العدد : ١٦١٦٨ - الأربعاء ٢٩ يونيو ٢٠٢٢ م، الموافق ٣٠ ذو القعدة ١٤٤٣هـ

العدد : ١٦١٦٨ - الأربعاء ٢٩ يونيو ٢٠٢٢ م، الموافق ٣٠ ذو القعدة ١٤٤٣هـ

مطبخ الخليج

تخصصت في مجال الخبز والحلويات زهراء الحرز.. استلهمت من فضول طفولتها إبداعا متجددا لا يهدأ

الخميس ٠٥ مايو ٢٠٢٢ - 02:00

زهراء‭ ‬الحرز‭ ‬طالبة‭ ‬في‭ ‬كلية‭ ‬الطب‭ ‬بجامعة‭ ‬الخليج‭ ‬العربي‭ ‬وهاوية‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الخبز‭ ‬والحلويات،‭ ‬حيث‭ ‬استلهمت‭ ‬من‭ ‬طفولتها‭ ‬فضولاً‭ ‬لا‭ ‬يهدأ‭ ‬دفعها‭ ‬إلى‭ ‬معرفة‭ ‬كل‭ ‬ما‭ ‬هو‭ ‬جديد‭ ‬وخوض‭ ‬مغامرات‭ ‬عدة‭ ‬في‭ ‬مجالات‭ ‬مختلفة‭ ‬أبرزها‭ ‬عالم‭ ‬المطبخ،‭ ‬الذي‭ ‬استقرت‭ ‬رحالها‭ ‬فيه‭ ‬وبدأت‭ ‬تبدع‭ ‬شيئا‭ ‬فشيئا،‭ ‬حيث‭ ‬كانت‭ ‬تتصفح‭ ‬كتب‭ ‬الطبخ‭ ‬وتحاول‭ ‬تطبيق‭ ‬وصفات‭ ‬عدة،‭ ‬ما‭ ‬دفعها‭ ‬إلى‭ ‬التبحر‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال‭ ‬حتى‭ ‬يومنا‭ ‬هذا‭.‬

 

عن‭ ‬بداياتها‭ ‬قالت‭: ‬‮«‬كنت‭ ‬طفلة‭ ‬فضولية‭ ‬أحب‭ ‬العبث‭ ‬وتجربة‭ ‬كل‭ ‬شيء‭ ‬جديد‭ ‬بالنسبة‭ ‬لي،‭ ‬وكنت‭ ‬أحاول‭ ‬التخلص‭ ‬من‭ ‬مهماتي‭ ‬اليومية‭ ‬حتى‭ ‬أجد‭ ‬وقتاً‭ ‬لفضولي‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬الحياة،‭ ‬جربت‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الأشياء،‭ ‬من‭ ‬بينها‭ ‬الجلوس‭ ‬على‭ ‬طاولة‭ ‬المطبخ‭ ‬مقابل‭ ‬الفرن،‭ ‬حيث‭ ‬تضع‭ ‬أمي‭ ‬كتب‭ ‬الطبخ‭ ‬أتصفح‭ ‬الكتب،‭ ‬أضع‭ ‬محرما‭ ‬ورقيا‭ ‬عند‭ ‬الوصفة‭ ‬التي‭ ‬أنوي‭ ‬تطبيقها‮»‬‭. ‬وتابعت‭: ‬‮«‬في‭ ‬عمر‭ ‬الـ9‭ ‬سنوات‭ ‬حاولت‭ ‬تجربة‭ ‬وتطبيق‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الوصفات،‭ ‬نجحت‭ ‬قليلاً‭ ‬وفشلت‭ ‬كثيراً‮»‬‭. ‬وأضافت‭: ‬‮«‬أول‭ ‬الأطباق‭ ‬التي‭ ‬نجحت‭ ‬في‭ ‬إعدادها‭ ‬هو‭ ‬خليط‭ ‬الكعك‭ ‬الجاهز‭ ‬في‭ ‬قوالب‭ ‬‮«‬كب‭ ‬كيك‮»‬‭ ‬وتزيينه‭ ‬بكريمة‭ ‬شانتيه‭ ‬وسبرنكلز‮»‬‭. ‬

المنافسة‭ ‬والوعي‭ ‬

وترى‭ ‬زهراء‭ ‬أن‭ ‬عالم‭ ‬المطبخ‭ ‬يتطلب‭ ‬شغفا‭ ‬متواصلا‭ ‬إذ‭ ‬قالت‭: ‬‮«‬إن‭ ‬أغلب‭ ‬التحديات‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬العالم‭ ‬تنبع‭ ‬من‭ ‬المنافسة‭ ‬التي‭ ‬قد‭ ‬تكون‭ ‬حافزا‭ ‬للإبداع،‭ ‬وفي‭ ‬حال‭ ‬تحول‭ ‬الموضوع‭ ‬الى‭ ‬تنافس‭ ‬شخصي‭ ‬هنا‭ ‬أعتقد‭ ‬أن‭ ‬المنافسة‭ ‬تقتل‭ ‬الشغف،‭ ‬وتحول‭ ‬فن‭ ‬الطبخ‭ ‬من‭ ‬فن‭ ‬مريح‭ ‬وراق‭ ‬إلى‭ ‬مصدر‭ ‬توتر‭ ‬للطباخ‭ ‬نفسه‭ ‬ومن‭ ‬حوله‭ ‬وعليه‭ ‬تستنزف‭ ‬جل‭ ‬طاقته‭ ‬في‭ ‬المنافسة‭ ‬والتسابق‭ ‬على‭ ‬حساب‭ ‬الإبداع‭ ‬والتطور‮»‬‭.‬

