العدد : ١٦١٣١ - الاثنين ٢٣ مايو ٢٠٢٢ م، الموافق ٢٢ شوّال ١٤٤٣هـ

العدد : ١٦١٣١ - الاثنين ٢٣ مايو ٢٠٢٢ م، الموافق ٢٢ شوّال ١٤٤٣هـ

عربية ودولية

وفاة رئيس دولة الإمارات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان

السبت ١٤ مايو ٢٠٢٢ - 02:00

أبو‭ ‬ظبي‭ ‬‭ ‬الوكالات‭: ‬أعلنت‭ ‬وزارة‭ ‬شؤون‭ ‬الرئاسة‭ ‬في‭ ‬دولة‭ ‬الامارات‭ ‬العربية‭ ‬المتحدة‭ ‬أمس‭ ‬وفاة‭ ‬رئيس‭ ‬الدولة‭ ‬الشيخ‭ ‬خليفة‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬آل‭ ‬نهيان‭ ‬الذي‭ ‬كان‭ ‬يشغل‭ ‬أيضا‭ ‬منصب‭ ‬حاكم‭ ‬امارة‭ ‬أبوظبي‭.‬

وقالت‭ ‬الوزارة‭ ‬في‭ ‬بيان‭ ‬تناقلته‭ ‬وسائل‭ ‬الاعلام‭ ‬الرسمية‭ ‬‮«‬تنعى‭ ‬وزارة‭ ‬شؤون‭ ‬الرئاسة‭ ‬الى‭ ‬شعب‭ ‬دولة‭ ‬الامارات‭ ‬والامتين‭ ‬العربية‭ ‬والاسلامية‭ ‬والعالم‭ ‬أجمع‭ ‬قائد‭ ‬الوطن‭ ‬وراعي‭ ‬مسيرته‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الشيخ‭ ‬خليفة‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬آل‭ ‬نهيان‭ ‬رئيس‭ ‬الدولة‭ ‬الذي‭ ‬انتقل‭ ‬الى‭ ‬جوار‭ ‬ربه‭ ‬راضيا‭ ‬مرضيا‭ ‬اليوم‭ )‬الجمعة‭(‬‮»‬‭.‬

وكتب‭ ‬شقيقه‭ ‬وولي‭ ‬عهد‭ ‬أبوظبي‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬على‭ ‬تويتر‭ ‬‮«‬فقدت‭ ‬الامارات‭ ‬ابنها‭ ‬البار‭ ‬وقائد‭ ‬مرحلة‭ ‬التمكين‭ ‬وأمين‭ ‬رحلتها‭ ‬المباركة‭.. ‬مواقفه‭ ‬وانجازاته‭ ‬وحكمته‭ ‬وعطاؤه‭ ‬ومبادراته‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬زاوية‭ ‬من‭ ‬زوايا‭ ‬الوطن‭.. ‬أخي‭ ‬وعضيدي‭ ‬ومعلمي‭ ‬رحمك‭ ‬الله‭ ‬بواسع‭ ‬رحمته‭ ‬وأدخلك‭ ‬في‭ ‬رضوانه‭ ‬وجنانه‮»‬‭.‬

ومن‭ ‬جانبه،‭ ‬نعى‭ ‬حاكم‭ ‬دبي‭ ‬ورئيس‭ ‬حكومة‭ ‬الإمارات‭ ‬الشيخ‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬راشد‭ ‬آل‭ ‬مكتوم‭ ‬الشيخ‭ ‬خليفة‭ ‬قائلا‭: ‬إنه‭ ‬‮«‬أدى‭ ‬أمانته‭.. ‬وخدم‭ ‬رعيته‭.. ‬وأحب‭ ‬شعبه‮»‬‭. ‬

وقالت‭ ‬وكالة‭ ‬أنباء‭ ‬الامارات‭ ‬ان‭ ‬صلاة‭ ‬الجنازة‭ ‬اقيمت‭ ‬على‭ ‬جثمان‭ ‬‮«‬فقيد‭ ‬الوطن‮»‬‭ ‬امس‭ ‬بعد‭ ‬صلاة‭ ‬المغرب‭.‬

وأدى‭ ‬الشيخ‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬ومجموعة‭ ‬من‭ ‬الشيوخ‭ ‬صلاة‭ ‬الجنازة‭ ‬على‭ ‬الشيخ‭ ‬خليفة،‭ ‬بحسب‭ ‬الوكالة‭. ‬وذكرت‭ ‬الوكالة‭ ‬أن‭ ‬جثمان‭ ‬الفقيد‭ ‬‮«‬ووري‭ ‬في‭ ‬مقبرة‭ ‬البطين‭ ‬في‭ ‬أبوظبي‮»‬‭.‬

وأعلنت‭ ‬الامارات‭ ‬الحداد‭ ‬الرسمي‭ ‬40‭ ‬يوما‭ ‬تنكس‭ ‬فيها‭ ‬الاعلام‭ ‬اعتبارا‭ ‬من‭ ‬أمس‭ ‬ويعلق‭ ‬فيها‭ ‬العمل‭ ‬بالقطاعين‭ ‬العام‭ ‬والخاص‭ ‬مدة‭ ‬ثلاثة‭ ‬أيام‭.‬

