العدد : ١٦٢٠٨ - الاثنين ٠٨ أغسطس ٢٠٢٢ م، الموافق ١٠ محرّم ١٤٤٤هـ

العدد : ١٦٢٠٨ - الاثنين ٠٨ أغسطس ٢٠٢٢ م، الموافق ١٠ محرّم ١٤٤٤هـ

قضايا و آراء

دلالات التشكيل الوزاري الجديد وأهدافه

بقلم: السيد حيدر رضي

الجمعة ٢٤ يونيو ٢٠٢٢ - 02:00

كان‭ ‬المواطنون‭ ‬يوم‭ ‬الإثنين‭ ‬الثالث‭ ‬عشر‭ ‬من‭ ‬يونيو‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬العام‭ ‬والمصادف‭ ‬الرابع‭ ‬من‭ ‬ذي‭ ‬القعدة‭ ‬1443هـ،‭ ‬على‭ ‬موعد‭ ‬مع‭ ‬حدث‭ ‬ترقبه‭ ‬الناس‭ ‬بفرح‭ ‬وسرور‭ ‬متطلعين‭ ‬إلى‭ ‬مرحلة‭ ‬جديدة‭ ‬وحقبة‭ ‬جديدة‭ ‬من‭ ‬العمل‭ ‬الوطني،‭ ‬ذلك‭ ‬الحدث‭ ‬هو‭ ‬التعديل‭ ‬الوزاري‭ ‬الصادر‭ ‬من‭ ‬لدن‭ ‬حضرة‭ ‬صاحب‭ ‬الجلالة‭ ‬الملك‭ ‬حمد‭ ‬بن‭ ‬عيسى‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬ملك‭ ‬البلاد‭ ‬المعظم‭ ‬حفظه‭ ‬الله‭ ‬ورعاه،‭ ‬بموجب‭ ‬المرسوم‭ ‬الذي‭ ‬يحمل‭ ‬رقم‭ (‬25‭) ‬لسنة‭ ‬2020‭ ‬ويعد‭ ‬هذا‭ ‬التعديل‭ ‬الموسع‭ ‬أكبر‭ ‬وأعظم‭ ‬تعديل‭ ‬وزاري‭ ‬في‭ ‬تاريخ‭ ‬البحرين‭ ‬الحديث‭ ‬والمعاصر‭.‬

وشمل‭ ‬التعديل‭ ‬استحداث‭ ‬أربع‭ ‬وزارات‭ ‬وهي‭ ‬وزارة‭ ‬البنى‭ ‬التحتية‭ ‬ووزارة‭ ‬التنمية‭ ‬المستدامة‭ ‬ووزارة‭ ‬الشؤون‭ ‬القانونية‭ ‬ووزارة‭ ‬السياحة،‭ ‬فيما‭ ‬ضم‭ ‬التشكيل‭ ‬الجديد‭ ‬للتعديل‭ ‬الوزاري‭ ‬وزراء‭ ‬جدد‭ ‬لوزارات‭ ‬النفط‭ ‬والبيئة‭ ‬والمواصلات‭ ‬والاتصالات‭ ‬والأشغال‭ ‬العامة‭ ‬والشؤون‭ ‬القانونية‭ ‬والتنمية‭ ‬الاجتماعية‭ ‬وشؤون‭ ‬الكهرباء‭ ‬والماء‭ ‬والصحة‭ ‬العامة‭ ‬والعدل‭ ‬والشؤون‭ ‬الإسلامية‭ ‬والأوقاف‭ ‬وشؤون‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬والإسكان‭ ‬والتخطيط‭ ‬العمراني‭ ‬والتنمية‭ ‬المستدامة‭ ‬والسياحة‭ ‬وشؤون‭ ‬الإعلام‭.‬

فيما‭ ‬خرج‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬التعديل‭ ‬قرابة‭ (‬11‭) ‬وزيرا‭ ‬ونائبا‭ ‬لرئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬أبرزهم‭ ‬سمو‭ ‬الشيخ‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬مبارك‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬والذي‭ ‬عُين‭ ‬بموجب‭ ‬الأمر‭ ‬الملكي‭ ‬السامي‭ ‬ممثلا‭ ‬خاصا‭ ‬لجلالة‭ ‬الملك‭ ‬المعظم‭ ‬في‭ ‬المهام‭ ‬التي‭ ‬توكل‭ ‬إليه‭.‬

