأس‭ ‬العالم‭ ‬بتصديه‭ ‬للبديلين‭ ‬تاكومي‭ ‬مينامينو‭ ‬وكاورو‭ ‬ميتوما‭ ‬ومايا‭ ‬يوشيدا،‭ ‬فيما‭ ‬اصطدمت‭ ‬كرة‭ ‬الكرواتي‭ ‬ماركو‭ ‬ليفايا‭ ‬بالقائم‭ ‬الأيمن‭. ‬وسجل‭ ‬البديل‭ ‬ماريو‭ ‬باشاليتش‭ ‬ركلة‭ ‬التأهل‭ ‬إلى‭ ‬ربع‭ ‬النهائي‭.‬

وافتتح‭ ‬دايزن‭ ‬ماييدا‭ ‬التسجيل‭ ‬لليابان‭ ‬في‭ ‬الشوط‭ ‬الاول‭ (‬43‭)‬،‭ ‬قبل‭ ‬أن‭ ‬يعادل‭ ‬إيفان‭ ‬بيريشيتش‭ ‬لكرواتيا‭ ‬في‭ ‬الثاني‭ (‬55‭). ‬وحققت‭ ‬اليابان‭ ‬مفاجأتين‭ ‬مدويتين‭ ‬في‭ ‬الدور‭ ‬الأول‭ ‬بتغلبها‭ ‬على‭ ‬ألمانيا‭ ‬واسبانيا‭ ‬بالنتيجة‭ ‬ذاتها‭ ‬2‭-‬1‭ ‬لتحتل‭ ‬صدارة‭ ‬المجموعة‭ ‬الخامسة،‭ ‬وتبلغ‭ ‬ثمن‭ ‬النهائي‭ ‬للمرة‭ ‬الرابعة‭ ‬في‭ ‬نهائيات‭ ‬كأس‭ ‬العالم‭. ‬في‭ ‬المقابل،‭ ‬تأهلت‭ ‬كرواتيا‭ ‬ثانية‭ ‬المجموعة‭ ‬السادسة‭ ‬خلف‭ ‬المغرب‭ ‬إلى‭ ‬ثمن‭ ‬النهائي‭ ‬للمرة‭ ‬الثالثة،‭ ‬ونجح‭ ‬منتخب‭ ‬‮«‬فاتريني‮»‬‭ ‬في‭ ‬المرتين‭ ‬السابقتين‭ ‬في‭ ‬تجاوز‭ ‬هذا‭ ‬الدور‭ ‬ووصلت‭ ‬إلى‭ ‬نصف‭ ‬نهائي‭ ‬مونديال‭ ‬1998‭ ‬وثم‭ ‬إلى‭ ‬نهائي‭ ‬روسيا‭ ‬2018‭.‬

وكما‭ ‬كان‭ ‬متوقعاً،‭ ‬أجرى‭ ‬مدرب‭ ‬كرواتيا‭ ‬زلاتكو‭ ‬داليتش‭ ‬تغييرات‭ ‬عدة‭ ‬في‭ ‬تشكيلته‭ ‬الاساسية‭ ‬فدفع‭ ‬بالثنائي‭ ‬المدافع‭ ‬بورنا‭ ‬باريتشيتش‭ ‬والمهاجم‭ ‬برونو‭ ‬بيتكوفيتش‭ ‬بدلاً‭ ‬من‭ ‬بورنا‭ ‬سوسا‭ ‬وماركو‭ ‬ليفايا‭ ‬بسبب‭ ‬مشاكل‭ ‬عضلية‭. ‬وبدوره‭ ‬زج‭ ‬مدرب‭ ‬اليابان‭ ‬هاجيمي‭ ‬مورياسو‭ ‬بالمهاجم‭ ‬ريتسو‭ ‬دوان‭ ‬صاحب‭ ‬هدفين‭ ‬في‭ ‬المونديال‭ ‬بعد‭ ‬دخوله‭ ‬من‭ ‬على‭ ‬مقاعد‭ ‬البدلاء،‭ ‬أساسياً‭ ‬على‭ ‬الرواق‭ ‬الايمن‭. ‬في‭ ‬حين‭ ‬لعب‭ ‬جونيا‭ ‬إيتو‭ ‬بدلاً‭ ‬من‭ ‬هيروكي‭ ‬ساكاي‭. ‬شكّلت‭ ‬اليابان‭ ‬خطراً‭ ‬على‭ ‬كرواتيا‭ ‬في‭ ‬بداية‭ ‬الشوط‭ ‬الأوّل،‭ ‬فمرر‭ ‬إيتو‭ ‬كرة‭ ‬زاحفة‭ ‬من‭ ‬الرواق‭ ‬الأيمن‭ ‬مرت‭ ‬من‭ ‬أمام‭ ‬المرمى‭ ‬فشل‭ ‬يوتو‭ ‬ناغاتومو‭ ‬ثم‭ ‬دايزن‭ ‬ماييدا‭ ‬في‭ ‬الوصول‭ ‬إليها‭ (‬12‭).‬

