العدد : ١٦٣٨٤ - الثلاثاء ٣١ يناير ٢٠٢٣ م، الموافق ٠٩ رجب ١٤٤٤هـ

العدد : ١٦٣٨٤ - الثلاثاء ٣١ يناير ٢٠٢٣ م، الموافق ٠٩ رجب ١٤٤٤هـ

عربية ودولية

خان يتعهد بالقتال «حتى آخر قطرة دم» في أول تجمع منذ محاولة اغتياله

الأحد ٢٧ نوفمبر ٢٠٢٢ - 02:00

روالبندي‭ - (‬أ‭ ‬ف‭ ‬ب‭): ‬قال‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬الباكستاني‭ ‬السابق‭ ‬عمران‭ ‬خان‭ ‬أمس‭ ‬السبت‭ ‬لعشرات‭ ‬الآلاف‭ ‬من‭ ‬أنصاره‭ ‬إنه‭ ‬سيقاتل‭ ‬حتى‭ ‬‮«‬آخر‭ ‬قطرة‭ ‬دم‮»‬‭ ‬في‭ ‬أول‭ ‬خطاب‭ ‬عام‭ ‬منذ‭ ‬إطلاق‭ ‬النار‭ ‬عليه‭ ‬في‭ ‬محاولة‭ ‬اغتيال‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬سابق‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬الشهر‭. ‬وكان‭ ‬هجوم‭ ‬الثالث‭ ‬من‭ ‬نوفمبر‭ ‬الذي‭ ‬أصيب‭ ‬خلاله‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬السابق‭ ‬في‭ ‬ساقيه‭ ‬أحدث‭ ‬تطور‭ ‬في‭ ‬أشهر‭ ‬الاضطرابات‭ ‬السياسية‭ ‬التي‭ ‬بدأت‭ ‬في‭ ‬أبريل‭ ‬عندما‭ ‬أطيح‭ ‬خان‭ ‬بتصويت‭ ‬لحجب‭ ‬الثقة‭ ‬في‭ ‬البرلمان‭.‬

ويعتبر‭ ‬تجمع‭ ‬أمس‭ ‬السبت‭ ‬ذروة‭ ‬ما‭ ‬يسمى‭ ‬‮«‬المسيرة‭ ‬الطويلة‮»‬‭ ‬لحزب‭ ‬خان‭ ‬‮«‬حركة‭ ‬الإنصاف‭ ‬الباكستانية‮»‬،‭ ‬للضغط‭ ‬على‭ ‬الحكومة‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬الدعوة‭ ‬إلى‭ ‬انتخابات‭ ‬مبكرة‭ ‬قبل‭ ‬انتهاء‭ ‬ولاية‭ ‬البرلمان‭ ‬في‭ ‬أكتوبر‭ ‬من‭ ‬العام‭ ‬المقبل‭. ‬

وبعد‭ ‬صعوده‭ ‬إلى‭ ‬المنصة‭ ‬مستعينا‭ ‬بمشّاية‭ ‬للتحدث‭ ‬إلى‭ ‬أنصاره‭ ‬من‭ ‬مقعد‭ ‬فخم‭ ‬خلف‭ ‬لوح‭ ‬زجاجي‭ ‬مضاد‭ ‬للرصاص‭ ‬قال‭ ‬خان‭: ‬‮«‬لقد‭ ‬رأيت‭ ‬الموت‭ ‬من‭ ‬قرب‮»‬‭. ‬وأضاف‭: ‬‮«‬أنا‭ ‬قلق‭ ‬بشأن‭ ‬حرية‭ ‬باكستان‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬قلقي‭ ‬على‭ ‬حياتي‮»‬،‭ ‬مردفا‭: ‬‮«‬سأقاتل‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬هذا‭ ‬البلد‭ ‬حتى‭ ‬آخر‭ ‬قطرة‭ ‬دم‭ ‬لي‮»‬‭. ‬ونُظم‭ ‬التجمع‭ ‬على‭ ‬أرض‭ ‬مفتوحة‭ ‬شاسعة‭ ‬بين‭ ‬العاصمة‭ ‬إسلام‭ ‬آباد‭ ‬وروالبندي‭ ‬المجاورة،‭ ‬المدينة‭ ‬التي‭ ‬تضم‭ ‬مقر‭ ‬قيادة‭ ‬الجيش‭ ‬النافذ‭ ‬في‭ ‬البلاد‭. ‬

صقر‭ ‬أحمد‭ ‬وهو‭ ‬خياط‭ ‬يبلغ‭ ‬32‭ ‬عاما‭ ‬من‭ ‬بين‭ ‬الآلاف‭ ‬الذين‭ ‬حضروا‭ ‬خطاب‭ ‬خان‭ ‬على‭ ‬منصة‭ ‬مغطاة‭ ‬باللافتات‭ ‬التي‭ ‬تصور‭ ‬قبضة‭ ‬مشدودة‭ ‬تكسر‭ ‬أغلالا‭. ‬وقال‭ ‬أحمد‭ ‬الذي‭ ‬أغلق‭ ‬متجره‭ ‬للحضور‭ ‬إن‭ ‬الوضع‭ ‬الاقتصادي‭ ‬المزري‭ ‬لباكستان‭ -‬مع‭ ‬التضخم‭ ‬المتسارع‭ ‬وهبوط‭ ‬الروبية‭- ‬جعل‭ ‬الحياة‭ ‬‮«‬لا‭ ‬تطاق‮»‬‭. ‬

وأضاف‭ ‬لوكالة‭ ‬فرانس‭ ‬برس‭: ‬‮«‬نأمل‭ ‬أن‭ ‬يدخل‭ ‬خان‭ ‬بعض‭ ‬الإصلاحات‭ ‬وأن‭ ‬يتحسن‭ ‬الوضع‮»‬‭. ‬

