العدد : ١٦٣٢١ - الثلاثاء ٢٩ نوفمبر ٢٠٢٢ م، الموافق ٠٥ جمادى الاول ١٤٤٤هـ

العدد : ١٦٣٢١ - الثلاثاء ٢٩ نوفمبر ٢٠٢٢ م، الموافق ٠٥ جمادى الاول ١٤٤٤هـ

الرأي الثالث

محميد المحميد

malmahmeed7@gmail.com

تأشيرة السياحة والتدريب.. هل من توضيح..؟؟

في‭ ‬خضم‭ ‬الحديث‭ ‬الدائر،‭ ‬وربما‭ ‬اللغط‭ ‬الحاصل،‭ ‬الذي‭ ‬قد‭ ‬يجرّ‭ ‬إلى‭ ‬سوء‭ ‬فهم،‭ ‬وتكوين‭ ‬قناعات‭ ‬غير‭ ‬سليمة،‭ ‬بات‭ ‬من‭ ‬اللازم‭ ‬على‭ ‬الجهات‭ ‬المختصة‭ ‬توضيح‭ ‬وبيان‭ ‬وحتى‭ ‬التذكير‭ ‬بمسألة‭ ‬اشتراطات‭ ‬‮«‬تأشيرة‭ ‬السياحة‮»‬،‭ ‬وكذلك‭ ‬‮«‬تأشيرة‭ ‬التدريب‮»‬‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬استحداثها‭ ‬في‭ ‬البلاد‭.‬

الهاجس‭ ‬المجتمعي‭ ‬الأبرز‭ ‬من‭ ‬تداعيات‭ ‬تلك‭ ‬التأشيرات‭ ‬هو‭ ‬تحوّل‭ ‬بعض‭ ‬المجمعات‭ ‬السكنية‭ ‬إلى‭ ‬ما‭ ‬يشبه‭ ‬أنك‭ ‬في‭ ‬حي‭ ‬إفريقي‭ ‬أو‭ ‬شارع‭ ‬آسيوي،‭ ‬مع‭ ‬كل‭ ‬الاحترام‭ ‬والتقدير‭ ‬الإنساني‭ ‬لحاملي‭ ‬تلك‭ ‬الجنسيات‭.. ‬بجانب‭ ‬استغلال‭ ‬البعض‭ ‬لنوعية‭ ‬تلك‭ ‬التأشيرات،‭ ‬ومزاحمة‭ ‬الناس‭ ‬في‭ ‬الأعمال‭ ‬والخدمات‭ ‬العامة،‭ ‬وحتى‭ ‬مضايقة‭ ‬أصحاب‭ ‬مكاتب‭ ‬استقدام‭ ‬العمال‭ ‬في‭ ‬أرزاقهم‭.. ‬حيث‭ ‬يأتي‭ ‬صاحب‭ ‬التأشيرة‭ ‬للبلاد،‭ ‬ويعمل‭ ‬في‭ ‬أي‭ ‬مهنة،‭ ‬كتوصيل‭ ‬الطلبات‭ ‬أو‭ ‬غسل‭ ‬السيارات‭ ‬مثلا‭.. ‬ثم‭ ‬يتحول‭ ‬إلى‭ ‬عامل‭ ‬مقيم،‭ ‬بشكل‭ ‬قانوني،‭ ‬في‭ ‬أي‭ ‬مجال،‭ ‬وخاصة‭ ‬في‭ ‬مجالات‭ ‬العمل‭ ‬بمؤسسات‭ ‬القطاع‭ ‬الخاص‭.‬

ندعم‭ ‬كل‭ ‬جهود‭ ‬الدولة‭ ‬في‭ ‬تنشيط‭ ‬الاقتصاد،‭ ‬وفي‭ ‬كون‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬عاصمة‭ ‬للسياحة،‭ ‬وفي‭ ‬كافة‭ ‬الإجراءات‭ ‬التي‭ ‬تعزز‭ ‬مكانة‭ ‬البلاد،‭ ‬والمجتمع‭ ‬البحريني‭ ‬مجتمع‭ ‬منفتح‭ ‬ومتسامح‭ ‬ومتعايش‭.. ‬ولكن‭ ‬من‭ ‬الضروري‭ ‬كذلك‭ ‬أن‭ ‬يتم‭ ‬تقييم‭ ‬وتقويم‭ ‬الأمور،‭ ‬وإصلاحها‭ ‬وتطويرها‭ ‬إن‭ ‬لزم‭ ‬الأمر،‭ ‬أو‭ ‬زادت‭ ‬الحالات‭ ‬المخالفة،‭ ‬قبل‭ ‬تفاقم‭ ‬المشكلة‭.‬

بعض‭ ‬الأهالي‭ ‬في‭ ‬المجمعات‭ ‬السكنية‭ ‬بدأوا‭ ‬يشكون‭ ‬من‭ ‬غزو‭ ‬نوعيات‭ ‬محددة‭ ‬من‭ ‬حاملي‭ ‬الجنسيات‭ ‬مناطقهم‭ ‬قرب‭ ‬منازلهم،‭ ‬وما‭ ‬يقومون‭ ‬به‭ ‬من‭ ‬ممارسات‭ ‬وأعمال،‭ ‬الكثير‭ ‬منها‭ ‬لا‭ ‬يتوافق‭ ‬مع‭ ‬الثقافة‭ ‬المجتمعية‭ ‬والحضارية،‭ ‬زاد‭ ‬معه‭ ‬الخوف‭ ‬على‭ ‬الأبناء‭ ‬والصغار،‭ ‬وحتى‭ ‬عاملات‭ ‬المنازل،‭ ‬وخاصة‭ ‬أن‭ ‬البعض‭ ‬من‭ ‬هؤلاء‭ ‬يقعد‭ ‬على‭ ‬قارعة‭ ‬الطريق‭ ‬حتى‭ ‬ساعات‭ ‬الفجر‭ ‬الأولى‭.‬

