العدد : ١٦٠١٦ - الجمعة ٢٨ يناير ٢٠٢٢ م، الموافق ٢٥ جمادى الآخر ١٤٤٣هـ

العدد : ١٦٠١٦ - الجمعة ٢٨ يناير ٢٠٢٢ م، الموافق ٢٥ جمادى الآخر ١٤٤٣هـ

الخليج الطبي

سامح الفنجري رئيس منطقة دول مجلس التعاون الخليجي لدى استرازينيكا لـ«الخليج الطبي»: «أوميكرون» يعيد العالم إلى ساحة تطوير اللقاحات

الثلاثاء ١١ يناير ٢٠٢٢ - 02:00

مع‭ ‬طي‭ ‬عام‭ ‬2021‭ ‬ترحل‭ ‬جائحة‭ ‬كوفيد‭-‬19‭ ‬إلى‭ ‬عام‭ ‬2022‭ ‬بارتفاع‭ ‬في‭ ‬حالات‭ ‬الإصابة‭ ‬مع‭ ‬ظهور‭ ‬المتحور‭ ‬الجديد‭ ‬أوميكرون‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬الدول‭ ‬التي‭ ‬تشير‭ ‬بحسب‭ ‬منظمة‭ ‬الصحة‭ ‬العالمية‭ ‬إلى‭ ‬قدرته‭ ‬على‭ ‬الانتشار‭ ‬بشكل‭ ‬أسرع‭ ‬من‭ ‬دلتا،‭ ‬وتزيد‭ ‬التساؤلات‭ ‬في‭ ‬الفترة‭ ‬الحالية‭ ‬حول‭ ‬اللقاحات‭ ‬وقدرتها‭ ‬على‭ ‬مواجهة‭ ‬المتحورات‭ ‬من‭ ‬الوباء‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬الأسئلة‭ ‬سنعرفها‭ ‬من‭ ‬الأستاذ‭ ‬سامح‭ ‬الفنجري‭ ‬رئيس‭ ‬منطقة‭ ‬دول‭ ‬مجلس‭ ‬التعاون‭ ‬الخليجي‭ ‬وباكستان‭ ‬لدى‭ ‬استرازينيكا‭ ‬في‭ ‬الحوار‭ ‬التالي‭: ‬

1‭. ‬ما‭ ‬هو‭ ‬الدور‭ ‬الذي‭ ‬قامت‭ ‬به‭ ‬‮«‬أسترازينيكا‮»‬‭ ‬في‭ ‬إدارة‭ ‬الأزمة‭ ‬دولياً‭ ‬لتوفير‭ ‬العلاج‭ ‬بدءاً‭ ‬من‭ ‬الإنتاج‭ ‬إلى‭ ‬التوصيل‭ ‬رغم‭ ‬ظروف‭ ‬الإغلاق‭ ‬لليد‭ ‬العاملة‭ ‬والتنقل‭ ‬عالمياً؟

في‭ ‬ضوء‭ ‬حالة‭ ‬الغموض‭ ‬المتواصلة‭ ‬والتحديات‭ ‬غير‭ ‬المسبوقة‭ ‬التي‭ ‬تفرضها‭ ‬الجائحة،‭ ‬تمثل‭ ‬علاقات‭ ‬التعاون‭ ‬العالمية‭ ‬المميزة‭ ‬ومضاعفة‭ ‬الجهود‭ ‬لمكافحة‭ ‬كوفيد‭-‬19‭ ‬ركناً‭ ‬أساسياً‭ ‬للنجاح‭ ‬في‭ ‬القضاء‭ ‬على‭ ‬الجائحة‭.‬

