العدد : ١٦٣٢٥ - السبت ٠٣ ديسمبر ٢٠٢٢ م، الموافق ٠٩ جمادى الاول ١٤٤٤هـ

العدد : ١٦٣٢٥ - السبت ٠٣ ديسمبر ٢٠٢٢ م، الموافق ٠٩ جمادى الاول ١٤٤٤هـ

عربية ودولية

بلينكن يؤكد: أمامنا «بضعة أسابيع» لإنقاذ الاتفاق النووي الإيراني وإلا سنلجأ إلى «خيارات أخرى»

السبت ١٥ يناير ٢٠٢٢ - 02:00

واشنطن‭ - (‬وكالات‭ ‬الأنباء‭): ‬حذّر‭ ‬وزير‭ ‬الخارجية‭ ‬الأمريكي‭ ‬أنتوني‭ ‬بلينكن‭ ‬الخميس‭ ‬الماضي‭ ‬من‭ ‬أنّه‭ ‬لم‭ ‬تتبقّ‭ ‬سوى‭ ‬‮«‬بضعة‭ ‬أسابيع‮»‬‭ ‬لإنقاذ‭ ‬الاتفاق‭ ‬النووي‭ ‬الإيراني،‭ ‬مؤكّداً‭ ‬أنّ‭ ‬بلاده‭ ‬‮«‬مستعدّة‮»‬‭ ‬للجوء‭ ‬إلى‭ ‬‮«‬خيارات‭ ‬أخرى‮»‬‭ ‬إذا‭ ‬فشلت‭ ‬المفاوضات‭ ‬الجارية‭ ‬في‭ ‬فيينا‭ ‬لإعادة‭ ‬إحياء‭ ‬هذا‭ ‬الاتفاق‭. ‬

وقال‭ ‬بلينكن‭ ‬في‭ ‬مقابلة‭ ‬مع‭ ‬إذاعة‭ ‬‮«‬أن‭ ‬بي‭ ‬آر‮»‬‭ ‬الأمريكية‭ ‬العامة‭ ‬‮«‬أعتقد‭ ‬أنّ‭ ‬أمامنا‭ ‬بضعة‭ ‬أسابيع‭ ‬لنرى‭ ‬ما‭ ‬إذا‭ ‬كان‭ ‬بإمكاننا‭ ‬العودة‭ ‬للامتثال‭ ‬المتبادل‮»‬‭ ‬ببنود‭ ‬الاتفاقية‭ ‬التي‭ ‬انسحبت‭ ‬منها‭ ‬بلاده‭ ‬في‭ ‬2018‭ ‬وتحرّرت‭ ‬من‭ ‬مفاعيلها‭ ‬بعد‭ ‬ذلك‭ ‬تدريجياً‭ ‬الجمهورية‭ ‬الإيرانية‭. ‬

وحذّر‭ ‬الوزير‭ ‬الأمريكي‭ ‬من‭ ‬أنّ‭ ‬المهلة‭ ‬المتبقّية‭ ‬للتوصّل‭ ‬إلى‭ ‬اتّفاق‭ ‬هي‭ ‬أسابيع‭ ‬فقط‭ ‬و«ليس‭ ‬شهور‮»‬‭. ‬

وأضاف‭ ‬‮«‬الوقت‭ ‬ينفد‭ ‬منّا‭ ‬فعلاً‮»‬‭ ‬لأنّ‭ ‬‮«‬إيران‭ ‬تقترب‭ ‬أكثر‭ ‬فأكثر‭ ‬من‭ ‬اللحظة‭ ‬التي‭ ‬يمكن‭ ‬فيها‭ ‬أن‭ ‬تنتج،‭ ‬خلال‭ ‬فترة‭ ‬زمنية‭ ‬قصيرة‭ ‬جداً،‭ ‬ما‭ ‬يكفي‭ ‬من‭ ‬المواد‭ ‬الانشطارية‭ ‬لصنع‭ ‬سلاح‭ ‬نووي‮»‬‭. ‬

من‭ ‬جانبه،‭ ‬اعتبر‭ ‬وزير‭ ‬خارجية‭ ‬الاتحاد‭ ‬الاوروبي‭ ‬جوزيب‭ ‬بوريل‭ ‬في‭ ‬باريس‭ ‬امس‭ ‬الجمعة‭ ‬أن‭ ‬اجواء‭ ‬المفاوضات‭ ‬لاحياء‭ ‬الاتفاق‭ ‬النووي‭ ‬الدولي‭ ‬مع‭ ‬ايران‭ ‬باتت‭ ‬‮«‬أفضل‮»‬‭ ‬مما‭ ‬كانت‭ ‬عليه‭ ‬قبل‭ ‬عيد‭ ‬الميلاد،‭ ‬مشيرا‭ ‬الى‭ ‬‮«‬احتمال‮»‬‭ ‬التوصل‭ ‬الى‭ ‬اتفاق‭ ‬في‭ ‬فيينا‭. ‬وقال‭ ‬بوريل‭ ‬إثر‭ ‬اجتماع‭ ‬لوزراء‭ ‬خارجية‭ ‬الدول‭ ‬الـ27‭ ‬الأعضاء‭ ‬في‭ ‬الاتحاد‭ ‬الاوروبي‭ ‬إن‭ ‬‮«‬الاجواء‭ ‬افضل‭ ‬بعد‭ ‬عيد‭ ‬الميلاد‭. ‬قبل‭ ‬عيد‭ ‬الميلاد‭ ‬كنت‭ ‬بالغ‭ ‬التشاؤم‭. ‬اليوم‭ ‬اعتقد‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬احتمالا‭ ‬للتوصل‭ ‬الى‭ ‬اتفاق‮»‬‭. ‬

