العدد : ١٦٣٨٣ - الاثنين ٣٠ يناير ٢٠٢٣ م، الموافق ٠٨ رجب ١٤٤٤هـ

العدد : ١٦٣٨٣ - الاثنين ٣٠ يناير ٢٠٢٣ م، الموافق ٠٨ رجب ١٤٤٤هـ

السياحي

خبراء : تفرغ الوزيرة سيرفع حركة النشاط السياحي لأول مرة في البحرين .. وزارة منفصلة للسياحة ترأسها سيدة

الأربعاء ٢٩ يونيو ٢٠٢٢ - 02:00

كتبت‭- ‬زينب‭ ‬إسماعيل‭ ‬

إثر‭ ‬تأسيس‭ ‬وزارة‭ ‬منفصلة‭ ‬للقطاع‭ ‬السياحي‭ -‬لأول‭ ‬مرة‭ ‬في‭ ‬تاريخ‭ ‬البحرين‭- ‬تترأسها‭ ‬سيدة‭ ‬بحرينية‭ ‬شابة،‭ ‬أكد‭ ‬خبراء‭ ‬في‭ ‬المجال‭ ‬السياحي‭ ‬على‭ ‬أن‭ "‬تخصيص‭ ‬وزيرة‭ ‬تتولى‭ ‬مهام‭ ‬السياحة‭ ‬سيمنحها‭ ‬التفرغ‭ ‬التام‭ ‬لتكثيف‭ ‬حركة‭ ‬النشاط‭ ‬السياحي‭ ‬في‭ ‬البلاد‭ ‬واستقطاب‭ ‬أعداد‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬الزوار‭ ‬مما‭ ‬يسهم‭ ‬في‭ ‬رفع‭ ‬مساهمة‭ ‬السياحة‭ ‬في‭ ‬الناتج‭ ‬الإجمالي‭ ‬المحلي‭.‬

وتحدث‭ ‬المختصون‭ ‬عن‭ ‬نواقص‭ ‬القطاع‭ ‬المتمثلة‭ ‬في‭ ‬البحث‭ ‬عن‭ ‬سبل‭ ‬جديدة‭ ‬تستقطب‭ ‬سياح‭ ‬من‭ ‬فئات‭ ‬عمرية‭ ‬مختلفة‭ ‬عبر‭ ‬تطوير‭ ‬المواقع‭ ‬السياحية‭ ‬بما‭ ‬فيها‭ ‬التراثية‭ ‬والترفيهية‭ ‬وتكاتف‭ ‬جهود‭ ‬الجهات‭ ‬المسئولة‭ ‬بهذا‭ ‬الخصوص‭ ‬ورفع‭ ‬حجم‭ ‬الترويج‭ ‬للمواقع‭ ‬التاريخية،‭ ‬الذي‭ ‬بدوره‭ ‬يستقطب‭ ‬سواح‭ ‬ذوي‭ ‬اهتمامات‭ ‬خاصة‭.‬

كما‭ ‬أكد‭ ‬الخبراء‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬جلوس‭ ‬الخبراء‭ ‬بين‭ ‬الفينة‭ ‬والأخرى‭ ‬هو‭ ‬ضرورة‭ ‬بإعتبار‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬القطاع‭ ‬مرن‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬التعامل‭ ‬معه‭ ‬ومتغير‭ ‬كلما‭ ‬مر‭ ‬الزمان‭.‬

 

أثر‭ ‬إيجابي

أكد‭ ‬رئيس‭ ‬جمعية‭ ‬مكاتب‭ ‬السفر‭ ‬والسياحة‭ ‬البحرينية،‭ ‬جهاد‭ ‬الأمين‭ ‬أن‭ ‬منح‭ ‬القطاع‭ ‬السياحي‭ ‬وزارة‭ ‬منفصلة‭ ‬ووزير‭ ‬متفرغ‭ ‬يؤسس‭ ‬لدعم‭ ‬الجهود‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬العمل‭ ‬عليها‭ ‬خلال‭ ‬السنوات‭ ‬الماضية،‭ ‬وسيفتح‭ ‬المجال‭ ‬لرفع‭ ‬حجم‭ ‬الإنجازات‭ ‬وفتح‭ ‬الباب‭ ‬لمزيد‭ ‬من‭ ‬العمل‭.‬

