العدد : ١٦١٦٤ - السبت ٢٥ يونيو ٢٠٢٢ م، الموافق ٢٦ ذو القعدة ١٤٤٣هـ

العدد : ١٦١٦٤ - السبت ٢٥ يونيو ٢٠٢٢ م، الموافق ٢٦ ذو القعدة ١٤٤٣هـ

الثقافي

ركن المكتبة: إصدارات ثقافية..
«غياب» مجموعة قصصية جديدة لمنار السماك

إعداد: يحيى الستراوي : Y4HY4ALSTRAWI@GMAIL.COM

السبت ١٩ فبراير ٢٠٢٢ - 02:00

عرض‭: ‬أحـمَـد‭ ‬المُؤذّن‭ ‬

دشنت‭ ‬الكاتبة‭ ‬البحرينية‭ ‬‮«‬منار‭ ‬السماك‮»‬‭ ‬مجموعـتها‭ ‬القصصية‭ ‬الجديدة‭ ‬والمعنونة‭ ‬بـ‭.. (‬غياب‭) ‬من‭ ‬دار‭ ‬إسكرايب‭ ‬للنشر‭ ‬والتوزيع‭ / ‬مصر،‭ ‬الطبعة‭ ‬الأولى‭ ‬2021م،‭ ‬وذلك‭ ‬ضمن‭ ‬فعاليات‭ ‬معرض‭ ‬القاهرة‭ ‬الدولي‭ ‬للكتاب‭ ‬في‭ ‬دورته‭ ‬53‭ ‬وقبل‭ ‬ذلك‭ ‬جرت‭ ‬مناقشة‭ ‬الإصدار‭ ‬في‭ ‬ندوة‭ ‬استضافتها‭ ‬جمعية‭ ‬علمانيون‭ ‬بقراءة‭ ‬ورقة‭ ‬نقدية‭ ‬حول‭ ‬التجربة‭ ‬قدمها‭ ‬الأستاذ‭ ‬والناقد‭ ‬ناصر‭ ‬رمضان‭.‬

أخذت‭ ‬المجموعـة‭ ‬مسار‭ ‬التأزمات‭ ‬الاجتماعية‭ ‬التي‭ ‬تدور‭ ‬في‭ ‬فلك‭ ‬المرأة‭ ‬وقضاياها،‭ ‬بالإمكان‭ ‬القول‭ ‬أن‭ ‬خطاب‭ ‬‮«‬السماك‮»‬‭ ‬السردي‭ ‬يحمل‭ ‬هاجس‭ ‬الانتصار‭ ‬للمرأة‭ ‬وما‭ ‬تعانيه‭ ‬وسـط‭ ‬ذكورية‭ ‬المجتمع‭ ‬العربي‭ ‬التي‭ ‬تحاصر‭ ‬المرأة،‭ ‬لكن‭ ‬لمسة‭ ‬الحب‭ ‬بذات‭ ‬الوقت‭ ‬لها‭ ‬حضورها‭ ‬في‭ ‬المجموعـة،‭ ‬بما‭ ‬يثبت‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬تصالحا‭ ‬مع‭ ‬الذات،‭ ‬تعيشه‭ ‬الشخصيات‭ ‬في‭ ‬وعيها‭ ‬لماهية‭ ‬الحياة‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬تجسد‭ ‬في‭ ‬قصة‭ (‬إيقاع‭ ‬الرحيل‭ -  ‬ص‭ ‬105‭).‬

