العدد : ١٦٣٨٤ - الثلاثاء ٣١ يناير ٢٠٢٣ م، الموافق ٠٩ رجب ١٤٤٤هـ

العدد : ١٦٣٨٤ - الثلاثاء ٣١ يناير ٢٠٢٣ م، الموافق ٠٩ رجب ١٤٤٤هـ

قضايا و آراء

البنوك في عصر التكنولوجيا المالية.. بنك ABC مثالا (1)

بقلم: د. أسعد حمود السعدون

الجمعة ٠٢ ديسمبر ٢٠٢٢ - 02:00

شهدت‭ ‬البنوك‭ ‬عبر‭ ‬تاريخها‭ ‬الطويل‭ ‬تطورات‭ ‬عديدة‭ ‬في‭ ‬بنيتها‭ ‬وهياكلها‭ ‬وأساليب‭ ‬تقديم‭ ‬خدماتها،‭ ‬رافقت‭ ‬التطورات‭ ‬العلمية‭ ‬والتكنولوجيا‭ ‬والاقتصادية‭ ‬التي‭ ‬شهدها‭ ‬العالم،‭ ‬ولم‭ ‬تكن‭ ‬في‭ ‬يوم‭ ‬ما‭ ‬بمعزل‭ ‬عنها،‭ ‬وقد‭ ‬كانت‭ ‬ولم‭ ‬تزل‭ ‬نشاطاتها‭ ‬وتطوراتها‭ ‬تتسق‭ ‬مع‭ ‬التزامها‭ ‬بأربعة‭ ‬ضوابط‭ ‬أساسية‭ ‬ملازمة‭ ‬لها،‭ ‬وهي‭ ‬حماية‭ ‬أموال‭ ‬المودعين‭ ‬وتنميتها،‭ ‬وحماية‭ ‬رؤوس‭ ‬أموال‭ ‬المساهمين‭ ‬والسعي‭ ‬إلى‭ ‬تعظيم‭ ‬أرباحها،‭ ‬وإنفاذ‭ ‬توجيهات‭ ‬وتشريعات‭ ‬ونظم‭ ‬البنك‭ ‬المركزي‭ ‬في‭ ‬البلد‭ ‬الذي‭ ‬تعمل‭ ‬به،‭ ‬والانصياع‭ ‬إلى‭ ‬ضوابط‭ ‬وتوجيهات‭ ‬المؤسسات‭ ‬المالية‭ ‬والنقدية‭ ‬العالمية‭. ‬لذا‭ ‬فقد‭ ‬كانت‭ ‬مواكبتها‭ ‬للتطورات‭ ‬التقنية‭ ‬التي‭ ‬شهدها‭ ‬العقد‭ ‬الأخير‭ ‬من‭ ‬القرن‭ ‬العشرين‭ ‬والعقد‭ ‬الأول‭ ‬من‭ ‬القرن‭ ‬الحادي‭ ‬والعشرين‭ ‬مدروسة‭ ‬ومثمرة،‭ ‬وبما‭ ‬ينسجم‭ ‬مع‭ ‬إرهاصات‭ ‬موجة‭ ‬التحرير‭ ‬المالي‭ ‬والاقتصادي‭ ‬وثورة‭ ‬المعلومات‭ ‬والاتصالات،‭ ‬الأمر‭ ‬الذي‭ ‬أسهم‭ ‬في‭ ‬اتساع‭ ‬نطاق‭ ‬ونمو‭ ‬الصناعة‭ ‬المصرفية،‭ ‬نتيجة‭ ‬استيعابها‭ ‬حجما‭ ‬متزايدا‭ ‬من‭ ‬المنجزات‭ ‬التكنولوجية‭ ‬والمعلوماتية،‭ ‬فشهدت‭ ‬تغيرا‭ ‬ملموسا‭ ‬في‭ ‬شكل‭ ‬العمل‭ ‬المصرفي،‭ ‬بالاعتماد‭ ‬المباشر‭ ‬على‭ ‬المكائن‭ ‬والمنصات‭ ‬ذاتية‭ ‬الخدمة‭ ‬في‭ ‬تقديم‭ ‬الخدمات‭ ‬المصرفية،‭ ‬وتطويرها‭ ‬بكفاءة‭ ‬عالية‭ ‬بغية‭ ‬ابتكار‭ ‬خدمات‭ ‬مصرفية‭ ‬مستحدثة،‭ ‬وتطور‭ ‬أساليب‭ ‬تقديمها‭ ‬بما‭ ‬يكفل‭ ‬انسياب‭ ‬الخدمات‭ ‬المصرفية‭ ‬من‭ ‬البنوك‭ ‬إلى‭ ‬العميل‭ ‬بدقة‭ ‬وسهولة‭ ‬ويسر،‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬تحسين‭ ‬مستوى‭ ‬أداء‭ ‬البنوك،‭ ‬واتساع‭ ‬نطاق‭ ‬الخدمات‭ ‬المصرفية‭ ‬نتيجة‭ ‬انتشار‭ ‬خدمات‭ ‬الصراف‭ ‬الآلي‭ ‬في‭ ‬مناطق‭ ‬وأحياء‭ ‬تفتقر‭ ‬إلى‭ ‬الفروع‭ ‬المصرفية،‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬خدمات‭ ‬البنوك‭ ‬الإلكترونية‭ ‬وتطور‭ ‬نمو‭ ‬الخدمات‭ ‬التي‭ ‬يتم‭ ‬إنجازها‭ ‬عبر‭ ‬شبكات‭ ‬الإنترنت،‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬التطورات‭ ‬المتواصلة‭. ‬حتى‭ ‬برزت‭ ‬إلى‭ ‬السطح‭ ‬ثورة‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬المالية‭ ‬FinTech‭ ‬والتي‭ ‬عرفت‭ ‬بأنها‭ ‬جميع‭ ‬الابتكارات‭ ‬والمنتجات‭ ‬والخدمات‭ ‬المالية،‭ ‬التي‭ ‬تعتمد‭ ‬على‭ ‬التكنولوجية‭ ‬المعاصرة،‭ ‬وتؤدي‭ ‬إلى‭ ‬تحسين‭ ‬الخدمات‭ ‬المالية‭ ‬والمصرفية،‭ ‬ويتم‭ ‬إنتاجها‭ ‬خارج‭ ‬المؤسسات‭ ‬المالية‭ ‬والمصرفية‭ ‬التقليدية‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬شركات‭ ‬مالية‭ ‬ناشئة،‭ ‬أو‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬شركات‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬المعلومات‭ ‬والاتصالات‭ ‬العالمية‭ ‬مثل‭ ‬Google‭ ‬وApple‭ ‬و‭ ‬Amazon‭ ‬و‭ ‬PayPal،‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬شركات‭ ‬التقنية‭ ‬في‭ ‬مجالات‭ ‬الاتصالات‭ ‬والإعلام‭ ‬والتجارة‭ ‬الإلكترونية‭ ‬والتي‭ ‬وجدت‭ ‬في‭ ‬الخدمات‭ ‬المالية‭ ‬والمصرفية‭ ‬فرصا‭ ‬مواتية‭ ‬لتعظيم‭ ‬أرباحها،‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬التجديدات‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬محو‭ ‬الأمية‭ ‬المالية‭ ‬والتعليم‭ ‬المالي،‭ ‬والخدمات‭ ‬المصرفية‭ ‬للأفراد،‭ ‬والاستثمار،‭ ‬وحتى‭ ‬العملات‭ ‬الافتراضية،‭ ‬وغيرها،‭ ‬وتمتد‭ ‬إلى‭ ‬برامج‭ ‬وتطبيقات‭ ‬معقدة‭ ‬مثل‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬والبيانات‭ ‬الكبيرة‭ ‬‭(‬big‭ ‬data‭).‬‭ ‬وأن‭ ‬أغلب‭ ‬خدماتها‭ ‬تمت‭ ‬في‭ ‬مجالات‭ ‬دفع‭ ‬الفواتير،‭ ‬وحلول‭ ‬الدفع‭ ‬عبر‭ ‬الإنترنت‭ ‬والأجهزة‭ ‬المحمولة،‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬المحافظ‭ ‬الإلكترونية،‭ ‬وإدارة‭ ‬الثروات،‭ ‬والتأمين‭ ‬ثم‭ ‬امتدت‭ ‬في‭ ‬مرحلة‭ ‬لاحقة‭ ‬إلى‭ ‬قطاعات‭ ‬أخرى‭ ‬مثل‭ ‬خدمات‭ ‬التنظيم‭ ‬والامتثال‭ ‬RegTech،‭ ‬والبنوك‭ ‬الرقمية،‭ ‬والتمويل‭ ‬الجماعي،‭ ‬والتمويل‭ ‬من‭ ‬نظير‭ ‬إلى‭ ‬نظير،‭ ‬وخدمات‭ ‬البلوك‭ ‬تشين‭ ‬والعملات‭ ‬المشفرة‭ ‬وهي‭ ‬في‭ ‬تطور‭ ‬متواصل‭. ‬