وكذا‭ ‬سمو‭ ‬الشيخ‭ ‬علي‭ ‬بن‭ ‬خليفة‭ ‬بن‭ ‬سلمان‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬والذي‭ ‬عين‭ ‬بموجب‭ ‬الأمر‭ ‬الملكي‭ ‬السامي‭ ‬مستشارا‭ ‬خاصا‭ ‬لسمو‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬بالمكتب‭ ‬الخاص‭ ‬لسموه‭.‬

وخرج‭ ‬من‭ ‬التشكيل‭ ‬الجديد‭ ‬معالي‭ ‬الأستاذ‭ ‬جواد‭ ‬بن‭ ‬سالم‭ ‬العريض‭ ‬نائب‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬وهو‭ ‬يعد‭ ‬من‭ ‬قدامى‭ ‬الوزراء‭ ‬حيث‭ ‬كان‭ ‬وزيرا‭ ‬للدولة‭ ‬لشؤون‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬ووزيرا‭ ‬للصحة‭ ‬ووزيرا‭ ‬للعدل‭ ‬ثم‭ ‬نائبا‭ ‬لرئيس‭ ‬الوزراء،‭ ‬وكان‭ ‬قد‭ ‬شغل‭ ‬أيضا‭ ‬منصب‭ (‬المدعي‭ ‬العام‭) ‬من‭ ‬عام‭ ‬1969‭ ‬إلى‭ ‬1971‭ ‬ووزيرا‭ ‬للعمل‭ ‬والشؤون‭ ‬الاجتماعية‭ ‬بعد‭ ‬عام‭ ‬1971‭ ‬ووزيرا‭ ‬للبلديات‭ ‬من‭ ‬1999‭ ‬إلى‭ ‬نوفمبر‭ ‬2002‭.‬

وبقراءة‭ ‬تحليلية‭ ‬فإننا‭ ‬نقول‭ ‬إن‭ ‬شكل‭ ‬هذا‭ ‬التعديل‭ ‬الوزاري‭ ‬نقطة‭ ‬انطلاق‭ ‬إلى‭ ‬مرحلة‭ ‬مفصلية‭ ‬مهمة‭ ‬من‭ ‬تاريخ‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬بالاعتماد‭ ‬على‭ ‬الدماء‭ ‬الشابة‭ ‬وضخ‭ ‬طاقات‭ ‬جديدة‭ ‬في‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬وما‭ ‬تحمله‭ ‬هذه‭ ‬الطاقات‭ ‬من‭ ‬رؤى‭ ‬وأفكار‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬إحداث‭ ‬طفرة‭ ‬جديدة‭ ‬بالعمل‭ ‬الحكومي‭ ‬بما‭ ‬يعود‭ ‬بالخير‭ ‬والنفع‭ ‬على‭ ‬المواطنين‭ ‬والشعب‭ ‬البحريني‭.‬

ومن‭ ‬محاسن‭ ‬هذا‭ ‬التعديل‭ ‬أنه‭ ‬كان‭ ‬نصيب‭ ‬المرأة‭ ‬منه‭ ‬كبيرا‭ ‬بدخول‭ ‬4‭ ‬نساء‭ ‬مما‭ ‬يعكس‭ ‬التوجهات‭ ‬الحكومية‭ ‬تحقيق‭ ‬مبادئ‭ ‬تكافؤ‭ ‬الفرص‭ ‬والتمثيل‭ ‬العادل‭ ‬للمرأة‭ ‬البحرينية‭ ‬في‭ ‬التعيينات‭ ‬المختلفة‭.‬

استحداث‭ ‬وزارتي‭ ‬البنى‭ ‬التحتية‭ ‬والتنمية‭ ‬المستدامة‭ ‬له‭ ‬ما‭ ‬يبرره‭ ‬على‭ ‬صعد‭ ‬التخطيط‭ ‬الاستراتيجي‭ ‬المبرمج‭ ‬لقطاع‭ ‬البنى‭ ‬التحتية‭ ‬للمملكة‭ ‬وما‭ ‬تحتاج‭ ‬إليه‭ ‬المملكة‭ ‬من‭ ‬مشاريع‭ ‬البنى‭ ‬التحتية‭ ‬والمرافق‭ ‬والخدمات‭.‬

