العدد : ١٦٣٢١ - الثلاثاء ٢٩ نوفمبر ٢٠٢٢ م، الموافق ٠٥ جمادى الاول ١٤٤٤هـ

العدد : ١٦٣٢١ - الثلاثاء ٢٩ نوفمبر ٢٠٢٢ م، الموافق ٠٥ جمادى الاول ١٤٤٤هـ

الرأي الثالث

محميد المحميد

malmahmeed7@gmail.com

الانتخابات البحرينية.. والوحدة الوطنية

واحدة‭ ‬من‭ ‬أبرز‭ ‬وأفضل،‭ ‬وربما‭ ‬من‭ ‬أهم‭ ‬فوائد‭ ‬المشاركة‭ ‬في‭ ‬الانتخابات‭ ‬البحرينية،‭ ‬أنها‭ ‬تشكل‭ ‬صورة‭ ‬من‭ ‬صور‭ ‬تعزيز‭ ‬الوحدة‭ ‬الوطنية،‭ ‬حينما‭ ‬يكون‭ ‬هدف‭ ‬الجميع‭ ‬هو‭ ‬اسم‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬ومستقبلها،‭ ‬وتحقيق‭ ‬الإرادة‭ ‬الملكية‭ ‬السامية‭ ‬عبر‭ ‬الالتفاف‭ ‬الشعبي‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬تدخلات‭ ‬خارجية‭.‬

تتجلي‭ ‬الوحدة‭ ‬الوطنية‭ ‬في‭ ‬الانتخابات‭ ‬البحرينية‭ ‬عبر‭ ‬وجود‭ ‬بيئة‭ ‬قانونية‭ ‬سليمة،‭ ‬وفاعلية‭ ‬ديمقراطية‭ ‬سياسية،‭ ‬ومنافسة‭ ‬صحية‭ ‬مجتمعية،‭ ‬بجانب‭ ‬مترشحين‭ ‬مستقلين،‭ ‬ومنتمين‭ ‬إلى‭ ‬جمعيات‭ ‬سياسية،‭ ‬ونواب‭ ‬سابقين،‭ ‬مع‭ ‬منافسة‭ ‬متكافئة،‭ ‬لا‭ ‬تتطفل‭ ‬عليها‭ ‬فتاوى،‭ ‬ولا‭ ‬تقصيها‭ ‬تهديدات‭ ‬بالعزلة‭ ‬الاجتماعية،‭ ‬ولا‭ ‬يزاحمها‭ ‬تسييس‭ ‬للمنبر‭ ‬الديني‭ ‬كما‭ ‬في‭ ‬السابق‭.‬

وكذلك‭ ‬تتجلى‭ ‬الوحدة‭ ‬الوطنية‭ ‬في‭ ‬الانتخابات‭ ‬البحرينية‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬وجود‭ ‬تكتلات‭ ‬نيابية‭ ‬تجمع‭ ‬أطياف‭ ‬ومكونات‭ ‬المجتمع‭ ‬البحريني‭ ‬في‭ ‬السلطة‭ ‬التشريعية،‭ ‬حتى‭ ‬غدت‭ ‬اتجاهات‭ ‬التصويت‭ ‬لدى‭ ‬الناس‭ ‬خارج‭ ‬الاصطفافات‭ ‬الطائفية،‭ ‬والعمل‭ ‬على‭ ‬أساس‭ ‬البرنامج‭ ‬الوطني‭ ‬والمصالح‭ ‬الوطنية‭ ‬العليا‭.‬

كما‭ ‬تتجلى‭ ‬الوحدة‭ ‬الوطنية‭ ‬أيضا‭ ‬في‭ ‬الانتخابات‭ ‬البحرينية‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬مجلس‭ ‬للنواب‭ ‬يمثل‭ ‬جبهة‭ ‬وطنية،‭ ‬حيث‭ ‬التمثيل‭ ‬المؤسسي‭ ‬للتعبير‭ ‬عن‭ ‬صوت‭ ‬المواطنين،‭ ‬مع‭ ‬تكريس‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬هذا‭ ‬الاستحقاق‭ ‬السياسي‭ ‬والدستوري‭ ‬الذي‭ ‬يعزز‭ ‬من‭ ‬دور‭ ‬المجلس‭ ‬الوطني‭ ‬بغرفتيه‭ ‬الذي‭ ‬يمثل‭ ‬الشعب‭.‬

