العدد : ١٥٥٢١ - الأحد ٢٠ سبتمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٣ صفر ١٤٤٢هـ

العدد : ١٥٥٢١ - الأحد ٢٠ سبتمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٣ صفر ١٤٤٢هـ

الاسلامي

من وحي الإسلام: النباتات الطبية والأعشاب الواقية: بذور الخردل (1)

بقلم: يوسف الملا

الجمعة ٠٧ ٢٠٢٠ - 02:00

يعد نبات الخردل عشبيا وحوليا وهو متفرع ينمو إلى ارتفاع متر واحد أو أكثر تقريبًا، وسيقانه مشعرة قليلاً، وأوراقه بيضاوية مفصصة وأزهاره صفراء وبذوره الصغيرة الموجودة داخل قرون لونها مصفرة، ويكثر تواجد نبات الخردل في معظم الدول في جنوب أوروبا وغرب آسيا وشبه القارة الهندية وشرقها في بنجلاديش ويزرع على نطاق تجاري واسع من اجل أغراض الطبخ وتتبيل المأكولات ويستخدم زيته في الطب كمنبه ومثير ومقيئ للانفعالات.

ويطلق الأوروبيون الغربيون على الخردل لفظ مسترد (MUSTARD) وأما اسمه العلمي اللاتيني هو (SINAPSIS ALABA) ويطلق أهل فارس على نبات الخردل لفظ (خندل) وقد اشتمل سجل الأعشاب الآشورية العراقي على نوع من الخردل اسمه هلدا بانو (HALDAPPANU) وقد عرف النبات قديمًا منذ خمسة آلاف عام وعرفه المصريون القدماء في عهد الفراعنة وكانوا يسمونه لديهم اثموي أو اثنوي بالهيروغليفية (EUTHNOI).

كما عرف نبات الخردل من قبل اليونانيين والرومانيين واستخدمه الفراعنة لعلاج الأورام والسعال واليرقان (أبو صفار) وآلام المعدة والأسنان وعلاج الحقن الشرجية وغسيل الأسنان واستخدمه اليونان والرومان لأغراض الطبخ وعلاج الصدر، ودهان زيته لدلك العضلات. وآلام الصدغين مع جريش القمح وقليل من الخل، وعلاج التطبل وانتفاخ البطون بالغازات إلى جانب إضافة العسل والكمون والفلفل وملح النطرون، ويعتبر الخردل من الفصيلة الصليبية كالكرنب واللفت والبروكلي. 

* محتويات بذور الخردل:

تعتبر بذور الخردل الأسود متبلاً لأكلة «المهياوة» ويتميز النبات بالألوان الثلاثة الأبيض والأصفر والأسود، وتحتوي بذور الخردل على جلوكوزيات يدات ثيوسيائية وتختلف المادة باختلاف اللون، فمثلاً الأبيض يحتوي على مركب السينالين والأسود على مركب سنجرين، فالأول غير سام وأما الأسود يكون سامًا وذا طعم لاذع وحريف وقد يسبب آلاما حادة وعند وضع الزيت على البشرة، وأما اللون الأصفر فهو متوسط اللذوعة في الطعم قليل المرارة مقبول في التناول.

وقد يخلط بالخل ويلطخ به آثار الجرب المقرّح وإذا خلط بالتين ووضع على الأذن نفع في ثقل السمع والدوي العارض لها وإذا أكل مع العسل نفع في آلام السعال وتسكين أوجاع الأسنان، وهو من أفضل المواد الفاتحة للشهية ومنبه للقلب ويستعمل الخردل في اللصقات الجلدية لعلاج الروماتيزم وضمادات الأقدام لإزالة الإرهاق وألم المفاصل وتنشيط العضلات أثناء التدليك للرياضيين.

