العدد : ١٦٣٢٥ - السبت ٠٣ ديسمبر ٢٠٢٢ م، الموافق ٠٩ جمادى الاول ١٤٤٤هـ

العدد : ١٦٣٢٥ - السبت ٠٣ ديسمبر ٢٠٢٢ م، الموافق ٠٩ جمادى الاول ١٤٤٤هـ

قضايا و آراء

الاسـتــدامــة أولاً وأخيراً

بقلم: د. عبدالله العباسي {

الجمعة ١٩ ٢٠٢٢ - 02:00

بدأ‭ ‬مفهوم‭ ‬الاستدامة‭ ‬كمصطلح‭ ‬بالتشكل‭ ‬منذ‭ ‬عام‭ ‬1950م،‭ ‬وذلك‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬النقاش‭ ‬حول‭ ‬العلاقات‭ ‬المتبادلة‭ ‬بين‭ ‬توافر‭ ‬الموارد‭ ‬الطبيعية‭ ‬والنمو‭ ‬السكاني‭ ‬والحفاظ‭ ‬على‭ ‬البيئة‭. ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬أهداف‭ ‬التنمية‭ ‬المستدامة‭ (‬SDGs‭) ‬التي‭ ‬اطلقتها‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة،‭ ‬أوجدت‭ ‬البرنامج‭ ‬العملي‭ ‬للدول‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تطبيق‭ ‬مفاهيم‭ ‬الاستدامة‭ ‬على‭ ‬أرض‭ ‬الواقع‭. ‬ولهذا‭ ‬نجد‭ ‬أن‭ ‬التعريف‭ ‬الأكثر‭ ‬رواجاً‭ ‬هو‭ ‬تعريف‭ ‬لجنة‭ ‬بريندتلاند‭ ‬التابعة‭ ‬للأمم‭ ‬المتحدة،‭ ‬والذي‭ ‬يعرف‭ ‬الاستدامة‭ ‬على‭ ‬أنها‭ ‬‮«‬تلبية‭ ‬حاجات‭ ‬الحاضر‭ ‬دون‭ ‬المساس‭ ‬بقدرات‭ ‬الأجيال‭ ‬المستقبلية‭ ‬على‭ ‬تلبية‭ ‬حاجاتها‭ ‬الخاصة‮»‬‭. ‬وهناك‭ ‬ايضاً‭ ‬اتفاق‭ ‬بين‭ ‬الباحثين‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬الهدف‭ ‬الأساسي‭ ‬للاستدامة‭ ‬ينبغي‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬تعزيز‭ ‬وتحسين‭ ‬ثلاث‭ ‬ركائز‭ ‬أساسية،‭ ‬وهي‭ ‬ما‭ ‬تعرف‭ ‬بركائز‭ ‬الاستدامة‭ ‬وتشمل‭: ‬البيئة،‭ ‬والمجتمع،‭ ‬والاقتصاد‭. ‬وعليه‭ ‬فإن‭ ‬الاستدامة‭ ‬كمفهوم‭ ‬تتحقق‭ ‬بمقدار‭ ‬التناغم‭ ‬والتكامل‭ ‬بين‭ ‬هذه‭ ‬الركائز‭.‬

ومن‭ ‬هنا‭ ‬ينبغي‭ ‬النظر‭ ‬بشمولية‭ ‬حينما‭ ‬يتم‭ ‬وضع‭ ‬الخطط‭ ‬والاستراتجيات‭ ‬الوطنية‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬منسجمة‭ ‬مع‭ ‬أهداف‭ ‬التنمية‭ ‬المستدامة،‭ ‬فالاهتمام‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬لعدة‭ ‬قضايا‭ ‬مجتمعة‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬ضمان‭ ‬أن‭ ‬مفاهيم‭ ‬الاستدامة‭ ‬مطبقة‭ ‬قدر‭ ‬الامكان‭. ‬وهذا‭ ‬الأمر‭ ‬ليس‭ ‬بالأمر‭ ‬الهين،‭ ‬فهناك‭ ‬دائماً‭ ‬صعوبة‭ ‬في‭ ‬تحقيق‭ ‬عدة‭ ‬أهداف‭ ‬لقطاعات‭ ‬مختلفة‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬واحد‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬خلق‭ ‬مشاكل‭ ‬أخرى‭. ‬فعلى‭ ‬سبيل‭ ‬المثال‭: ‬ففي‭ ‬إحدى‭ ‬الدول‭ ‬تم‭ ‬رفع‭ ‬سعر‭ ‬مواقف‭ ‬السيارات‭ ‬داخل‭ ‬المدن؛‭ ‬وذلك‭ ‬لتشجيع‭ ‬المواطنين‭ ‬على‭ ‬استخدام‭ ‬المواصلات‭ ‬العامة‭ ‬بهدف‭ ‬زيادة‭ ‬الإيرادات‭ ‬من‭ ‬المواصلات‭ ‬وتقليل‭ ‬تلوث‭ ‬الهواء‭ ‬داخل‭ ‬المدن‭. ‬ولم‭ ‬يتم‭ ‬حسبان‭ ‬مدى‭ ‬تقبل‭ ‬المجتمع‭ ‬لهذا‭ ‬القرار،‭ ‬فأصبح‭ ‬المواطنون‭ ‬يقاومون‭ ‬هذا‭ ‬القرار‭ ‬بالسياقة‭ ‬إلى‭ ‬المجمعات‭ ‬ذات‭ ‬المواقف‭ ‬المجانية‭ ‬والتي‭ ‬يتطلب‭ ‬الوصول‭ ‬إليها‭ ‬مسافة‭ ‬أطول‭ ‬من‭ ‬المواقف‭ ‬العادية‭. ‬وبالتالي‭ ‬فإن‭ ‬نتيجة‭ ‬هذا‭ ‬القرار‭ ‬كانت‭ ‬زيادة‭ ‬الاعتماد‭ ‬على‭ ‬السيارات‭ ‬الخاصة‭ ‬وزيادة‭ ‬التلوث‭ ‬في‭ ‬المدن‭.‬

