العدد : ١٦١٢٤ - الاثنين ١٦ مايو ٢٠٢٢ م، الموافق ١٥ شوّال ١٤٤٣هـ

العدد : ١٦١٢٤ - الاثنين ١٦ مايو ٢٠٢٢ م، الموافق ١٥ شوّال ١٤٤٣هـ

مطبخ الخليج

تعد أصنافا متنوعة وتسعى للتطوير دائما الطاهية سوسن فيصل.. تدمج بين دراستها الإعلامية وهواية الطبخ

الخميس ٢٣ ديسمبر ٢٠٢١ - 02:00

تمكنت‭ ‬سوسن‭ ‬فيصل‭ ‬من‭ ‬الدمج‭ ‬بين‭ ‬دراستها‭ ‬الإعلامية‭ ‬وهواية‭ ‬الطبخ‭ ‬والتصوير‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تطويرها‭ ‬لحسابها‭ ‬الخاص‭ ‬في‭ ‬الانستغرام‭ ‬وتوظيف‭ ‬جميع‭ ‬مهاراتها‭ ‬الإعلامية‭ ‬التي‭ ‬استطاعت‭ ‬تطويرها‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬دراستها‭ ‬الجامعية‭ ‬وسنوات‭ ‬عملها‭ ‬في‭ ‬إحدى‭ ‬الشركات،‭ ‬حيث‭ ‬تحرص‭ ‬سوسن‭ ‬على‭ ‬وضع‭ ‬وصفاتها‭ ‬الخاصة‭ ‬وإعداد‭ ‬وصفات‭ ‬مميزة‭ ‬ومبتكرة‭ ‬لتشاركها‭ ‬متابعينها‭. ‬

لم‭ ‬تخض‭ ‬سوسن‭ ‬هذا‭ ‬المجال‭ ‬منذ‭ ‬فترة‭ ‬بعيدة‭ ‬إذ‭ ‬قالت‭: ‬‮«‬والدتي‭ ‬تتقن‭ ‬وتتفنن‭ ‬في‭ ‬طبخ‭ ‬جميع‭ ‬أصناف‭ ‬الطعام،‭ ‬إلا‭ ‬انها‭ ‬لم‭ ‬تكن‭ ‬تحبذ‭ ‬دخولنا‭ ‬المطبخ‭ ‬وتحثنا‭ ‬دائمًا‭ ‬على‭ ‬التركيز‭ ‬في‭ ‬دراستنا،‭ ‬وعلى‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬تفوقي‭ ‬في‭ ‬المدرسة‭ ‬فإن‭ ‬شغف‭ ‬الطبخ‭ ‬كان‭ ‬يتملكني‭ ‬منذ‭ ‬الصغر،‭ ‬فكنت‭ ‬أتحين‭ ‬فرص‭ ‬خروج‭ ‬أمي‭ ‬من‭ ‬المنزل‭ ‬وأُعد‭ ‬لأخواتي‭ ‬أصنافا‭ ‬متنوعة‭ ‬تنجح‭ ‬أحياناً‭ ‬وتفشل‭ ‬غالباً،‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬ذلك‭ ‬الفشل‭ ‬قادني‭ ‬اليوم‭ ‬إلى‭ ‬نجاح‭ ‬جميل‮»‬‭. ‬

وعن‭ ‬أبرز‭ ‬الأطباق‭ ‬التي‭ ‬تتقن‭ ‬إعدادها‭ ‬بينت‭: ‬‮«‬من‭ ‬الأطباق‭ ‬المالِحة‭ ‬كنت‭ ‬أبدع‭ ‬في‭ ‬إعداد‭ ‬طبق‭ (‬الآلو‭ ‬واللوبا‭) ‬وهو‭ ‬طبق‭ ‬شعبي‭ ‬مكون‭ ‬من‭ ‬البطاطس‭ ‬المقلية‭ ‬والفاصولياء‭ ‬الحمراء،‭ ‬أما‭ ‬من‭ ‬عالم‭ ‬الحلويات‭ ‬فقد‭ ‬كانت‭ ‬كعكة‭ ‬الجبن‭ (‬التشيز‭ ‬كيك‭) ‬أول‭ ‬طبق‭ ‬أحاول‭ ‬إعداده‭ ‬ولكن‭ ‬بمكونات‭ ‬بسيطة‭ ‬لا‭ ‬تمت‭ ‬إلى‭ ‬الوصفة‭ ‬الأصلية‭ ‬بِصلة‮»‬‭.‬

