العدد : ١٦٣٨٤ - الثلاثاء ٣١ يناير ٢٠٢٣ م، الموافق ٠٩ رجب ١٤٤٤هـ

العدد : ١٦٣٨٤ - الثلاثاء ٣١ يناير ٢٠٢٣ م، الموافق ٠٩ رجب ١٤٤٤هـ

مقالات

دور السلطة التشريعية في التنمية الاقتصادية

بقلم: د. غنية الدرازي

الثلاثاء ٢٢ نوفمبر ٢٠٢٢ - 02:00

أضم‭ ‬صوتي‭ ‬إلى‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الأصوات‭ ‬التي‭ ‬أشارت‭ ‬في‭ ‬الفترة‭ ‬الأخيرة‭ ‬إلى‭ ‬أهمية‭ ‬إسهام‭ ‬المؤسسات‭ ‬التشريعية‭ ‬في‭ ‬التنمية‭ ‬الاقتصادية‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬سن‭ ‬تشريعات‭ ‬اقتصادية‭ ‬تؤازر‭ ‬جهود‭ ‬الحكومة‭ ‬الموقرة‭ ‬الهادفة‭ ‬إلى‭ ‬إنعاش‭ ‬الاقتصاد‭ ‬البحريني،‭ ‬وتنويع‭ ‬مصادر‭ ‬الدخل،‭ ‬وسداد‭ ‬الدين‭ ‬العام،‭ ‬وبالتالي‭ ‬تحسين‭ ‬حياة‭ ‬المواطن‭ ‬البحريني‭ ‬المعيشية‭.‬

نحن‭ ‬في‭ ‬مرحلة‭ ‬يلعب‭ ‬فيها‭ ‬الاقتصاد‭ ‬دورا‭ ‬محوريا‭ ‬وأساسيا‭ ‬في‭ ‬حياة‭ ‬المواطن‭ ‬البحريني‭. ‬وخصوصاً‭ ‬أن‭ ‬المشاكل‭ ‬الرئيسية‭ ‬التي‭ ‬يعاني‭ ‬منها‭ ‬المواطن‭ ‬في‭ ‬المرحلة‭ ‬الراهنة‭ ‬هي‭ ‬مشاكل‭ ‬اقتصادية‭. ‬المستوى‭ ‬المعيشي‭ ‬للمواطن‭ ‬مرتبط‭ ‬بالاقتصاد‭ ‬والفرص‭ ‬الوظيفية‭ ‬التي‭ ‬يخلقها،‭ ‬والتي‭ ‬تؤهل‭ ‬شاغلها‭ ‬إلى‭ ‬عيش‭ ‬حياة‭ ‬كريمة‭ ‬هو‭ ‬وأسرته،‭ ‬وأن‭ ‬يوفر‭ ‬لهم‭ ‬المسكن،‭ ‬والمأكل،‭ ‬والملبس،‭ ‬ووسائل‭ ‬المواصلات،‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬مستلزمات‭ ‬الحياة‭ ‬الرئيسية‭. ‬

إنها‭ ‬سلسلة‭ ‬اقتصادية،‭ ‬وبداية‭ ‬السلسة‭ ‬التشريعات‭ ‬والاستراتيجية‭ ‬الاقتصادية‭. ‬إذا‭ ‬وجدت‭ ‬تشريعات‭ ‬اقتصادية‭ ‬تساعد‭ ‬على‭ ‬تشييد‭ ‬بنية‭ ‬اقتصادية‭ ‬قوية،‭ ‬مبنية‭ ‬على‭ ‬رؤية‭ ‬اقتصادية،‭ ‬وأهداف‭ ‬خارجة‭ ‬عن‭ ‬الصندوق،‭ ‬وخارطة‭ ‬طريق،‭ ‬وفريق‭ ‬عمل‭ ‬قادر‭ ‬على‭ ‬التنفيذ،‭ ‬سوف‭ ‬تدور‭ ‬عجلة‭ ‬الاقتصاد‭ ‬وتتنوع‭ ‬مصادر‭ ‬الدخل،‭ ‬وبالتالي‭ ‬سوف‭ ‬تخلق‭ ‬وظائف‭ ‬جديدة،‭ ‬وتقل‭ ‬البطالة،‭ ‬ويتحسن‭ ‬المستوى‭ ‬المعيشي،‭ ‬ويتبعها‭ ‬تحسن‭ ‬في‭ ‬جوانب‭ ‬الحياة‭ ‬الأخرى‭ ‬والتي‭ ‬تمس‭ ‬حياة‭ ‬المواطن‭ ‬بصورة‭ ‬مباشرة‭.‬