ومرر‭ ‬باريشيتش‭ ‬كرة‭ ‬عرضية‭ ‬من‭ ‬الرواق‭ ‬الايسر‭ ‬داخل‭ ‬المنطقة‭ ‬حولها‭ ‬إيفان‭ ‬بيريشيتش‭ ‬برأسه‭ ‬نحو‭ ‬المرمى،‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬أندري‭ ‬كراماريتش‭ ‬المندفع‭ ‬من‭ ‬الخلف‭ ‬فشل‭ ‬في‭ ‬تحويلها‭ ‬إلى‭ ‬الشباك‭ (‬28‭). ‬وعلى‭ ‬وقع‭ ‬هتاف‭ ‬الجماهير‭ ‬اليابانية‭ ‬في‭ ‬المدرجات‭ ‬وقرع‭ ‬الطبول،‭ ‬تابع‭ ‬‮«‬الساموراي‮»‬‭ ‬هجماته‭ ‬فتحصل‭ ‬على‭ ‬عدة‭ ‬فرص‭ ‬لافتتاح‭ ‬التسجيل‭ ‬بعد‭ ‬ركلة‭ ‬ركنية‭ ‬وصلت‭ ‬إلى‭ ‬ريتسو‭ ‬دوان‭ ‬ليمرر‭ ‬من‭ ‬الجهة‭ ‬اليمنى‭ ‬إلى‭ ‬القائم‭ ‬الثاني‭ ‬حيث‭ ‬يوشيدا‭ ‬مررها‭ ‬إلى‭ ‬مهاجم‭ ‬سلتيك‭ ‬الأسكتلندي‭ ‬دايزن‭ ‬ماييدا‭ ‬سددها‭ ‬بيسراه‭ ‬قوية‭ ‬في‭ ‬شباك‭ ‬الحارس‭ ‬ليفاكوفيتش‭ (‬43‭)‬،‭ ‬لينتهي‭ ‬الشوط‭ ‬الاول‭ ‬بتقدم‭ ‬أبطال‭ ‬آسيا‭ ‬4‭ ‬مرات‭.‬

رأسية‭ ‬بيريشيتش

استهلت‭ ‬اليابان‭ ‬الشوط‭ ‬الثاني‭ ‬بتسديدة‭ ‬من‭ ‬خارج‭ ‬المنطقة‭ ‬للاعب‭ ‬وسط‭ ‬أينتراخت‭ ‬فرانكفورت‭ ‬الألماني‭ ‬دايتشي‭ ‬كامادا‭ ‬علت‭ ‬العارضة‭ (‬46‭)‬،‭ ‬فيما‭ ‬تابعت‭ ‬جماهير‭ ‬‮«‬الساموراي‭ ‬الأزرق‮»‬‭ ‬بث‭ ‬الحماس‭ ‬في‭ ‬لاعبيها‭ ‬الذين‭ ‬بدوا‭ ‬غير‭ ‬خائفين‭ ‬من‭ ‬وصيف‭ ‬مونديال‭ ‬روسيا‭ ‬2018،‭ ‬فيما‭ ‬علا‭ ‬صراخ‭ ‬الجماهير‭ ‬الكرواتية‭ ‬مطالبين‭ ‬بركلة‭ ‬جزاء‭ ‬بعد‭ ‬سقوط‭ ‬بتكوفيتش‭ ‬داخل‭ ‬المنطقة‭ (‬52‭). ‬عادل‭ ‬بيريشيتش‭ ‬النتيجة‭ ‬برأسية‭ ‬رائعة‭ ‬على‭ ‬يسار‭ ‬الحارس‭ ‬شويتشي‭ ‬غوندا‭ ‬بعد‭ ‬عرضية‭ ‬من‭ ‬ديان‭ ‬لوفرين‭ (‬55‭)‬،‭ ‬في‭ ‬عاشر‭ ‬أهدافه‭ ‬في‭ ‬مسابقة‭ ‬كبرى‭ ‬في‭ ‬كأس‭ ‬العالم‭ ‬أو‭ ‬أمم‭ ‬أوروبا‭. ‬وتعملق‭ ‬حارس‭ ‬كرواتيا‭ ‬في‭ ‬صد‭ ‬كرة‭ ‬لولبية‭ ‬من‭ ‬خارج‭ ‬المنطقة‭ ‬على‭ ‬بعد‭ ‬20‭ ‬متراً‭ ‬للاعب‭ ‬الوسط‭ ‬واتارو‭ ‬إندو‭ (‬58‭). ‬ورد‭ ‬نظيره‭ ‬الياباني‭ ‬بابعاد‭ ‬تسديدة‭ ‬صاروخية‭ ‬من‭ ‬خارج‭ ‬المنطقة‭ ‬للمخضرم‭ ‬لوكا‭ ‬مودريتش‭ ‬في‭ ‬أول‭ ‬ظهور‭ ‬حقيقي‭ ‬للاعب‭ ‬وسط‭ ‬ريال‭ ‬مدريد‭ ‬الاسباني‭ (‬63‭). ‬ونشط‭ ‬المنتخب‭ ‬الكرواتي‭ ‬في‭ ‬الهجوم،‭ ‬فيما‭ ‬رفعت‭ ‬الجماهير‭ ‬اليابانية‭ ‬من‭ ‬وتيرة‭ ‬حماسها‭ ‬مع‭ ‬اقتراب‭ ‬‮«‬الساموراي‮»‬‭ ‬من‭ ‬منطقة‭ ‬منافسه‭. ‬وأخطأ‭ ‬مايا‭ ‬يوشيدا‭ ‬في‭ ‬تمرير‭ ‬الكرة‭ ‬في‭ ‬منتصف‭ ‬الملعب،‭ ‬فاستغلها‭ ‬بيريشيتش‭ ‬الأخطر‭ ‬في‭ ‬المباراة‭ ‬ليتوغل‭ ‬ويسدد‭ ‬كرة‭ ‬قوية‭ ‬صدها‭ ‬تاكيهيرو‭ ‬تومياسو‭ (‬77‭).‬

