العدد : ١٥٥٢٢ - الاثنين ٢١ سبتمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٤ صفر ١٤٤٢هـ

العدد : ١٥٥٢٢ - الاثنين ٢١ سبتمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٤ صفر ١٤٤٢هـ

قضـايــا وحـــوادث

«الإيجارية» ترفض إلزام مستأجر دفع 37 ألف دينار بعد كشف العقود المزورة

عصام الطيب.

الجمعة ٠٧ ٢٠٢٠ - 02:00

رفضت لجنة فض المنازعات الإيجارية دعوى بحريني لإلزام آخر دفع 37 ألف دينار، بزعم تأجير الأخير جزءا من عقار بمبلغ 4200 دينار شهريا، وذلك بعد أن كشف تقرير فني لتثمين العقار أن قيمته الإيجارية كاملا 2600 دينار، كما بين تقرير تزييف وتزوير أن العقد المقدم للمحكمة مزور وأن مبلغ الايجار المتفق عليه شهريا هو فقط 500 دينار.

وقال المحامي عصام الطيب أن المدعي طالب بطرد موكله من المبنى محل الدعوى وإلزامه دفع 37 ألف دينار قيمة متأخرات ايجار عن عدة أشهر بقيمة 4200 على الرغم من أن العقود الإيجارية الموقعة بين الطرفين مسجل بها أن الأجرة الشهرية فقط 500 دينار.

واستمعت المحكمة لشهود الطرفين وطعن الطيب على العقود المقدمة بالتزوير خاصة أن موكله كان مستأجرا لشقة واحدة وكان يسدد أجرة شهرية عنها بقيمة 500 دينار ولديه كافة الأرصدة حتى تاريخ إخلاء العقار وأنه لم يستأجر المبنى بالكامل ولم يتم إبرام أي عقود أخرى، حيث قررت المحكمة ندب خبير التزييف والتزوير تابع للإدارة العامة للأدلة المادية بالنيابة العامة تكون مهمته فحص عقد الإيجار.

وورد تقرير الخبير مشتملاً على ما توصل إليه من نتيجة تفيد أن المدعى عليه لم يحرر التوقيع المنسوب له في خانة المستأجر في عقد الإيجار، وعلى الرغم من اعتراض المدعي على تقرير الخبير، إلا أن اللجنة الإيجارية أكدت أن المدعي لم يقدم ثمة دليل على نشأة العلاقة بينه وبين المدعى عليه، الأمر الذي تكون معه الدعوى قائمة على غير سند يتعين رفضها، حتى وإن طلب المدعي إحالتها للتحقيق مجددا لإثبات توقيع المدعى عليه على العقد خاصة أن اللجنة سبق وأن استمعت لشاهديه من قبل ولم يشهد أي منهما أن المدعى عليه وقع على العقد، فلهذه الأسباب قررت اللجنة رفض الدعوى وإلزام المدعي المصروفات.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news