العدد : ١٥٩٥٤ - السبت ٢٧ نوفمبر ٢٠٢١ م، الموافق ٢٢ ربيع الآخر ١٤٤٣هـ

العدد : ١٥٩٥٤ - السبت ٢٧ نوفمبر ٢٠٢١ م، الموافق ٢٢ ربيع الآخر ١٤٤٣هـ

الاسلامي

أعظـــم المطالــــب.. فـوائـد

الجمعة ٢٢ أكتوبر ٢٠٢١ - 02:00

إعداد‭: ‬طارق‭ ‬مصباح

تكملة‭ ‬لما‭ ‬جاء‭ ‬في‭ ‬المقال‭ ‬السابق‭ ‬حول‭ ‬الآية‭ ‬الكريمة‭ ‬207‭ ‬من‭ ‬سورة‭ ‬البقرة‭ (‬وَمِنَ‭ ‬النَّاسِ‭ ‬مَنْ‭ ‬يَشْرِي‭ ‬نَفْسَهُ‭ ‬ابْتِغَاءَ‭ ‬مَرْضَاتِ‭ ‬اللَّهِ‭  ‬وَاللَّهُ‭ ‬رَءُوفٌ‭ ‬بِالْعِبَادِ‭)‬،‭ ‬أود‭ ‬أن‭ ‬أسرد‭ ‬لكم‭ ‬بعضًا‭ ‬من‭ ‬الفوائد‭ ‬كما‭ ‬بينها‭ ‬أهل‭ ‬العلم‭:‬

1-‭ ‬فضل‭ ‬من‭ ‬باع‭ ‬نفسه‭ ‬لله،‭ ‬والإشارة‭ ‬إلى‭ ‬إخلاص‭ ‬النية‭ ‬2‭- ‬إثبات‭ ‬الرضا‭ ‬لله،‭ ‬والرضا‭ ‬صفة‭ ‬حقيقية‭ ‬لله‭ ‬عز‭ ‬وجل‭ ‬متعلقة‭ ‬بمشيئته‭.‬

‭ ‬3-‭ ‬وجوب‭ ‬تقديم‭ ‬مرضات‭ ‬الله‭ ‬على‭ ‬مرضات‭ ‬الناس‭. ‬4‭- ‬تقديم‭ ‬مرضات‭ ‬الله‭ ‬على‭ ‬النفس،‭ ‬لأن‭ ‬الله‭ ‬ذكر‭ ‬ذلك‭ ‬في‭ ‬مقام‭ ‬المدح‭ ‬والثناء‭. ‬5‭- ‬إثبات‭ ‬الرأفة‭ ‬لله،‭ ‬لقوله‭: (‬والله‭ ‬رءوف‭ ‬بالعباد‭) ‬والرأفة‭ ‬هي‭ ‬أرق‭ ‬الرحمة‭ ‬يعني‭ ‬رحمة‭ ‬خاصة‭. ‬6‭- ‬ومن‭ ‬فوائد‭ ‬الآية‭ ‬الكريمة‭: ‬إثبات‭ ‬عموم‭ ‬رأفة‭ ‬الله‭ ‬عز‭ ‬وجل‭ ‬بعباده‭ ‬بالمعنى‭ ‬العام‭.‬

لقد‭ ‬خُلقنا‭ ‬لِجَنَّةٍ‭ ‬عرضها‭ ‬السماوات‭ ‬والأرض،‭ ‬ثمنها‭ ‬أن‭ ‬تقدِّم‭ ‬شيئًا‭ ‬يرضي‭ ‬الله؛‭ ‬فقد‭ ‬تقَدِّم‭ ‬مالك،‭ ‬ووقتك،‭ ‬وعلمك،‭ ‬وحياتك،‭ ‬وجد‭ ‬بنفسك‭ ‬أقصى‭ ‬غاية‭ ‬الجودِ،‭ ‬كي‭ ‬لا‭ ‬تخسر‭ ‬الحياة‭ ‬الأبدية‭ ‬في‭ ‬جنةٍ‭ ‬عرضها‭ ‬السماوات‭ ‬والأرض‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news