التجارب‭ ‬الأولى‭ ‬هي‭ ‬من‭ ‬خير‭ ‬التجارب‭ ‬التي‭ ‬من‭ ‬خلالها‭ ‬نستطيع‭ ‬رسم‭ ‬بداية‭ ‬واضحة‭ ‬إذ‭ ‬بينت‭: ‬‮«‬جمعت‭ ‬ذات‭ ‬مرة‭ ‬جزءًا‭ ‬من‭ ‬مصروفي‭ ‬وذهبت‭ ‬إلى‭ ‬متجر‭ ‬الحي‭ ‬لأشتري‭ ‬بودرة‭ ‬كريمة‭ ‬الخفق‭ (‬دريم‭ ‬ويب‭) ‬لتحضيرها‭ ‬كطبقة‭ ‬ثانية‭ ‬فوق‭ ‬طبقة‭ (‬الجيلي‭)‬،‭ ‬خلطتها‭ ‬مع‭ ‬الحليب‭ ‬البارد‭ ‬بالملعقة‭ ‬مدة‭ ‬طويله‭ ‬ولكن‭ ‬لم‭ ‬تتكون‭ ‬الكريمة‭ ‬التي‭ ‬أنتظرها،‭ ‬بعد‭ ‬مرور‭ ‬الوقت‭ ‬اكتشفتُ‭ ‬انها‭ ‬يجب‭ ‬ان‭ ‬تخفق‭ ‬بالخفاق‭ ‬الكهربائي‭ ‬للحصول‭ ‬على‭ ‬أفضل‭ ‬نتيجة،‭ ‬فبدأت‭ ‬بالإبداع‭ ‬باستخدامها،‭ ‬وفي‭ ‬المرحلة‭ ‬الثانوية‭ ‬أصبح‭ ‬لدي‭ ‬معداتي‭ ‬البسيطة‭ ‬الخاصة‭ ‬لخبز‭ ‬الحلويات‭ ‬وتزيينها‮»‬‭. ‬

وعن‭ ‬أبرز‭ ‬التحديات‭ ‬التي‭ ‬تواجه‭ ‬الشيف‭ ‬البحريني‭ ‬قالت‭: ‬‮«‬قبل‭ ‬سنواتٍ‭ ‬قليلة‭ ‬كنا‭ ‬نُعاني‭ ‬من‭ ‬قلة‭ ‬الدورات‭ ‬التدريبية‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬شح‭ ‬المعاهد‭ ‬والأكاديميات‭ ‬المتخصصة‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الطبخ،‭ ‬إلا‭ ‬إنها‭ ‬باتت‭ ‬موجودة‭ ‬حاليًا‭ ‬وتخدم‭ ‬فئة‭ ‬كبيرة‭ ‬من‭ ‬المهتمين،‭ ‬قد‭ ‬نكون‭ ‬بحاجة‭ ‬إلى‭ ‬ابتكار‭ ‬المسابقات‭ ‬التي‭ ‬تُظهِر‭ ‬الطاقات‭ ‬البحرينية‭ ‬الواعِدة‭ ‬في‭ ‬عالم‭ ‬المطبخ،‭ ‬وتسليط‭ ‬الضوء‭ ‬الإعلامي‭ ‬عليهم‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬اعطائهم‭ ‬الفرصة‭ ‬الإعلامية‭ ‬المناسبة‭ ‬حتى‭ ‬يتمكنوا‭ ‬من‭ ‬تسخير‭ ‬طاقاتهم‭ ‬لخدمة‭ ‬الوطن‮»‬‭.‬