وكذا‭ ‬الأمر‭ ‬ينسحب‭ ‬على‭ ‬استحداث‭ ‬وزارة‭ ‬مختصة‭ ‬بـ‭(‬التنمية‭ ‬المستدامة‭) ‬فهو‭ ‬خيار‭ ‬استراتيجي‭ ‬مهم‭ ‬لتحقيق‭ ‬سبل‭ ‬التنمية‭ ‬المستدامة‭ ‬وتحقيق‭ ‬رؤية‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬حتى‭ ‬عام‭ ‬2030‭.‬

إن‭ ‬وزارة‭ ‬التنمية‭ ‬المستدامة‭ ‬سيكون‭ ‬لها‭ ‬مهام‭ ‬رئيسة‭ ‬بإيجاد‭ ‬برامج‭ ‬ومشاريع‭ ‬لتحقيق‭ ‬الأبعاد‭ ‬الاقتصادية‭ ‬والاجتماعية‭ ‬وخلق‭ ‬فرص‭ ‬معيشة‭ ‬ومزدهرة‭ ‬للمواطنين‭ ‬والتطلع‭ ‬إلى‭ ‬آفاق‭ ‬مستقبلية‭ ‬زاهرة‭ ‬بحيث‭ ‬يتحقق‭ ‬الرخاء‭ ‬والرفاهية‭ ‬للمجتمع‭ ‬البحريني‭.‬

ومع‭ ‬ما‭ ‬قلناه‭ ‬تعالوا‭ ‬نتفحص‭ ‬معا‭ ‬دلالات‭ ‬وأبعاد‭ ‬وآفاق‭ ‬وأهداف‭ ‬هذا‭ ‬التعديل‭ ‬الوزاري‭ ‬المهم‭ ‬والأهم‭ ‬في‭ ‬تاريخ‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭.‬

‭*‬‭ ‬الدلالة‭ ‬الأولى‭: ‬إن‭ ‬هذا‭ ‬التعديل‭ ‬يمثل‭ ‬تطلعات‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬المعظم‭ ‬وولي‭ ‬عهده‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬الموقر‭ ‬لمملكة‭ ‬البحرين‭ ‬بالمستقبل‭ ‬المشرق‭ ‬في‭ ‬التطوير‭ ‬والتحديث‭ ‬وإيجاد‭ ‬مستوى‭ ‬معيشي‭ ‬لائق‭ ‬بالأفراد‭ ‬وبالأسرة‭ ‬البحرينية‭ ‬وزيادة‭ ‬دخل‭ ‬الأفراد‭ ‬البحرينيين‭ ‬وتحقيق‭ ‬تعليم‭ ‬جيد‭ ‬وصحة‭ ‬جيدة‭ ‬للمواطنين،‭ ‬وإن‭ ‬كثيرا‭ ‬في‭ ‬أحاديثهما‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬المعظم‭ ‬وسمو‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬الأمين‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬الموقر‭ ‬يؤكد‭ ‬التطلع‭ ‬لمستقبل‭ ‬زاهر‭ ‬لمملكة‭ ‬البحرين‭ ‬في‭ ‬رغد‭ ‬العيش‭ ‬ومستوى‭ ‬عال‭ ‬من‭ ‬جودة‭ ‬الخدمات،‭ ‬تسارع‭ ‬وتيرة‭ ‬التنمية‭ ‬الاجتماعية‭ ‬في‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬عبر‭ ‬مشاريع‭ ‬الإنماء‭ ‬الاجتماعي‭.‬

وكانت‭ ‬رغبة‭ ‬جلالته‭ ‬المستمرة‭ ‬أن‭ ‬يتحقق‭ ‬النماء‭ ‬والدخل‭ ‬للبحرينيين،‭ ‬‭ ‬ونحن‭ ‬متفائلون‭ ‬بالتوليفة‭ ‬الجديدة‭ ‬لمجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬حيث‭ ‬إنها‭ ‬تبشر‭ ‬بالخير‭ ‬إن‭ ‬شاء‭ ‬الله‭ ‬تعالى‭.‬

‭*‬‭ ‬الدلالة‭ ‬الثانية‭: ‬يأتي‭ ‬هذا‭ ‬التعديل‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬سعي‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الملكي‭  ‬الأمير‭ ‬سلمان‭ ‬بن‭ ‬حمد‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬الموقر‭ ‬وسعيه‭ ‬المتواصل‭ ‬لتطوير‭ ‬وتحديث‭ ‬منظومة‭ ‬الأداء‭ ‬في‭ ‬الجهاز‭ ‬الحكومي‭.‬

