العدد : ١٥٥٢١ - الأحد ٢٠ سبتمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٣ صفر ١٤٤٢هـ

العدد : ١٥٥٢١ - الأحد ٢٠ سبتمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٣ صفر ١٤٤٢هـ

زاوية غائمة

جعفـــــــر عبــــــــاس

jafasid09@hotmail.com

هل ترفع ضغط الدم أم تخفضه؟

لست ممن يدعون الله ليهلك الأجناس الأخرى وخصوصا «البيض»، فمَن غيرهم سيأتينا بالمصل الواقي من الكورونا، ومستحضرات التجميل وتطبيقات الهواتف الذكية وأسلحة الدمار الشامل التي نحتاج إليها لقهر أعدائنا (وكثيرون منا يعتبرون الجنس الأبيض عدوا ولك أن تعجب كيف يريدون هزيمته بأسلحته)، وشخصيا يعجبني في الخواجات (البيض) انهم ما مروا بباب إلا وطرقوه ليعرفوا ما وراءه، ويعجبني في العرب أنهم ما إن ينجز الخواجات شيئا حتى يتهافتون عليه، ولأن في عالم الخواجات اختصاصيين في كل شيء فإن بعضا منهم يخوض في ميادين تبدو عبثية، ومن بين هؤلاء البعض الدكتور بروك جامب من جامعة نيويورك في اوسيجو، الذي درس أحوال بضع مئات من الناس واستنتج أن الزواج يحمي الطرفين وخصوصا الزوج من ارتفاع ضغط الدم، واتضح أن تبادل الحديث بين أي شخصين يؤدي إلى ارتفاع نسبي في ضغط الدم غير أن نسبة ارتفاعه بين زوجين يتحادثان أقل من نسبته بين شخصين غير متزوجين.

ومن الواضح أن بروك هذا حمار بجدارة: أولا اسمه ستاتي أو نسواني والرجال لا يتسمون «بروك»، وثانيا فإن اسمه النسواني هذا يستفز مشاعر بعض القراء المتيمين بحب الممثلة الأمريكية بروك شيلدز، (والمحرج في الأمر بالنسبة لي أن جعفر في اللغة يعني النهر الصغير والنهر الصغير يسمى بالإنجليزية بروك (brook) وثالثا ورابعا وإلى ما لا نهاية فإنه من الثابت علميا ومختبريا ومجهريا أن النساء سبب رئيسي لأمراض وأوجاع القلب، في حين أن الرجل يتسبب فقط في انفجار مرارة زوجته، والمعروف أن المرارة مثل الزائدة الدودية جزء من الجسم يمكن بل يستحسن الاستغناء عنه في ظروف معينة، والنساء سبب رئيسي للزواج والطلاق والنفقة والخلع والمحاكم، كما أنهن سبب رئيسي للأطفال وكما هو معروف فإن الأطفال سبب رئيسي للانهيار العصبي، ولو كان الأمر بيدي لوضعت على كل امرأة ديباجة تقول «النساء سبب رئيسي لأمراض القلب والتهاب الجيوب الأنفية»، وقد تكون زوجة الواحد منا طيبة وبنت ناس ولكن ذلك لا يضمن له أن تكون حماته بذات المواصفات، وحتى إذا كانت الحماة بنت ناس نسبيا، وهذا احتمال وارد، فليس هناك ما يضمن أن تكون أخوات الزوجة طيبات، أو ألا يكون لها إخوة من النوع الذي يشم البنزين.

عندما يسألني من يعرفون شخصيتي جيدا: كيف صمدت في بيت الزوجية وقد كنت دائما رافضا للقولبة والبقاء داخل برواز أو إطار؟ فإن الجواب جاهز.. إذا أردت تطبيع العلاقات مع زوجتك واستمرار الزواج بلا مشاكل فلا تذهب معها إلى السوق أبدا، وقد يحسب البعض أنني أقول ذلك انطلاقا من التنميط الجاهز للنساء بأنهن مبذرات ومسرفات.. بالعكس.. أعتقد أن النساء عموما أكثر اهتماما بـ«عمل حساب» لباكر والمستقبل.. شخصيا ما كان ممكنا أن أتزوج لو لم أقم بتسليم خطيبتي ثلاثة أرباع راتبي الشهري (حتى قالت «كفى»).. نعم النساء في تقديرنا نحن معشر الرجال يشترين أشياء كثيرة تعتبر في قاموسنا من التوافه.. أمام كل مرآة 4 أنواع من الأقلام لتخطيط العيون و6 أنابيب كريمات لترطيب البشرة.. وسأموت وأنا لا أفهم سر ولع النساء بالأحذية.. قبل أيام ارتديت ملابسي لأغادر البيت إلى العمل فأطلقت زوجتي صرخة زلزلت كياني: شنو دا يا راجل يا...... وكانت تشير إلى رجلي.. ارتبكت لأنني وبسبب عمى الألوان قد ارتدي زوجا من الأحذية أحدهما بني والآخر رمادي.. ثم صاحت: اتق الله يا رجل.. هذا الحذاء اشتريته من تشيكوسلوفاكيا عام 1990 وحتى البلد الذي اشتريت منه الحذاء اختفى من الخريطة وأنت تحتفظ بحذاء عمره أكثر من 30 سنة؟ مفيش خيارات يا بنت الناس ولهذا يصمد الحذاء أكثر من قرارات القمم العربية!

المهم أن التجول في السوق مع الزوجة يسبب الانهيار العصبي ومن ثم انهيار الحياة الزوجية، لأن المرأة تدخل السوق لشراء بطيخ وخس وتتوقف أمام محلات الساعات والنظارات وإطارات السيارات، بينما نحن الرجال لا يهمنا أن يستعبطنا أصحاب المتاجر، أما النساء فيستمتعن باستعباط أصحاب المتاجر: نفس البضاعة دي عند جارك خلبوص أبو دبوس بنص الثمن!

العلم يقول إن الزوجة تطيل عمر الرجل، ولكن العلم نفسه يؤكد أن المرأة تعيش أطول من الرجل: أليس هذا دليلا على أن المسألة فيها «إنّ»؟

إقرأ أيضا لـ"جعفـــــــر عبــــــــاس"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news