فبداية‭ ‬إهداء‭ ‬الكتاب‭ ‬اختارت‭ ‬الكاتبة‭ ‬تقديم‭ ‬كتابها‭ ‬للمرأة‭ ‬العربية‭ ‬التي‭ ‬تعض‭ ‬على‭ ‬جرحها‭ ‬وتمضي‭ ‬رغـم‭ ‬حالة‭ ‬التهميش‭ ‬والقهر‭ ‬والعذاب‭ ‬الذي‭ ‬تلاقيه‭ ‬في‭ ‬مسيرتها‭ ‬الحياتية‭. ‬هذا‭ ‬يفضي‭ ‬بنا‭ ‬إلى‭ ‬وضع‭ ‬تصور‭ ‬مسبق‭ ‬بأن‭ ‬روح‭ ‬هذا‭ ‬الإصدار‭ ‬القصصي‭ ‬تتموضع‭ ‬في‭ ‬اتجاه‭ ‬تلك‭ ‬الحرب‭ ‬الناعـمة‭ ‬التي‭ ‬توضع‭ ‬فيها‭ ‬المرأة‭ ‬العربية‭ ‬وتفرض‭ ‬عليها‭ ‬فلا‭ ‬تجد‭ ‬الخيار‭ ‬أمامها‭ ‬إلا‭ ‬الدفاع‭ ‬عن‭ ‬نفسها‭ ‬لكيلا‭ ‬تصبح‭ ‬لقمـة‭ ‬سائغة‭.‬

قصة‭ ‬‮«‬غياب‮»‬‭ ‬كقصة‭ ‬رئيسة‭ ‬في‭ ‬المجموعة‭ ‬ذهبت‭ ‬إلى‭ ‬تشخيص‭ ‬الصراع‭ ‬الحياتي‭ ‬ابتغاء‭ ‬اثبات‭ ‬من‭ ‬هو‭ ‬الأذكى‭ ‬في‭ ‬المعادلة‭ (‬الرجل‭ ‬أو‭ ‬المرأة‭) ‬وهل‭ ‬ثمة‭ ‬ثمن‭ ‬ينبغي‭ ‬أن‭ ‬يدفعه‭ ‬طرف‭ ‬على‭ ‬حساب‭ ‬طرف‭ ‬آخر؟‭! ‬تقريبا‭ ‬هذا‭ ‬هو‭ ‬المحور‭ ‬الأساس‭ ‬الذي‭ ‬يُفهم‭ ‬من‭ ‬سياق‭ ‬القصة،‭ ‬حيث‭ ‬كان‭ ‬الانتصار‭ ‬للمرأة‭ ‬التي‭ ‬حاكت‭ ‬خيوط‭ ‬لعبتها‭ ‬‮«‬بأنها‭ ‬فتاة‭ ‬من‭ ‬والدين‭ ‬مطلقين‭ ‬في‭ ‬بيت‭ ‬مشطور‭ ‬لقسمين‭ ‬حتى‭ ‬مع‭ ‬ادعاء‭ ‬الرجل‮»‬‭ ‬الصديق‭ ‬‮«‬بمعرفته‭ ‬النتيجة‮»‬‭ ‬كانت‭ ‬نهاية‭ ‬القصة‭ ‬بهدوء‭ ‬بتأطيرها‭ ‬في‭ ‬حيز‭ ‬النهاية‭ ‬المفتوحة‭ ‬على‭ ‬الاحتمالات‭ ‬كافة‭.‬

‮«‬جلست‭ ‬منزوية‭ ‬في‭ ‬أحد‭ ‬زوايا‭ ‬المقهى‭ ‬تبكي‭ ‬بحسرة‭ ‬حظها‭ ‬الذي‭ ‬جعلها‭ ‬حلقة‭ ‬ضعيفة‭ ‬وسط‭ ‬عائـلة‭ ‬فككها‭ ‬طلاق‭ ‬أبويها،‭ ‬فأنشأ‭ ‬جدار‭ ‬عـزل،‭ ‬قسم‭ ‬بيتهما‭ ‬إلى‭ ‬نصفين،‭ ‬صار‭ ‬نصيبها‭ ‬جزءا‭ ‬في‭ ‬كليهما،‭ ‬عليها‭ ‬العناية‭ ‬به‭ ‬وتقديم‭ ‬فروض‭ ‬الطاعـة‭ ‬والخدمة‭ ‬لقاطنيه‭ ‬بلا‭ ‬تذمــر،‭ ‬تنصب‭ ‬عـواقبه‭ ‬عليها‭ ‬أشد‭ ‬وطأة‭ ‬من‭ ‬الحمم‮»‬‭ ‬ص‭ ‬17‭ ‬‮«‬انتهى‮»‬‭.‬