وقال‭ ‬إن‭ ‬تعيين‭ ‬وزيرة‭ ‬شاركت‭ ‬في‭ ‬وضع‭ ‬الاستراتيجية‭ ‬الخاصة‭ ‬بالسياحة‭ ‬ويتم‭ ‬توليتها‭ ‬مهام‭ ‬تنفيذها‭ ‬له‭ ‬الأثر‭ ‬الإيجابي‭ ‬في‭ ‬دفع‭ ‬عجلة‭ ‬تنمية‭ ‬القطاع‭ ‬وتحقيق‭ ‬الأهداف‭ ‬المرجوة‭ ‬التي‭ ‬تسعى‭ ‬إلى‭ ‬رفع‭ ‬مساهمة‭ ‬السياحة‭ ‬في‭ ‬الناتج‭ ‬المحلي،‭ ‬وأضاف‭ "‬نتطلع‭ ‬للعمل‭ ‬معها‭ ‬في‭ ‬المستقبل‭ ‬للدفع‭ ‬بأهداف‭ ‬الاستراتيجية‭ ‬السياحية‭ ‬وتطويرها‭ ‬وفق‭ ‬احتياجات‭ ‬القطاع‭.‬

وأشار‭ ‬أمين‭ ‬إلى‭ ‬تطلعات‭ ‬القطاع‭ ‬المتمثلة‭ ‬في‭ ‬حاجته‭ ‬لتنظيم‭ ‬عمله‭ ‬مع‭ ‬القطاعات‭ ‬التي‭ ‬تتعاون‭ ‬معها‭ ‬بشكل‭ ‬أكبر،‭ ‬عبر‭ ‬تطوير‭ ‬المناطق‭ ‬السياحية،‭ ‬وأبرزها‭ ‬سوق‭ ‬المنامة‭ ‬الذي‭ ‬يعتبر‭ ‬وجهة‭ ‬سياحية‭ ‬متخصصة‭ ‬في‭ ‬عرض‭ ‬الثقافة‭ ‬البحرينية‭ ‬القديمة‭ ‬وتاريخ‭ ‬البحرين‭ ‬الاقتصادي،‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬تطوير‭ ‬مجمع‭ ‬338‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬العدلية‭ ‬وتنظيمه‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬تنويع‭ ‬المنتج‭ ‬السياحي‭ ‬ليخدم‭ ‬كافة‭ ‬الفئات‭ ‬العمرية‭ ‬للأسر،‭ ‬حيث‭ ‬يحتاج‭ - ‬على‭ ‬سبيل‭ ‬المثال‭- ‬إلى‭ ‬برامج‭ ‬ترفيهية‭ ‬للأطفال‭.‬

وتحدث‭ ‬عن‭ ‬ترويج‭ ‬أكبر‭ ‬للمواقع‭ ‬التاريخية‭ ‬والتراثية،‭ ‬والذي‭ ‬يترتب‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬التعاون‭ ‬الوثيق‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬هيئة‭ ‬البحرين‭ ‬للسياحة‭ ‬والمعارض‭ ‬وهيئة‭ ‬البحرين‭ ‬للثقافة‭ ‬والآثار،‭ ‬إذ‭ ‬ان‭ ‬سياحة‭ ‬التاريخ‭ ‬والمتاحف‭ ‬لها‭ ‬سوق‭ ‬متخصص‭.‬

