العدد : ١٥٥٥٨ - الثلاثاء ٢٧ أكتوبر ٢٠٢٠ م، الموافق ١٠ ربيع الأول ١٤٤٢هـ

العدد : ١٥٥٥٨ - الثلاثاء ٢٧ أكتوبر ٢٠٢٠ م، الموافق ١٠ ربيع الأول ١٤٤٢هـ

ألوان

ختام الملتقى الوطني للتراث الثقافي غير المادي في نسخته الثانية 

الأربعاء ٢٣ ٢٠٢٠ - 22:00

اختتم الملتقى الوطني الثاني للتراث الثقافي غير المادي أعماله بعد ثلاثة أيام من الاشتغال المستمر عن بعد، حيث عقد جلسته المباشرة الثانية، التي تناولت حرفة النسيج والأزياء التقليدية، بمشاركة العديد من الخبراء والمتخصصين والمسؤولين.  

وشهدت الجلسة حضور الشيخة هلا بنت محمد آل خليفة مدير عام الثقافة والفنون بهيئة البحرين للثقافة والآثار، الشيخ خليفة بن أحمد آل خليفة مدير إدارة المتاحف والآثار بهيئة الثقافة والشيخ محمد بن خليفة آل خليفة مدير إدارة التراث الوطني بالهيئة. 

وقالت الشيخة هلا بنت محمد آل خليفة في بداية الجلسة إن الملتقى يهدف إلى رفع وعي المجتمع بالتراث الثقافي غير المادي وتعريفه بأهمية حفظه وصونه للأجيال القادمة، إضافة إلى حصر وتوثيق عناصر هذا التراث بشكل يعكس تمسّك البحرين بتعزيز هويتها الحضارية والثقافية على المستويات المحلية ويما يدعم جهود الترويج لها عالمياً. 

من جانبه قال الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة إن هيئة البحرين للثقافة والآثار، متمثّلة بجهود العاملين فيها، تقوم بالعديد من المبادرات من أجل حفظ وصون التراث الذي يعد عنصرا أساسيا من الهوية البحرينية. وأوضح أن هيئة الثقافة تعد أيضاً همزة الوصل ما بين مجتمع التراث المحلي، من باحثين وممارسين، والمنظمات الدولية العاملة في هذا المجال، حيث عملت الهيئة هذا العام، وعبر فريق متخصص، على تقديم ملفين لعنصرين من عناصر التراث الثقافي غير المادي للإدراج على قائمة اليونسكو الخاصة بهذا التراث، الأول ملف الفجري الذي تقدّمت به المملكة كعنصر تراثي غير مادي خاص بها، والثاني ملف مشترك بقيادة المملكة العربية السعودية يضم 16 دولة لتسجيل الخط العربي على القائمة.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news