العدد : ١٦٢٦٨ - الجمعة ٠٧ أكتوبر ٢٠٢٢ م، الموافق ١١ ربيع الأول ١٤٤٤هـ

العدد : ١٦٢٦٨ - الجمعة ٠٧ أكتوبر ٢٠٢٢ م، الموافق ١١ ربيع الأول ١٤٤٤هـ

أخبار البحرين

الهيئة العامة للتأمين الاجتماعي تطلق مبادرة طموح لتمكين الكوادر الشبابية في مجال التقاعد والتأمين الاجتماعي

الخميس ٢٢ ٢٠٢٢ - 17:09

أطلقت الهيئة العامة للتأمين الاجتماعي بالتعاون مع معهد الإدارة العامة مؤخرًا برنامج (طموح) للتوجيه والإرشاد المهني (Mentorship Program) لموظفي الهيئة الشباب بهدف خلق كوادر شبابية وطنية في مجال التقاعد والتأمين الاجتماعي.

ويأتي إطلاق الهيئة للبرنامج انطلاقًا من التوجيهات الملكية السامية بتسمية عام 2022 بـ "عام الشباب البحريني" لتمكين الشباب البحريني الواعد، وتأكيدِ جلالة الملك المعظّم على أن تمكين الشباب أولوية وطنية لتحفيز مشاركتهم الفعالة كقوة عمل وبناء، تساهم في التطوير الإيجابي لنهضتنا الوطنية بمسؤولية وتكافؤ حقيقي، وحرص واهتمام صاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس مجلس الوزراء على دعم الكوادر الشبابية، والمبادرة الطموحة من سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب، لإبراز مساهمات الشباب ومشاركتهم الفاعلة في نمو وازدهار مملكتنا الحبيبة،
وقد تم صباح اليوم الخميس الموافق ٢٢ سبتمبر ٢٠٢٢  توقيع اتفاقية تنفيذ البرنامج بين كل من الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للتأمين الاجتماعي والمدير العام لمعهد الإدارة العامة صباح اليوم بحضور منتسبي الجهتين وفريق العمل إلى جانب المشاركين في البرنامج الذين تمَّ اختيارهم وموجهيهم.
وأكدت إيمان مصطفى المرباطي الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للتأمين الاجتماعي في كلمتها بأنه قد جاء إطلاق هذا البرنامج تعبيرًا عن أحد أهداف الهيئة الاستراتيجية نحو خلق كوادر شبابية وطنية واعدة ومتخصصة في مجال التقاعد والتأمين الاجتماعي، وإعداد قادة المستقبل وإبراز قدراتهم، من خلال الاستفادة من الخبرات الحالية ونقل المعرفة إلى شبابها الواعد، بالتعاون مع معهد الإدارة العامة، الذي قام بوضع الأسس المنهجية العلمية والتدريبية المعتمدة للتنفيذ الفعلي للبرنامج، وتحقيق النتائج المرجوة؛ للوصول لأداءٍ حكومي متطور، ورفع كفاءة الأداء المؤسسي.
كما أوضحت بأن الهيئة العامة للتأمين الاجتماعي تزخر بالكفاءات الوطنية المعطاءة، التي أبرزت هذه المبادرة جزءًا منها، والتي يطمح إلى أن تحقق مردودًا إيجابيًا ينعكس على كفاءة أداء كوادر الهيئة، لنقل الخبرات والمعارف في مختلف المجالات والاختصاصات، وتقدمت بالشكر الجزيل لكل من ساهم في تنفيذ مبادرة (طموح) من الإدارة التنفيذية وفريق العمل بالتعاون مع معهد الإدارة العامة.
وأشارت المرباطي الى أن إدارة الهيئة قد قامت بتقديم كل الدعم في جميع مراحل الدراسة والتنفيذ، إلى أن أصبحت المبادرة برنامجًا متكاملاً قابلاً للتنفيذ الفعّال، من خلال فريق عمل متكامل من كوادر الهيئة بالتعاون مع معهد الإدارة العامة إلى أن تم اختيار نخبة المشاركين في النسخة الأولى من البرنامج البالغ عددهم 20 موظفًا، إلى جانب عدد من الموجهين من أصحاب الخبرة والاختصاص.
فيما أكد الدكتور رائد محمد بن شمس المدير العام لمعهد الإدارة العامة  "بيبا"،  أن برنامج طموح الذي ينطلق بتعاون مشترك بين المعهد والهيئة العامة للتأمين الاجتماعي، يعكس الطموح الوطني المشترك الرامي إلى تحويل التحديات التي تواجهها الكوادر الوطنية في الهيئة إلى فرص تتناسب مع تطلعات المواطن. مضيفًا أن هذا الأمر لا يتحقق إلا بتطوير وتمكين الشباب والمسؤولين، وتزويدهم بالآليات والأدوات المُمَّكنة ومن أبرزها أدوات الإرشاد والتوجيه (الكوتشينج والمنتورينج)، للتعرف على مواطن القصور وأسباب التحديات الحالية واستشراف التحديات المستقبلية نحو وضع حلول محلية تناسب الاحتياجات الوطنية.

وأشار د. بن شمس إلى وجود مساعي مشتركة تهدف إلى خلق صف ثاني من القيادات الوطنية في الهيئة العامة للتأمين الاجتماعي، تمتلك الفكر الاستشرافي والقدرة على وضع الرؤى والحلول الاستباقية قبل وقوع الإشكاليات والتحديات. موضحًا أن الجميع اليوم يطالب بوضع الشخص المناسب في المكان المناسب، وهذا ما نعمل على تحقيقه في المعهد عبر توظيف الأسس العلمية والمُمنهجة من خلال الاختبارات السيكومترية ومنهجيات التطابق الوظيفي، لقياس مدى ملاءمة شخص معين لشغل وظيفة معينة، بناء على احتياجات الوظيفة، نحو تمكين الكفاءات الوظيفية الملائمة من شغل المناصب الوظيفية المطابقة للمتطلبات اللازمة.

كلمات دالة

aak_news