العدد : ١٦٣٨٤ - الثلاثاء ٣١ يناير ٢٠٢٣ م، الموافق ٠٩ رجب ١٤٤٤هـ

العدد : ١٦٣٨٤ - الثلاثاء ٣١ يناير ٢٠٢٣ م، الموافق ٠٩ رجب ١٤٤٤هـ

مقالات

كلام في الصحة: رهبة المسرح

بقلم: لمياء إبراهيم سيد أحمد

الثلاثاء ٢٢ نوفمبر ٢٠٢٢ - 02:00

إن‭ ‬كنت‭ ‬تعرضت‭ ‬في‭ ‬يوم‭ ‬من‭ ‬الأيام‭ ‬عند‭ ‬وقوفك‭ ‬للتحدث‭ ‬أمام‭ ‬جماهير‭ ‬أو‭ ‬لقاء‭ ‬لايف‭ ‬لأعراض‭ ‬غير‭ ‬مألوفة‭ ‬كنوع‭ ‬من‭ ‬التوتر‭ ‬الزائد‭ ‬يصاحبه‭ ‬ارتعاش‭ ‬اليدين‭ ‬وتعرق‭ ‬وسرعة‭ ‬خفقان‭ ‬القلب‭ ‬وقد‭ ‬تحدث‭ ‬كلها‭ ‬معا،‭ ‬فهذا‭ ‬ما‭ ‬يسمى‭ ‬في‭ ‬علم‭ ‬النفس‭ ‬رهبة‭ ‬المسرح‭.‬

تُظهر‭ ‬الإحصائيات‭ ‬أن‭ ‬واحد‭ ‬من‭ ‬بين‭ ‬كل‭ ‬أربعة‭ ‬أشخاص‭ ‬يعاني‭ ‬رهبة‭ ‬المسرح،‭ ‬التي‭ ‬يمكن‭ ‬تعريفها‭ ‬بشكل‭ ‬عام‭ ‬وببساطة‭ ‬بأنها‭ ‬خوف‭ ‬شديد‭ ‬من‭ ‬التحدث‭ ‬إلى‭ ‬الجمهور‭. ‬لاحظ‭ ‬وجود‭ ‬فرق‭ ‬بين‭ ‬أن‭ ‬يراودك‭ ‬القلق‭ ‬قبل‭ ‬مواجهة‭ ‬الجماهير‭ ‬وإحساسك‭ ‬بأنك‭ ‬تفقد‭ ‬السيطرة‭ ‬على‭ ‬كلامك‭ ‬نتيجة‭ ‬للخوف‭.‬

إن‭ ‬مهارة‭ ‬التحدث‭ ‬أو‭ ‬الأداء‭ ‬أمام‭ ‬الجماهير‭ ‬مهمة؛‭ ‬لأنها‭ ‬قد‭ ‬تساعدك‭ ‬على‭ ‬نيل‭ ‬درجة‭ ‬علمية،‭ ‬أو‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬وظيفة‭ ‬أو‭ ‬ترقية،‭ ‬أو‭ ‬الترويج‭ ‬لأعمالك‭ ‬أو‭ ‬أفكارك‭. ‬

والمشكلة‭ ‬أن‭ ‬تقع‭ ‬فريسة‭ ‬الخوف‭ ‬في‭ ‬أثناء‭ ‬أدائك‭ ‬أو‭ ‬قبله‭ ‬بفترة،‭ ‬وذلك‭ ‬أمر‭ ‬ينبع‭ ‬عادة‭ ‬من‭ ‬التفكير‭ ‬الزائد‭ ‬عن‭ ‬الحدِّ‭ ‬بشأن‭ ‬كيف‭ ‬سيراك‭ ‬الناس‭. ‬علاج‭ ‬رهبة‭ ‬المسرح‭ ‬يبدأ‭ ‬من‭ ‬داخل‭ ‬العقل؛‭ ‬حيث‭ ‬يجب‭ ‬في‭ ‬البداية‭ ‬التركيز‭ ‬على‭ ‬التنبيه‭ ‬الذهني؛‭ ‬بمعنى‭ ‬أن‭ ‬ينتبه‭ ‬المتحدث‭ ‬لنفسه‭ ‬جيداً‭ ‬وأن‭ ‬يتعلم‭ ‬التفريق‭ ‬بكل‭ ‬دقة‭ ‬بين‭ ‬التفكير‭ ‬الشخصي‭ ‬في‭ ‬التحدث‭ ‬أمام‭ ‬الجمهور‭ ‬والتفكير‭ ‬الناشئ‭ ‬من‭ ‬رهبة‭ ‬المسرح‭ ‬وذلك‭ ‬لأن‭ ‬النوع‭ ‬الأخير‭ ‬يتسبب‭ ‬في‭ ‬تدفق‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الأفكار‭ ‬السلبية‭.‬

‭ ‬التخلص‭ ‬من‭ ‬رهبة‭ ‬المسرح‭ ‬بشكل‭ ‬نهائي‭ ‬يتطلب‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الشجاعة‭ ‬والقدرة‭ ‬الحاسمة‭ ‬على‭ ‬اتخاذ‭ ‬القرار‭ ‬والاقدام‭ ‬على‭ ‬خطوات‭ ‬التنفيذ‭. ‬وأول‭ ‬خطوة‭ ‬للتخلص‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬الرهبة‭ ‬هي‭ ‬بتكرار‭ ‬التمارين‭ ‬على‭ ‬الإلقاء‭ ‬وكأنك‭ ‬أمام‭ ‬الجمهور،‭ ‬مع‭ ‬محاولة‭ ‬الاسترخاء‭ ‬وإزالة‭ ‬التوتر‭ ‬بممارسة‭ ‬تمارين‭ ‬التأمل‭ ‬واليوجا،‭ ‬والوصول‭ ‬مبكرا،‭ ‬ومحاولة‭ ‬التحرك‭ ‬أثناء‭ ‬التحدث‭ ‬لكسر‭ ‬رهبة‭ ‬المسرح،‭ ‬والإعداد‭ ‬الجيد‭ ‬والتوقف‭ ‬عن‭ ‬التفكير‭ ‬السلبي‭.  ‬وللعلم‭ ‬هناك‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬المشاهير‭ ‬كان‭ ‬لديهم‭ ‬رهبة‭ ‬المسرح‭ ‬وبالفعل‭ ‬تغلبوا‭ ‬عليها‭ ‬مثل‭ (‬أديل‭ ‬وريهانا‭ ‬وإيما‭ ‬واتسون‭). ‬الحياة‭ ‬مليئة‭ ‬بالتحديات،‭ ‬وتذكر‭ ‬أن‭ ‬النجاح‭ ‬الذي‭ ‬يأتي‭ ‬بعد‭ ‬التعب‭ ‬له‭ ‬طعم‭ ‬آخر‭.. ‬فحاول‭. ‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

//