لقد‭ ‬أثبتت‭ ‬المشاركة‭ ‬الوطنية‭ ‬في‭ ‬الانتخابات‭ ‬البحرينية‭ ‬عمق‭ ‬الرؤية‭ ‬الملكية‭ ‬والقدرة‭ ‬الاستثنائية‭ ‬على‭ ‬استشراف‭ ‬المستقبل،‭ ‬وفي‭ ‬ظل‭ ‬وعي‭ ‬شعبي‭ ‬متزايد،‭ ‬أدرك‭ ‬تماما‭ ‬أهمية‭ ‬المشاركة‭ ‬الفعالة‭ ‬ودورها‭ ‬في‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬مكتسب‭ ‬مجلس‭ ‬النواب‭ ‬والمشاركة‭ ‬في‭ ‬صنع‭ ‬القرار‭ ‬الوطني،‭ ‬وذلك‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الرقابة‭ ‬على‭ ‬أداء‭ ‬النواب،‭ ‬تقييم‭ ‬ونقد‭ ‬الأداء،‭ ‬التركيز‭ ‬على‭ ‬الكفاءة،‭ ‬التفاعل‭ ‬المستمر‭ ‬مع‭ ‬المجلس‭ ‬النيابي‭.‬

من‭ ‬الملاحظ‭ ‬اليوم‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬اهتماما‭ ‬شبابيا‭ ‬بارزا‭ ‬بالمشاركة‭ ‬الوطنية‭ ‬في‭ ‬الانتخابات‭ ‬البحرينية،‭ ‬وهناك‭ ‬أمل‭ ‬وتفاؤل‭ ‬كبير‭ ‬بمزيد‭ ‬من‭ ‬التطوير،‭ ‬ذلك‭ ‬أن‭ ‬المشاركة‭ ‬الفعالة‭ ‬والواعية‭ ‬تعزز‭ ‬المكتسبات‭ ‬والفرص‭ ‬الإيجابية،‭ ‬كما‭ ‬أن‭ ‬بناء‭ ‬الأوطان‭ ‬يقوم‭ ‬على‭ ‬التحلي‭ ‬بالإيجابية‭ ‬والمساهمة‭ ‬في‭ ‬دفع‭ ‬عجلة‭ ‬التطوير،‭ ‬وما‭ ‬الاهتمام‭ ‬الشعبي‭ ‬الحاصل،‭ ‬وأعداد‭ ‬الذين‭ ‬أبدوا‭ ‬رغبتهم‭ ‬بالترشح‭ ‬والمنافسة،‭ ‬إلا‭ ‬مؤشرات‭ ‬باعثة‭ ‬على‭ ‬التفاؤل‭ ‬بتعزيز‭ ‬الوحدة‭ ‬الوطنية‭ ‬والمسيرة‭ ‬التنموية‭ ‬الشاملة‭.‬

كما‭ ‬أن‭ ‬المشاركة‭ ‬الشبابية‭ ‬الواسعة‭ ‬تعكس‭ ‬دلالات‭ ‬مهمة‭ ‬في‭ ‬رغبة‭ ‬الجميع‭ ‬في‭ ‬المشاركة،‭ ‬ارتكازا‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬التصويت‭ ‬التاريخي‭ ‬على‭ ‬ميثاق‭ ‬العمل‭ ‬الوطني‭ ‬كان‭ ‬تصويتا‭ ‬للمستقبل،‭ ‬وأن‭ ‬استمرارية‭ ‬وثبات‭ ‬التجربة‭ ‬الانتخابية‭ ‬البحرينية‭ ‬أوجدا‭ ‬أرضية‭ ‬للتجدد‭ ‬المستمر،‭ ‬وهناك‭ ‬طموح‭ ‬شبابي‭ ‬واعد‭ ‬للمساهمة‭ ‬في‭ ‬مسيرة‭ ‬البناء،‭ ‬وهذا‭ ‬ما‭ ‬وجدناه‭ ‬في‭ ‬معظم‭ ‬أسماء‭ ‬وصور‭ ‬الراغبين‭ ‬في‭ ‬الترشح‭ ‬من‭ ‬كافة‭ ‬محافظات‭ ‬البلاد‭.‬

