العدد : ١٦٢١٠ - الأربعاء ١٠ أغسطس ٢٠٢٢ م، الموافق ١٢ محرّم ١٤٤٤هـ

العدد : ١٦٢١٠ - الأربعاء ١٠ أغسطس ٢٠٢٢ م، الموافق ١٢ محرّم ١٤٤٤هـ

الثقافي

ركن المكتبة: إصدارات ثقافية..

إعداد: يحيى الستراوي

السبت ١٢ فبراير ٢٠٢٢ - 10:04

«تأسيس الكويت في عهد صباح الأول» للدكتورة سعاد الصباح 

 

صدر‭ ‬حديثاً‭ ‬عن‭ ‬دار‭ ‬الشاعر‭ ‬الدكتورة‭ ‬سعاد‭ ‬الصباح‭ ‬للنشر‭ ‬مؤخرا‭ ‬كتاب‭ (‬تأسيس‭ ‬الكويت‭ ‬في‭ ‬عهدي‭ ‬صباح‭ ‬الأول‭ ‬الحاكم‭ ‬الأول‭ ‬1718‭ - ‬1776‭ ‬وعبد‭ ‬الله‭ ‬الأول‭ ‬الحاكم‭ ‬الثاني‭ ‬1776‭ - ‬1814‭) ‬للدكتورة‭ ‬سعاد‭ ‬محمد‭ ‬الصباح،‭ ‬والذي‭ ‬يرصد‭ ‬مرحلة‭ ‬تأسيس‭ ‬الكويت‭ ‬في‭ ‬عهدي‭ ‬صباح‭ ‬الأول‭ ‬وعبد‭ ‬الله‭ ‬الأول‭.‬

وقالت‭ ‬الدار‭ ‬في‭ ‬بيانها‭ ‬الصحفي‭: ‬إن‭ ‬الدكتورة‭ ‬سعاد‭ ‬الصباح‭ ‬بعد‭ ‬كتبها‭ ‬التاريخية‭ ‬عادت‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الكتاب‭ ‬لتسلط‭ ‬الضوء‭ ‬على‭ ‬مرحلة‭ ‬اكتنفها‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الغياب‭ ‬في‭ ‬أوساط‭ ‬المؤرخين‭ ‬وهي‭ ‬مرحلة‭ ‬نشوء‭ ‬وقيام‭ ‬دولة‭ ‬الكويت‭ ‬المرحلة‭ ‬التي‭ ‬شهدت‭ ‬إرساء‭ ‬الأسس‭ ‬ووضع‭ ‬القواعد‭ ‬التي‭ ‬نهض‭ ‬عليها‭ ‬المجتمع‭ ‬فيما‭ ‬بعد‭.‬

وأشارت‭ ‬الصباح‭ ‬في‭ ‬كتابها‭ ‬إلى‭ ‬كيفية‭ ‬تسخير‭ ‬أهل‭ ‬الكويت‭ ‬في‭ ‬تلك‭ ‬المرحلة‭ ‬المبكرة‭ ‬الخبرات‭ ‬والمهارات‭ ‬التي‭ ‬تعلموها‭ ‬خلال‭ ‬فترة‭ ‬هجرتهم‭ ‬من‭ ‬نجد‭ ‬حتى‭ ‬استقرارهم‭ ‬في‭ ‬الكويت‭ ‬حيث‭ ‬تمكنوا‭ ‬من‭ ‬نسج‭ ‬مجتمع‭ ‬خاص‭ ‬اختلف‭ ‬عن‭ ‬الطابع‭ ‬الزراعي‭ ‬الإقطاعي‭ ‬في‭ ‬العراق‭ ‬العثماني‭ ‬والطابع‭ ‬البدوي‭ ‬الرعوي‭ ‬في‭ ‬شبه‭ ‬الجزيرة‭ ‬العربية‭ ‬آنذاك‭.‬

وأشارت‭ ‬الى‭ ‬تطور‭ ‬الكويت‭ ‬كمركز‭ ‬تجاري‭ ‬رئيسي‭ ‬خلال‭ ‬الثلث‭ ‬الأخير‭ ‬من‭ ‬القرن‭ ‬الثامن‭ ‬عشر‭ ‬واتساع‭ ‬تجارتها‭ ‬وعدم‭ ‬اكتفائها‭ ‬بنقل‭ ‬التجارة‭ ‬بين‭ ‬موانئ‭ ‬الخليج‭ ‬ولكنها‭ ‬وصلت‭ ‬إلى‭ ‬الهند‭ ‬والساحل‭ ‬الشرقي‭ ‬لأفريقيا‭ ‬والبحر‭ ‬الأحمر‭.‬

 

 

 

 

«وحيداً بين مدينتين» للكاتب العماني بدر الوهيبي

 

صدر‭ ‬حديثاً‭ ‬في‭ ‬مسقط‭ ‬كتاب‭ ‬للكاتب‭ ‬العُماني‭ ‬بدر‭ ‬الوهيبي‭ ‬تحت‭ ‬عنوان‭: ‬‮«‬وحيداً‭ ‬بين‭ ‬مدينتين‮»‬‭ ‬ينحو‭ ‬الكاتب‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الكتاب‭ ‬نحو‭ ‬أدب‭ ‬الرحلات،‭ ‬ضمن‭ ‬التعريف‭ ‬بهذا‭ ‬الأدب‭ ‬وأهميته‭ ‬البالغة‭.‬