وكنا‭ ‬في‭ ‬مقال‭ ‬لنا‭ ‬سابق‭ ‬يوم‭ ‬الجمعة‭ ‬الماضي‭ ‬قد‭ ‬استعرضنا‭ ‬بالتفصيل‭ ‬بعض‭ ‬الجوانب‭ ‬لتطلعات‭ ‬سموه‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الحقل‭ ‬ومنها‭ ‬استقلال‭ ‬وتبعية‭ ‬جهاز‭ ‬الخدمة‭ ‬المدنية‭ ‬إلى‭ ‬مجلس‭ ‬الخدمة‭ ‬المدنية‭ ‬وجهوده‭ ‬إلى‭ ‬إعادة‭ ‬تنظيم‭ ‬ورسم‭ ‬هندسة‭ ‬إدارية‭ ‬للجهاز‭ ‬الحكومي‭ ‬برمته،‭ ‬وإطلاق‭ ‬مبادرات‭ ‬مهمة‭ ‬وأساسية‭ ‬كالملتقى‭ ‬الحكومي‭ ‬في‭ ‬ما‭ ‬من‭ ‬شأنه‭ ‬تعزيز‭ ‬الحوار‭ ‬وتبادل‭ ‬الخبرات‭ ‬بالقادة‭ ‬التنفيذيين‭ ‬ومديري‭ ‬الإدارات‭ ‬بما‭ ‬يعزز‭ ‬مسيرة‭ ‬الإنماء‭ ‬والتطوير‭ ‬والتحديث‭ ‬بالجسم‭ ‬الحكومي‭.‬

ولا‭ ‬ننسى‭ ‬إدخال‭ ‬سموه‭ ‬مبادرات‭ ‬إدارية‭ ‬محضة‭ ‬وتدشين‭ ‬برنامجي‭ (‬تواصل‭) ‬و‭(‬فكرة‭ ‬جديدة‭) ‬واللذين‭ ‬ساهما‭ ‬كثيرا‭ ‬في‭ ‬تعزيز‭ ‬الابتكار‭ ‬وإيجاد‭ ‬حلول‭ ‬آنية‭ ‬للمعضلات‭ ‬التي‭ ‬تعصف‭ ‬بوتيرة‭ ‬إنجاز‭ ‬المعاملات‭ ‬الحكومية‭.‬

‭*‬‭ ‬الدلالة‭ ‬الثالثة‭: ‬تميز‭ ‬هذا‭ ‬التعديل‭ ‬الوزاري‭ ‬بخصيصة‭ ‬كبيرة‭ ‬وهي‭ ‬اختيار‭ ‬الأكفاء‭ ‬بعيدا‭ ‬عن‭ ‬المحسوبيات‭ ‬وغيرها‭.‬

ويمكن‭ ‬القول‭ ‬إن‭ ‬هذه‭ ‬الحكومة‭ ‬الجديدة‭ ‬اليوم‭ ‬هي‭ ‬حكومة‭ ‬التكنوقراط‭ ‬بما‭ ‬ضمت‭ ‬من‭ ‬أعضاء‭ ‬متخصصين‭ ‬وحملة‭ ‬شهادات‭ ‬عليا‭.‬

إن‭ ‬سمو‭ ‬الشيخ‭ ‬سلمان‭ ‬بن‭ ‬حمد‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬ليس‭ ‬بعيدا‭ ‬عن‭ ‬التوجهات‭ ‬السياسية‭ ‬الناجحة‭ ‬فجميع‭ ‬سياساته‭ ‬تميل‭ ‬إلى‭ ‬هذا‭ ‬المنحى‭ ‬المهم‭ ‬ولقد‭ ‬أحسن‭ ‬صنعا‭ ‬في‭ ‬اختيار‭ ‬هذه‭ ‬التوليفة‭ ‬المهمة‭ ‬لأعضاء‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬كأعضاء‭ ‬متخصصين،‭ ‬ليساهموا‭ ‬وفق‭ ‬حقولهم‭ ‬التخصصية‭ ‬في‭ ‬نهضة‭ ‬البحرين‭ ‬الحديثة‭.‬

