العدد : ١٥٥٥٦ - الأحد ٢٥ أكتوبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٨ ربيع الأول ١٤٤٢هـ

العدد : ١٥٥٥٦ - الأحد ٢٥ أكتوبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٨ ربيع الأول ١٤٤٢هـ

قضـايــا وحـــوادث

إلغاء عقوبة الحبس لسائق وبراءته.. وحبس آخرين 5 سنوات

عصام الطيب.

الاثنين ٢١ ٢٠٢٠ - 10:31

في قضية مخزن الهملة للمواد الغذائية الفاسدة..


ألغت محكمة الاستئناف عقوبة الحبس 3 سنوات لسائق أدين في قضية العثور على مواد غذائية فاسدة بمخزن الهملة، وقضت المحكمة ببراءته من اتهام الاشتراك بطريق الاتفاق والمساعدة في الجريمة، فيما أيدت عقوبة الحبس 5 سنوات لمتهمين.

وتعود تفاصيل الواقعة إلى قيام مفتش الصحة بالتوجه إلى مخزن بمنطقة الهملة بالقرب من سيارة ميني باص يوجد بها المتهم الثالث وآخر آسيوي قام بالهرب وبسؤال المتهم الثالث عن المخزن قرر أنه تابع للمتهمة الرابعة وهي إحدى الشركات وحضر لأخذ بعض المواد الغذائية وتبين لدى دخول المفتش العثور على مواد غذائية منتهية الصلاحية بالإضافة الى وجود بعض المواد التي تمت إزالة التاريخ الموجود عليها وتبديله بملصق جديد يحمل تاريخا جديدا، وتوجد بعض المواد المستخدمة في عملية التغيير، وثبت من تقرير عينات المواد أنها منتهية الصلاحية وغير مطابقة للمواصفات وهي مواد فاسدة وتالفة ومغشوشة، وأثبتت التحريات أن المتهم الأول شريك في الشركة والثاني هو المستأجر للمخزن والثالث سائق.

فأسندت الى المتهمين أنهم في غضون عام 2020 بمملكة البحرين الأول غش مواد غذائية معدة للبيع، وهي مواد غذائية مغشوشة وفاسدة ومنتهية الصلاحية مع علمه بذلك، وللمتهمين الأول والثاني تداول مواد غذائية فاسدة وتالفة وحازا بقصد التداول مواد غذائية مغشوشة، كما زاولا نشاطا تجاريا من دون قيده في السجل التجاري، وأسندت الى المتهمين الثاني والثالث انهما اشتركا في الجرائم بطريق الاتفاق والمساعدة وللمتهم الرابعة ارتكاب الجريمة بالبند أولا.

وقضت محكمة أول درجة بمعاقبة المتهمين الأول والثاني بالحبس مدة خمس سنوات والغرامة 5 آلاف دينار عن جميع التهم، وحبس المتهم الثالث مدة ثلاث سنوات والغرامة ألفي دينار وتغريم المتهمة الرابعة (الشركة) خمسة آلاف دينار وأمرت بإبعاد المتهمين عقب تنفيذ العقوبة.

وقال المحامي عصام الطيب وكيل المتهم الثالث ان موكله مجرد سائق لتوصيل البضاعة الصالحة ولم يتم ضبطه وهو حامل بضاعة فاسدة في سيارة الشحن حتى يدان بالاشتراك في الغش او البيع، كما أنه ليس أمينا على المخزن وليس مشرفا عليه، فان مهمته تنحصر فقط فيما يطلب منه من توصيل الشحنة الى المحل او البرادة رقم كذا وليس من مهمته تفحص المواد التي عادة ما تكون مغلفة داخل كرتون.

وأشار إلى ان المتعارف عليه أن السائق مهمته محدودة وهي حمل البضائع وهي مغلفة الى الجهات المستهلكة من دون فتحها او التدقيق في تواريخها، وخاصة أنه ليس لها علاقة بالمخزن او بشراء المواد او بإدخالها او بتخزينها دافعا بانعدام الدليل اليقيني على ارتكابه الجريمة، وخاصة مع خلو الاوراق من ثمة دليل على أنه قام بتوزيع مواد فاسدة للمحلات كون المخزن كان يحتوي على مواد صالحة ومواد فاسدة، فمن المؤكد أن المواد الصالحة هي التي كانت تسلم للمحلات، لم يتم ضبط المتهم الثالث وهو يحمل شحنة فاسدة من هذه المواد لتحميلها.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news