العدد : ١٥٥٦١ - الجمعة ٣٠ أكتوبر ٢٠٢٠ م، الموافق ١٣ ربيع الأول ١٤٤٢هـ

العدد : ١٥٥٦١ - الجمعة ٣٠ أكتوبر ٢٠٢٠ م، الموافق ١٣ ربيع الأول ١٤٤٢هـ

الخليج الطبي

الدكتور راني الأغا لـ«الخليج الطبي»: متى تكون الجلطات الوريدية خطرا يهدد الحياة؟

الثلاثاء ٠٨ ٢٠٢٠ - 02:00

عندما تعيق الجلطة الدموية سريان الدم في الشريان الذي يغذي القلب أو المخ تكون النتيجة المباشرة هي الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية وغالبا ما تبدأ من جلطات الساق، ولكي نتعرف أكثر على كل ما يخص الجلطات الوريدية والشريانية حاورنا الدكتور راني الأغا استشاري جراحة الأوعية الدموية ورئيس دائرة الجراحة-مجمع السلمانية الطبي.

- ما هي الجلطات الوريدية؟

تعرف الجلطة بأنها تخثر يحدث في الوعاء الدموي سواء الشريان أو الوريد وفي هذه الحالة يتحول الدم من حالة السيولة إلى الحالة الصلبة وتكون له مضاعفات بحسب مكان تكونه في الشريان أو الوريد.

قد تكون الجلطات حادة أو مزمنة بحسب مدة تكونها

الجلطات الحادة في الأوردة تكون خطيرة جدا، لانها قد تتحرك كلها أو جزء منها إلى الشريان الرئوي وتسده، فبالتالي يحدث قصور حاد في وصول الأكسجين إلى الدم وقد يؤدي ذلك إلى الوفاة وبناء عليه يتبين ضرورة اكتشافها مبكرًا وعلاجها بصورة سريعة.

- من هم الفئات الأكثر عرضة للجلطات الوريدية الحادة؟

الأكثر عرضة هم مرضى الجلطات الوريدية في الساق مسبقًا، وكبار السن تحديدًا أصحاب الحركة المحدودة، وأصحاب الأمراض الدموية التي يزيد فيها تخثر الدم مثل نقص بروتين C في الدم وغيرها، وأيضا بعض العمليات تحمل خطورة أكثر من غيرها لحدوث جلطات وريدية مثل عمليات الولادة القيصرية وعمليات الحوض، وعمليات الركب وتبديل المفاصل وعند تحريك الساقين لفترة طويلة وذلك قد يحدث في السفرات الجوية والبرية الطويلة.

وأيضا فترة الحمل والنفاس قد تحدث فيها نسب جلطات وريدية بنسبة كبيرة، ومرضى السرطان يكونون أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بالجلطات الوريدية.

أما عن الأعراض الأكثر شيوعًا فهي انتفاخ حاد بأحد الأطراف السفلية ولا يشترط وجود ألم.

ففي حال وجود أي عرض بالطرف السفلي يجب على الطبيب عمل اللازم للتأكد من عدم وجود جلطات وريدية حادة.

ومن الأعراض الأقل شيوعًا تحرك الجلطة إلى الشريان الرئوي وقد يحدث بسبب ذلك مضاعفات حادة في الطرف السفلي وينتهي الأمر بغرغرينا وريدية في الساق.

- إذن كيف يكون التشخيص؟

يتم التشخيص بعمل سونار وريدي أو ما يسمى بالتلفزيون الوريدي حيث تتم معاينة الجلطة وهي تكون وريدية مزمنة أي حدثت منذ فترة طويلة من عدة اسابيع أو أشهر فهي تكون أقل خطورة من الحادة وقد تكون لها مضاعفات مزمنة في الساق مثل تغير لون الساق، وانتفاخ مزمن في الساق وتقرحات وريدية في الساق.

- كيف يكون العلاج؟

تكون خطة العلاج باختصار كالتالي:

أولا: ضرورة سرعة التشخيص الحتمي كما ذكر من قبل.

ثانيًا: إعطاء العقاقير التي تزيد من سيولة الدم وذلك لمنع تمدد الجلطة ووصولها إلى الشريان الرئوي، وقد تكون هذه العقاقير عن طريق حبوب تأخذ بالفم أو إبر جلدية أو وريدية بحسب ما يرى الطبيب المعالج.

وتتراوح مدة العلاج ما بين ثلاثة وستة أشهر وذلك إذا زال السبب، أما إذا استمر سبب لوجود الجلطة الوريدية ككبر السن مع صعوبة الحركة فيستمر العلاج مدة أطول، وفي بعض الأحيان توضع شبكة وريدية لمنع تحرك الجلطة إلى الشريان الرئوي إذا كان المريض لا يستطيع أخذ مسيلات الدم.

ويلجأ الطبيب إلى استخدام مذوبات الجلطات عن طريق القسطرة بالإضافة إلى مسيلات الدم لمنع حدوث المضاعفات المزمنة للأطراف السفلية ولا سيما عند المرضى صغار السن.

- ما هي نصائحك لمنع حدوث الجلطات الوريدية الحادة؟

أهم النصائح تحريك الساق خصوصًا في السفرات الجوية أو البرية الطويلة، ولبس الشراب الضاغط للساقين أثناء السفر، وسرعة مراجعة الطبيب إذا كان المريض يعاني من أحد الأعراض التي تم ذكرها، كما ينصح أيضًا بضرورة سرعة تحريك الساقين بعد العمليات وكذلك بدء المشي بسرعة إن أمكن مع لبس الشراب الضاغط.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news