* نبات الخردل وعلاج ابن البيطار:

يشير الطبيب العربي المسلم ابن البيطار عن بذور الخردل بأنها: تقطع البلغم وتنقي الوجه، وتحلل الأورام، وتنفع مع الجرب وتحل القوابي، وأوجاع المفاصل، وعرق النساء وإذا تضمد بها نفع النقرس، وإبراء داء الثعلبة وإذا خلط الخردل بالتين ووضع على الجلد إلى أن يحمر وافق عرق النساء وورم الطحال وينقي بشرة الوجه شريطة أن يخلط مع العسل النقي.

* نبات الخردل ودراسة تجريبية:

أكدت الدراسات العلمية أن الخردل مطهر ومعقم جيد حيث تكفي 40 نقطة من الخردل في لتر من الماء ليكون مطهرًا للجلد، ويثير اللعاب وعند المضغ يزيد إفرازات العصارة الهاضمة وينشط حركات الأمعاء ويؤخذ لضعف القلب والتهابات الرئتين والنقرس ويستخدم لازما في التهاب الفم واللوزتين والحنجرة عن طريق ملعقة صغيرة مع ماء أو عصير ويستخدم مسحوقه مع الماء للعلاج عن طريق المضمضة والغرغرة والله أعلم.

* زيت بذور الخردل ومميزاته:

يعرف الخردل الأسود بلفظ (BRASSICA NIGRA) والخردل الأبيض هو تحت لفظ (BRASSICA HIRTA) وزيت الخردل (MUSTARD OIL) يستخلص عن طريق الضغط على البذور من خلال التقطير الذي يحتوي على إنزيم ويسمى (MYROSINE) وهو من الخردل الأبيض وفي حالة الخردل الأسود يسمى الأنزيم (ALLYL ISOTHICOYANATE) وفي حالة الخردل الأبيض هو مركب (ISOTHICOYANATE) وهو في مقداره يتكون 90 في المائة من الأحماض الدهنية وله رائحة نفاذة.

وأهم هذه الأحماض حمض الأوليك وحمض اللينوليك وحمض الايروسيك لذلك يستخدم زيت الخردل عند علاج الأعراض المرضية منها للروماتيزم لاحتوائه على خصائص منشطة ولأنه مضاد للجراثيم وللفطريات إلى جانب انه معرق عند التدليك.

* فوائد زيت الخردل للعلاج:

إن الزيت يستخدم لعلاج أمراض العظام والمفاصل إلى جانب الأنسجة الرخوة التي لا تحتاج إلى تدخل جراحي وأمراض المناعة الذاتية التي تهاجم الجهاز المناعي والمفاصل التي تتصف بالانتفاخ والتهيج والورم والشعور بالألم.

وفي حالة استمرار الالتهاب من دون علاج يحدث تلف كامل للغضاريف المحيطة بالمفاصل بجانب العظام نفسها مع الوقت تختفي الغضاريف ويحدث التشوه بالمفصل غالبًا في سن متأخرة وتفقد القدرة على الحركة، وقد يصيب التشوه بالمفصل بالعرج، ومن المركبات النشطة أهمها (SINIGRIN) سنجرين.

وقد يفيد هذا المركب لمكان الالتهاب ومواقع الألم في الحدّ من الالتهاب المفصلي ويدفع إلى منع تدمير الغضاريف لأنه طارد للألم ويزيل الفطريات والجراثيم المسببة، والزيت بمثابة مسكن في المراحل المتأخرة من الروماتيزم.

* الزيت الخردلي يحارب الجراثيم:

يحارب الزيت الخردلي الالتهابات البكتيرية في كل من القولون والجهاز الهضمي وجهاز الخروج والمسالك البولية لذلك عند التطبيق خارجيًا على الجلد فإنه يعالج الالتهاب البكتيري ويقضي على الأعراض الضارة.

 [الهوامش: فوائد زيت الخردل: الأستاذة آيات طاهر – يناير 2017م بغداد، فوائد الخردل للعظام: الأستاذة سحر محمود – فبراير 2017م مصر، فوائد تناول الخردل للحامل: الأستاذة نسمة عبدالله – بغداد أغسطس 2016 م، فوائد الخردل للصداع النصفي: موقع المغرب اليوم – يناير 2015م] 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news