عبر‭ ‬بُعد‭ ‬معرفي‭ ‬وتاريخي‭ ‬وثقافي‭ ‬لهذا‭ ‬الأدب‭ ‬الذي‭ ‬اشتهر‭ ‬عند‭ ‬بعض‭ ‬الكتاب‭ ‬الذين‭ ‬ارتبطوا‭ ‬باسمه،‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬العالم‭ ‬والوطن‭ ‬العربي‭.‬

‭ ‬وعن‭ ‬الدور‭ ‬الذي‭ ‬لعبه‭ ‬هذا‭ ‬الأدب،‭ ‬وارتباطه‭ ‬بالاستكشافات‭ ‬والاحداث‭ ‬التي‭ ‬تصادف‭ ‬المكتشف‭ ‬وما‭ ‬جرى‭ ‬له‭ ‬من‭ ‬أمور‭ ‬فرضت‭ ‬عليه‭ ‬تسجيلها‭.‬

‭ ‬على‭ ‬رغم‭ ‬ان‭ ‬هذا‭ ‬الأدب‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬له‭ ‬كما‭ ‬كان‭ ‬من‭ ‬بريق‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬التطور‭ ‬التكنولوجي‭ ‬واتصال‭ ‬العالم‭ ‬بعضه‭ ‬ببعض‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الشبكة‭ ‬العنكبوتية‭ ‬وتطور‭ ‬الاتصالات،‭ ‬حيث‭ ‬اصبح‭ ‬العالم‭ ‬شبيه‭ ‬بقرية‭ ‬واحده،‭ ‬لا‭ ‬تفصل‭ ‬الغرب‭ ‬عن‭ ‬الشرق‭.‬

تشكلت‭ ‬تجربة‭ ‬الكاتب‭ ‬بدر‭ ‬الوهيبي‭ ‬مع‭ ‬الكتابة‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬علاقته‭ ‬الوطيدة‭ ‬بالسفر‭ ‬وجمالياته‭ ‬المتعددة،‭ ‬وتعرفه‭ ‬على‭ ‬ثقافة‭ ‬الغير‭ ‬مرورا‭ ‬بعادات‭ ‬وتقاليد‭ ‬الشعوب‭ ‬وما‭ ‬تتفرد‭ ‬به‭ ‬من‭ ‬خصائص‭ ‬إنسانية‭ ‬واجتماعية‭ ‬متنوعة‭.‬

وفي‭ ‬شأن‭ ‬السفر‭ ‬ومقتضياته‭ ‬وعوالمه‭ ‬الساحرة‭ ‬والملهمة‭ ‬للكتابة‭ ‬صدر‭ ‬للوهيبي‭ ‬أخيرا‭ ‬كتابه‭ ‬الجديد‭ ‬‮«‬وحيدا‭ ‬بين‭ ‬مدينتين،‭ ‬رحلة‭ ‬في‭ ‬زمن‭ ‬كورونا‮»‬

كتاب‭ ‬‮«‬وحيدا‭ ‬بين‭ ‬مدينتين‮»‬‭ ‬يناقش‭ ‬موضوع‭ ‬السفر‭ ‬الانفرادي‭ ‬كأسلوب‭ ‬سفر‭ ‬مستقل‭ ‬ويوثق‭ ‬لمرحلة‭ ‬جائحة‭ ‬كورونا‭ ‬وتأثيراتها‭ ‬يتحدث‭ ‬الكتاب،‭ ‬الصادر‭ ‬عن‭ ‬مكتبة‭ ‬كنوز‭ ‬المعرفة،‭ ‬والذي‭ ‬يأتي‭ ‬عموما‭ ‬في‭ ‬أدب‭ ‬الرحلات،‭ ‬عن‭ ‬رحلة‭ ‬بدر‭ ‬الوهيبي‭ ‬إلى‭ ‬مدينتين‭ ‬في‭ ‬تجربة‭ ‬يخوضها‭ ‬لأول‭ ‬مرة‭ ‬يسافر‭ ‬فيها‭ ‬وحيدا،‭ ‬كما‭ ‬يسلط‭ ‬الكاتب‭ ‬الضوء‭ ‬على‭ ‬جائحة‭ ‬كورونا‭ ‬من‭ ‬منظور‭ ‬سياحي‭ ‬حيث‭ ‬كانت‭ ‬رحلته‭ ‬في‭ ‬ذروة‭ ‬تعقيدات‭ ‬السفر‭ ‬بسبب‭ ‬الإجراءات‭ ‬المفروضة‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬دول‭ ‬العالم‭ ‬في‭ ‬مواجهة‭ ‬تفشي‭ ‬كوفيد‭ ‬‭ ‬19،‭ ‬فجاء‭ ‬الكتاب‭ ‬ليوثق‭ ‬هذه‭ ‬المرحلة‭ ‬المهمة‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬تأثيرها‭ ‬على‭ ‬قطاع‭ ‬السفر‭ ‬بشكل‭ ‬خاص‭.‬

ويقول‭ ‬الكاتب‭ ‬عن‭ ‬فكرة‭ ‬هذا‭ ‬الكتاب‭: ‬‮«‬لم‭ ‬تكن‭ ‬رحلتي‭ ‬إلى‭ ‬البوسنة‭ ‬وتركيا‭ ‬لغرض‭ ‬تدوين‭ ‬كتاب،‭ ‬ولكن‭ ‬بعد‭ ‬عودتي‭ ‬بفترة‭ ‬قصيرة‭ ‬وجدت‭ ‬أنه‭ ‬من‭ ‬المناسب‭ ‬الكتابة‭ ‬عن‭ ‬السفر‭ ‬الانفرادي‭ ‬الذي‭ ‬كان‭ ‬عنوان‭ ‬تلك‭ ‬الرحلة،‭ ‬فوجدتها‭ ‬فرصة‭.‬

 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news