العدد : ١٥٥٢٤ - الأربعاء ٢٣ سبتمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٦ صفر ١٤٤٢هـ

العدد : ١٥٥٢٤ - الأربعاء ٢٣ سبتمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٦ صفر ١٤٤٢هـ

أخبار البحرين

رغم كورونا.. أعداد الأضاحي تتضاعف في أول أيام العيد

السبت ٠١ ٢٠٢٠ - 00:00

كتب وليد دياب:

تصوير: عبدالأمير السلاطنة

شهد يوم أمس إقبالا غير متوقع من قبل أصحاب الاضاحي على المسلخين المعتمدين من قبل وزارة شؤون البلديات بمنطقتي الهملة وسترة، حيث توافد المضحون عقب توقيت صلاة عيد الأضحى مباشرة الى المسلخين لأداء سنة الأضحية، واتسمت الساعات الثلاث الاولى بنوع من التزاحم في المسلخين نظرا إلى عدم توقع أن يكون هناك اقبال بتلك الصورة في ظل جائحة كورونا، في حين أكد أصحاب الأضاحي ضرورة أداء تلك السنة واعتيادهم عليها كل عام.

وكانت وكالة الثروة الحيوانية بوزارة شؤون البلديات قد أكدت إلزام المسلخين المعتمدين بتطبيق مجموعة من الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا، ضمانا لسلامة المستهلكين، وأنها خصصت أطباء مختصين للإشراف على عمليات الذبح والفحص للحوم وختمها إذا ما اقتضت الحاجة.

بدوره أكد رئيس مجلس إدارة شركة البحرين للمواشي إبراهيم زينل ان الشركة استطاعت تحت الظروف الصعبة لجائحة كورونا والتزاما بالتعليمات والتوجيهات من الجهات الصحية ان تلتزم بجميع الاشتراطات الاحترازية المطلوبة وخاصة أن كثيرا من أصحاب الاضاحي يحبون الحضور والاشراف على عملية الذبح، مضيفا انه تم الاقتصار على عدد محدود من السيارات لدخول الساحة ويتم تسليم الذبائح إليهم في سياراتهم بحسب الموعد المحدد مسبقا من دون حاجة الشخص إلى النزول من السيارة حفاظا على سلامتهم.

وأضاف في تصريح لـ«أخبار الخليج» أنه بسبب ظروف جائحة كورونا هذا العام قررت الجهات البيطرية حصر عمليات الذبح فقط في المسلخين الوحيدين المعتمدين في مملكة البحرين وهما مسلخ سترة التابع لشركة المواشي ومسلخ الهملة، وإيقاف جميع المسالخ المؤقتة او العشوائية، وبذلك ازداد الضغط على هذين المسلخين، مشيرا إلى أن العاملين في مسلخ الشركة استعدوا لذلك وحضروا منذ الساعات الاولى من الصباح لتلبية احتياجات أصحاب الأضاحي.

ولفت زينل إلى أنه تم تلبية احتياجات الجمعيات الاسلامية من ذبح الأضاحي والتي تتم بإشراف صحي من الطبيب البيطري التابع للشركة بالإضافة إلى طبيب بيطري من الإدارة البيطرية لوزارة البلديات، حيث يتم تعبئة الاضاحي ونقلها في سيارات مبردة الى نقاط التوزيع بحسب الاتفاق مع تلك الجمعيات، مبينا أن العمل سيستمر في المسلخ بشكل يومي خلال ايام العيد الثلاثة، متوقعا أن يكون اجمالي الاغنام المذبوحة في حدود 3500 رأس بالإضافة الى أعداد من العجول.

من جانبه أكد د. هاشم عبدالكريم الطبيب البيطري التابع لمسلخ سترة ان إجراءات ذبح الاضاحي وتسليمها اختلفت هذا العام بسبب كورونا حيث تم وضع ترتيبات مبكرة جدا لمنع التجمع والحفاظ على التباعد الاجتماعي والزام الجميع بارتداء الكمامات والقفازات، وان يكون دخل أصحاب الاضاحي بترتيب معين وتسليمهم ذبائحهم في سياراتهم.

 وأضاف انه في اول ساعتين من بدء ذبح الأضاحي عقب موعد صلاة العيد تم ذبح 300 رأس للأفراد والجمعيات، مؤكدا ان الاقبال جيد ولم يتأثر بسبب الجائحة، لافتا الى ان المسلخ استعد بعدد كاف من القصابين تحسبا لأي زيادة في الاقبال، حيث يوجد حوالي 35 من القصابين والعمال.

من جهته أكد د. حاتم عثمان الطبيب البيطري التابع لوزارة البلديات في مسلخ سترة انه تواجد منذ بداية اليوم من اجل الرقابة على فحص اللحوم قبل الذبح وبعد الذبح وايضا فحص ورقابة الاداء داخل المسلخ، مضيفا انه يتم ايضا التفتيش على الاجراءات التي يتبعها المسلخ لحماية أصحاب الاضاحي من كورونا.

من جانبه أكد صاحب مسلخ الهملة عبدالرحمن المطوع أن يوم امس شهد اقبالا غير متوقع، إذ تضاعف عدد الاضاحي عن العام الماضي لافتا الى انه منذ السادسة صباحا حتى السادسة مساء تم ذبح اكثر من 2200 رأس من الغنم والابقار وان هذا العدد يفوق ضعف عدد العام الماضي.

ولفت الى أن موسم الأضاحي هذا العام يعتبر موسما استثنائياً من ناحية الإجراءات الاحترازية المعتمدة من قبل وزارتي الصحة والبلديات، في إطار دعم الجهود الوطنية لمنع انتشار فيروس كورونا ولضمان سلامة المواطنين والمقيمين، مضيفا انه تم وضع نظام عمل خاص لهذه المناسبة تتمثل في سلامة العاملين في المسلخ وزيادة أعدادهم لرفع الطاقة الاستيعابية، والتزامهم بالكمامات والقفازات والتعقيم المستمر، وارتداء الملابس الخاصة بالذبح والتعقيم المستمر للمسلخ وهو التزام يتم الحرص عليه من قبل جائحة كورونا لضمان تطبيق الاشتراطات البيطرية والصحية، مشيرا إلى أن هذه الإجراءات متبعة من قبل جائحة كورونا ولكن سيتم تطبيقها بصورة أكبر وعدد تعقيمات أكبر من اجل التأكد من سلامة العمل خلال موسم الأضاحي.

واضاف انه تم زيادة أعداد القصابين خلال فترة العيد إلى نحو 20 قصاباً، كما تم توفير خاصية حجز مواعيد مسبقة لذبح الأضاحي عبر وسائل التواصل الاجتماعي، فيما أشاد عدد من اصحاب الاضاحي بدور وزارة الداخلية في تنظيم عمليات الدخول والخروج للمسلخ، لافتين الى ان الإجراءات التي تم تطبيقها في المسلخ لمنع انتشار كورونا ادت الى طل مدة الانتظار ولكن هذا الامر مقبول حفاظا على سلامة الجميع.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news