وعلى‭ ‬صعيد‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬فقد‭ ‬سعت‭ ‬الحكومة‭ ‬ومجلس‭ ‬التنمية‭ ‬الاقتصادية‭ ‬ومصرف‭ ‬البحرين‭ ‬المركزي‭ ‬والبنوك‭ ‬التجارية‭ ‬إلى‭ ‬مواكبة‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬المالية‭ ‬عبر‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المبادرات‭ ‬المحفزة‭ ‬لتوطينها‭ ‬والتعاون‭ ‬مع‭ ‬شركاتها،‭ ‬والاستثمار‭ ‬في‭ ‬تقنياتها،‭ ‬وتطوير‭ ‬النظم‭ ‬والتشريعات‭ ‬والرقابة‭ ‬المصرفية‭ ‬لإيجاد‭ ‬بيئة‭ ‬تنظيمية‭ ‬مؤسسية‭ ‬وتشريعية‭ ‬ملائمة‭ ‬لها‭. ‬ما‭ ‬عزز‭ ‬ذلك‭ ‬امتلاك‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬لعوامل‭ ‬ومقومات‭ ‬النجاح‭ ‬التي‭ ‬تؤهلها‭ ‬للريادة‭ ‬في‭ ‬صناعة‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬المالية‭ ‬إقليميا،‭ ‬والتي‭ ‬يأتي‭ ‬في‭ ‬مقدمتها،‭ ‬امتلاكها‭ ‬منظومة‭ ‬داعمة‭ ‬لهذه‭ ‬الصناعة‭ ‬في‭ ‬قمتها‭ ‬مصرف‭ ‬البحرين‭ ‬المركزي‭ ‬وما‭ ‬يتميز‭ ‬به‭ ‬من‭ ‬فاعلية‭ ‬وانفتاح‭ ‬وتعاون‭ ‬مثمر‭ ‬مع‭ ‬جمعية‭ ‬المصارف‭ ‬البحرينية،‭ ‬وعلاقات‭ ‬تفاعلية‭ ‬مع‭ ‬الهيئات‭ ‬والشركات‭ ‬والبنوك‭ ‬العالمية‭ ‬الأكثر‭ ‬خبرة‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬المالية،‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬العدد‭ ‬الكبير‭ ‬من‭ ‬البنوك‭ ‬والمؤسسات‭ ‬المالية‭ ‬المتوطنة‭ ‬في‭ ‬البحرين،‭ ‬والمتحفزة‭ ‬للحاق‭ ‬بالركب‭ ‬العالمي‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬التكنولوجية‭ ‬المالية،‭ ‬وتسارع‭ ‬اعتماد‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬والتكنولوجيا‭ ‬الرقمية‭ ‬في‭ ‬القطاع‭ ‬المالي،‭ ‬وشركات‭ ‬الاتصالات‭ ‬المتطورة،‭ ‬وشركات‭ ‬الدفع‭ ‬الإلكتروني‭ ‬الناشئة،‭ ‬وشركات‭ ‬التأمين،‭ ‬وموفري‭ ‬البنية‭ ‬التحتية،‭ ‬وحاضنات‭ ‬ومسرعات‭ ‬الأعمال،‭ ‬والمستثمرين‭ ‬المبتكرين،‭ ‬ورواد‭ ‬الأعمال،‭ ‬وممولي‭ ‬المشروعات‭ ‬المتوسطة‭ ‬والصغيرة،‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬الميزة‭ ‬النوعية‭ ‬الكبيرة‭ ‬التي‭ ‬تتمتع‭ ‬بها‭ ‬وهي‭ ‬الموارد‭ ‬البشرية‭ ‬الشابة‭ ‬المؤهلة،‭ ‬والذين‭ ‬يمثلون‭ ‬الركيزة‭ ‬الأساسية‭ ‬في‭ ‬صناعة‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬المالية،‭ ‬والسوق‭ ‬الإقليمية‭ ‬الكبيرة‭ ‬التي‭ ‬تنفتح‭ ‬عليها‭. ‬وقد‭ ‬نجح‭ ‬مصرف‭ ‬البحرين‭ ‬المركزي‭ ‬في‭ ‬تجسير‭ ‬العلاقة‭ ‬بين‭ ‬شركات‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬المالية‭ ‬والعديد‭ ‬من‭ ‬البنوك‭ ‬البحرينية،‭ ‬وقد‭ ‬كان‭ ‬بنك‭ ‬ABC،‭ ‬في‭ ‬مقدمة‭ ‬البنوك‭ ‬البحرينية‭ ‬التي‭ ‬أدركت‭ ‬أهمية‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬المالية‭ ‬ولعبت‭ ‬دورا‭ ‬محوريا‭ ‬مهما‭ ‬وبوقت‭ ‬مبكر‭ ‬في‭ ‬التعريف‭ ‬بفرصها‭ ‬وتحدياتها‭ ‬عبر‭ ‬تنظيمه‭ ‬في‭ ‬29‭ ‬مارس‭ ‬2017م‭ ‬منتدى‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬المالية‭ ‬الأول‭ ‬لمنطقة‭ ‬الشرق‭ ‬الأوسط‭ ‬وإفريقيا‭ ‬في‭ ‬البحرين‭ ‬تحت‭ ‬رعاية‭ ‬مصرف‭ ‬البحرين‭ ‬المركزي‭. ‬وللموضوع‭ ‬بقية‭ ‬في‭ ‬مقال‭ ‬قادم‭ ‬إن‭ ‬شاء‭ ‬الله‭.‬

{ أكاديمي‭ ‬وخبير‭ ‬اقتصادي‭ ‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

//