‭*‬‭ ‬الدلالة‭ ‬الرابعة‭: ‬إن‭ ‬هذا‭ ‬التعديل‭ ‬يسير‭ ‬جنبا‭ ‬مع‭ ‬رؤية‭ ‬البحرين‭ ‬التنموية‭ ‬حتى‭ ‬عام‭ ‬2030‭ ‬وأتى‭ ‬في‭ ‬مرحلة‭ ‬مهمة‭ ‬ومفصلية‭ ‬وهي‭ ‬مرحلة‭ ‬التعافي‭ ‬الاقتصادي‭ ‬للمملكة‭ ‬بما‭ ‬عصفها‭ ‬من‭ ‬تحديات‭ ‬اقتصادية‭ ‬كبيرة،‭ ‬وجاء‭ ‬أيضا‭ ‬بعد‭ ‬أفول‭ ‬جائحة‭ ‬كورونا‭ ‬وانتهاء‭ ‬برمجيات‭ ‬حالة‭ ‬الغلق‭ ‬وتعليق‭ ‬الطيران‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬القيود‭.‬

وللعلم‭ ‬فهناك‭ ‬الاستراتيجية‭ ‬الوطنية‭ ‬للتنمية‭ ‬الوطنية‭ ‬الشاملة‭ ‬ضمن‭ ‬مبادرات‭ ‬وجهود‭ ‬مجلس‭ ‬التنمية‭ ‬الاقتصادية‭ ‬وهي‭ ‬بذلك‭ ‬تتكامل‭ ‬الجهود‭ ‬مجتمعة‭ ‬مع‭ ‬ما‭ ‬قلناه‭ ‬لتحقيق‭ ‬الرفاه‭ ‬والسعادة‭ ‬للمواطنين‭ ‬البحرينيين‭.‬

وتركز‭ ‬هذه‭ ‬الاستراتيجية‭ ‬الوطنية‭ ‬على‭ ‬أبعاد‭ ‬مهمة‭ ‬بالحفاظ‭ ‬على‭ ‬بيئة‭ ‬آمنة‭ ‬اجتماعية‭ ‬وتحقيق‭ ‬نمو‭ ‬اقتصادي‭ ‬استدامي‭ ‬بمواصفات‭ ‬الجودة‭ ‬وضمان‭ ‬التميز‭ ‬في‭ ‬الخدمات‭ ‬والبنى‭ ‬التحتية‭ ‬عبر‭ ‬تخطيط‭ ‬سليم‭ ‬وفعال‭ ‬وتحسين‭ ‬أداء‭ ‬الحكومة‭ ‬وتطوير‭ ‬برامجها‭ ‬وكفاءتها‭ ‬والوصول‭ ‬إلى‭ ‬تنمية‭ ‬مستدامة‭ ‬محافظة‭ ‬للموارد‭ ‬الاسترتيجية‭.‬

وبحسب‭ ‬خبراء‭ ‬اقتصاديين‭ ‬فإن‭ ‬الاستراتيجيات‭ ‬التي‭ ‬وضعت‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬التعافي‭ ‬الاقتصادي‭ ‬قد‭ ‬نجحت‭ ‬بالفعل‭ ‬بحسب‭ ‬المؤشرات‭ ‬الاقتصادية‭ ‬والتي‭ ‬هي‭ ‬متناغمة‭ ‬مع‭ ‬رؤية‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬التنموية‭ ‬حتى‭ ‬عام‭ ‬2030‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تحقيق‭ ‬النمو‭ ‬الاقتصادي‭ ‬المنشود‭ ‬وتحسين‭ ‬الأوضاع‭ ‬الاستثمارية‭.‬

ومع‭ ‬حالة‭ ‬التعافي‭ ‬الاقتصادي‭ ‬فقد‭ ‬أعلنت‭ ‬مبادرات‭ ‬استراتيجية‭ ‬طموحة‭ ‬بالمملكة‭ ‬من‭ ‬أهمها‭ ‬الاستراتيجية‭ ‬الوطنية‭ ‬لتطوير‭ ‬قطاع‭ ‬الخدمات‭ ‬المالية‭ ‬المصرفية‭ ‬حتى‭ ‬عام‭ ‬2026‭ ‬والذي‭ ‬سيكون‭ ‬له‭ ‬مردودات‭ ‬كبيرة‭ ‬في‭ ‬النمو‭ ‬الاقتصادي‭ ‬وتعزيز‭ ‬ريادة‭ ‬مكانة‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬المالية‭ ‬والاقتصادية‭ ‬في‭ ‬العالم‭.‬