‭ ‬وفي‭ ‬موسكو،‭ ‬أعلنت‭ ‬روسيا‭ ‬امس‭ ‬الجمعة‭ ‬أنها‭ ‬‮«‬متفائلة‮»‬‭ ‬بشأن‭ ‬المحادثات‭ ‬الدولية‭ ‬الهادفة‭ ‬إلى‭ ‬إحياء‭ ‬الاتفاق‭ ‬حول‭ ‬النووي‭ ‬الإيراني‭ ‬لافتةً‭ ‬إلى‭ ‬‮«‬تقدّم‮»‬‭ ‬أُحرز‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬المسألة‭ ‬الحساسة‭. ‬وقال‭ ‬وزير‭ ‬الخارجية‭ ‬الروسي‭ ‬سيرجي‭ ‬لافروف‭ ‬‮«‬موقفي‭ ‬متفائل‭ ‬بالأحرى،‭ ‬هناك‭ ‬تقدّم‭ ‬حقيقي‭ ‬ورغبة‭ ‬حقيقية،‭ ‬بين‭ ‬ايران‭ ‬والولايات‭ ‬المتحدة،‭ ‬في‭ ‬فهم‭ ‬المخاوف‭ ‬الملموسة‮»‬‭. ‬

وقال‭ ‬لافروف‭ ‬امس‭ ‬الجمعة‭ ‬‮«‬في‭ ‬فيينا،‭ ‬يتمتّع‭ ‬المفاوضون‭ ‬بخبرة‭ ‬عالية،‭ ‬يعرفون‭ ‬كلّ‭ ‬تفاصيل‭ ‬الموضوع‮»‬‭. ‬وأضاف‭ ‬‮«‬برأيي،‭ ‬إنّهم‭ ‬يحرزون‭ ‬تقدمًا‭ ‬جيدًا‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الحالي‭. ‬أطرق‭ ‬على‭ ‬الخشب‭. ‬نعتقد‭ ‬أنّهم‭ ‬سيتوصلون‭ ‬إلى‭ ‬اتفاق‮»‬‭. ‬

وكان‭ ‬الناطق‭ ‬باسم‭ ‬وزارة‭ ‬الخارجية‭ ‬الايرانية‭ ‬سعيد‭ ‬خطيب‭ ‬زاده‭ ‬الاثنين‭ ‬الماضي‭ ‬إن‭ ‬أجواء‭ ‬التفاؤل‭ ‬في‭ ‬محادثات‭ ‬فيينا‭ ‬حول‭ ‬الملف‭ ‬النووي‭ ‬الإيراني‭ ‬ناجمة‭ ‬عن‭ ‬إرادة‭ ‬كل‭ ‬المفاوضين‭ ‬التوصل‭ ‬إلى‭ ‬‮«‬اتفاق‭ ‬موثوق‭ ‬ومستقر‮»‬‭. ‬وأوضح‭ ‬خلال‭ ‬مؤتمره‭ ‬الصحافي‭ ‬الأسبوعي‭ ‬‮«‬ما‭ ‬يجري‭ ‬حاليا‭ ‬في‭ ‬فيينا‭ ‬هو‭ ‬نتيجة‭ ‬جهود‭ ‬من‭ ‬كل‭ ‬الأطراف‭ ‬الحاضرين‭ ‬للتوصل‭ ‬إلى‭ ‬اتفاق‭ ‬موثوق‭ ‬ومستقر‮»‬‭. ‬

غير‭ ‬أن‭ ‬فرنسا‭ ‬اعتبرت‭ ‬الثلاثاء‭ ‬الماضي‭ ‬أن‭ ‬المحادثات‭ ‬‮«‬بطيئة‭ ‬جدًا‮»‬،‭ ‬فيما‭ ‬حذّر‭ ‬وزير‭ ‬الخارجية‭ ‬الأميركي‭ ‬أنتوني‭ ‬بلينكن‭ ‬الخميس‭ ‬الماضي‭ ‬من‭ ‬أنّه‭ ‬لم‭ ‬تتبقّ‭ ‬سوى‭ ‬‮«‬بضعة‭ ‬أسابيع‮»‬‭ ‬لإنقاذ‭ ‬الاتفاق‭ ‬النووي‭ ‬الإيراني،