كما‭ ‬نجد‭ ‬اليوم‭ ‬الاعتزاز‭ ‬المجتمعي‭ ‬بحضور‭ ‬المرأة‭ ‬البارز‭ ‬في‭ ‬تعزيز‭ ‬الوحدة‭ ‬الوطنية‭ ‬عبر‭ ‬المشاركة‭ ‬في‭ ‬الانتخابات‭ ‬البحرينية‭ ‬‮«‬النيابية‭ ‬والبلدية‮»‬،‭ ‬فالمرأة‭ ‬البحرينية‭ ‬ليس‭ ‬فقط‭ ‬شريكا،‭ ‬بل‭ ‬هي‭ ‬مؤثر‭ ‬أساسي‭ ‬في‭ ‬تكوين‭ ‬مجلس‭ ‬النواب‭ ‬والمجالس‭ ‬البلدية،‭ ‬وإن‭ ‬حضور‭ ‬المرأة‭ ‬في‭ ‬رسم‭ ‬المشهد‭ ‬الانتخابي‭ ‬يعدّ‭ ‬منجزاً‭ ‬حضارياً‭ ‬يتمثل‭ ‬في‭ ‬قدرة‭ ‬المرأة‭ ‬البحرينية‭ ‬على‭ ‬المنافسة‭ ‬والتميز‭ ‬والوصول‭ ‬إلى‭ ‬مجلس‭ ‬النواب‭ ‬والمجالس‭ ‬البلدية‭.‬

إن‭ ‬ماكينات‭ ‬الفتنة‭ ‬والتحريض‭ ‬في‭ ‬الخارج‭ ‬عبر‭ ‬منصاتها‭ ‬المتعددة‭ ‬لا‭ ‬تزال‭ ‬تراهن‭ ‬على‭ ‬عدم‭ ‬المشاركة،‭ ‬وقد‭ ‬وصل‭ ‬أسلوب‭ ‬الرهان‭ ‬الفاشل‭ ‬إلى‭ ‬استعطاف‭ ‬المشاعر‭ ‬تارة،‭ ‬وإلى‭ ‬تسول‭ ‬المواقف‭ ‬والبيانات‭ ‬تارة،‭ ‬وإلى‭ ‬التلميح‭ ‬بالتهديدات‭ ‬مرات‭ ‬عديدة‭.. ‬وكلها‭ ‬أساليب‭ ‬أثبتت‭ ‬عدم‭ ‬نفعها،‭ ‬ورفض‭ ‬الانصياع‭ ‬لها،‭ ‬لأن‭ ‬الناس‭ ‬اكتشفت‭ ‬فائدة‭ ‬المشاركة،‭ ‬وخيبة‭ ‬وخسارة‭ ‬عدم‭ ‬المشاركة‭.. ‬واقتنع‭ ‬الجميع‭ ‬بأن‭ ‬المشاركة‭ ‬في‭ ‬الانتخابات‭ ‬البحرينية‭ ‬من‭ ‬سبل‭ ‬تعزيز‭ ‬الوحدة‭ ‬الوطنية،‭ ‬وهي‭ ‬المصير‭ ‬المشترك‭ ‬لأبناء‭ ‬هذا‭ ‬الوطن‭ ‬الغالي‭.‬

إقرأ أيضا لـ"محميد المحميد"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

//