وأيضاً‭ ‬في‭ ‬المكسيك‭ ‬تم‭ ‬إقرار‭ ‬قانون‭ ‬ينظم‭ ‬استخدام‭ ‬السيارات‭ ‬الخاصة،‭ ‬بحيث‭ ‬يكون‭ ‬استخدامها‭ ‬لستة‭ ‬أيام‭ ‬فقط‭ ‬ويكون‭ ‬هناك‭ ‬يوم‭ ‬واحد‭ ‬فقط‭ ‬لا‭ ‬تستخدم‭ ‬فيه‭ ‬هذه‭ ‬السيارة‭ ‬بعينها،‭ ‬وذلك‭ ‬لتقليل‭ ‬التلوث‭ ‬الناتج‭ ‬من‭ ‬عوادم‭ ‬السيارات‭. ‬فما‭ ‬كان‭ ‬من‭ ‬المواطنين‭ ‬إلا‭ ‬أنهم‭ ‬اشتروا‭ ‬سيارات‭ ‬أخرى‭ ‬لاستخدامها‭ ‬في‭ ‬اليوم‭ ‬الذي‭ ‬لا‭ ‬يستعملون‭ ‬فيه‭ ‬السيارة‭ ‬الأولى،‭ ‬ولوحظ‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬السيارات‭ ‬تكون‭ ‬أرخص‭ ‬ثمناً‭ ‬وذات‭ ‬كفاءة‭ ‬أقل‭ ‬وملوثة‭ ‬بشكل‭ ‬أكبر‭. ‬فالنتيجة‭ ‬لهذا‭ ‬القرار‭ ‬كانت‭ ‬عكسية‭ ‬بشكل‭ ‬كبير‭. ‬

لذلك،‭ ‬ولضمان‭ ‬تطبيق‭ ‬أهداف‭ ‬التنمية‭ ‬المستدامة‭ ‬في‭ ‬خططنا‭ ‬وبرامجنا‭ ‬الوطنية‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬نراعي‭ ‬جميع‭ ‬ركائزها‭ ‬بشكل‭ ‬يتناسب‭ ‬مع‭ ‬حجم‭ ‬المشكلة‭ ‬التي‭ ‬يراد‭ ‬معالجتها‭ ‬والقطاع‭ ‬المراد‭ ‬تنميته‭. ‬والاستدامة‭ ‬كمنهج‭ ‬ليست‭ ‬فقط‭ ‬قابلة‭ ‬للتطبيق‭ ‬على‭ ‬المشاريع‭ ‬والخطط‭ ‬الجديدة،‭ ‬بل‭ ‬يمكن‭ ‬اضافتها‭ ‬إلى‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الخطط‭ ‬القائمة،‭ ‬والتي‭ ‬هي‭ ‬بحاجة‭ ‬إلى‭ ‬إعادة‭ ‬نظر‭ ‬بشكل‭ ‬دوري‭ ‬بطبيعة‭ ‬الحال‭. ‬وأخيراً،‭ ‬فلابد‭ ‬من‭ ‬التأكيد‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬الالتزام‭ ‬بمبادئ‭ ‬الاستدامة‭ ‬ليس‭ ‬حكراً‭ ‬على‭ ‬أحد‭ ‬بعينه،‭ ‬فهي‭ ‬للدولة‭ ‬وللمجتمع‭ ‬وللأفراد‭ ‬على‭ ‬حدٍ‭ ‬سواء‭. ‬لأنها‭ ‬مسوؤلية‭ ‬أخلاقية‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬الأجيال‭ ‬القادمة‭.‬

{ مركز‭ ‬البحرين‭ ‬للدراسات‭ ‬الاستراتيجية‭ ‬والدولية‭ ‬والطاقة

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

//