العدد : ١٥٩٦٤ - الثلاثاء ٠٧ ديسمبر ٢٠٢١ م، الموافق ٠٣ جمادى الاول ١٤٤٣هـ

العدد : ١٥٩٦٤ - الثلاثاء ٠٧ ديسمبر ٢٠٢١ م، الموافق ٠٣ جمادى الاول ١٤٤٣هـ

قضـايــا وحـــوادث

إحالة موظف حكومي وآخرين إلى المحاكمة لإفشاء أسرار جهة عملهم وتزوير محررات

الاثنين ٢٥ أكتوبر ٢٠٢١ - 10:14

صرح‭ ‬رئيس‭ ‬نيابة‭ ‬الجرائم‭ ‬المالية‭ ‬وغسل‭ ‬الأموال‭ ‬بأن‭ ‬النيابة‭ ‬العامة‭ ‬قد‭ ‬أنجزت‭ ‬تحقيقاتها‭ ‬في‭ ‬واقعة‭ ‬قيام‭ ‬مدير‭ ‬بإحدى‭ ‬الشركات‭ ‬المملوكة‭ ‬للدولة‭ ‬بإفشائه‭ ‬أسرارا‭ ‬خاصة‭ ‬بجهة‭ ‬عمله‭ ‬وتزويره‭ ‬محررا‭ ‬منسوبا‭ ‬إلى‭ ‬أحد‭ ‬البنوك‭ ‬الأجنبية‭ ‬والذي‭ ‬كان‭ ‬ينوي‭ ‬تقديمه‭ ‬لجهات‭ ‬حكومية‭ ‬بمملكة‭ ‬البحرين،‭ ‬وذلك‭ ‬باشتراكه‭ ‬مع‭ ‬أحد‭ ‬الموظفين‭ ‬السابقين‭ ‬بالشركة‭ ‬التي‭ ‬يعمل‭ ‬بها‭ ‬وآخر‭ ‬ذي‭ ‬مصلحة‭ ‬في‭ ‬حصوله‭ ‬على‭ ‬تلك‭ ‬المعلومات‭.‬

‭ ‬حيث‭ ‬تلقت‭ ‬النيابة‭ ‬العامة‭ ‬بلاغا‭ ‬من‭ ‬إدارة‭ ‬مكافحة‭ ‬جرائم‭ ‬الفساد‭ ‬بشأن‭ ‬ما‭ ‬أسفرت‭ ‬عنه‭ ‬التحريات‭ ‬بارتكاب‭ ‬أحد‭ ‬موظفي‭ ‬إحدى‭ ‬الشركات‭ ‬المملوكة‭ ‬للدولة‭ ‬جرائم‭ ‬إفشاء‭ ‬أسرار‭ ‬وتزوير‭ ‬في‭ ‬محررات‭ ‬لتحقيق‭ ‬منفعة‭ ‬له‭ ‬ومن‭ ‬شاركه‭ ‬من‭ ‬أحد‭ ‬الموظفين‭ ‬السابقين‭ ‬معه‭ ‬بذات‭ ‬الشركة‭ ‬التي‭ ‬يعمل‭ ‬بها‭ ‬وآخر‭ ‬يملك‭ ‬شركة‭ ‬خاصة‭ ‬يربطه‭ ‬بجهة‭ ‬عمله‭ ‬عقد‭ ‬عمل،‭ ‬وذلك‭ ‬بقصد‭ ‬تحقيق‭ ‬منافع‭ ‬لهم‭ ‬والإضرار‭ ‬بجهة‭ ‬عمله‭.‬

‭ ‬وبناء‭ ‬عليه‭ ‬أذنت‭ ‬النيابة‭ ‬العامة‭ ‬بمراقبة‭ ‬وتسجيل‭ ‬المكالمات‭ ‬والرسائل‭ ‬المتبادلة‭ ‬بين‭ ‬المتهمين،‭ ‬والتي‭ ‬تأكد‭ ‬من‭ ‬خلالها‭ ‬ما‭ ‬أسفرت‭ ‬عنه‭ ‬التحريات،‭ ‬ثم‭ ‬أمرت‭ ‬بضبط‭ ‬وإحضار‭ ‬المُتهَمين‭ ‬الموجودين‭ ‬في‭ ‬البلاد‭ ‬وتفتيش‭ ‬مسكن‭ ‬ومقر‭ ‬عمل‭ ‬كل‭ ‬منهما،‭ ‬كما‭ ‬ضُبط‭ ‬من‭ ‬خلالها‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬الأجهزة‭ ‬الالكترونية‭ ‬التي‭ ‬عثر‭ ‬فيها‭ ‬بعد‭ ‬فحصها‭ ‬وتفريغها‭ ‬على‭ ‬المعلومات‭ ‬والبيانات‭ ‬التي‭ ‬أفشيت‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬الموظف‭ ‬إلى‭ ‬المتهمين‭ ‬الآخرين‭ ‬وما‭ ‬يفيد‭ ‬إرساله‭ ‬لهما،‭ ‬والمستند‭ ‬الذي‭ ‬تم‭ ‬تزويره‭.‬

وباستجواب‭ ‬المتهَمين‭ ‬ومواجهتهما‭ ‬بالأدلة‭ ‬وما‭ ‬ضبط‭ ‬بالأجهزة‭ ‬الإلكترونية‭ ‬أقر‭ ‬الموظف‭ ‬بما‭ ‬نسب‭ ‬إليه‭ ‬من‭ ‬اتهام‭ ‬وبيّن‭ ‬ماهية‭ ‬المعلومات‭ ‬التي‭ ‬أفشاها‭ ‬وطريقة‭ ‬تواصله‭ ‬مع‭ ‬المتهمين‭ ‬الآخرين‭ ‬في‭ ‬تسريب‭ ‬وإفشاء‭ ‬المعلومات‭ ‬والبيانات‭ ‬وتزويره‭ ‬المستند‭ ‬المالي‭ ‬المنسوب‭ ‬إلى‭ ‬أحد‭ ‬البنوك‭ ‬الأجنبية،‭ ‬فيما‭ ‬أقر‭ ‬آخر‭ ‬بحصوله‭ ‬على‭ ‬تلك‭ ‬المعلومات‭ ‬من‭ ‬الموظف‭ ‬وأنه‭ ‬بالفعل‭ ‬عقد‭ ‬اجتماعات‭ ‬حول‭ ‬مواضيع‭ ‬ذات‭ ‬صلة‭ ‬بالمستند‭ ‬المزور‭ ‬وما‭ ‬تضمنه،‭ ‬وعليه‭ ‬قررت‭ ‬النيابة‭ ‬العامة‭ ‬إحالة‭ ‬المتهمين‭ ‬إلى‭ ‬المحكمة‭ ‬الكبرى‭ ‬الجنائية‭ ‬لما‭ ‬نسب‭ ‬إليهم‭ ‬من‭ ‬اتهام‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news