العدد : ١٦١٣١ - الاثنين ٢٣ مايو ٢٠٢٢ م، الموافق ٢٢ شوّال ١٤٤٣هـ

العدد : ١٦١٣١ - الاثنين ٢٣ مايو ٢٠٢٢ م، الموافق ٢٢ شوّال ١٤٤٣هـ

الثقافي

سـرديـات: في اللغة العربيّة والتواصل الحضاري

بقلم: د. ضياء الكعبي {

السبت ٠١ يناير ٢٠٢٢ - 02:00

 

في‭ ‬تسعينيات‭ ‬القرن‭ ‬العشرين‭ ‬أجرى‭ ‬المذيعُ‭ ‬الأمريكيُّ‭ ‬الشهيرُ‭ ‬لاري‭ ‬كينج‭ ‬لقاءً‭ ‬تلفازيًّا‭ ‬مع‭ ‬المفكر‭ ‬إدوارد‭ ‬سعيد،‭ ‬وجرى‭ ‬نقاشٌ‭ ‬عن‭ ‬اللغةِ‭ ‬العربيّةِ،‭ ‬وكانت‭ ‬إجابةُ‭ ‬إدوارد‭ ‬سعيد‭ ‬أنَّ‭ ‬اللغةَ‭ ‬العربيّةَ‭ ‬في‭ ‬رأيه‭ ‬هي‭ ‬واحدةٌ‭ ‬من‭ ‬أكثر‭ ‬البنى‭ ‬الاستثنائية‭ ‬للعقلِ‭ ‬البشري‭: ‬هي‭ ‬لغةُ‭ ‬الشعرِ،‭ ‬والتصوفِ،‭ ‬وعلمُ‭ ‬اللاهوت،‭ ‬ولغةُ‭ ‬القانون،‭ ‬لغةُ‭ ‬الفكاهة‭ ‬الاستثنائية‭ ‬على‭ ‬سبيل‭ ‬المثال،‭ ‬والحكايات‭ ‬أي‭ ‬المآثر‭ ‬العظيمة‭ ‬للمهارات‭ ‬السردية‭... ‬الليالي‭ ‬العربيّة‭... ‬رحلات‭ ‬ابن‭ ‬بطوطة‭ ‬كلُّها‭ ‬مكتوبة‭ ‬باللغة‭ ‬العربيّة،‭ ‬وأيضًا‭ ‬القرآن‭ ‬كلام‭ ‬الله‭ ‬باللغة‭ ‬العربيّة‭. ‬إنَّ‭ ‬اللغة‭ ‬العربيّة‭ ‬هي‭ ‬الاستثناء‭ ‬الأكبر‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬اللغات‭ ‬البشرية‭ ‬على‭ ‬امتداد‭ ‬القرون‭: ‬العربيّة‭ ‬من‭ ‬أقدم‭ ‬اللغات‭ ‬السامية‭ ‬وأكثر‭ ‬لغات‭ ‬المجموعة‭ ‬السامية‭ ‬تحدثًا،‭ ‬يتحدثها‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬أربعمائة‭ ‬وسبعة‭ ‬وستين‭ ‬مليون‭ ‬نسمة،‭ ‬وهي‭ ‬من‭ ‬بين‭ ‬الأربع‭ ‬لغات‭ ‬الأكثر‭ ‬استخدامًا‭ ‬في‭ ‬الإنترنت‭: ‬هي‭ ‬لغة‭ ‬القرآن‭ ‬الكريم،‭ ‬ولغة‭ ‬الصلاة،‭ ‬والعبادات،‭ ‬والشعائر‭ ‬الدينيّة‭ ‬الإسلاميّة،‭ ‬كما‭ ‬أنّها‭ ‬لغةٌ‭ ‬شعائريةٌ‭ ‬رئيسيةٌ‭ ‬لدى‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬الكنائس‭ ‬المسيحيّة‭ ‬في‭ ‬الوطن‭ ‬العربي‭. ‬لقد‭ ‬صدرت‭ ‬عن‭ ‬اللغة‭ ‬العربيّة‭ ‬أهم‭ ‬الأعمال‭ ‬الدينيّة‭ ‬والفكرية‭ ‬حتى‭ ‬للأديان‭ ‬الأخرى‭ ‬مثل‭ ‬اليهودية‭ ‬والمسيحيّة‭ ‬في‭ ‬مؤشِّر‭ ‬على‭ ‬مساحات‭ ‬التسامح‭ ‬الثقافي‭ ‬الكبرى‭ ‬التي‭ ‬ميّزت‭ ‬ثقافة‭ ‬مصنوعة‭ ‬من‭ ‬اللغة‭ ‬العربيّة‭. ‬إنَّ‭ ‬اللغة‭ ‬العربيَّة‭ ‬هي‭ ‬لغة‭ ‬ذات‭ ‬قدرة‭ ‬هائلة‭ ‬على‭ ‬التعريب،‭ ‬واحتواء‭ ‬الألفاظ‭ ‬من‭ ‬اللغات‭ ‬الأخرى،‭ ‬والترادف،‭ ‬والأضداد،‭ ‬والمشتركات‭ ‬اللفظية،‭ ‬والمجاز،‭ ‬والطباق،‭ ‬والجناس،‭ ‬والمقابلة،‭ ‬والسجع‭. ‬أنتجت‭ ‬الثقافة‭ ‬العربيّة‭ ‬باللغة‭ ‬العربية‭ ‬المعاجم‭ ‬الأكثر‭ ‬ثراء‭ ‬لغويَا‭ ‬وعراقة‭ ‬في‭ ‬العالم،‭ ‬ويكفي‭ ‬أن‭ ‬نعلم‭ ‬أنه‭ ‬لا‭ ‬توجد‭ ‬أمة‭ ‬في‭ ‬العالم‭ ‬تضاهي‭ ‬العرب‭ ‬في‭ ‬معجم‭ ‬الحب‭ ‬واشتقاقاته،‭ ‬ولا‭ ‬في‭ ‬مضاهاة‭ ‬العرب‭ ‬في‭ ‬صناعة‭ ‬ثقافة‭ ‬الحب‭ ‬والاحتفاء‭ ‬بها،‭ ‬وهذا‭ ‬يؤشِّر‭ ‬على‭ ‬الأبعاد‭ ‬الإنسانيّة‭ ‬الكامنة‭ ‬والظاهرة‭ ‬في‭ ‬الثقافة‭ ‬العربيّة‭. ‬لقد‭ ‬أصدرت‭ ‬اليونسكو‭ ‬في‭ ‬اليوم‭ ‬العالمي‭ ‬للغة‭ ‬العربيّة‭ ‬هذا‭ ‬العام‭ (‬اللغة‭ ‬العربيّة‭ ‬والتواصل‭ ‬الحضاري‭) ‬ملصقَا‭ ‬اشتمل‭ ‬على‭ ‬ثماني‭ ‬وثلاثين‭ ‬لفظة‭ ‬من‭ ‬معجم‭ ‬الحب‭ ‬عند‭ ‬العرب‭ ‬في‭ ‬تأكيد‭ ‬على‭ ‬أنَّ‭ ‬اللغة‭ ‬العربيّة‭ ‬هي‭ ‬أصل‭ ‬مؤسِّس‭ ‬من‭ ‬أصول‭ ‬المحبة‭ ‬الكونية‭.‬