وعن‭ ‬أبرز‭ ‬ما‭ ‬أضافته‭ ‬إلى‭ ‬المطبخ‭ ‬من‭ ‬أطباق‭ ‬قالت‭: ‬‮«‬قد‭ ‬لا‭ ‬تكون‭ ‬أطباقًا‭ ‬جديدة‭ ‬بقدر‭ ‬ما‭ ‬تكون‭ ‬أطباقًا‭ ‬مطورة‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬إضافة‭ ‬بعض‭ ‬اللمسات‭ ‬الخاصة‭ ‬أو‭ ‬دمج‭ ‬طبقين‭ ‬في‭ ‬طبقٍ‭ ‬واحد‭ ‬كالسبرنق‭ ‬كباب‭ ‬وهي‭ ‬عبارة‭ ‬عن‭ ‬عجينة‭ ‬السبرنق‭ ‬رول‭ ‬المحشوة‭ ‬بالكباب‭ ‬والتي‭ ‬تقدم‭ ‬مع‭ ‬صلصتي‭ ‬الطحينية‭ ‬والطماطم‭ ‬على‭ ‬الوجه‭ ‬والتي‭ ‬تجمع‭ ‬بين‭ ‬طبقي‭ ‬السبرنق‭ ‬رول‭ ‬والكباب‭ ‬بصلصة‭ ‬الطماطم،‭ ‬ويستهويني‭ ‬جدًا‭ ‬أن‭ ‬أجرب‭ ‬تحضير‭ ‬الأطباق‭ ‬التي‭ ‬أتناولها‭ ‬في‭ ‬المطاعم‭ ‬أو‭ ‬في‭ ‬البلدان‭ ‬الأخرى‭ ‬كسلطة‭ ‬المانجو‭ ‬الحارة‭ ‬التي‭ ‬جربتها‭ ‬في‭ ‬الهند‭ ‬وغيرها‮»‬‭. ‬

أضاف‭ ‬المطبخ‭ ‬إلى‭ ‬شخصية‭ ‬سوسن‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المهارات‭ ‬إذ‭ ‬بينت‭: ‬‮«‬دائمًا‭ ‬ما‭ ‬يُثير‭ ‬المطبخ‭ ‬فضولي‭ ‬ويحثني‭ ‬على‭ ‬الاكتشاف‭ ‬والتطور،‭ ‬كما‭ ‬أنهُ‭ ‬جعلني‭ ‬شخصًا‭ ‬معطاءً‭ ‬أتوقُ‭ ‬إلى‭ ‬مساعدة‭ ‬الناس‭ ‬وتشجيعهم،‭ ‬وبسبب‭ ‬حُبي‭ ‬للمطبخ‭ ‬التحقتُ‭ ‬بالعديد‭ ‬من‭ ‬الدورات‭ ‬التدريبية‭ ‬مع‭ ‬مدربين‭ ‬محليين‭ ‬وخليجيين‭ ‬لأطور‭ ‬من‭ ‬أدائي‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال،‭ ‬ولم‭ ‬تقتصر‭ ‬تلك‭ ‬الدورات‭ ‬على‭ ‬مجال‭ ‬الطبخ‭ ‬فقط‭ ‬بل‭ ‬شملت‭ ‬كل‭ ‬شيء‭ ‬سيُوصِل‭ ‬أطباقي‭ ‬بشكلٍ‭ ‬أجمل‭ ‬إلى‭ ‬المتابع،‭ ‬كدورات‭ ‬التصوير‭ ‬الفوتوغرافي‭ ‬والفيديوغرافي‭ ‬والمونتاج‮»‬‭. ‬

وعن‭ ‬أبرز‭ ‬ما‭ ‬يميز‭ ‬الطاهي‭ ‬قالت‭: ‬‮«‬السعي‭ ‬الدائم‭ ‬للتطور‭ ‬وعدم‭ ‬الاكتفاء‭ ‬بما‭ ‬لديه‭ ‬من‭ ‬معرفة،‭ ‬فعالم‭ ‬الطبخ‭ ‬متجدد‭ ‬متطور‭ ‬والجميع‭ ‬يحب‭ ‬الأصناف‭ ‬المبتكرة‭. ‬التجارب‭ ‬المتتالية‭ ‬تصنعُ‭ ‬طبقًا‭ ‬لا‭ ‬مثيل‭ ‬له‮»‬‭. ‬