‭*‬‭ ‬الدلالة‭ ‬الخامسة‭: ‬إن‭ ‬التعديل‭ ‬الوزاري‭ ‬أتى‭ ‬متوازيا‭ ‬مع‭ ‬الانطلاق‭ ‬الاقتصادي‭ ‬وجني‭ ‬ثمار‭ ‬التعافي‭ ‬الاقتصادي‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬تحسن‭ ‬المؤشرات‭ ‬الاقتصادية‭ ‬وتحقيق‭ ‬النمو‭ ‬الاقتصادي‭ ‬المنشود‭ ‬وفي‭ ‬ظل‭ ‬أوج‭ ‬المشاريع‭ ‬الاستراتيجية‭ ‬الضخمة‭ ‬التي‭ ‬تنفذها‭ ‬وستنفذها‭ ‬الحكومة‭ ‬الموقرة‭.‬

وباستقراء‭ ‬محللين‭ ‬اقتصاديين‭ ‬فإن‭ ‬الوضع‭ ‬الاقتصادي‭ ‬في‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬في‭ ‬أوج‭ ‬انطلاقته‭ ‬وقفزاته‭ ‬مواصلا‭ ‬تحقيق‭ ‬أداء‭ ‬جيدة‭.‬

‭*‬‭ ‬الدلالة‭ ‬السادسة‭: ‬إن‭ ‬التعديل‭ ‬الوزاري‭ ‬تمحور‭ ‬بشكل‭ ‬أساسي‭ ‬في‭ ‬إيجاد‭ ‬بنية‭ ‬هيكلية‭ ‬جديدة‭ ‬وإعادة‭ ‬تنظيم‭ ‬هيكلية‭ ‬المملكة‭ ‬وبخاصة‭ ‬المنحى‭ ‬الاقتصادي‭.‬

إن‭ ‬عماد‭ ‬التعديل‭ ‬الوزاري‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬نلخصه‭ ‬في‭:‬

إيجاد‭ ‬خدمات‭ ‬وبنى‭ ‬تحتية‭ ‬لتقدم‭ ‬المواطن‭ ‬البحريني‭.‬

إنشاء‭ ‬بنية‭ ‬أساسية‭ ‬للانطلاق‭ ‬الاقتصادي‭ ‬وتهيئة‭ ‬مناخات‭ ‬الاستثمار‭ ‬وخلق‭ ‬علاقات‭ ‬اقتصادية‭ ‬مع‭ ‬دول‭ ‬العالم‭ ‬والتكتلات‭ ‬الاقتصادية‭ ‬العالمية‭.‬

إعادة‭ ‬التنظيم‭ ‬وإعادة‭ ‬رسم‭ ‬الهندسة‭ ‬الهيكلية‭ ‬للمملكة‭ ‬وتمخض‭ ‬عن‭ ‬ذلك‭ ‬فصل‭ ‬وزارات‭ ‬ودمج‭ ‬قطاعات‭ ‬مع‭ ‬وزارات‭ ‬قائمة‭ ‬واستحداث‭ ‬وزارات‭ ‬جديدة‭ ‬بعينها‭.‬

في‭ ‬تقديرنا‭ ‬أن‭ ‬على‭ ‬الوزراء‭ ‬الجدد‭ ‬مسؤولية‭ ‬مهمة‭ ‬ومصيرية‭ ‬وبخاصة‭ ‬تحديات‭ ‬المرحلة‭ ‬الحالية‭ ‬والمستقبلية‭.‬

عليهم‭ ‬تحمل‭ ‬مسؤولية‭ ‬أمانة‭ ‬هذا‭ ‬المنصب‭ ‬الرفيع‭ ‬وهو‭ ‬تكليف‭ ‬لا‭ ‬تشريف،‭ ‬وعليهم‭ ‬اتباع‭ ‬سياسة‭ ‬الأبواب‭ ‬المفتوحة‭ ‬وتقبل‭ ‬النقد‭ ‬الموضوعي‭ ‬البناء‭.‬

ونحن‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المقام‭ ‬لنبارك‭ ‬للوزراء‭ ‬الجدد‭ ‬الثقة‭ ‬الملكية‭ ‬في‭ ‬تعيينهم‭ ‬في‭ ‬المناصب‭ ‬الوزارية‭ ‬وأن‭ ‬عموم‭ ‬الشعب‭ ‬البحريني‭ ‬يضع‭ ‬آماله‭ ‬وأمنياته‭ ‬عليهم‭ ‬لتحقيق‭ ‬السعادة‭ ‬والرخاء‭ ‬والرفاهية‭ ‬لعموم‭ ‬الشعب‭.‬

 

Sayedhaider65@gmail‭.‬com

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news