وبين‭ ‬رئيس‭ ‬جمعية‭ ‬مكاتب‭ ‬السفر‭ ‬والسياحة‭ ‬البحرينية‭ ‬أن‭ ‬القطاع‭ ‬الفندقي‭ ‬نشيط‭ ‬في‭ ‬المملكة،‭ ‬موضحا‭ ‬أن‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الفنادق‭ ‬تم‭ ‬جدولة‭ ‬افتتاحها‭ ‬خلال‭ ‬2022‭ ‬و2023،‭ ‬وستضم‭ ‬غرف‭ ‬فندقية‭ ‬من‭ ‬فئة‭ ‬4‭ ‬و5‭ ‬نجوم‭. ‬

وتطرق‭ ‬جهاد‭ ‬الأمين‭ ‬إلى‭ ‬سوق‭ ‬الطيران‭ ‬الذي‭ ‬تهتم‭ ‬به‭ ‬الجهات‭ ‬المسئولة‭ ‬في‭ ‬البحرين،‭ ‬ولكن‭ ‬يتطلب‭ ‬تشجيع‭ ‬شركات‭ ‬الطيران‭ ‬للتوقف‭ ‬في‭ ‬البلاد،‭ ‬فكلما‭ ‬زاد‭ ‬عدد‭ ‬الخطوط‭ ‬الجوية‭ ‬العاملة‭ ‬على‭ ‬أرض‭ ‬المطار‭ ‬زادت‭ ‬حركة‭ ‬السياح،‭ ‬وهذه‭ ‬الزيادة‭ ‬تتطلب‭ ‬رفع‭ ‬حجم‭ ‬البرامج‭ ‬التسويقية‭ ‬التي‭ ‬تستقطب‭ ‬الزوار،‭ ‬وهو‭ ‬بدوره‭ ‬ما‭ ‬سيؤثر‭ ‬على‭ ‬قرارات‭ ‬شركات‭ ‬الطيران‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬ارتفاع‭ ‬الطلب‭.‬

وتابع‭ ‬بالقول‭ ‬هيئة‭ ‬السياحة‭ ‬والمعارض‭ ‬مجتهدة‭ ‬في‭ ‬تعيين‭ ‬مكاتب‭ ‬تسويقية‭ ‬خارج‭ ‬المملكة،‭ ‬ولكن‭ ‬نحن‭ ‬بحاجة‭ ‬لبرامج‭ ‬تستهدف‭ ‬الوصول‭ ‬المباشر‭ ‬للمسافر‭ ‬واستثارة‭ ‬فضوله‭ ‬لاستكشاف‭ ‬المملكة‭ ‬سواء‭ ‬رقميا‭ ‬أو‭ ‬إعلاميا‭. ‬

5‭ ‬سنوات‭ ‬فقط

قال‭ ‬رئيس‭ ‬أصدقاء‭ ‬دلمون‭ ‬المرشدين‭ ‬السياحيين‭ ‬بجمعية‭ ‬تاريخ‭ ‬وآثار‭ ‬البحرين،‭ ‬ميرزا‭ ‬النشيط‭ ‬إن‭ ‬البحرين‭ ‬تتمتع‭ ‬بإمكانيات‭ ‬سياحية‭ ‬تحتاج‭ ‬لمزيد‭ ‬من‭ ‬الاستثمار‭ ‬فيها،‭ ‬حيث‭ ‬تضم‭ ‬حضارات‭ ‬متعاقبة‭ ‬وبيوت‭ ‬تراثية‭ ‬وحرف‭ ‬تقليدية‭ ‬مازالت‭ ‬تمارس‭ ‬ليومنا‭ ‬هذا،‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬يتطلع‭ ‬له‭ ‬السياح‭ ‬الأجانب‭ ‬اليوم‭. ‬وأضاف‭ "‬هذه‭ ‬الإمكانيات‭ ‬يمكن‭ ‬استغلالها‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬خطط‭ ‬واستراتيجيات‭ ‬تنفذ‭ ‬على‭ ‬أرض‭ ‬الواقع‭ ‬بتكاتف‭ ‬جميع‭ ‬الجهات‭ ‬الرسمية‭ ‬المعنية‭.‬

