العدد : ١٦١٦٤ - السبت ٢٥ يونيو ٢٠٢٢ م، الموافق ٢٦ ذو القعدة ١٤٤٣هـ

العدد : ١٦١٦٤ - السبت ٢٥ يونيو ٢٠٢٢ م، الموافق ٢٦ ذو القعدة ١٤٤٣هـ

الثقافي

ركن المكتبة: إصدارات ثقافية..

إعداد: يحيى الستراوي

السبت ٢٦ مارس ٢٠٢٢ - 10:07

«لا موسيقى في الأحمدي» للروائية الكويتية منى الشمري 

صدرت‭ ‬حديثا‭ ‬عن‭ ‬دار‭ ‬الساقي‭ ‬رواية‭ ‬بعنوان‭ ‬‮«‬لا‭ ‬موسيقى‭ ‬في‭ ‬الأحمدي‮»‬‭ ‬للروائية‭ ‬الكويتية‭ ‬التي‭ ‬وصلت‭ ‬مؤخرا‭ ‬إلى‭ ‬القائمة‭ ‬الطويلة‭ ‬لجائزة‭ ‬البوكر‭ ‬العربية‭ ‬منى‭ ‬الشمري،‭ ‬وتدور‭ ‬حول‭ ‬شخصية‭ ‬محورية‭ ‬هي‭ ‬لولوة‭ ‬التي‭ ‬تعيش‭ ‬صراعات‭ ‬تجعلها‭ ‬ضائعة‭ ‬بين‭ ‬والدين‭ ‬من‭ ‬بلدين‭ ‬ومذهبين‭ ‬مختلفين،‭ ‬وعائلتين‭ ‬مختلفتين‭ ‬في‭ ‬نظرتهما‭ ‬إلى‭ ‬المرأة‭.‬

بين‭ ‬حبيبٍ‭ ‬مُشتهى‭ ‬وزوج‭ ‬مفروض،‭ ‬وبين‭ ‬هدوء‭ ‬الفحيحيل‭ ‬وصخب‭ ‬الأحمدي،‭ ‬يربيها‭ ‬الجد‭ ‬ثم‭ ‬يتبناها‭ ‬لينقذها‭ ‬من‭ ‬عنفِ‭ ‬أمها،‭ ‬لتعيش‭ ‬تجربةَ‭ ‬حبّ‭ ‬فريدة‭ ‬في‭ ‬مجتمع‭ ‬ينتقل‭ ‬من‭ ‬حياة‭ ‬البداوة‭ ‬الهادئة‭ ‬المستسلمة‭ ‬لتقاليدها‭ ‬إلى‭ ‬مجتمع‭ ‬نفطي‭ ‬حديث‭ ‬يضج‭ ‬بالحرية‭ ‬والتغيرات‭ ‬الصادمة‭.‬

كيف‭ ‬ستتغير‭ ‬رؤيتها‭ ‬وقراراتها؟‭ ‬وهل‭ ‬ستتمكن‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬تصنع‭ ‬لنفسها‭ ‬مستقبلا‭ ‬مع‭ ‬هذا‭ ‬الكم‭ ‬الهائل‭ ‬من‭ ‬الانكسارات‭ ‬والتناقضات؟،‭ ‬هذا‭ ‬ما‭ ‬تحاول‭ ‬الرواية‭ ‬الإجابة‭ ‬عنه،‭ ‬وقد‭ ‬فازت‭ ‬الرواية‭ ‬بجائزة‭ ‬الدولة‭ ‬التشجيعية‭ ‬في‭ ‬الكويت‭ ‬كما‭ ‬تم‭ ‬تحويل‭ ‬الرواية‭ ‬إلى‭ ‬مسلسل‭ ‬تلفزيوني‭ ‬عام2019‭.‬

ومنى‭ ‬الشمري‭ ‬روائية‭ ‬وقاصة‭ ‬وسيناريست‭ ‬كويتية‭ ‬درست‭ ‬المسرح‭ ‬والدراما‭ ‬في‭ ‬الكويت‭ ‬وحازت‭ ‬جوائز‭ ‬عدّة‭ ‬منها‭: ‬جائزة‭ ‬الدولة‭ ‬التشجيعية‭ ‬عن‭ ‬القصة‭ ‬القصيرة‭ ‬2017،‭ ‬جائزة‭ ‬‮«‬المجلس‭ ‬الوطني‭ ‬للثقافة‭ ‬والفنون‭ ‬والآداب‮»‬‭ ‬2017،‭ ‬جائزة‭ ‬الدولة‭ ‬التشجيعية‭ ‬الكويت‭ ‬2018‭ ‬عن‭ ‬روايتها‭ ‬‮«‬لا‭ ‬موسيقى‭ ‬في‭ ‬الأحمدي‮»‬،‭ ‬صدرت‭ ‬لها‭ ‬عن‭ ‬دار‭ ‬الساقي‭ ‬رواية‭ ‬‮«‬خادمات‭ ‬المقام‮»‬‭ ‬التي‭ ‬وصلت‭ ‬مؤخرا‭ ‬إلى‭ ‬القائمة‭ ‬الطويلة‭ ‬للجائزة‭ ‬العالمية‭ ‬للرواية‭ ‬العربية‭ ‬المعروفة‭ ‬باسم‭ ‬جائزة‭ ‬البوكر‭ ‬العربية‭.‬

