العدد : ١٥٩٢٣ - الأربعاء ٢٧ أكتوبر ٢٠٢١ م، الموافق ٢١ ربيع الأول ١٤٤٣هـ

العدد : ١٥٩٢٣ - الأربعاء ٢٧ أكتوبر ٢٠٢١ م، الموافق ٢١ ربيع الأول ١٤٤٣هـ

أخبار البحرين

سمو الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة: تطوير التعليم والتدريب للمرحلة ما بعد الثانوية ضرورة لتلبية متطلبات سوق عمل المستقبل

الأربعاء ١٣ أكتوبر ٢٠٢١ - 14:22

أشاد سمو الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة، نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس المجلس الأعلى لتطوير التعليم والتدريب، بالجهود المبذولة في قطاعي التعليم والتدريب لما لهما من دور أساسي في تحقيق رؤية البحرين الاقتصادية 2030 وأهداف مملكة البحرين بأن تكون صرحًا للتعليم والتدريب.

 وأضاف سموه أن الحكومة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، لا تألو جهدًا في متابعة تنفيذ جميع المشاريع والمبادرات والبرامج التي من شأنها تطوير جودة مخرجات قطاعي التعليم والتدريب بما يصب في مواصلة الاستثمار في الكوادر الوطنية.

 جاء ذلك خلال ترؤس سموه اجتماع المجلس الأعلى لتطوير التعليم والتدريب السادس والأربعين، حيث استعرض المجلس مستجدات تنفيذ ما يخص قطاع التعليم والتدريب من البرامج المدرجة على الإطار الموحد للأولويات الحكومية والتي تم من خلالها تحقيق نسبة إنجاز وصلت إلى 60% واستكمال هدفين رئيسيين في مجالي تطوير البنية التحتية وتنظيم التعليم الإلكتروني.

 كما اطلع المجلس على مستجدات تنفيذ مشروع إعادة هيكلة وزارة التربية والتعليم والذي يتضمن 17 مبادرة مختلفة من شأنها تحسين عمليات الوزارة ومخرجات التعليم حيث تم تحقيق نسبة إنجاز في المشروع وصلت إلى 83%، وفي هذا الإطار ناقش المجلس مقترح إطار المنهج الوطني والمعايير الوطنية الذي يوائم العملية التعليمية والتدريسية بمتطلبات سوق العمل ويجعلها متسقة بشكل دوري مع المتغيرات في المهارات الوظيفية المطلوبة.

 بعد ذلك استعرض المجلس مقترح التقرير السنوي للعام 2021 لهيئة جودة التعليم والتدريب، ومقترح موعد مراجعة الهيئة للحصول على الاعتراف من الاتحاد العالمي للتعليم الطبي، وتقارير نتائج مراجعة أداء 3 برامج أكاديمية في مؤسسات التعليم العالي، وأخيرًا، قرارات إدراج مؤهلات وطنية على الإطار الوطني للمؤهلات.

وفي هذا السياق هنأ سمو الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة وأعضاء المجلس الدكتورة جواهر شاهين المضحكي على الثقة الملكية السامية بتعيينها رئيسًا لجامعة البحرين، متمنين لها التوفيق، ومعبرين عن شكرهم وتقديرهم لما قامت به من جهود أثناء ترؤسها لهيئة جودة التعليم والتدريب ولما قامت به الهيئة من دور في تطوير التعليم والتدريب. كما شكر المجلس الأستاذ الدكتور رياض حمزة لجهوده أثناء ترؤسه لجامعة البحرين وما حققته الجامعة من نجاح خلال فترة ترؤسه لها، متمنين له التوفيق.

وانتقل المجلس بعد ذلك لمناقشة أولويات مجلس التعليم العالي وخططه التنفيذية، حيث عرضت الدكتورة الشيخة رنا بنت عيسى آل خليفة، الأمين العام لمجلس التعليم العالي، مقترحات مراجعة سياسات وتشريعات التعليم العالي للتوسع في نطاقه وفتح مسارات مرنة تمكن الأفراد من الانتقال بين المسارات الأكاديمية والفنية والتطبيقية وسوق العمل، مما يعزز هدف التعليم مدى الحياة وقابلية التوظيف.

 كما عرضت الدكتورة الشيخة رنا بنت عيسى آل خليفة مقترح إنشاء بوابة وطنية للقبول في مؤسسات التعليم العالي من شأنها تطوير آليات القبول لرفع الكفاءة والفاعلية وتوحيد الإجراءات وتقليل الكلفة على الطلبة على المدى القصير، وموائمة تمويل قطاع التعليم العالي مع الاستراتيجية الوطنية واحتياجات سوق العمل على المدى الطويل. وختمت الدكتورة عرضها بتقديم مقترح مفصل للخطة الزمنية التنفيذية للمبادرات المقترحة.

وختامًا، قدم الدكتور تيد بيورنتون، عميد كلية البحرين للمعلمين، عرضًا بمستجدات تنفيذ الخطة التنفيذية لتوسعة كلية البحرين للمعلمين بما يحقق الأهداف الحكومية الرامية إلى تمكين الكلية من تلبية 80% من احتياجات وزارة التربية والتعليم من المعلمين بحلول العام 2030، إلى جانب الاستعدادات التي قامت بها الكلية لبدء العام الدراسي وفق الخطط المعتمدة لذلك، منوهاً بأنه تم إنجاز جزء كبير من أنشطة وبرامج الخطة التنفيذية الحالية ويتم العمل على البرامج المتبقية بشكل متواصل.

كلمات دالة

aak_news