تعد‭ ‬سوسن‭ ‬أطباقها‭ ‬بلمسات‭ ‬من‭ ‬الحب‭ ‬إذ‭ ‬قالت‭: ‬‮«‬دائمًا‭ ‬ما‭ ‬أتغزلُ‭ ‬في‭ ‬الأطباق‭ ‬التي‭ ‬أعدها،‭ ‬فلمسة‭ ‬الحب‭ ‬ورشة‭ ‬الشغف‭ ‬التي‭ ‬أضعُها‭ ‬في‭ ‬أطباقي‭ ‬تجعلُها‭ ‬لوحاتٍ‭ ‬ساحِرة‭ ‬تستحقُ‭ ‬كل‭ ‬المدح‮»‬‭.‬

تعتبر‭ ‬سوسن‭ ‬متابعينها‭ ‬على‭ ‬حسابها‭ ‬الافتراضي‭ ‬جزءا‭ ‬أساسيا‭ ‬لنجاح‭ ‬حسابها‭ ‬إذ‭ ‬قالت‭: ‬‮«‬المتابعون‭ ‬هم‭ ‬الجزء‭ ‬الأساسي‭ ‬والأهم‭ ‬لنجاح‭ ‬أي‭ ‬حسابٍ‭ ‬في‭ ‬مواقع‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي،‭ ‬والحمدُ‭ ‬لله‭ ‬تفاعلهم‭ ‬معي‭ ‬رائعٌ‭ ‬جدًا‭ ‬وفي‭ ‬بعض‭ ‬الأحيان‭ ‬أفقد‭ ‬السيطرة‭ ‬على‭ ‬الرد‭ ‬بسبب‭ ‬تواصلهم‭ ‬المستمر‭ ‬والدائم،‭ ‬وكما‭ ‬يستفيدون‭ ‬مِن‭ ‬تجاربي‭ ‬ويومياتي‭ ‬التي‭ ‬أعرضها‭ ‬في‭ (‬الستوري‭) ‬ووصفاتي‭ ‬التي‭ ‬أنشرها‭ ‬فأنا‭ ‬أيضًا‭ ‬أستفيدُ‭ ‬من‭ ‬خبراتهم‭ ‬وآرائهم‭ ‬التي‭ ‬تحثني‭ ‬على‭ ‬التطوير‭ ‬المستمر‭ ‬فيما‭ ‬أقومُ‭ ‬بتقديمه‮»‬‭.‬

وعن‭ ‬تطور‭ ‬مشروعها‭ ‬قالت‭: ‬‮«‬لطالما‭ ‬كنتُ‭ ‬أحلُم‭ ‬بأن‭ ‬يأكل‭ ‬الجميع‭ ‬من‭ ‬مطبخي،‭ ‬لذلك‭ ‬وبعد‭ ‬تشجيعٍ‭ ‬من‭ ‬الأهل‭ ‬والأصدقاء‭ ‬افتتحتُ‭ ‬مشروعي‭ ‬الصغير‭ (‬ليليز‭ ‬سويت‭) ‬الذي‭ ‬كان‭ ‬يقتصر‭ ‬على‭ ‬تقديم‭ ‬الحلويات‭ ‬وكان‭ ‬التشيز‭ ‬كيك‭ ‬أول‭ ‬مُنتج‭ ‬أعرضه‭ ‬للبيع‭ ‬بعدة‭ ‬نكهاتٍ‭ ‬مبتكرة،‭ ‬بعد‭ ‬مرور‭ ‬الأيام‭ ‬بدأت‭ ‬أضيف‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الأصناف‭ ‬الأخرى‭ ‬منها‭ ‬خلطة‭ ‬الجبن‭ ‬وزبدة‭ ‬الفول‭ ‬السوداني‭ ‬فقررت‭ ‬استبدال‭ ‬الاسم‭ ‬بمطبخ‭ ‬ليليز‭ (‬lilieskitchen‭.‬bh‭) ‬ليكون‭ ‬شامِلًا‭. ‬تطور‭ ‬العمل‭ ‬بعدها‭ ‬فبدأتُ‭ ‬باستثمار‭ ‬قدراتي‭ ‬الإعلامية‭ ‬كالتصوير‭ ‬والمونتاج‭ ‬والتعليق‭ ‬الصوتي‭ ‬في‭ ‬عمل‭ ‬الوصفات‭ ‬المُصورة،‭ ‬وطورتُ‭ ‬نفسي‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬عمل‭ ‬كعك‭ ‬المناسبات‮»‬‭.‬

‭         ‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news