العدد : ١٦٣٢١ - الثلاثاء ٢٩ نوفمبر ٢٠٢٢ م، الموافق ٠٥ جمادى الاول ١٤٤٤هـ

العدد : ١٦٣٢١ - الثلاثاء ٢٩ نوفمبر ٢٠٢٢ م، الموافق ٠٥ جمادى الاول ١٤٤٤هـ

معنى الكلام

طفلـــــة الخليفــــــــة

tefla.kh@aaknews.net

حكيم

النهج‭ ‬الدبلوماسي‭ ‬الحكيم‭ ‬لجلالة‭ ‬ملك‭ ‬البلاد‭ ‬المفدى‭ ‬عزز‭ ‬مكانة‭ ‬البحرين‭ ‬إقليميا‭ ‬وعالميا‭.‬

وقد‭ ‬أشاد‭ ‬الدكتور‭ ‬عبداللطيف‭ ‬بن‭ ‬راشد‭ ‬الزياني‭ ‬وزير‭ ‬الخارجية‭ ‬بالنهج‭ ‬الدبلوماسي‭ ‬الحكيم‭ ‬لحضرة‭ ‬صاحب‭ ‬الجلالة‭ ‬الملك‭ ‬حمد‭ ‬بن‭ ‬عيسى‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬ملك‭ ‬البلاد‭ ‬المعظم‭ ‬وتحركات‭ ‬جلالته‭ ‬الفاعلة‭ ‬على‭ ‬مختلف‭ ‬الأصعدة‭ ‬الإقليمية‭ ‬والدولية‭ ‬التي‭ ‬عززت‭ ‬مكانة‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬كأنموذج‭ ‬رائد‭ ‬في‭ ‬ترسيخ‭ ‬التسامح‭ ‬والاعتدال‭ ‬والتعاون‭ ‬البناء‭ ‬والشراكة‭ ‬الوطيدة‭ ‬في‭ ‬تحقيق‭ ‬الأمن‭ ‬والسلام‭ ‬والرخاء‭ ‬والتنمية‭ ‬المستدامة‭ ‬وخدمة‭ ‬الإنسانية‭.‬

إن‭ ‬اختيار‭ ‬النهج‭ ‬الذي‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬حصول‭ ‬جميع‭ ‬البلدان‭ ‬على‭ ‬الخير‭ ‬والسلام‭ ‬والأمان‭ ‬والذي‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬التعاون‭ ‬بين‭ ‬البلدان‭ ‬المختلفة‭ ‬بروح‭ ‬التعاون‭ ‬البناء‭ ‬والشراكة‭ ‬وحب‭ ‬الخير‭ ‬للجميع‭ ‬والعدالة‭ ‬والإنصاف‭ ‬لكل‭ ‬دول‭ ‬العالم‭ ‬واعتماد‭ ‬الحكمة‭ ‬والحوار‭ ‬في‭ ‬حل‭ ‬المشكلات‭ ‬لا‭ ‬شك‭ ‬أنه‭ ‬الطريق‭ ‬إلى‭ ‬نماء‭ ‬جميع‭ ‬دول‭ ‬العام‭ ‬وتمكنها‭ ‬من‭ ‬تحقيق‭ ‬التقدم‭ ‬والاستقرار‭ ‬والتعاون‭ ‬والعلاقات‭ ‬المتميزة‭ ‬التي‭ ‬تساعد‭ ‬العالم‭ ‬ككل‭ ‬على‭ ‬حل‭ ‬مشكلاته‭ ‬والنهوض‭ ‬بأعبائه‭ ‬والسير‭ ‬في‭ ‬طريق‭ ‬التقدم‭ ‬والنماء‭ ‬والحياة‭ ‬الكريمة‭ ‬للأوطان‭ ‬والشعوب‭.‬

ولقد‭ ‬كان‭ ‬هذا‭ ‬هو‭ ‬الطريق‭ ‬الذي‭ ‬اختاره‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬المعظم‭ ‬لتسير‭ ‬عليه‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬في‭ ‬علاقاتها‭ ‬مع‭ ‬دول‭ ‬العالم‭ ‬فحقق‭ ‬للبحرين‭ ‬المكانة‭ ‬المتميزة‭ ‬بحكمته‭ ‬وحسن‭ ‬اختياره‭.‬

إقرأ أيضا لـ"طفلـــــة الخليفــــــــة"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

//