وأضافت‭: ‬‮«‬ويعتبر‭ ‬التحدي‭ ‬الثاني‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال‭ ‬هو‭ ‬وعي‭ ‬الناس‭ ‬والتغير‭ ‬السريع‭ ‬للذوق‭ ‬العام‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬تداخل‭ ‬ثقافات‭ ‬الطعام‭ ‬من‭ ‬بلدان‭ ‬عديدة‭. ‬يجب‭ ‬على‭ ‬الشيف‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬تطبيق‭ ‬مهاراته‭ ‬بشكل‭ ‬حِرفي‭ ‬ودقيق،‭ ‬والأهم‭ ‬من‭ ‬ذلك‭ ‬إضافة‭ ‬شخصيته‭ ‬لأي‭ ‬طبق‭ ‬يقوم‭ ‬بتحضيره‭. ‬وهذا‭ ‬يتطلب‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الجهد‭ ‬والتفكير‭ ‬والتعلم‮»‬‭.‬

وتابعت‭: ‬‮«‬وبالرغم‭ ‬من‭ ‬كل‭ ‬تلك‭ ‬التحديات‭ ‬أرى‭ ‬هذا‭ ‬المجال‭ ‬جميلا‭ ‬والأجمل‭ ‬من‭ ‬ذلك‭ ‬أن‭ ‬من‭ ‬يعمل‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال‭ ‬لا‭ ‬بد‭ ‬أنه‭ ‬شخص‭ ‬ولد‭ ‬بموهبة‭ ‬ولديه‭ ‬الشغف‮»‬‭.‬

إضافة‭ ‬واضحة‭ ‬

كل‭ ‬محطة‭ ‬من‭ ‬محطات‭ ‬حياتنا‭ ‬تضيف‭ ‬إلينا‭ ‬الكثير،‭ ‬وهذا‭ ‬ما‭ ‬أكدته‭ ‬زهراء‭: ‬‮«‬دخولي‭ ‬إلى‭ ‬المطبخ‭ ‬أضاف‭ ‬لي‭ ‬الكثير،‭ ‬فهو‭ ‬المكان‭ ‬الذي‭ ‬يقلل‭ ‬من‭ ‬توتري‭ ‬قبل‭ ‬أي‭ ‬امتحان،‭ ‬والمكان‭ ‬الذي‭ ‬جعل‭ ‬مشواري‭ ‬في‭ ‬كلية‭ ‬الطب‭ ‬حافلا‭ ‬بالإنجازات‭ ‬في‭ ‬المجال‭ ‬الطبي‭ ‬وخارجه،‭ ‬حيث‭ ‬إنني‭ ‬أجد‭ ‬السكينة‭ ‬والراحة‭ ‬في‭ ‬المطبخ،‭ ‬وممارستي‭ ‬لهواية‭ ‬الطبخ‭ ‬منحتني‭ ‬فرصة‭ ‬لمعالجة‭ ‬أفكاري،‭ ‬وإعطائي‭ ‬الفرصة‭ ‬لإيجاد‭ ‬العمق‭ ‬والمعنى‭ ‬فيما‭ ‬أفعله‭ ‬يومياً‮»‬‭.‬

تغرق‭ ‬أطباقها‭ ‬بمشاعر‭ ‬الحب‭ ‬إذ‭ ‬قالت‭: ‬‮«‬أحاول‭ ‬جعل‭ ‬أطباقي‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬بمثابة‭ ‬مشاعر‭ ‬مختلطة‭ ‬بالحب،‭ ‬فالأمر‭ ‬بالنسبة‭ ‬لي‭ ‬لا‭ ‬يتعلق‭ ‬بالطعام‭ ‬فقط‭ ‬بل‭ ‬بإعداده‭ ‬بكل‭ ‬حب‭ ‬وتأن‮»‬‭.‬

وترى‭ ‬أن‭ ‬لمتابعيها‭ ‬على‭ ‬حسابات‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي‭ ‬الأثر‭ ‬الإيجابي‭ ‬إذ‭ ‬قالت‭: ‬‮«‬تفاعل‭ ‬المتابعين‭ ‬معي‭ ‬عبر‭ ‬حساباتي‭ ‬في‭ ‬التوصل‭ ‬الاجتماعي‭ ‬دفعني‭ ‬لأنجز‭ ‬أكثر‭ ‬وأتحدى‭ ‬نفسي‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬مرة‭ ‬أدخل‭ ‬فيها‭ ‬إلى‭ ‬المطبخ‭ ‬لأبدع‭ ‬بلا‭ ‬حدود‮»‬‭.‬

وتنصح‭ ‬زهراء‭ ‬الأشخاص‭ ‬الذين‭ ‬ينوون‭ ‬الدخول‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال‭ ‬بالتأني‭ ‬إذ‭ ‬قالت‭: ‬‮«‬افعل‭ ‬شيئًا‭ ‬تحبه‭ ‬ببطء‭. ‬قد‭ ‬تشعر‭ ‬بالغرابة‭ ‬أو‭ ‬عدم‭ ‬الارتياح‭ ‬وأنك‭ ‬متخلف‭ ‬عن‭ ‬ذلك‭ ‬الركب‭ ‬السريع،‭ ‬لكنك‭ ‬في‭ ‬الواقع‭ ‬تعيد‭ ‬النشاط‭ ‬إلى‭ ‬نفسك‭ ‬للوصول‭ ‬إلى‭ ‬أهدافك‭ ‬لتكون‭ ‬معطاء‭ ‬لمجتمعك‭ ‬ولنفسك،‭ ‬والأهم‭ ‬من‭ ‬ذلك‭ ‬تكون‭ ‬سعيدا‮»‬‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news