لكن‭ ‬كما‭ ‬يتضح‭ ‬هناك‭ ‬اتجاه‭ ‬إنساني‭ ‬يتوارى‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬قصص‭ ‬المجموعـة‭ ‬تحرص‭ ‬عليه‭ ‬‮«‬السماك‮»‬‭ ‬وتترك‭ ‬له‭ ‬هامشاً‭ ‬من‭ ‬حرية‭ ‬الحركة‭ ‬وليعبر‭ ‬عن‭ ‬حالة‭ ‬الألم‭ ‬والضياع‭ ‬المسيطرة‭ ‬على‭ ‬عموم‭ ‬الشخصيات‭ ‬التي‭ ‬خلقتها‭ ‬الكاتبة،‭ ‬اجتهدت‭ ‬في‭ ‬استنطاق‭ ‬مختلف‭ ‬أبعاد‭ ‬وظروف‭ ‬شخصياتها‭ ‬لتخبر‭ ‬المتلقي‭ ‬بأن‭ ‬مسيرة‭ ‬الحياة‭ ‬ليست‭ ‬وردية‭ ‬الحلم‭ ‬كما‭ ‬نتصور‭ ‬دائمًا‭ ‬فهناك،‭ ‬ثمة‭ ‬ضرائب‭ ‬لا‭ ‬بد‭ ‬من‭ ‬دفعها،‭ ‬كأنما‭ ‬الكاتبة‭ ‬ترسم‭ ‬أقدار‭ ‬شخصياتها‭ ‬ثم‭ ‬تزج‭ ‬بهم‭ ‬في‭ ‬حصار‭ ‬الوقت‭ ‬الضائع‭.‬

تتكون‭ ‬المجموعـة‭ ‬من‭ ‬ست‭ ‬نصوص‭ ‬وهي‭ ‬على‭ ‬النحو‭ ‬التالي‭:‬

‭(‬غياب‭/ ‬الجلسـة‭/ ‬صداقة‭ ‬في‭ ‬الغربة‭/ ‬همسـات‭/ ‬زوج‭ ‬فاطمة‭/ ‬إيقاع‭ ‬الرحيل‭). ‬نُذكـر‭ ‬فقط‭ ‬هنا‭ ‬أن‭ ‬للكاتبة‭ ‬مجموعـة‭ ‬قصصية‭ ‬أخرى‭ ‬بعنوان‭..‬

‭(‬سُــم‭ ‬الأفعـي‭) ‬ولها‭ ‬من‭ ‬الإصدارات‭ ‬الشعرية‭ (‬إليك‭ ‬أكتب‭/ ‬قال‭ ‬أحبكِ‭ ‬ورحــل‭ / ‬ومـضات‭)‬،‭ ‬كما‭ ‬أن‭ ‬‮«‬منار‭ ‬السماك‭ ‬ناشطـة‭ ‬نسوية‭ ‬وتكتب‭ ‬في‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬منابر‭ ‬الصحافة‭ ‬العربية،‭ ‬لها‭ ‬عضوية‭ ‬في‭ ‬جمعية‭ ‬المنبر‭ ‬الديمقراطي‭ ‬التقدمي،‭ ‬الجمعية‭ ‬الأهلية‭ ‬للتلاحم‭ ‬الوطني،‭ ‬جمعية‭ ‬المرأة‭ ‬البحرينية،‭ ‬شاركت‭ ‬في‭ ‬إدارة‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الفعاليات‭ ‬الثقافية‭ ‬وحضور‭ ‬المؤتمرات‭ ‬داخل‭ ‬وخارج‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬والتي‭ ‬تخص‭ ‬الشأن‭ ‬النسوي‭ ‬وقضايا‭ ‬المرأة‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news