العدد : ١٦٣٨٧ - الجمعة ٠٣ فبراير ٢٠٢٣ م، الموافق ١٢ رجب ١٤٤٤هـ

العدد : ١٦٣٨٧ - الجمعة ٠٣ فبراير ٢٠٢٣ م، الموافق ١٢ رجب ١٤٤٤هـ

عربية ودولية

السعودية تنفي إجراء أي محادثات مع إيران

الاثنين ١٩ أبريل ٢٠٢١ - 00:00

نفت المملكة العربية السعودية على لسان مسؤول رفيع المستوى إجراء أي محادثات مباشرة مع إيران، بينما اعتبرت مصادر خليجية الخبر المتداول بشأن بحث مسؤولين سعوديين وإيرانيين إمكانية إصلاح العلاقات بين البلدين، تسريبات إيرانية هدفها الإيحاء بأنّ طهران تمكّنت من فكّ عزلتها وأصبحت تتحاور مع مختلف الأطراف من داخل الإقليم وخارجه على أساس تسليم هؤلاء بسياساتها.

وتوقّعت المصادر ذاتها بحسب موقع العرب اللندنية أن يكون هذا التسريب انعكاسا لحالة من ارتفاع المعنويات لدى طهران بسبب رخاوة موقف إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن تجاهها، الأمر الذي يجعل الترويج لحوار مع أكثر الأطراف تناقضا مع المشروع الإيراني في المنطقة والأشد رفضا له واعتراضا عليه أمرا واردا.

وقالت صحيفة فاينانشال تايمز أمس الأحد إنّ مسؤولين سعوديين وإيرانيين كبارا أجروا محادثات مباشرة في محاولة لإصلاح العلاقات بين الرياض وطهران وذلك بعد أربع سنوات من قطع العلاقات الدبلوماسية بينهما.

وتمثّل عنصر المفاجأة في الخبر الذي نقلته الصحيفة البريطانية عن مسؤول إيراني كبير ومصدرين في المنطقة أنّه جاء في غمرة تصاعد القلق السعودي من إعلان إيران الرفع في نسبة تخصيب اليورانيوم وتشكيك الرياض في سلمية البرنامج النووي الإيراني، ومطالبتها بإبرام اتّفاق نووي جديد تشارك في صياغته دول المنطقة المعنية مباشرة بالأخطار والتحديات التي يطرحها ذلك البرنامج، وكذلك البرنامج الإيراني للصواريخ الباليستية.

ورجّحت المصادر الخليجية أن يكون الهدف من تسريب خبر المحادثات السعودية الإيرانية هو التشويش على تلك المطالبة السعودية التي لقيت تجاوبا من قبل قوى عالمية كبرى. 

وجاء التسريب في وقت تحاول فيه واشنطن وطهران إحياء الاتفاق النووي المبرم عام 2015 الذي عارضته الرياض.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

//