العدد : ١٥٥٨٦ - الثلاثاء ٢٤ نوفمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٩ ربيع الآخر ١٤٤٢هـ

العدد : ١٥٥٨٦ - الثلاثاء ٢٤ نوفمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٩ ربيع الآخر ١٤٤٢هـ

عربية ودولية

منظمة الصحة: عدد إصابات قياسي جديد بكورونا في العالم

الاثنين ٢٦ أكتوبر ٢٠٢٠ - 02:00

جنيف – الوكالات: أعلنت منظمة الصحة العالمية أمس أنه تم السبت تسجيل عدد إصابات قياسي جديد بفيروس كورونا المستجدّ في العالم، لليوم الثالث على التوالي. 

ووفق الاحصاءات العالمية التي أعدّتها منظمة الصحة، تم تسجيل 465.319 إصابة السبت، مقابل 449.720 الجمعة و437.247 الخميس. 

إلا أن هذا العدد لا يعكس وحده فكرة دقيقة عن وضع الوباء ما دام يتأثر بتكثيف الفحوص في بعض الدول. 

وحذّر المدير العام للمنظمة تيدروس أدهانوم جيبيريسوس الجمعة من أن النصف الشمالي من الكرة الأرضية يواجه «لحظة حاسمة» في مكافحة جائحة كوفيد-19، إذ يشهد عدد كبير من الدول تزايدا مطردا في أعداد الإصابات. 

وقال «نحن في لحظة حاسمة من الوباء، خصوصا في النصف الشمالي» من الكرة الأرضية. وأضاف «الكثير من الدول تشهد تزايدا مطردا في إصابات كوفيد-19 وهذا يعني أن وحدات العناية المركزة توشك ان تبلغ طاقة استيعابها القصوى أو أنها بلغتها بالفعل مع أننا مازلنا في تشرين الأول/أكتوبر». 

وحذّر من أن «الأشهر القليلة المقبلة ستكون صعبة جدا وبعض الدول في مسار خطير». 

وفي مواجهة الموجة الثانية القوية لجائحة كوفيد-19 في أوروبا، أعلنت إسبانيا الأحد حظر تجول ليلي. وهذه هي المرة الثانية التي تفرض حال طوارئ في إسبانيا، بعد فرضها مرة أولى في مارس لاحتواء الموجة الوبائية الأولى التي استمرت حتى يونيو. 

وتجاوز البلد الأسبوع الماضي عتبة مليون إصابة بكوفيد-19 ويواجه زيادة يبدو أنها خرجت عن السيطرة. ويقترب عدد الوفيات نتيجة الفيروس من 35 ألفا. 

كما فرض حظر التجول في العديد من الدول الأوروبية. وفي إيطاليا، تبنته ثلاث مناطق أخيرا هي روما (لاتسيو) وميلانو (لومباردي) ونابولي (كامبانيا) وستحذو منطقتان أخريان على الأقل حذوها خلال هذا الأسبوع. 

ولم يتراجع انتشار الفيروس في أول بلد أوروبي تضرر بشكل كبير من الفيروس في الربيع. وعقب تسجيل عدد إصابات قياسي السبت (20 ألف إصابة جديدة خلال 24 ساعة من إجمالي أكثر من 500 ألف إصابة و37 ألف وفاة)، اضطرت الحكومة إلى تشديد القيود. 

وفي كل أنحاء القارة الأوروبية، يقترب عدد الإصابات من 8.7 ملايين وتوفي أكثر من 261 ألف شخص بسبب هذا الوباء بينهم حوالي 10003 في ألمانيا التي نجت نسبيا من تأثير الوباء في بدايته لكنها تضررت بشدة من الموجة الثانية. 

وسجلت الولايات المتحدة عددًا قياسيًا من الإصابات بكوفيد-19 السبت لليوم الثاني على التوالي، بحسب جامعة جونز هوبكنز المرجعيّة التي تُحدّث بياناتها باستمرار. 

وأحصت البلاد 88973 إصابة جديدة بين الجمعة في الساعة 20:30 والتوقيت نفسه السبت، وهي حصيلة أعلى بكثير من 79963 إصابة التي تم تسجيلها في اليوم السابق. 

وبلغ إجمالي الوفيات في الولايات المتحدة 224 ألفا و751 من أصل ثمانية ملايين و568 ألفا و625 إصابة، وهي أعلى حصيلة في العالم. 

وسارع المسؤولون الصينيون أمس إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة من أجل كبح تفش جديد لكورونا في أقصى شمال غرب البلاد، بعد رصد 137 إصابة جديدة. وبدأت السلطات مساء السبت إجراء فحوص جماعية تشمل 4.75 ملايين شخص في مدينة كاشغار والمناطق المحيطة بها في مقاطعة شينجيانغ عقب الابلاغ عن إصابة شابة تبلغ 17 عاما وتعمل في مصنع للملابس بالفيروس. 

ونجحت الصين التي ظهر فيها الفيروس للمرة الأولى أواخر العام الماضي، في السيطرة على انتشاره داخليا إلى حد كبير، وذلك عبر إجراءات الاغلاق والقيود على السفر وإجراء فحوص على نطاق واسع، لكن حالات تفش متفرقة لا تزال تظهر في بعض المناطق. 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news