في‭ ‬ديسمبر‭ ‬من‭ ‬عام‭ ‬1973أصدرت‭ ‬الجمعية‭ ‬العامة‭ ‬للأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬قرارها‭ (‬رقم‭ ‬3190‭) ‬الذي‭ ‬يقرّ‭ ‬بموجبه‭ ‬إدخال‭ ‬اللغة‭ ‬العربيّة‭ ‬ضمن‭ ‬اللغات‭ ‬الرسمية‭ ‬ولغات‭ ‬العمل‭ ‬في‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬بعد‭ ‬اقتراح‭ ‬قدمته‭ ‬المملكة‭ ‬العربيّة‭ ‬السعودية‭ ‬والمملكة‭ ‬المغربية‭ ‬خلال‭ ‬انعقاد‭ ‬الدورة‭ (‬190‭) ‬للمجلس‭ ‬التنفيذي‭ ‬لمنظمة‭ ‬اليونسكو‭. ‬وفي‭ ‬عام‭ ‬1960‭ ‬اتخذت‭ ‬اليونسكو‭ ‬قرارًا‭ ‬يقضي‭ ‬باستخدام‭ ‬اللغة‭ ‬العربيّة‭ ‬في‭ ‬المؤتمرات‭ ‬الإقليميّة‭ ‬التي‭ ‬تنُظَّم‭ ‬في‭ ‬البلدان‭ ‬الناطقة‭ ‬بالعربيّة‭. ‬واعتمد‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬1966‭ ‬قرار‭ ‬يقضي‭ ‬بتعزيز‭ ‬استخدام‭ ‬اللغة‭ ‬العربيّة‭ ‬في‭ ‬اليونسكو،‭ ‬وتأمين‭ ‬خدمات‭ ‬الترجمة‭ ‬الفورية‭ ‬إلى‭ ‬العربيّة‭ ‬ومن‭ ‬العربيّة‭ ‬إلى‭ ‬لغات‭ ‬أخرى‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬الجلسات‭ ‬العامة‭. ‬وفي‭ ‬أكتوبر‭ ‬من‭ ‬عام‭ ‬2012‭ ‬جرى‭ ‬اعتماد‭ ‬يوم‭ ‬الثامن‭ ‬عشر‭ ‬من‭ ‬ديسمبر‭ ‬يومًا‭ ‬عالميًا‭ ‬للغة‭ ‬العربيّة‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬اليونسكو‭.‬