ولفت‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬استراتيجية‭ ‬السياحة‭ ‬الجديدة‭ ‬تغطي‭ ‬5‭ ‬سنوات‭ ‬فقط،‭ ‬ونحن‭ ‬بحاجة‭ ‬لرفع‭ ‬عدد‭ ‬سنوات‭ ‬التغطية‭ ‬بملا‭ ‬يتلائم‭ ‬مع‭ ‬رؤية‭ ‬2030‭ ‬عبر‭ ‬استغلال‭ ‬التاريخ‭ ‬والبحر‭ (‬مصدر‭ ‬اللؤلؤ‭) ‬والثقافة‭ ‬والانسان‭ ‬البحريني‭.‬

وأردف‭ ‬قائلا‭ ‬تعاون‭ ‬القطاع‭ ‬الخاص‭ ‬والأهلي‭ (‬جمعيات‭ ‬سياحية‭) ‬عبر‭ ‬شراكة‭ ‬حقيقية‭ ‬يسهم‭ ‬أيضا‭ ‬في‭ ‬رفع‭ ‬الحركة‭ ‬السياحية،‭ ‬سواء‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الأنشطة‭ ‬والمشاريع‭ ‬وتقديم‭ ‬الخدمات‭ ‬السياحية‭ ‬للزوار‭.‬

مسألة‭ ‬وقت

أكد‭ ‬الخبير‭ ‬السياحي،‭ ‬حميد‭ ‬الحلواجي‭ ‬أن‭ ‬قرار‭ ‬تأسيس‭ ‬وزارة‭ ‬منفصلة‭ ‬للسياحة‭ ‬في‭ ‬البحرين‭ ‬يصب‭ ‬في‭ ‬صالح‭ ‬القطاع‭ ‬السياحي‭ ‬خلال‭ ‬المراحل‭ ‬المستقبلية‭ ‬المقبلة،‭ ‬فهو‭ ‬قد‭ ‬لا‭ ‬يكون‭ ‬ذو‭ ‬تأثير‭ ‬آني‭ ‬بل‭ ‬يحتاج‭ ‬وقت‭ ‬للوصول‭ ‬إلى‭ ‬الغايات‭ ‬المنشودة‭.‬

وذكر‭ ‬صاحب‭ ‬مكتب‭ ‬استشاري،‭ ‬وعمل‭ ‬في‭ ‬القطاع‭ ‬الفندقي‭ ‬لأكثر‭ ‬من‭ ‬40‭ ‬عام،‭ ‬الحلواجي‭ ‬أن‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬الطريق‭ ‬الصحيح‭ ‬والأفضل‭ ‬هو‭ ‬مسألة‭ ‬وقت‭. ‬ولفت‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬تخصيص‭ ‬وزارة‭ ‬منفصلة‭ ‬للقطاع‭ ‬السياحي‭ ‬يقلل‭ ‬الضغط‭ ‬على‭ ‬الوزير‭ ‬المسئول،‭ ‬ويفرغه‭ ‬بشكل‭ ‬تام‭ ‬لتولي‭ ‬المسئوليات‭ ‬تطوير‭ ‬اقتصاد‭ ‬البلد‭ ‬السياحي‭.‬

وقال‭ ‬الحلواجي‭ ‬إن‭ ‬القطاع‭ ‬الفندقي‭ ‬بحاجة‭ ‬ماسة‭ ‬أكبر‭ ‬للالتفات‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬العمل‭ ‬المتضامن‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬وزارة‭ ‬السياحة‭ ‬وملاك‭ ‬الفنادق،‭ ‬والذي‭ ‬يضم‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬300‭ ‬فندق،‭ ‬مبينا‭ ‬أن‭ ‬الطريقة‭ ‬الصحيحة‭ ‬ستسهم‭ ‬في‭ ‬رفع‭ ‬مساهمة‭ ‬القطاع‭ ‬الفندقي‭ ‬في‭ ‬مدخول‭ ‬هيئة‭ ‬تنظيم‭ ‬سوق‭ ‬العمل‭.‬