ومنذ‭ ‬بداية‭ ‬الجائحة،‭ ‬أظهرت‭ ‬‮«‬أسترازينيكا‮»‬‭ ‬مستويات‭ ‬عالية‭ ‬من‭ ‬السرعة‭ ‬والمرونة‭ ‬في‭ ‬الاستجابة‭ ‬للأوضاع‭ ‬المتفاقمة،‭ ‬حيث‭ ‬عملت‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬الجهات‭ ‬المعنية‭ ‬حول‭ ‬العالم‭ ‬لمكافحة‭ ‬جائحة‭ ‬كوفيد‭-‬19‭. ‬وخلال‭ ‬المراحل‭ ‬الأولى،‭ ‬تبرّعنا‭ ‬بتسعة‭ ‬ملايين‭ ‬قناع‭ ‬للوجه‭ ‬لجميع‭ ‬قطاعات‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬الحيوية‭ ‬في‭ ‬49‭ ‬دولة‭ ‬ضماناً‭ ‬لاستمرارية‭ ‬توريد‭ ‬الأدوية‭ ‬وإيجاد‭ ‬سبل‭ ‬مبتكرة‭ ‬للوصول‭ ‬إلى‭ ‬المرضى‭ ‬عبر‭ ‬توصيل‭ ‬الأدوية‭ ‬والحقن‭ ‬إلى‭ ‬المنازل‭. ‬وبالتوازي‭ ‬مع‭ ‬ذلك،‭ ‬حرصنا‭ ‬أيضاً‭ ‬على‭ ‬دعم‭ ‬جهود‭ ‬اختبارات‭ ‬كوفيد‭-‬19‭ ‬على‭ ‬المستويات‭ ‬الوطنية‭ ‬وإطلاق‭ ‬التجارب‭ ‬السريرية‭ ‬للوقوف‭ ‬على‭ ‬فاعلية‭ ‬أدويتنا‭ ‬الجديدة‭ ‬والحالية‭ ‬في‭ ‬علاج‭ ‬العدوى‭ ‬وتحييدها‭. ‬وسرعان‭ ‬ما‭ ‬أثمر‭ ‬ذلك‭ ‬عن‭ ‬ابتكار‭ ‬لقاح‭ ‬استرازينيكا‭ ‬المضاد‭ ‬لكوفيد‭-‬19‭. ‬

وانطلاقاً‭ ‬من‭ ‬إدراكنا‭ ‬للحاجة‭ ‬الملحة‭ ‬لتوفير‭ ‬لقاح‭ ‬آمن‭ ‬وفعال‭ ‬ضد‭ ‬كوفيد‭-‬19‭ ‬لمكافحة‭ ‬الجائحة،‭ ‬قمنا‭ ‬في‭ ‬شهر‭ ‬أبريل‭ ‬2020‭ ‬بإبرام‭ ‬شراكة‭ ‬مع‭ ‬جامعة‭ ‬أكسفورد،‭ ‬تجمع‭ ‬بين‭ ‬خبرة‭ ‬جامعة‭ ‬أكسفورد‭ ‬العالمية‭ ‬وقدرات‭ ‬التطوير‭ ‬والتصنيع‭ ‬العالمية‭ ‬التي‭ ‬تتمتع‭ ‬بها‭ ‬‮«‬أسترازينيكا‮»‬‭. ‬ونلتزم‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬هذه‭ ‬الشراكة‭ ‬بتوفير‭ ‬جرعات‭ ‬اللقاح‭ ‬على‭ ‬نطاق‭ ‬واسع‭ ‬وعادل‭ ‬حول‭ ‬العالم،‭ ‬ودون‭ ‬أية‭ ‬أرباح‭ ‬خلال‭ ‬الجائحة‭. ‬ونجحنا‭ ‬بتوفير‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬25‭ ‬مليون‭ ‬جرعة‭ ‬من‭ ‬لقاح‭ ‬‮«‬استرازينيكا‮»‬‭ ‬في‭ ‬دول‭ ‬مجلس‭ ‬التعاون‭ ‬الخليجي‭ ‬وباكستان‭ ‬حتى‭ ‬تاريخه‭ ‬بدعم‭ ‬من‭ ‬شركاء‭ ‬‮«‬استرازينيكا‮»‬‭.‬