على‭ ‬مدى‭ ‬عقود‭ ‬اشتغلت‭ ‬مجامع‭ ‬اللغة‭ ‬العربيّة‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬العواصم‭ ‬العربيّة‭ ‬على‭ ‬مشاريع‭ ‬مؤسسية‭ ‬استهدفت‭ ‬النهوض‭ ‬باللغة‭ ‬العربيّة،‭ ‬ومن‭ ‬هذه‭ ‬المبادرات‭ ‬الكبرى‭ ‬كان‭ ‬مشروع‭ ‬تعريب‭ ‬العلوم‭ ‬الحديثة‭ ‬والمصطلحات؛‭ ‬وكانت‭ ‬الحصيلة‭ ‬العشرات‭ ‬من‭ ‬الكتب‭ ‬والمعاجم‭ ‬والمجلات‭ ‬المحكمة‭ ‬التي‭ ‬أسَّست‭ ‬أجيالا‭ ‬من‭ ‬الباحثين‭ ‬الحقيقيين‭ ‬الذين‭ ‬وهبوا‭ ‬حياتهم‭ ‬للعربيّة‭ ‬التي‭ ‬عشقوها‭ ‬بشغف‭. ‬ولكن‭ ‬ثمّة‭ ‬تغيرات‭ ‬وتحولات‭ ‬كبرى‭ ‬جرت‭ ‬فرضت‭ ‬واقعًا‭ ‬جديدًا‭ ‬لأجيال‭ ‬جديدة؛‭ ‬ففي‭ ‬الاستطلاع‭ ‬الذي‭ ‬أجرته‭ ‬مؤسسة‭ ‬الفكر‭ ‬العربي‭ (‬التقرير‭ ‬العربي‭ ‬الرابع‭ ‬للتنمية‭ ‬الثقافية‭) ‬كان‭ ‬السؤال‭: ‬اغتراب‭ ‬اللغة‭ ‬أم‭ ‬اغتراب‭ ‬الشباب؟‭ ‬وتمَّ‭ ‬التطرق‭ ‬في‭ ‬مضامين‭ ‬هذا‭ ‬الاستطلاع‭ ‬وسياقاته‭ ‬العامة‭ ‬إلى‭ ‬ست‭ ‬قضايا‭ ‬هي‭: ‬اللغة‭ ‬وثقافة‭ ‬الهوية‭ ‬والانتماء،‭ ‬واقع‭ ‬اللغة‭ ‬الأساسية‭ ‬لدى‭ ‬الشباب‭ ‬المفهوم‭ ‬والاستخدام،‭ ‬واقع‭ ‬الثنائية‭ ‬اللغوية‭ ‬لدى‭ ‬الشباب،‭ ‬عالم‭ ‬التواصل‭ ‬بين‭ ‬الشباب،‭ ‬حدود‭ ‬الاندماج،‭ ‬والمجتمع‭ ‬الافتراضي،‭ ‬واللغة‭ ‬العربيّة‭ ‬وآدابها‭ ‬في‭ ‬الكيان‭ ‬المعرفي‭ ‬للشباب‭. ‬وهي‭ ‬جميعها‭ ‬قضايا‭ ‬أساسية‭ ‬خاصة‭ ‬في‭ ‬ظاهرة‭ ‬الازدواجيات‭ ‬اللغوية‭ ‬وارتباط‭ ‬أي‭ ‬لغة‭ ‬بالهوية‭ ‬الثقافية‭ ‬والمعرفية‭.‬

