العدد : ١٥٥٨٦ - الثلاثاء ٢٤ نوفمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٩ ربيع الآخر ١٤٤٢هـ

العدد : ١٥٥٨٦ - الثلاثاء ٢٤ نوفمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٩ ربيع الآخر ١٤٤٢هـ

أخبار البحرين

رئيسة مجلس النواب: مسيرة العمل الخليجي المشترك زاخرة بالمنجزات والمكتسبات

الخميس ٢٩ أكتوبر ٢٠٢٠ - 02:00

أكدت فوزية بنت عبدالله زينل رئيسة مجلس النواب أن مسيرة العمل الخليجي المشترك زاخرة بالمنجزات والمكتسبات العديدة في مختلف مجالات التعاون السياسي والاقتصادي، في ظل ما تحظى به من دعم ومساندة من لدن أصحاب الجلالة والسمو قادة دول المجلس، وما يولونه من حرص متواصل للارتقاء بمستوى التعاون والتكامل إلى الآفاق التي تحقق مصلحة وطموح الشعوب الخليجية.

وأشادت بالحرص الدائم الذي يوليه حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، في دعم مسيرة العمل الخليجي المشترك، تلبية لتطلعات دول المجلس وشعوبها، وترسيخا لدعائم الأمن والسلم والاستقرار.

جاء ذلك خلال استقبال رئيسة مجلس النواب في مكتبها أمس (الأربعاء) الدكتور نايف فلاح الحجرف الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، والوفد المرافق له، والذي يزور مملكة البحرين حاليا.

وخلال اللقاء رحبت رئيسة مجلس النواب بزيارة الأمين العام لدول مجلس التعاون لمملكة البحرين وما لها من أهمية في تعزيز أوجه التعاون بين الجانبين في كل ما يرتقي بالعلاقات الخليجية التي تتسم بأنها نموذج متميز في التعاضد والتكامل.

وشددت على أن ما يربط شعوب دول المجلس من وشائج قوية وعلاقات تاريخية متميزة تؤكد وحدة المصير المشترك، وهو ما يزيد من أهمية بذل الجهود لتوسيع التعاون الخليجي وتطويره في شتى القطاعات وبما يتناسب مع التطلعات المشتركة ويعود بالنفع والخير على الجميع.

ونوهت رئيسة مجلس النواب إلى أن الظروف الراهنة جراء تفشي جائحة كورونا (كوفيد 19)، والمتغيرات والمستجدات المختلفة على المستوى الإقليمي والعالمي تعزز من أهمية تضافر الجهود، وتوحيد الرؤى والمواقف، والتنسيق في وضع الاستراتيجيات والخطط والمبادرات، وتبادل التجارب والخبرات بما يُمكن دول المجلس من مواجهة تحدي فيروس «كورونا» والتقليل من تداعياته وآثاره على المستويات كافة، مع العمل في ذات الوقت على الوصول إلى رؤى استشرافية للمستقبل.

وأكدت حرص السلطة التشريعية في مملكة البحرين على الدفع بمسيرة التعاون مع مجالس الشورى والنواب الوطني والأمة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية من خلال التواصل والمستمر والتنسيق والتفاهم، الأمر الذي يسهم في الارتقاء بالإمكانيات والقدرات التشريعية والرقابية، وتطوير النظم المشتركة، واستحداث الآليات المبتكرة والفعالة، المتناسبة مع متطلبات الواقع الراهن، فضلا عن مساندة جهود دول مجلس التعاون في مجالات التنمية والتطوير لصالح شعوبها.

وأشادت رئيسة مجلس النواب بما يبذله الدكتور نايف فلاح الحجرف الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية وأمانة المجلس من جهود متميزة، وعمل دؤوب في سبيل مواصلة الاجتماعات والبرامج والفعاليات المشتركة بين دول المجلس، رغم الظروف الاستثنائية جراء تفشي جائحة كورونا، عبر الاستفادة من النظم الرقمية والإلكترونية المتطورة.

من جانبه أعرب الدكتور نايف الحجرف الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية عن تقديره لحرص رئيسة مجلس النواب على دعمها لكل ما يعزز من منظومة العمل الخليجي المشترك، مشيدا بما تحرزه مملكة البحرين من تقدم تنموي مطرد، وما حققته من إنجازات متميزة في التصدي لجائحة كورونا، من خلال تطبيق أفضل الإجراءات الصحية والوقائية التي كان لها أثرها البالغ في الحفاظ على صحة وسلامة المجتمع.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news