وبهدف‭ ‬المساعدة‭ ‬على‭ ‬تلبية‭ ‬الطلب‭ ‬العالمي‭ ‬قمنا‭ ‬بتأسيس‭ ‬شبكة‭ ‬توريد‭ ‬عالمية‭ ‬تضم‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬25‭ ‬مؤسسة‭ ‬رائدة‭ ‬لتصنيع‭ ‬اللقاحات‭ ‬في‭ ‬15‭ ‬دولة‭ ‬مختلفة‭ ‬تتمتع‭ ‬بالإمكانات‭ ‬والقدرة‭ ‬الإنتاجية‭ ‬المطلوبة‭ ‬لتوفير‭ ‬اللقاح‭. ‬وتعاونت‭ ‬‮«‬استرازينيكا‮»‬‭ ‬مع‭ ‬مؤسسات‭ ‬رائدة‭ ‬مثل‭ ‬معهد‭ ‬سيروم‭ ‬الهندي‭ ‬ضماناً‭ ‬لإمكانية‭ ‬تصنيع‭ ‬اللقاح‭ ‬وتوفيره‭ ‬للمحتاجين‭ ‬بأسرع‭ ‬وقت‭ ‬ممكن‭.‬

وتشير‭ ‬التقديرات‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬لقاح‭ ‬‮«‬استرازينيكا‮»‬‭ ‬ساعد‭ ‬حتى‭ ‬تاريخه‭ ‬في‭ ‬الوقاية‭ ‬من‭ ‬50‭ ‬مليون‭ ‬حالة‭ ‬كوفيد-19،‭ ‬و5‭ ‬ملايين‭ ‬حالة‭ ‬دخول‭ ‬إلى‭ ‬المستشفى،‭ ‬كما‭ ‬ساهم‭ ‬في‭ ‬إنقاذ‭ ‬حياة‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬مليون‭ ‬نسمة‭. ‬وبينت‭ ‬الأدلة‭ ‬المستمدة‭ ‬من‭ ‬التجارب‭ ‬السريرية‭ ‬والبيانات‭ ‬الواقعية‭ ‬أن‭ ‬اللقاح‭ ‬ينشط‭ ‬رد‭ ‬الفعل‭ ‬الدفاعي‭ ‬ضد‭ ‬الفيروس،‭ ‬ويتمتع‭ ‬بمستوى‭ ‬أمان‭ ‬عام‭.‬

وتحرص‭ ‬‮«‬استرازينيكا‮»‬‭ ‬على‭ ‬التواصل‭ ‬والتعاون‭ ‬باستمرار‭ ‬مع‭ ‬الحكومات‭ ‬والمنظمات‭ ‬متعددة‭ ‬الأطراف‭ ‬ضماناً‭ ‬لوصول‭ ‬جرعات‭ ‬اللقاح‭ ‬على‭ ‬نطاق‭ ‬واسع‭ ‬وعادل،‭ ‬عملاً‭ ‬بأولوياتنا‭ ‬التي‭ ‬تنص‭ ‬على‭ ‬استمرارية‭ ‬توريد‭ ‬الأدوية‭ ‬للمرضى‭ ‬وحماية‭ ‬صحة‭ ‬وعافية‭ ‬الجميع،‭ ‬دون‭ ‬استثناء‭.‬

2‭. ‬ما‭ ‬هي‭ ‬التطورات‭ ‬القائمة‭ ‬في‭ ‬علاج‭ ‬كورونا،‭ ‬ماذا‭ ‬لديكم‭ ‬بعد‭ ‬اللقاح؟‭ ‬

نوجه‭ ‬أنظارنا‭ ‬نحو‭ ‬المستقبل‭ ‬عبر‭ ‬توفير‭ ‬علاجات‭ ‬مبتكرة‭ ‬مثل‭ ‬تركيبة‭ ‬الأجسام‭ ‬المضادة‭ ‬طويلة‭ ‬المفعول‭ ‬‮«‬إيفوشيلد‮»‬‭ (‬AZD7442‭ ‬سابقاً‭) ‬لضمان‭ ‬قدرة‭ ‬المرضى‭ ‬على‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬العلاج‭ ‬المناسب‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬المناسب‭.‬