وتبادل‭ ‬المنتخبان‭ ‬الهجمات‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬خطورة‭ ‬تذكر‭ ‬مع‭ ‬اجراء‭ ‬المدربين‭ ‬لعدة‭ ‬تغييرات،‭ ‬ليعلن‭ ‬الحكم‭ ‬نهاية‭ ‬المباراة‭ ‬في‭ ‬وقتها‭ ‬الاصلي‭ ‬بالتعادل‭ ‬1‭-‬1‭ ‬وخوض‭ ‬شوطين‭ ‬إضافيين‭ ‬للمرة‭ ‬الاولى‭ ‬في‭ ‬النهائيات‭. ‬خرج‭ ‬مودريتش‭ ‬المرهق‭ ‬ودخل‭ ‬لوفرو‭ ‬ماير‭ ‬في‭ ‬الشوط‭ ‬الإضافي‭ ‬الاول‭ (‬99‭)‬،‭ ‬وكاد‭ ‬المنتخب‭ ‬الياباني‭ ‬يتقدم‭ ‬بتسديدة‭ ‬البديل‭ ‬كاورو‭ ‬ميتوما‭ ‬وجدت‭ ‬الحارس‭ ‬ليفاكوفيتش‭ ‬بالمرصاد‭ (‬105‭).‬

وأقدم‭ ‬مدرب‭ ‬كرواتيا‭ ‬على‭ ‬اخراج‭ ‬الهداف‭ ‬بيريشيتش‭ (‬106‭) ‬مع‭ ‬بداية‭ ‬الشوط‭ ‬الإضافي‭ ‬الثاني‭ ‬حيث‭ ‬كانت‭ ‬اليابان‭ ‬الأخطر‭ ‬فهددت‭ ‬مرمى‭ ‬منافسها‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬أن‭ ‬تهز‭ ‬الشباك،‭ ‬وسدد‭ ‬ماير‭ ‬كرة‭ ‬أخيرة‭ ‬مرت‭ ‬بجانب‭ ‬القائم‭ ‬الايسر‭. ‬ولجأ‭ ‬المنتخبان‭ ‬إلى‭ ‬ركلات‭ ‬الترجيح‭ ‬التي‭ ‬رجحت‭ ‬كفة‭ ‬كرواتيا‭ ‬والتي‭ ‬كان‭ ‬بطلها‭ ‬الحارس‭ ‬ليفاكوفيتش‭ ‬بتصديه‭ ‬لثلاث‭ ‬ركلات‭. ‬وهي‭ ‬المواجهة‭ ‬الثالثة‭ ‬بين‭ ‬المنتخبين‭ ‬في‭ ‬كأس‭ ‬العالم،‭ ‬ففازت‭ ‬كرواتيا‭ ‬1‭-‬صفر‭ ‬عام‭ ‬1998‭ ‬وتعادلا‭ ‬سلباً‭ ‬عام‭ ‬2006‭ ‬في‭ ‬دور‭ ‬المجموعات‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

//