إنَّ‭ ‬ما‭ ‬يبعث‭ ‬في‭ ‬نفوسنا‭ ‬الاطمئنان‭ ‬رغم‭ ‬هذه‭ ‬التحديات‭ ‬الكبرى‭ ‬التي‭ ‬تواجه‭ ‬اللغة‭ ‬العربيّة‭ ‬الفصحى‭ ‬هو‭ ‬إيمان‭ ‬القيادات‭ ‬السياسية‭ ‬بدول‭ ‬مجلس‭ ‬التعاون‭ ‬الخليجي‭ ‬وانتباههم‭ ‬إلى‭ ‬ضرورة‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬اللغة‭ ‬بوصفها‭ ‬مكونًا‭ ‬ثقافيا‭ ‬وحضاريا‭ ‬معرفيا؛‭ ‬ولذلك‭ ‬انطلقت‭ ‬بعض‭ ‬المبادرات‭ ‬الخليجيّة‭ ‬في‭ ‬العقدين‭ ‬الأخيرين‭ ‬للحفاظ‭ ‬على‭ ‬اللغة‭ ‬العربيّة،‭ ‬وجعلها‭ ‬كما‭ ‬كانت‭ ‬جسرًا‭ ‬حضاريا‭ ‬بين‭ ‬الثقافات‭ ‬المتعددة‭. ‬ومن‭ ‬هذه‭ ‬المبادرات‭ ‬مركز‭ ‬الملك‭ ‬عبدالله‭ ‬بن‭ ‬عبدالعزيز‭ ‬الدولي‭ ‬لخدمة‭ ‬اللغة‭ ‬العربيّة،‭ ‬ومؤسسة‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬راشد‭ ‬آل‭ ‬مكتوم‭ ‬للمعرفة‭ ‬ومبادراتها‭ ‬بتعزيز‭ ‬استخدام‭ ‬اللغة‭ ‬العربيّة‭ ‬عبر‭ ‬الإعلام‭ ‬الرقمي‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬إطلاق‭ ‬المبادرات‭ ‬التحفيزية‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬رفع‭ ‬مستوى‭ ‬اللغة‭ ‬العربيّة،‭ ‬وترسيخ‭ ‬المكانة‭ ‬الكبيرة‭ ‬لها‭ ‬على‭ ‬المستوى‭ ‬المحلي‭ ‬والإقليمي‭ ‬والدولي،‭ ‬ومنها‭ ‬معجم‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬راشد‭ ‬للغة‭ ‬العربيّة‭ ‬المعاصرة،‭ ‬وجائزة‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬راشد‭ ‬للغة‭ ‬العربيّة،‭ ‬ومبادرة‭ ‬تحدي‭ ‬القراءة‭ ‬العربي،‭ ‬ومبادرة‭ ‬‮«‬الوسم‮»‬‭ ‬بالعربي،‭ ‬وتعليم‭ ‬العربيّة‭ ‬للناطقين‭ ‬بغيرها‭. ‬وأشير‭ ‬كذلك‭ ‬إلى‭ ‬مجمع‭ ‬اللغة‭ ‬العربيّة‭ ‬بالشارقة‭ ‬الذي‭ ‬أطلق‭ ‬المشروع‭ ‬المعرفي‭ (‬المعجم‭ ‬التاريخي‭ ‬للغة‭ ‬العربيّة‭) ‬الذي‭ ‬يؤرِّخ‭ ‬تاريخ‭ ‬المفردات‭ ‬في‭ ‬اللغة‭ ‬العربيّة‭ ‬وتحولاتها‭ ‬واستخداماتها‭ ‬على‭ ‬مدار‭ ‬سبعة‭ ‬عشر‭ ‬قرنًا‭ ‬منذ‭ ‬عصر‭ ‬ما‭ ‬قبل‭ ‬الإسلام‭ ‬لعصرنا‭ ‬الحالي‭. ‬وأشير‭ ‬كذلك‭ ‬إلى‭ ‬مركز‭ ‬أبوظبي‭ ‬للغة‭ ‬العربيّة‭ ‬لدعم‭ ‬اللغة‭ ‬العربيّة‭ ‬ووضع‭ ‬الاستراتيجيات‭ ‬العامة‭ ‬لتطويرها‭ ‬والنهوض‭ ‬بها‭ ‬علميا‭ ‬وتعليميا‭ ‬وثقافيا‭ ‬وإبداعيا،‭ ‬وتعزيز‭ ‬التواصل‭ ‬الحضاري‭ ‬وإتقان‭ ‬اللغة‭ ‬العربية‭ ‬على‭ ‬المستويين‭ ‬المحلي‭ ‬والدولي‭.‬