وتجسّد‭ ‬هذه‭ ‬التركيبة‭ ‬من‭ ‬الأجسام‭ ‬المضادة‭ ‬طويلة‭ ‬المفعول‭ ‬خطوة‭ ‬مهمة‭ ‬على‭ ‬صعيد‭ ‬جهودنا‭ ‬العالمية‭ ‬لمكافحة‭ ‬الجائحة‭ ‬لاسيما‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬الخيار‭ ‬الوقائي‭ ‬يستهدف‭ ‬الفئات‭ ‬الأكثر‭ ‬عرضة‭ ‬للخطر‭ ‬مما‭ ‬قد‭ ‬تعجز‭ ‬أجهزتهم‭ ‬المناعية‭ ‬عن‭ ‬توليد‭ ‬أي‭ ‬استجابة‭ ‬مناعية‭ ‬كافية‭ ‬بعد‭ ‬التطعيم‭ ‬باللقاح،‭ ‬وقد‭ ‬يحتاجون‭ ‬إلى‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬اللقاح‭ ‬وحسب‭ ‬للعودة‭ ‬إلى‭ ‬حياتهم‭ ‬الطبيعية‭.‬

ويشمل‭ ‬ذلك‭ ‬مرضى‭ ‬السرطان‭ ‬وبعض‭ ‬الأمراض‭ ‬المناعية‭ ‬ممن‭ ‬تشمل‭ ‬علاجاتهم‭ ‬أدوية‭ ‬مثبطة‭ ‬للمناعة،‭ ‬ومرضى‭ ‬غسل‭ ‬الكلى‭ ‬وغيرهم‭ ‬ممن‭ ‬يعانون‭ ‬من‭ ‬ضعف‭ ‬الجهاز‭ ‬المناعي‭. ‬

أظهرت‭ ‬النتائج‭ ‬الرئيسية‭ ‬للمرحلة‭ ‬الثالثة‭ ‬من‭ ‬دراسة‭ ‬العلاج‭ ‬الوقائي‭ ‬قبل‭ ‬التعرض‭ ‬PROVENT‭ ‬انخفاضاً‭ ‬ملموساً‭ (‬بنسبة‭ ‬77‭%‬‭ ‬في‭ ‬التحليل‭ ‬الأولي،‭ ‬وبنسبة‭ ‬83‭%‬‭ ‬في‭ ‬التحليل‭ ‬المتوسط‭ ‬على‭ ‬مدار‭ ‬ستة‭ ‬أشهر‭) ‬في‭ ‬مخاطر‭ ‬الإصابة‭ ‬بأعراض‭ ‬كوفيد‭-‬19‭ ‬مقارنة‭ ‬مع‭ ‬العلاج‭ ‬الوهمي‭ (‬البلاسيبو‭)‬،‭ ‬مع‭ ‬الاستمرار‭ ‬بتوفير‭ ‬الحماية‭ ‬من‭ ‬الفيروس‭ ‬لمدة‭ ‬ستة‭ ‬أشهر‭ ‬على‭ ‬الأقل‭.‬

ووفقاً‭ ‬لبيانات‭ ‬المرحلة‭ ‬الثالثة‭ ‬من‭ ‬تجربة‭ ‬TACKLE‭ ‬للمرضى‭ ‬الذين‭ ‬يتلقون‭ ‬علاجهم‭ ‬خارج‭ ‬المستشفيات،‭ ‬أظهر‭ ‬عقار‭ ‬‮«‬إيفوشيلد‮»‬‭ ‬قدرته‭ ‬على‭ ‬تقليل‭ ‬خطر‭ ‬تطور‭ ‬الإصابة‭ ‬بكوفيد‭-‬19‭ ‬إلى‭ ‬مراحل‭ ‬خطيرة‭ ‬أو‭ ‬الوفاة‭ (‬لأي‭ ‬سبب‭) ‬بنسبة‭ ‬50‭%‬،‭ ‬مقارنة‭ ‬بالمرضى‭ ‬الذين‭ ‬لم‭ ‬يدخلوا‭ ‬المستشفيات‭ ‬وتلقوا‭ ‬جرعات‭ ‬وهمية‭ ‬وكانوا‭ ‬يعانون‭ ‬من‭ ‬أعراض‭ ‬خفيفة‭ ‬إلى‭ ‬متوسطة‭ ‬من‭ ‬كوفيد‭-‬19‭ ‬مدة‭ ‬سبعة‭ ‬أيام‭ ‬أو‭ ‬أقل،‭ ‬و67‭%‬‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬كانوا‭ ‬يعانون‭ ‬من‭ ‬الأعراض‭ ‬منذ‭ ‬5‭ ‬أيام‭ ‬و88‭%‬‭ ‬منذ‭ ‬3‭ ‬أيام‭. ‬