واعتبر‭ ‬الحلواجي‭ ‬أن‭ ‬استراتيجية‭ ‬القطاع‭ ‬السياحي‭ ‬التي‭ ‬أعلن‭ ‬عنها‭ ‬قبل‭ ‬6‭ ‬أشهر‭ ‬تعتبر‭ ‬الأفضل‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬تعافي‭ ‬القطاع‭ ‬السياحي‭ ‬والفندقي‭ ‬مرة‭ ‬أخرى،‭ ‬ولكن‭ ‬بقى‭ ‬أسلوب‭ ‬تنفيذ‭ ‬تلك‭ ‬الاستراتيجية‭ ‬على‭ ‬أرض‭ ‬الواقع،‭ ‬وهذا‭ ‬يحتاج‭ ‬مسئولين‭ ‬متخصصين‭ ‬في‭ ‬القطاع‭ ‬السياحي‭ ‬من‭ ‬المواطنين‭ ‬او‭ ‬الأجانب،‭ ‬والاستفادة‭ ‬من‭ ‬خبراتهم‭ ‬المؤهلة‭. ‬وأوضح‭ ‬أن‭ ‬إمارة‭ ‬دبي‭ ‬استعانت‭ ‬بخبراء‭ ‬لتنفيذ‭ ‬استراتجيتها‭ ‬السياحية‭ ‬قبل‭ ‬نحو‭ ‬20‭-‬25‭ ‬عاما‭.‬

وشدد‭ ‬على‭ ‬أن‭ "‬العمل‭ ‬المتكامل‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬كافة‭ ‬الأطراف‭ ‬بات‭ ‬ضرورة‭ ‬ملحة،‭ ‬على‭ ‬إعتبار‭ ‬أن‭ ‬القطاع‭ ‬السياحي‭ ‬بحاجة‭ ‬إلى‭ ‬نطاق‭ ‬عمل‭ ‬مرن‭ ‬يتضمن‭ "‬الأخذ‭ ‬والعطاء‭" ‬وجلوس‭ ‬الخبراء‭ ‬على‭ ‬طاولة‭ ‬الحوار‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬الفينة‭ ‬والأخرى‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬التجهيز‭ ‬لأي‭ ‬إغلاق‭ ‬مرتقب‭ ‬خلال‭ ‬المراحل‭ ‬القادمة‭.‬

وأضاف‭ ‬الحلواجي‭ ‬أن‭ ‬البحرين‭ ‬تعتمد‭ ‬بنسبة‭ ‬65‭-‬75‭% ‬على‭ ‬الزوار‭ ‬القادمين‭ ‬من‭ ‬جسر‭ ‬الملك‭ ‬فهد،‭ ‬منوها‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الاشتغال‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يتركز‭ ‬في‭ ‬استقطاب‭ ‬زوار‭ ‬الجسر‭ ‬حتى‭ ‬خلال‭ ‬أيام‭ ‬الأسبوع‭ ‬وليس‭ ‬فقط‭ ‬في‭ ‬عطلة‭ ‬نهاية‭ ‬الأسبوع‭ ‬عبر‭ ‬تكثيف‭ ‬حملات‭ ‬الترويج‭ ‬للمواقع‭ ‬السياحية،‭ ‬فهي‭ ‬فرصة‭ ‬لرفع‭ ‬نسب‭ ‬إشغال‭ ‬الفنادق‭ ‬المطلة‭ ‬على‭ ‬البحر،‭ ‬والتي‭ ‬تعاني‭ ‬أساسا‭ ‬من‭ ‬ضعف‭ ‬الإشغال‭ ‬خلال‭ ‬أيام‭ ‬الأسبوع‭.‬

 

 

 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

//