ويحظى‭ ‬خان‭ ‬بدعم‭ ‬قوي‭ ‬من‭ ‬أنصاره،‭ ‬لكنه‭ ‬ألقى‭ ‬خطابه‭ ‬أمس‭ ‬السبت‭ ‬على‭ ‬بعد‭ ‬مئات‭ ‬الأمتار‭ ‬من‭ ‬الحشد‭ ‬الذي‭ ‬تراوح‭ ‬عدده‭ ‬بين‭ ‬25‭ ‬ألفا‭ ‬و30‭ ‬ألفا،‭ ‬مفصولا‭ ‬عنه‭ ‬بأسلاك‭ ‬شائكة‭ ‬وعناصر‭ ‬شرطة‭. ‬في‭ ‬محاولة‭ ‬الاغتيال،‭ ‬فتح‭ ‬مسلح‭ ‬النار‭ ‬من‭ ‬مسافة‭ ‬قريبة‭ ‬بينما‭ ‬كانت‭ ‬شاحنة‭ ‬خان‭ ‬المكشوفة‭ ‬تشق‭ ‬طريقها‭ ‬عبر‭ ‬شارع‭ ‬مزدحم‭. ‬

وقال‭ ‬مسؤول‭ ‬في‭ ‬الشرطة‭ ‬لفرانس‭ ‬برس‭ ‬إن‭ ‬المباني‭ ‬المطلة‭ ‬على‭ ‬موقع‭ ‬المسيرة‭ ‬تم‭ ‬تفتيشها‭ ‬ليلا‭ ‬بينما‭ ‬انتشر‭ ‬قناصة‭ ‬على‭ ‬أسطح‭ ‬المنازل‭ ‬لاستطلاع‭ ‬المؤيدين‭ ‬ومعظمهم‭ ‬من‭ ‬الذكور‭ ‬وهم‭ ‬يلوحون‭ ‬بالأعلام‭ ‬الحمراء‭ ‬والخضراء‭. ‬كان‭ ‬خان‭ ‬نفسه‭ ‬محاطًا‭ ‬بحشد‭ ‬من‭ ‬الحراس‭ ‬الشخصيين‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬الأوقات،‭ ‬بينما‭ ‬عُطلت‭ ‬شبكة‭ ‬الهاتف‭ ‬المحمول‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ ‬المجاورة‭. ‬

وفرضت‭ ‬السلطات‭ ‬إجراءات‭ ‬أمنية‭ ‬مشدّدة‭ ‬حول‭ ‬إسلام‭ ‬آباد‭ ‬لمنع‭ ‬أنصار‭ ‬خان‭ ‬من‭ ‬السير‭ ‬إلى‭ ‬المباني‭ ‬الحكومية،‭ ‬مع‭ ‬انتشار‭ ‬آلاف‭ ‬من‭ ‬أفراد‭ ‬الأمن‭ ‬وإغلاق‭ ‬طرق‭ ‬بحاويات‭ ‬شحن‭. ‬وتحوّلت‭ ‬الاحتجاجات‭ ‬التي‭ ‬قادها‭ ‬خان‭ ‬في‭ ‬مايو‭ ‬إلى‭ ‬24‭ ‬ساعة‭ ‬من‭ ‬الفوضى،‭ ‬مع‭ ‬حصار‭ ‬العاصمة‭ ‬واشتباكات‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬أنحاء‭ ‬باكستان‭ ‬بين‭ ‬الشرطة‭ ‬ومتظاهرين‭. ‬وقال‭ ‬خان‭ ‬في‭ ‬التجمع‭ ‬الحاشد‭ ‬أمس‭ ‬السبت‭ ‬إنه‭ ‬لن‭ ‬يدعو‭ ‬أنصاره‭ ‬إلى‭ ‬دخول‭ ‬العاصمة‭. ‬

وأصدر‭ ‬وزير‭ ‬الداخلية‭ ‬رانا‭ ‬صنع‭ ‬الله‭ ‬الذي‭ ‬قال‭ ‬خان‭ ‬إنه‭ ‬متورّط‭ ‬في‭ ‬مؤامرة‭ ‬الاغتيال‭ ‬‮«‬إنذارا‭ ‬أحمر‮»‬‭ ‬يوم‭ ‬الجمعة‭ ‬محذّرا‭ ‬من‭ ‬تهديدات‭ ‬أمنية‭ ‬للتجمع‭. ‬وذكرت‭ ‬حركة‭ ‬طالبان‭ ‬باكستان‭ ‬وتنظيم‭ ‬القاعدة‭ ‬ضمن‭ ‬الجماعات‭ ‬المتطرفة‭ ‬التي‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تستهدف‭ ‬خان‭. ‬وتقول‭ ‬الحكومة‭ ‬إن‭ ‬محاولة‭ ‬الاغتيال‭ ‬نفّذها‭ ‬مسلح‭ ‬مدفوع‭ ‬باعتبارات‭ ‬دينية‭ ‬ألقت‭ ‬القبض‭ ‬عليه،‭ ‬مع‭ ‬تسريب‭ ‬الشرطة‭ ‬فيديو‭ ‬‮«‬اعترافات‮»‬‭ ‬لصاحب‭ ‬متجر‭ ‬خردة‭ ‬يقول‭ ‬فيه‭ ‬إنه‭ ‬أقدم‭ ‬على‭ ‬ذلك‭ ‬لأن‭ ‬خان‭ ‬يعادي‭ ‬الإسلام‭.‬

 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

//