وعلاوة‭ ‬على‭ ‬ذلك،‭ ‬أكدت‭ ‬البيانات‭ ‬الأولية‭ ‬الناتجة‭ ‬عن‭ ‬دراسة‭ ‬مستقلة‭ ‬أجرتها‭ ‬إدارة‭ ‬الغذاء‭ ‬والدواء‭ ‬الأمريكية‭ ‬على‭ ‬احتفاظ‭ ‬عقار‭ ‬‮«‬إيفوشيلد‮»‬‭ ‬المضاد‭ ‬لكوفيد‭-‬19‭ ‬بفاعلية‭ ‬التحييد‭ ‬ضد‭ ‬متحور‭ ‬‮«‬أوميكرون‮»‬‭.‬

واستخدمت‭ ‬الدراسة‭ ‬مقياس‭ ‬‮«‬التركيز‭ ‬المثبط‭ ‬50‮»‬‭ ‬لتحديد‭ ‬قدرة‭ ‬التحييد‭ ‬التي‭ ‬يتمتع‭ ‬بها‭ ‬الجسم‭ ‬المضاد،‭ ‬حيث‭ ‬سجّل‭ ‬عقار‭ ‬‮«‬إيفوشيلد‮»‬‭ ‬معدلاً‭ ‬قدره‭ ‬171‭ ‬نانوغرام‭ ‬بالمليمتر‭ ‬ومعدل‭ ‬277‭ ‬نانوغرام‭ ‬بالمليلتر‭ ‬في‭ ‬اختبارين‭ ‬تأكيديين،‭ ‬وتقع‭ ‬هذه‭ ‬الأرقام‭ ‬ضمن‭ ‬نطاق‭ ‬التحييد‭ ‬المعياري‭ ‬الذي‭ ‬يمكن‭ ‬رصده‭ ‬عند‭ ‬المصابين‭ ‬سابقاً‭ ‬بمرض‭ ‬كوفيد‭-‬19‭. ‬وعلى‭ ‬صعيد‭ ‬السلالة‭ ‬الأصلية‭ ‬لفيروس‭ ‬‮«‬سارس‭-‬كوف‭-‬2‮»‬‭ ‬والمعروفة‭ ‬سابقاً‭ ‬باسم‭ ‬‮«‬سلالة‭ ‬ووهان‮»‬،‭ ‬سجل‭ ‬إيفوشيلد‭ ‬معدل‭ ‬‮«‬تركيز‭ ‬مثبط‮»‬‭ ‬يقارب‭ ‬1‭.‬3‭ ‬نانوغرام‭ ‬بالمليلتر‭ ‬و1‭.‬5‭ ‬نانوغرام‭ ‬بالمليلتر‭ ‬في‭ ‬اختبارين‭ ‬متتاليين‭. ‬وفي‭ ‬الوقت‭ ‬الراهن،‭ ‬تجري‭ ‬‮«‬استرازينيكا‮»‬‭ ‬وعدد‭ ‬من‭ ‬المختبرات‭ ‬الخارجية‭ ‬تحليلات‭ ‬إضافية‭ ‬لتقييم‭ ‬فعالية‭ ‬‮«‬إيفوشيلد‮»‬‭ ‬ضد‭ ‬متحور‭ ‬‮«‬أوميكرون‮»‬،‭ ‬ومن‭ ‬المتوقع‭ ‬توفر‭ ‬البيانات‭ ‬في‭ ‬القريب‭ ‬العاجل‭. ‬

