العدد : ١٦٣٢٥ - السبت ٠٣ ديسمبر ٢٠٢٢ م، الموافق ٠٩ جمادى الاول ١٤٤٤هـ

العدد : ١٦٣٢٥ - السبت ٠٣ ديسمبر ٢٠٢٢ م، الموافق ٠٩ جمادى الاول ١٤٤٤هـ

الرأي الثالث

محميد المحميد

malmahmeed7@gmail.com

عن الإسكان والخدمات.. أتحدث..!!

ربما‭ ‬نحن‭ ‬البلد‭ ‬الوحيد‭ ‬في‭ ‬العالم،‭ ‬الذي‭ ‬لا‭ ‬يتمنى‭ ‬فيه‭ ‬الموظف‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬ترقية،‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬خدمة‭ ‬إسكانية‭.. ‬لأن‭ ‬مع‭ ‬كل‭ ‬زيادة‭ ‬في‭ ‬الراتب،‭ ‬يعقبها‭ ‬زيادة‭ ‬في‭ ‬القسط‭ ‬الإسكاني‭.. ‬عن‭ ‬بعض‭ ‬المستفيدين‭ ‬من‭ ‬الخدمات‭ ‬الإسكانية‭ ‬في‭ ‬مشروع‭ ‬‮«‬مزايا‮»‬‭ ‬أتحدث‭..!! ‬

ربما‭ ‬نحن‭ ‬البلد‭ ‬الوحيد‭ ‬في‭ ‬العالم،‭ ‬الذي‭ ‬لا‭ ‬يتمنى‭ ‬فيه‭ ‬المواطن‭ ‬زيادة‭ ‬في‭ ‬الراتب‭ ‬إن‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬حاصلا‭ ‬على‭ ‬خدمة‭ ‬إسكانية‭.. ‬لأن‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬وصول‭ ‬الراتب‭ ‬إلى‭ ‬مبلغ‭ ‬معين،‭ ‬يفقد‭ ‬المواطن‭ ‬حق‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬خدمة‭ ‬إسكانية‭.. ‬عن‭ ‬‮«‬اشتراطات‭ ‬الإسكان‮»‬‭ ‬أتحدث‭..!!‬

ربما‭ ‬نحن‭ ‬البلد‭ ‬الوحيد‭ ‬في‭ ‬العالم،‭ ‬الذي‭ ‬تبنى‭ ‬فيها‭ ‬المساكن‭ ‬فقط،‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬وجود‭ ‬مرافق‭ ‬خدماتية‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ ‬السكنية،‭ ‬ومن‭ ‬ثم‭ ‬تبدأ‭ ‬الشكوى‭ ‬والتذمر،‭ ‬وبعدها‭ ‬ندخل‭ ‬في‭ ‬دوامة‭ ‬الطلبات‭ ‬والمقترحات‭.. ‬عن‭ ‬‮«‬التخطيط‭ ‬الإسكاني‭ ‬الشامل‮»‬‭ ‬أتحدث‭..!!‬

ربما‭ ‬نحن‭ ‬البلد‭ ‬الوحيد‭ ‬في‭ ‬العالم،‭ ‬الذي‭ ‬لديه‭ ‬مبادرات‭ ‬إسكانية‭ ‬جميلة،‭ ‬تصاحبها‭ ‬حملات‭ ‬إعلامية‭ ‬ضخمة،‭ ‬ثم‭ ‬يكتشف‭ ‬الناس‭ ‬أن‭ ‬في‭ ‬تفاصيل‭ ‬المبادرات‭ ‬الإسكانية،‭ ‬معوقات‭ ‬وتحديات،‭ ‬ومشاكل‭ ‬ومستحيلات،‭ ‬لا‭ ‬تتناسب‭ ‬وظروف‭ ‬المواطن،‭ ‬ويجد‭ ‬نفسه‭ ‬أمام‭ ‬دوامة‭ ‬القروض‭ ‬السكنية‭ ‬والعقارية‭ ‬والبنكية‭ ‬معا‭.. ‬عن‭ ‬‮«‬التسهيلات‭ ‬الإسكانية‮»‬‭ ‬أتحدث‭..!!‬