في‭ ‬ظل‭ ‬رئاسته،‭ ‬شهدت‭ ‬الإمارات‭ ‬تقدما‭ ‬اقتصاديا‭ ‬هائلا،‭ ‬مصحوبا‭ ‬بنفوذ‭ ‬دبلوماسي‭ ‬كبير‭. ‬

واستلهم‭ ‬الشيخ‭ ‬خليفة‭ ‬في‭ ‬عمله‭ ‬سياسات‭ ‬والده،‭ ‬مهندس‭ ‬الفدرالية‭ ‬الإماراتية،‭ ‬فساند‭ ‬الإمارات‭ ‬الست‭ ‬الاخرى‭ ‬طوال‭ ‬سنوات‭ ‬رئاسته،‭ ‬وخصوصا‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬الأزمة‭ ‬المالية‭ ‬التي‭ ‬ضربت‭ ‬الدولة‭ ‬في‭ ‬2009‭. ‬

وبدأ‭ ‬عهده‭ ‬بتجربة‭ ‬انتخابية‭ ‬نادرة‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬الخليج‭ ‬سنة‭ ‬2006،‭ ‬مع‭ ‬ولادة‭ ‬المجلس‭ ‬الوطني‭ ‬الاتحادي،‭ ‬وهو‭ ‬مجلس‭ ‬استشاري‭ ‬يضم‭ ‬40‭ ‬عضوا‭ ‬بينهم‭ ‬نساء‭. ‬

غاب‭ ‬الشيخ‭ ‬خليفة‭ ‬عن‭ ‬الحياة‭ ‬العامة‭ ‬منذ‭ ‬اصابته‭ ‬بجلطة‭ ‬دماغية‭ ‬في‭ ‬2014‭. ‬ولم‭ ‬يظهر‭ ‬الرئيس‭ ‬الإماراتي‭ ‬إلا‭ ‬في‭ ‬مناسبات‭ ‬نادرة‭. ‬

وهو‭ ‬بدأ‭ ‬عهده‭ ‬مبكرًا‭ ‬بعد‭ ‬قيام‭ ‬دولة‭ ‬الإمارات‭ ‬العربية‭ ‬المتحدة‭ ‬في‭ ‬ديسمبر‭ ‬1971‭ ‬وتشكيل‭ ‬مجلس‭ ‬وزراء‭ ‬اتحادي،‭ ‬حين‭ ‬أصبح‭ ‬الشيخ‭ ‬خليفة‭ ‬يشغل‭ ‬منصب‭ ‬نائب‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬الاتحادي‭. ‬

وعيّن‭ ‬نائبا‭ ‬للقائد‭ ‬الأعلى‭ ‬للقوات‭ ‬المسلحة‭ ‬لدولة‭ ‬الإمارات‭ ‬العربية‭ ‬المتحدة‭ ‬في‭ ‬1976،‭ ‬وذلك‭ ‬في‭ ‬أعقاب‭ ‬قرار‭ ‬المجلس‭ ‬الاعلى‭ ‬للاتحاد‭ ‬بدمج‭ ‬القوات‭ ‬المسلحة‭ ‬تحت‭ ‬قيادة‭ ‬واحدة‭ ‬وعلم‭ ‬واحد‭. ‬

من‭ ‬المرتقب‭ ‬أن‭ ‬يعقد‭ ‬المجلس‭ ‬الأعلى‭ ‬للاتحاد‭ ‬في‭ ‬الإمارات‭ ‬اجتماعا‭ ‬طارئا‭ ‬لبحث‭ ‬الترتيبات‭ ‬الدستورية‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬اختيار‭ ‬خلف‭ ‬لرئيس‭ ‬الإمارات‭ ‬الراحل‭ ‬الشيخ‭ ‬خليفة‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬آل‭ ‬نهيان،‭ ‬وفقا‭ ‬لوكالة‭ ‬أنباء‭ ‬الإمارات‭.‬

جدير‭ ‬بالذكر‭ ‬أن‭ ‬الشيخ‭ ‬خليفة‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬انتخب‭ ‬رئيسا‭ ‬للإمارات‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬المجلس‭ ‬الأعلى‭ ‬للاتحاد‭ ‬في‭ ‬الثالث‭ ‬من‭ ‬نوفمبر‭ ‬2004‭.‬

ويعد‭ ‬الشيخ‭ ‬خليفة‭ ‬ثاني‭ ‬رئيس‭ ‬لدولة‭ ‬الإمارات‭ ‬يجري‭ ‬انتخابه‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬المجلس‭ ‬الاتحادي،‭ ‬وقد‭ ‬خلف‭ ‬في‭ ‬المنصب‭ ‬الرئيس‭ ‬الراحل‭ ‬الشيخ‭ ‬زايد‭ ‬بن‭ ‬سلطان‭ ‬آل‭ ‬نهيان‭.‬

وينتخب‭ ‬المجلس‭ ‬الأعلى‭ ‬للاتحاد‭ ‬من‭ ‬بين‭ ‬أعضائه‭ ‬رئيسا‭ ‬لدولة‭ ‬الإمارات،‭ ‬مدة‭ ‬خمس‭ ‬سنوات‭ ‬وفقا‭ ‬للتقويم‭ ‬الميلادي،‭ ‬ويجوز‭ ‬إعادة‭ ‬انتخابه‭ ‬لذات‭ ‬المنصب‭. ‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news