وكانت‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬أول‭ ‬بلدٍ‭ ‬في‭ ‬العالم‭ ‬يمنح‭ ‬ترخيص‭ ‬الاستخدام‭ ‬الطارئ‭ ‬لعقار‭ ‬‮«‬إيفوشيلد‮»‬‭ ‬للوقاية‭ ‬من‭ ‬كوفيد‭-‬19،‭ ‬كما‭ ‬حاز‭ ‬اللقاح‭ ‬على‭ ‬ترخيص‭ ‬الاستخدام‭ ‬الطارئ‭ ‬من‭ ‬إدارة‭ ‬الغذاء‭ ‬والدواء‭ ‬الأمريكية‭ ‬لأغراض‭ ‬الوقاية‭ ‬قبل‭ ‬التعرض‭ ‬لكوفيد‭-‬19‭. ‬ونعمل‭ ‬حالياً‭ ‬على‭ ‬توفير‭ ‬‮«‬إيفوشيلد‮»‬‭ ‬لمن‭ ‬يحتاجونه‭ ‬بأسرع‭ ‬وقت‭ ‬ممكن‭ ‬ونتوقع‭ ‬توفر‭ ‬الجرعات‭ ‬الأولى‭ ‬في‭ ‬القريب‭ ‬العاجل‭.‬

3‭. ‬بعد‭ ‬فترة‭ ‬ليست‭ ‬بقليلة‭ ‬من‭ ‬استكمال‭ ‬مرحلة‭ ‬التطعيم‭ ‬من‭ ‬المؤكد‭ ‬ظهرت‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الدراسات‭ ‬لدى‭ ‬الشركة،‭ ‬هل‭ ‬كان‭ ‬هناك‭ ‬نقاط‭ ‬تودون‭ ‬تطويرها‭ ‬في‭ ‬المرحلة‭ ‬القادمة‭ ‬لتناسب‭ ‬فئات‭ ‬أكثر؟

بدأت‭ ‬‮«‬استرازينيكا‮»‬‭ ‬بتقييم‭ ‬فعالية‭ ‬لقاحها‭ ‬المضاد‭ ‬لكوفيد-19‭ ‬واللقاح‭ ‬التجريبي‭ (‬AZD2816‭) ‬ضد‭ ‬متحور‭ ‬‮«‬أوميكرون‮»‬‭. ‬ويشمل‭ ‬ذلك‭ ‬فحص‭ ‬مصل‭ ‬الدم‭ ‬لدى‭ ‬المشاركين‭ ‬في‭ ‬تجاربنا‭ ‬السريرية‭ ‬لرصد‭ ‬نشاط‭ ‬التحييد‭ ‬ضد‭ ‬متحور‭ ‬‮«‬أوميكرون‮»‬،‭ ‬ونتوقع‭ ‬توفر‭ ‬التحليلات‭ ‬الأولية‭ ‬في‭ ‬غضون‭ ‬الأسابيع‭ ‬القليلة‭ ‬المقبلة‭.‬

4‭. ‬حدثتنا‭ ‬عن‭ ‬تعاونكم‭ ‬مع‭ ‬حكومة‭ ‬البحرين‭ ‬لدعم‭ ‬قطاع‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬ومكافحة‭ ‬الجائحة؟

تكرس‭ ‬‮«‬استرازينيكا‮»‬‭ ‬جهودها‭ ‬لتلبية‭ ‬احتياجات‭ ‬السكان‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬العالم‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين،‭ ‬كما‭ ‬أننا‭ ‬ندعم‭ ‬‮«‬رؤية‭ ‬البحرين‭ ‬2030‮»‬‭ ‬الطموحة‭ ‬التي‭ ‬تركز‭ ‬على‭ ‬قطاع‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬باعتباره‭ ‬ركناً‭ ‬رئيسياً‭ ‬لاستراتيجيات‭ ‬التنمية‭ ‬الوطنية‭ ‬وخطط‭ ‬استقطاب‭ ‬الاستثمارات‭. ‬كما‭ ‬عملت‭ ‬‮«‬استرازينيكا‮»‬‭ ‬على‭ ‬تعزيز‭ ‬حضورها‭ ‬بشكل‭ ‬كبير‭ ‬على‭ ‬مدار‭ ‬السنوات‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الشراكات‭ ‬والاستثمارات‭ ‬المحلية،‭ ‬وتؤكد‭ ‬دائماً‭ ‬اتباع‭ ‬نهج‭ ‬يركز‭ ‬على‭ ‬المرضى‭ ‬عبر‭ ‬إجراء‭ ‬التجارب‭ ‬السريرية‭ ‬وأنشطة‭ ‬الأبحاث‭ ‬والتطوير‭ ‬على‭ ‬المستوى‭ ‬المحلي‭.‬