ربما‭ ‬نحن‭ ‬البلد‭ ‬الوحيد‭ ‬في‭ ‬العالم،‭ ‬الذي‭ ‬يدفع‭ ‬المواطن‭ ‬الضرائب‭ ‬والرسوم،‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬أن‭ ‬يجد‭ ‬ويقرأ‭ ‬ويتابع‭ ‬فوائد‭ ‬الضريبة،‭ ‬على‭ ‬حياته‭ ‬بشكل‭ ‬مباشر،‭ ‬وعلى‭ ‬تحسين‭ ‬جودة‭ ‬الخدمات‭ ‬العامة‭.. ‬عن‭ ‬‮«‬الضريبة‭ ‬وعوائدها‮»‬‭.. ‬أتحدث‭..!!‬

ربما‭ ‬نحن‭ ‬البلد‭ ‬الوحيد‭ ‬في‭ ‬العالم،‭ ‬الذي‭ ‬يشيع‭ ‬الناس‭ ‬من‭ ‬أنفسهم‭ ‬مسألة‭ ‬زيادة‭ ‬قادمة‭ ‬في‭ ‬الرسوم‭ ‬والضرائب،‭ ‬ويحددون‭ ‬توقيت‭ ‬وتاريخ‭ ‬إعلانها،‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬أن‭ ‬يجدوا‭ ‬أي‭ ‬منصة‭ ‬إعلامية‭ ‬رسمية،‭ ‬تشيع‭ ‬الاطمئنان،‭ ‬وتفند‭ ‬الشائعات،‭ ‬وتكشف‭ ‬الحقائق،‭ ‬بكل‭ ‬شفافية‭ ‬ومصارحة‭.. ‬عن‭ ‬‮«‬أخبار‭ ‬الزيادات‮»‬‭.. ‬أتحدث‭..!! ‬

كل‭ ‬تلك‭ ‬القضايا‭ ‬وغيرها‭ ‬كثير‭ ‬جدا،‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تخضع‭ ‬للدراسة‭ ‬والتقييم‭ ‬والتقويم‭ ‬معا،‭ ‬فجهود‭ ‬الدولة‭ ‬كبيرة،‭ ‬وتطلعات‭ ‬الناس‭ ‬أكبر،‭ ‬ولا‭ ‬بد‭ ‬من‭ ‬المراجعة‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬التطوير‭ ‬والتحسين،‭ ‬ولا‭ ‬عيب‭ ‬ولا‭ ‬خطأ‭ ‬في‭ ‬ذلك‭.. ‬عن‭ ‬‮«‬منهجية‭ ‬تطوير‭ ‬الخدمات‭ ‬الحكومية‮»‬‭.. ‬أتحدث‭..!! ‬

أتمنى‭ ‬أن‭ ‬نشهد‭ ‬في‭ ‬الملتقى‭ ‬الحكومي‭ ‬المقبل،‭ ‬وفي‭ ‬برنامج‭ ‬عمل‭ ‬الحكومة‭ ‬القادم،‭ ‬وفي‭ ‬مناسبات‭ ‬عديدة‭ ‬مقبلة،‭ ‬حلولا‭ ‬ومعالجات‭ ‬لتلك‭ ‬القضايا‭ ‬في‭ ‬الإسكان‭ ‬والخدمات،‭ ‬طالما‭ ‬الجميع‭ ‬يهدف‭ ‬إلى‭ ‬مصلحة‭ ‬المواطن‭ ‬والحياة‭ ‬المعيشية‭ ‬الكريمة‭.. ‬عن‭ ‬‮«‬جعل‭ ‬المواطن‭ ‬محور‭ ‬التنمية‮»‬‭ ‬أتحدث‭..!!‬

ربما‭ ‬نحن‭ ‬البلد‭ ‬الوحيد‭ ‬في‭ ‬العالم،‭ ‬الذي‭ ‬يصبح‭ ‬ويمسي‭ ‬المواطن‭ ‬فيه،‭ ‬وهو‭ ‬يحلم‭ ‬بيوم‭ ‬جديد،‭ ‬وقرارات‭ ‬مفرحة،‭ ‬تقابل‭ ‬حجم‭ ‬الإخلاص‭ ‬والعشق‭ ‬والحب،‭ ‬والولاء‭ ‬والانتماء‭ ‬والمواطنة‭.. ‬عن‭ ‬مستقبل‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭.. ‬أتمنى‭..!! ‬

إقرأ أيضا لـ"محميد المحميد"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

//