العدد : ١٦١٣١ - الاثنين ٢٣ مايو ٢٠٢٢ م، الموافق ٢٢ شوّال ١٤٤٣هـ

العدد : ١٦١٣١ - الاثنين ٢٣ مايو ٢٠٢٢ م، الموافق ٢٢ شوّال ١٤٤٣هـ

قضـايــا وحـــوادث

قاصر يحرق طرادا و«المدنية» تلزم والده بتعويض المالك بسبعة آلاف دينار

{ المحامية هدى الشاعر.

الجمعة ١٣ مايو ٢٠٢٢ - 02:00

ألزمت‭ ‬المحكمة‭ ‬الكبرى‭ ‬المدنية‭ ‬بحريني‭ ‬بدفع‭ ‬7‭ ‬آلاف‭ ‬دينار‭ ‬تعويضا‭ ‬لصاحب‭ ‬طراد‭ ‬تعرض‭ ‬لحريق‭ ‬شب‭ ‬فيه‭ ‬وأتلفه‭ ‬كاملا،‭ ‬حيث‭ ‬تبين‭ ‬من‭ ‬التحقيقات‭ ‬أن‭ ‬سبب‭ ‬الحريق‭ ‬كان‭ ‬نجل‭ ‬المدعى‭ ‬عليها‭ ‬القاصر،‭ ‬الذي‭ ‬صدر‭ ‬حكم‭ ‬جنائي‭ ‬بإدانته‭.‬

وقالت‭ ‬المحامية‭ ‬هدى‭ ‬الشاعر‭ ‬وكيلة‭ ‬المجني‭ ‬عليه‭ ‬مالك‭ ‬الطراد‭ ‬في‭ ‬تفاصيل‭ ‬وقائع‭ ‬الدعوى‭ ‬محل‭ ‬الحكم،‭ ‬بأن‭ ‬الحدث‭ ‬القاصر‭ ‬محل‭ ‬الادعاء‭ ‬أشعل‭ ‬وآخر‭ ‬مجهولا‭ ‬حريقاً‭ ‬عمداً‭ ‬في‭ ‬السفينة‭ ‬المملوكة‭ ‬للمدعّي‭ ‬المجني‭ ‬عليه‭ ‬وصدر‭ ‬حكم‭ ‬جنائي‭ ‬نهائي‭ ‬بإدانته‭ ‬وتسليمه‭ ‬لولي‭ ‬أمره‭. ‬

استطردت‭ ‬الشاعر‭ ‬بأن‭ ‬المدعّي‭ ‬قد‭ ‬تضررّ‭ ‬من‭ ‬تلف‭ ‬السفينة‭ ‬محل‭ ‬الواقعة‭ ‬المملوكة‭ ‬له‭ ‬من‭ ‬عدة‭ ‬نواحٍ،‭ ‬منها‭ ‬صور‭ ‬الضرر‭ ‬المادي،‭ ‬والتعويض‭ ‬عن‭ ‬فوات‭ ‬الفرصة‭ ‬ففيما‭ ‬يتعلق‭ ‬بالضرر‭ ‬المادي،‭ ‬فقد‭ ‬خسر‭ ‬المدعّي‭ ‬السفينة‭ ‬والتي‭ ‬هلكت‭ ‬بأكملها‭ ‬وكانت‭ ‬قيمتها‭ ‬السوقية‭ ‬تقدّر‭ ‬بحوالي‭ ‬7000‭ ‬إلى‭ ‬7500‭ ‬د‭.‬ب‭ ‬وقت‭ ‬وقوع‭ ‬الحادثة،‭ ‬وأما‭ ‬فيما‭ ‬يتعلّق‭ ‬بالمطالبة‭ ‬بالتعويض‭ ‬عن‭ ‬فوات‭ ‬الفرصة‭ ‬فيتمثّل‭ ‬في‭ ‬اعتماد‭ ‬المدعّي‭ ‬في‭ ‬التكسُّب‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬استخدام‭ ‬السفينة‭ ‬في‭ ‬أغراض‭ ‬الصيد‭ ‬والبيع‭ ‬والسياحة‭ ‬والتجارة،‭ ‬حيث‭ ‬كان‭ ‬يعتمد‭ ‬على‭ ‬السفينة‭ ‬كمصدر‭ ‬إضافي‭ ‬للدخل‭ ‬وقد‭ ‬ترتبّ‭ ‬على‭ ‬حرقها‭ ‬توقُّف‭ ‬دخله‭ ‬فترة‭ ‬طويلة‭.‬

أضافت‭ ‬الشاعر‭ ‬أن‭ ‬المدعّي‭ ‬أيدّ‭ ‬موقفه‭ ‬القانوني‭ ‬بما‭ ‬يثبت‭ ‬تحقُّق‭ ‬كل‭ ‬أوجه‭ ‬الضرر‭ ‬محل‭ ‬التعويض‭ ‬المطلوب‭ ‬لائحياً‭ ‬ببينتّه‭ ‬المقدمّة‭ ‬في‭ ‬أقوال‭ ‬الشهود،‭ ‬مضافاً‭ ‬إليها‭ ‬مستنداته‭ ‬المالية‭ ‬التي‭ ‬توضّح‭ ‬أن‭ ‬فعل‭ ‬القاصر‭ ‬تسببّ‭ ‬بضرر‭ ‬مازالت‭ ‬تبعاته‭ ‬قائمة‭ ‬حتى‭ ‬حينه‭ ‬في‭ ‬نواحي‭ ‬حياته‭ ‬المهنية‭ ‬والمادية،‭ ‬فهو‭ ‬مثقل‭ ‬بالقروض‭ ‬القديمة‭ ‬فضلاً‭ ‬عن‭ ‬الديون‭ ‬والالتزامات‭ ‬الحديثة‭ ‬التي‭ ‬تكبدهّا‭ ‬لتغطية‭ ‬خساراته‭ ‬السابقة‭ ‬ومديونياته‭ ‬القديمة،‭ ‬كونه‭ ‬فقد‭ ‬مصدر‭ ‬دخله‭ ‬الإضافي‭.‬

استدركت‭ ‬الشاعر‭ ‬أنه‭ ‬إثرْ‭ ‬التفصيل‭ ‬السابق‭ ‬وبعد‭ ‬اطمئنان‭ ‬المحكمة‭ ‬إلى‭ ‬كل‭ ‬أدلة‭ ‬الثبوت‭ ‬المقدمّة‭ ‬وثبوت‭ ‬الضرر‭ ‬واستحقاق‭ ‬التعويض‭ ‬وفق‭ ‬المعايير‭ ‬القانونية،‭ ‬انتهت‭ ‬عدالة‭ ‬المحكمة‭ ‬الكبرى‭ ‬المدنية‭ ‬بدائرتها‭ ‬الثامنة‭ ‬إلى‭ ‬الحكم‭ ‬بإلزام‭ ‬المدعى‭ ‬عليه‭ ‬بولايته‭ ‬الطبيعية‭ ‬عن‭ ‬ابنه‭ ‬القاصر‭ ‬بأن‭ ‬يؤدي‭ ‬للمدعي‭ ‬مبلغا‭ ‬قدره‭ ‬7000‭ ‬دينار‭ ‬مع‭ ‬المناسب‭ ‬من‭ ‬المصروفات‭ ‬و20‭ ‬د‭.‬ب‭ ‬مقابل‭ ‬أتعاب‭ ‬المحاماة‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news