 

 

 

 

رواية «نساء في الجحيم» صرخة في ضمير الإنسانية 

تختزل‭ ‬رواية‭ ‬نساء‭ ‬في‭ ‬الجحيم‭ ‬واقع‭ ‬المرأة‭ ‬الفلسطينية‭ ‬ومسيرتها‭ ‬النضالية‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬سرد‭ ‬ذكريات‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬الفلسطينيات‭ ‬ومنهن‭ ‬الأسيرات‭ ‬في‭ ‬السجون‭. ‬وتنتقل‭ ‬الرواية‭ ‬من‭ ‬فضاء‭ ‬إلى‭ ‬آخر‭ ‬على‭ ‬ألسنة‭ ‬نساء‭ ‬تعتصرهن‭ ‬فواجع‭ ‬الواقع‭ ‬المزري‭ ‬والمعاناة‭ ‬اليومية،‭ ‬بين‭ ‬الخيال‭ ‬والواقع‭ ‬عبر‭ ‬الأمكنة‭ ‬لمدن‭ ‬فلسطينية‭ ‬وغيرها‭. ‬

الرواية‭ ‬صرخة‭ ‬في‭ ‬ضمير‭ ‬الإنسانية‭ ‬تتجلى‭ ‬فيها‭ ‬أزمة‭ ‬الإنسان‭ ‬المعاصر‭ ‬وصراع‭ ‬الأنا‭ ‬مع‭ ‬الذات‭ ‬ومع‭ ‬الآخر‭ ‬وما‭ ‬ينتج‭ ‬عنهما‭ ‬من‭ ‬تناقضات‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬الفكر‭ ‬والهوية‭ ‬والمصير‭ ‬كما‭ ‬أنها‭ ‬تعزز‭ ‬مفهوم‭ ‬القيم‭ ‬الإنسانية‭ ‬للحب‭ ‬والتضحية‭.‬

للاشارة‭ ‬الرواية‭ ‬صدرت‭ ‬في‭ ‬طبعتين،‭ ‬الطبعة‭ ‬الأولى‭ ‬عن‭ ‬منشورات‭ ‬الحضارة‭ ‬الجزائر‭ -‬2016‭ ‬والطبعة‭ ‬الثانية‭ ‬عن‭ ‬منشورات‭ ‬دار‭ ‬النخبة‭ ‬بمصر‭ ‬2017‭-‬

الروائية‭ ‬عائشة‭ ‬بنور،‭ ‬روائية‭ ‬وقاصة‭ ‬من‭ ‬الجزائر،‭ ‬نشرت‭ ‬أعمالها‭ ‬بالجزائر‭ ‬وخارجها،‭ ‬ترجمت‭ ‬بعض‭ ‬أعمالها‭ ‬إلى‭ ‬الفرنسية‭ ‬والإنكليزية،‭ ‬ونشرت‭ ‬مقالات‭ ‬في‭ ‬جرائد‭ ‬مختلفة‭ ‬بشأن‭ ‬قضايا‭ ‬المرأة‭ ‬والطفل‭.‬

نالت‭ ‬عدة‭ ‬جوائز‭ ‬منها‭ ‬الجائزة‭ ‬الدولية‭ ‬الأولى‭ ‬في‭ ‬مسابقة‭ ‬أدب‭ ‬المرأة‭ ‬عن‭ ‬هيئة‭ ‬اتحاد‭ ‬الأدباء‭ ‬بالولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الأمريكية‭ ‬مايو‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2017‭.‬

من‭ ‬اصداراتها‭ ‬في‭ ‬القصة‭: ‬

ـ‭ ‬سلسلة‭ ‬حكايات‭ ‬جزائرية‭. ‬

ـ‭ ‬الموؤودة‭ ‬تسأل‭.. ‬فمن‭ ‬يجيب‭.‬

ـ‭ ‬مخالـب‭.‬

ـ‭ ‬امرأة‭ ‬في‭ ‬الظل‭.‬

في‭ ‬الرواية‭:‬

ـ‭ ‬السّوط‭ ‬والصّدى‭ ‬2006‭.‬

ـ‭ ‬اعترافات‭ ‬امرأة‭ ‬2007‭.‬

‭ ‬ـ‭ ‬سقوط‭ ‬فارس‭ ‬الأحلام‭ ‬2009‭.‬

ـ‭ ‬نساء‭ ‬في‭ ‬الجحيم‭ ‬2017‭.‬

في‭ ‬الدراسة‭:‬

ـ‭ ‬نساء‭ ‬يعتنقن‭ ‬الإسلام‭ ‬1996‭.‬

ـ‭ ‬قراءات‭ ‬سيكولوجية‭ ‬في‭ ‬روايات‭ ‬وقصص‭ ‬عربية‭ ‬2004‭.‬

ـ‭ ‬المرأة‭ ‬الجزائرية‭ ‬عبر‭ ‬التاريخ‭ (‬نضال‭ ‬وحرية‮…‬‭ ‬شهادات‭ ‬ووثائق‭)..‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news