كي‭ ‬ننهض‭ ‬باللغة‭ ‬العربيّة‭ ‬لا‭ ‬بد‭ ‬أن‭ ‬نربطها‭ ‬بهويتنا‭ ‬العربيّة‭ ‬الإسلاميّة‭ ‬الثقافيّة‭ ‬الحضارية،‭ ‬ولا‭ ‬بد‭ ‬أن‭ ‬نعتز‭ ‬بها‭ ‬لغة‭ ‬محادثة‭ ‬وطريقة‭ ‬تفكير؛‭ ‬فحضارتنا‭ ‬العربيّة‭ ‬الإسلاميّة‭ ‬هي‭ ‬من‭ ‬أكثر‭ ‬الحضارات‭ ‬ثقافة‭ ‬ووعيا‭ ‬ثقافيا‭ ‬وانفتاحًا‭ ‬على‭ ‬الآخر‭. ‬وكي‭ ‬ننهض‭ ‬باللغة‭ ‬العربيّة‭ ‬لا‭ ‬بدَّ‭ ‬أن‭ ‬نحسن‭ ‬تأسيس‭ ‬البنية‭ ‬التحتية‭ ‬اللغوية‭ ‬من‭ ‬رياض‭ ‬الأطفال‭ ‬إلى‭ ‬الجامعات،‭ ‬وكي‭ ‬ننهض‭ ‬باللغة‭ ‬العربيّة‭ ‬لا‭ ‬بدَّ‭ ‬أن‭ ‬نعرف‭ ‬أنها‭ ‬بثرائها‭ ‬أكبر‭ ‬داعم‭ ‬للاقتصاد‭ ‬المعرفي؛‭ ‬إذ‭ ‬تعد‭ ‬اللغة‭ ‬العربيّة‭ ‬مكونًا‭ ‬أساسيًا‭ ‬في‭ ‬الصناعات‭ ‬الثقافية‭ ‬العربيّة،‭ ‬ولابدَّ‭ ‬من‭ ‬تطوير‭ ‬المحتوى‭ ‬الإلكتروني‭ ‬باللغة‭ ‬العربيّة،‭ ‬وتطوير‭ ‬محركات‭ ‬البحث‭ ‬العربية،‭ ‬وتطوير‭ ‬مناهج‭ ‬اللغة‭ ‬العربية‭ ‬بما‭ ‬يجعلها‭ ‬جاذبة‭ ‬للأجيال‭ ‬الجديدة‭. ‬كي‭ ‬ننهض‭ ‬باللغة‭ ‬العربيّة‭ ‬لا‭ ‬بدَّ‭ ‬أن‭ ‬تصدر‭ ‬مشاريعنا‭ ‬ومبادرتنا‭ ‬عن‭ ‬التنمية‭ ‬الثقافية‭ ‬المستدامة‭ ‬لمشاريع‭ ‬مؤسسيّة‭ ‬طويلة‭ ‬الأمد‭ ‬تستهدف‭ ‬اللغة‭ ‬العربيّة‭ ‬الفصحى‭ ‬أحد‭ ‬أعظم‭ ‬اللغات‭ ‬الإنسانية‭ ‬في‭ ‬العالم‭ ‬وأكثرها‭ ‬ثراءً‭ ‬واستثنائية‭.‬

 

{ أستاذ‭ ‬السرديات‭ ‬والنقد‭ ‬الأدبيّ‭ ‬الحديث‭ ‬المشارك،‭ ‬كلية‭ ‬الآداب،‭ ‬جامعة‭ ‬البحرين‭.‬

 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news