بعض‭ ‬السلوكيات‭ ‬والممارسات‭ ‬بحاجة‭ ‬إلى‭ ‬مزيد‭ ‬من‭ ‬الحزم‭ ‬القانوني‭ ‬في‭ ‬التعامل‭ ‬مع‭ ‬أصحابها،‭ ‬وحتى‭ ‬يدرك‭ ‬الجميع‭ ‬أن‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬دولة‭ ‬القانون‭ ‬والمؤسسات،‭ ‬وكما‭ ‬تقدم‭ ‬التسهيلات‭ ‬والتأشيرات‭ ‬للدخول‭ ‬إليها،‭ ‬فإنها‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬ذاته‭ ‬تحرص‭ ‬بشدة‭ ‬على‭ ‬التزام‭ ‬الجميع‭ ‬بقوانينها‭ ‬واحترام‭ ‬ثقافة‭ ‬مجتمعها‭.‬

لقد‭ ‬أصبح‭ ‬من‭ ‬المعتاد‭ ‬أن‭ ‬ترى‭ ‬سيدة‭ ‬أجنبية‭ ‬بلباس‭ ‬فاضح‭ ‬تتجول‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ ‬السكنية،‭ ‬وهي‭ ‬ذاهبة‭ ‬إلى‭ ‬مقر‭ ‬عملها‭ ‬صباحا‭ ‬أو‭ ‬مساء‭.. ‬لقد‭ ‬أصبح‭ ‬من‭ ‬المعتاد‭ ‬كذلك‭ ‬أن‭ ‬ترى‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬الأجانب‭ ‬يجلسون‭ ‬على‭ ‬قارعة‭ ‬الطريق‭ ‬قرب‭ ‬البيوت‭ ‬والعمارات‭ ‬وهم‭ ‬يلبسون‭ ‬‮«‬الشورتات‭ ‬فقط‮»‬‭ ‬وأنصاف‭ ‬أجسامهم‭ ‬عارية‭... ‬لقد‭ ‬أصبح‭ ‬من‭ ‬المعتاد‭ ‬أيضا‭ ‬أن‭ ‬تدخل‭ ‬محلا‭ ‬أو‭ ‬مقهى‭ ‬وتجد‭ ‬العامل‭ ‬من‭ ‬جنسية‭ ‬إفريقية‭ ‬يعمل‭ ‬في‭ ‬دورات‭ ‬المياه‭.‬

لسنا‭ ‬ضد‭ ‬صاحب‭ ‬أي‭ ‬جنسية‭ ‬وأي‭ ‬مهنة،‭ ‬ونحترم‭ ‬الجميع‭ ‬ونرحب‭ ‬بهم‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬شك،‭ ‬وبالتأكيد‭ ‬إن‭ ‬أصحاب‭ ‬العمارات‭ ‬هم‭ ‬المستفيد‭ ‬الأكبر‭ ‬من‭ ‬تأجير‭ ‬الشقق‭ ‬لهم،‭ ‬على‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬شريحة‭ ‬كبيرة‭ ‬منهم‭ ‬لا‭ ‬تسكن‭ ‬إلا‭ ‬في‭ ‬الشقق‭ ‬ذات‭ ‬الإيجار‭ ‬المنخفض‭ ‬جدا،‭ ‬والخوف‭ ‬والخشية‭ ‬من‭ ‬تجمعاتهم‭ ‬في‭ ‬غرفة‭ ‬أو‭ ‬شقة‭ ‬واحدة‭ ‬بشكل‭ ‬غير‭ ‬إنساني‭ ‬ولا‭ ‬قانوني‭.‬

لذلك‭ ‬كله‭.. ‬ولكثير‭ ‬غيره‭.. ‬ندعو‭ ‬من‭ ‬منطلق‭ ‬وطني‭ ‬بحت،‭ ‬ومن‭ ‬هدف‭ ‬مجتمعي‭ ‬خالص،‭ ‬إلى‭ ‬الرقابة،‭ ‬والحذر‭ ‬من‭ ‬تداعيات‭ ‬استغلال‭ ‬البعض‭ ‬منهم‭ ‬لتأشيرات‭ ‬الدخول‭ ‬إلى‭ ‬بلادنا‭ ‬بشكل‭ ‬غير‭ ‬سليم،‭ ‬وكذلك‭ ‬من‭ ‬استغلال‭ ‬بعض‭ ‬أصحاب‭ ‬العمل‭ ‬لحاملي‭ ‬تلك‭ ‬التأشيرات‭.. ‬فهل‭ ‬من‭ ‬توضيح‭ ‬وبيان‭ ‬وحتى‭ ‬تذكير،‭ ‬كي‭ ‬تتضح‭ ‬المسائل‭ ‬لدى‭ ‬الجميع‭..‬؟؟

إقرأ أيضا لـ"محميد المحميد"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

//