دفع‭ ‬عجلة‭ ‬الاقتصاد‭ ‬سوف‭ ‬يساعد‭ ‬الحكومة‭ ‬الموقرة‭ ‬على‭ ‬توفير‭ ‬الميزانية‭ ‬اللازمة‭ ‬لبناء‭ ‬مستشفيات،‭ ‬ومدارس،‭ ‬وبيوت‭ ‬سكن‭ ‬اجتماعي،‭ ‬وكذلك‭ ‬الاستثمار‭ ‬في‭ ‬البنية‭ ‬التحتية،‭ ‬ما‭ ‬يسهم‭ ‬في‭ ‬رفاهية‭ ‬المواطن‭. ‬أيضاً‭ ‬العمل‭ ‬على‭ ‬تدوير‭ ‬عجلة‭ ‬الاقتصاد‭ ‬البحريني‭ ‬سوف‭ ‬يحد‭ ‬من‭ ‬اعتماد‭ ‬الحكومة‭ ‬الموقرة‭ ‬على‭ ‬القيمة‭ ‬المضافة،‭ ‬بل‭ ‬سيخلق‭ ‬لها‭ ‬موارد‭ ‬إضافية‭ ‬تساعدها‭ ‬على‭ ‬سد‭ ‬العجز،‭ ‬وتسديد‭ ‬الدين‭ ‬العام‭. ‬

من‭ ‬الأمور‭ ‬التي‭ ‬قد‭ ‬تسهم‭ ‬في‭ ‬تذليل‭ ‬هذه‭ ‬المشكلة‭ ‬الاقتصادية‭: ‬تمكين‭ ‬الاقتصاديين‭ ‬العاملين‭ ‬في‭ ‬مواقع‭ ‬صنع‭ ‬القرار،‭ ‬وأن‭ ‬يدعم‭ ‬الأخوة‭ ‬والأخوات‭ ‬المنتخبون‭ ‬والمعينون‭ ‬في‭ ‬الدور‭ ‬التشريعي‭ ‬الجديد‭ ‬جهودَ‭ ‬الحكومة‭ ‬الموقرة‭ ‬في‭ ‬التعافي‭ ‬الاقتصادي‭ ‬وسد‭ ‬العجز،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تشريعات‭ ‬تدعم‭ ‬التنمية‭ ‬الاقتصادية،‭ ‬وتشجع‭ ‬على‭ ‬الاستثمار،‭ ‬واستقطاب‭ ‬رؤوس‭ ‬الأموال‭ ‬الأجنبية،‭ ‬وتبني‭ ‬الأفكار‭ ‬الإبداعية‭ ‬الجديدة،‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬زرع‭ ‬بذور‭ ‬الاقتصاد‭ ‬المعرفي‭ ‬في‭ ‬البنية‭ ‬التحتية،‭ ‬للمساعدة‭ ‬على‭ ‬التحول‭ ‬من‭ ‬اقتصاد‭ ‬نفطي‭ ‬إلى‭ ‬اقتصاد‭ ‬معرفي،‭ ‬وخصوصاً‭ ‬أن‭ ‬البحرين‭ ‬كانت‭ ‬ومازالت‭ ‬غنية‭ ‬بالثروة‭ ‬البشرية‭ ‬المتعلمة‭.‬

المواطن‭ ‬لا‭ ‬يريد‭ ‬تناحرا‭ ‬واستعراض‭ ‬عضلات‭ ‬وصراخا‭ ‬في‭ ‬اجتماعات‭ ‬المؤسسات‭ ‬التشريعية‭ ‬كما‭ ‬رأينا‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬الدورات‭ ‬التشريعية‭ ‬السابقة‭. ‬البحرين‭ ‬والمواطن‭ ‬يحتاجون‭ ‬إلى‭ ‬تعاون‭ ‬بين‭ ‬مؤسسات‭ ‬وأعضاء‭ ‬السلطة‭ ‬التشريعية‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬وضع‭ ‬تشريعات‭ ‬اقتصادية‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬بناء‭ ‬بنية‭ ‬اقتصادية‭ ‬متينة،‭ ‬بغرض‭ ‬تدوير‭ ‬عجلة‭ ‬الاقتصاد‭ ‬البحريني،‭ ‬ووضع‭ ‬الصالح‭ ‬العام‭ ‬وما‭ ‬يصب‭ ‬في‭ ‬مصلحة‭ ‬المواطن‭ ‬وتحسين‭ ‬وضعه‭ ‬المعيشي‭ ‬أولاً‭ ‬وأخيراً‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

//