وتنسجم‭ ‬أولويات‭ ‬‮«‬استرازينيكا‮»‬‭ ‬مع‭ ‬الأجندات‭ ‬الوطنية‭ ‬لمملكة‭ ‬البحرين،‭ ‬مما‭ ‬يضمن‭ ‬تفعيل‭ ‬سبل‭ ‬التعاون‭ ‬الوثيق‭ ‬مع‭ ‬كافة‭ ‬الجهات‭ ‬المعنية‭ ‬في‭ ‬المملكة‭ ‬لمواجهة‭ ‬التحديات‭ ‬الماثلة‭ ‬في‭ ‬قطاع‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية،‭ ‬حيث‭ ‬تلعب‭ ‬دوراً‭ ‬فعالاً‭ ‬في‭ ‬بناء‭ ‬منظومة‭ ‬رعاية‭ ‬صحية‭ ‬متينة‭ ‬ونتعاون‭ ‬عن‭ ‬كثب‭ ‬مع‭ ‬الوزارات‭ ‬وهيئات‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬الأخرى‭ ‬بهدف‭ ‬ضمان‭ ‬قدرة‭ ‬المرضى‭ ‬على‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬الأدوية‭ ‬المبتكرة‭ ‬دون‭ ‬انقطاع‭.‬

ويجسد‭ ‬قرار‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬بمنح‭ ‬ترخيص‭ ‬الاستخدام‭ ‬الطارئ‭ ‬لتركيبة‭ ‬الأجسام‭ ‬المضادة‭ ‬طويلة‭ ‬المفعول‭ ‬‮«‬إيفوشيلد‮»‬‭ ‬من‭ ‬‮«‬استرازينيكا‮»‬،‭ ‬لتصبح‭ ‬بذلك‭ ‬أول‭ ‬دولة‭ ‬توافق‭ ‬على‭ ‬استخدام‭ ‬العلاج،‭ ‬مثالاً‭ ‬متميزاً‭ ‬على‭ ‬التطورات‭ ‬المتسارعة‭ ‬التي‭ ‬تشهدها‭ ‬دول‭ ‬مجلس‭ ‬التعاون‭ ‬الخليجي‭. ‬وتماشياً‭ ‬مع‭ ‬أهداف‭ ‬‮«‬رؤية‭ ‬البحرين‭ ‬2030‮»‬‭ ‬المتعلقة‭ ‬بتعزيز‭ ‬الاستثمارات‭ ‬الرامية‭ ‬إلى‭ ‬الارتقاء‭ ‬بصحة‭ ‬المواطنين‭.‬

وتأتي‭ ‬استمرارية‭ ‬توريد‭ ‬الأدوية‭ ‬للمرضى‭ ‬وحمايتهم‭ ‬الصحية‭ ‬دون‭ ‬استثناء‭ ‬على‭ ‬رأس‭ ‬قائمة‭ ‬أولوياتنا‭ ‬الدائمة،‭ ‬ونؤكد‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المقام‭ ‬أن‭ ‬التعاون‭ ‬والتكاتف‭ ‬يلعبان‭ ‬دوراً‭ ‬محورياً‭ ‬في‭ ‬ضمان‭ ‬حماية‭ ‬البشرية‭ ‬بأكملها،‭ ‬فقد‭ ‬ساهمت‭ ‬جائحة‭ ‬كوفيد‭-‬19‭ ‬في‭ ‬تذكيرنا‭ ‬بأهمية‭ ‬العمل‭ ‬يداً‭ ‬بيد‭ ‬والإيمان‭ ‬بقدرة‭ ‬العلم‭ ‬لتحقيق‭ ‬الإنجازات‭ ‬المذهلة‭. ‬

 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news