وحذربلينكن‭ ‬أيضاً‭ ‬من‭ ‬أنّ‭ ‬الإيرانيين‭ ‬يحرزون‭ ‬إنجازات‭ ‬في‭ ‬المجال‭ ‬النووي‭ ‬‮«‬سيصبح‭ ‬التراجع‭ ‬عنها‭ ‬صعباً‭ ‬أكثر‭ ‬فأكثر،‭ ‬لأنهم‭ ‬يتعلّمون‭ ‬أشياء‭ ‬ويقومون‭ ‬بأشياء‭ ‬جديدة‭ ‬بعدما‭ ‬كسروا‭ ‬القيود‭ ‬المنصوص‭ ‬عليها‭ ‬في‭ ‬الاتفاق‮»‬‭ ‬الذي‭ ‬أبرم‭ ‬في‭ ‬2015‭ ‬وفرض‭ ‬قيوداً‭ ‬على‭ ‬الأنشطة‭ ‬الذرية‭ ‬الإيرانية‭ ‬مقابل‭ ‬تخفيف‭ ‬العقوبات‭ ‬المفروضة‭ ‬على‭ ‬الجمهورية‭ ‬الإيرانية‭. ‬

وإذ‭ ‬أكّد‭ ‬أنّ‭ ‬التوصّل‭ ‬إلى‭ ‬اتّفاق‭ ‬في‭ ‬فيينا‭ ‬‮«‬سيكون‭ ‬النتيجة‭ ‬الأفضل‭ ‬لأمن‭ ‬أمريكا‮»‬،‭ ‬هدّد‭ ‬بلينكن‭ ‬بأنّه‭ ‬إذا‭ ‬لم‭ ‬تثمر‭ ‬مفاوضات‭ ‬فيينا‭ ‬اتفاقاً‭ ‬‮«‬فسنبحث‭ ‬في‭ ‬خطوات‭ ‬أخرى‭ ‬وخيارات‭ ‬أخرى،‭ ‬مرة‭ ‬أخرى،‭ ‬بالتنسيق‭ ‬الوثيق‭ ‬مع‭ ‬الدول‭ ‬المعنية‮»‬‭. ‬

وأضاف‭ ‬‮«‬هذه‭ ‬هي‭ ‬بالضبط‭ ‬الخيارات‭ ‬التي‭ ‬نعمل‭ ‬عليها‭ ‬مع‭ ‬شركائنا‭ ‬في‭ ‬أوروبا‭ ‬والشرق‭ ‬الأوسط‭ ‬وما‭ ‬بعدهما‭. ‬كلّ‭ ‬شيء‭ ‬في‭ ‬أوانه،‭ ‬لكن‭ ‬هذا‭ ‬كان‭ ‬موضوع‭ ‬عمل‭ ‬مكثّف‭ ‬في‭ ‬الأسابيع‭ ‬والأشهر‭ ‬الماضية‮»‬،‭ ‬في‭ ‬إشارة‭ ‬ضمنية‭ ‬إلى‭ ‬إمكانية‭ ‬تنفيذ‭ ‬عمل‭ ‬عسكري‭ ‬ضدّ‭ ‬الجمهورية‭ ‬الإيرانية‭. ‬

وأكّد‭ ‬بلينكن‭ ‬أنّ‭ ‬الأميركيين‭ ‬‮«‬مستعدون‭ ‬لأيّ‭ ‬من‭ ‬المسارين،‭ ‬ولكن‭ ‬من‭ ‬الواضح‭ ‬أنه‭ ‬سيكون‭ ‬أفضل‭ ‬بكثير‭ ‬لأمننا‭ ‬وأمن‭ ‬حلفائنا‭ ‬وشركائنا‭ ‬أن‭ ‬نعود‮»‬‭ ‬إلى‭ ‬اتفاق‭ ‬فيينا،‭ ‬‮«‬غير‭ ‬أنّه‭ ‬إذا‭ ‬لم‭ ‬نتمكّن‭ ‬من‭ ‬ذلك،‭ ‬فسنتعامل‭ ‬مع‭ ‬هذه‭ ‬المسألة‭ ‬بطرق‭ ‬أخرى‮»‬‭. ‬

وتجري‭ ‬إيران‭ ‬مباحثات‭ ‬في‭ ‬فيينا‭ ‬تهدف‭ ‬الى‭ ‬إحياء‭ ‬الاتفاق‭ ‬المبرم‭ ‬العام‭ ‬2015‭ ‬بشأن‭ ‬برنامجها‭ ‬النووي،‭ ‬وذلك‭ ‬مع‭ ‬الأطراف‭ ‬الذين‭ ‬لا‭ ‬يزالون‭ ‬منضوين‭ ‬فيه‭ (‬فرنسا‭ ‬وبريطانيا‭ ‬وروسيا‭ ‬والصين‭ ‬وألمانيا‭). ‬وتشارك‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬التي‭ ‬انسحبت‭ ‬أحاديا‭ ‬من‭ ‬الاتفاق‭ ‬العام‭ ‬2018،‭ ‬بشكل‭ ‬غير‭ ‬مباشر‭ ‬في‭ ‬المباحثات‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

//