العدد : ١٥٤٧٧ - الجمعة ٠٧ أغسطس ٢٠٢٠ م، الموافق ١٧ ذو الحجة ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٤٧٧ - الجمعة ٠٧ أغسطس ٢٠٢٠ م، الموافق ١٧ ذو الحجة ١٤٤١هـ

المال و الاقتصاد

الأمين: منظومة الأمن الغذائي في البحرين قادرة على مواجهة تحديات ما بعد كورونا

الأحد ٠٥ يوليو ٢٠٢٠ - 18:38

 

أكد رجل الأعمال ماجد الأمين أن البحرين آمنة غذائياً وأن منظومة الأمن الغذائي في المملكة قادرة على مواجهة الصعوبات المتوقعة لمرحلة ما بعد فيروس كورونا المستجد، (كوفيد-19)

التي ستجعل كافة دول العالم تتعامل مع ملف الأمن الغذائي وفقا لمتغيرات العالمية، وأضاف أن تداعيات جائحة كورونا من شأنها الدفع بجهود المستثمرين لتعزيز الأمن الغذائي القائم على تفعيل دور الابتكار في الارتقاء بالإنتاج الزراعي.

وأوضح أنه من منطلق المساهمة في نهضة  منظومة الأمن الغذائي بدأت  شركة (حدائق الأمين) في استخدام احدث التقنيات الزراعية الحديثة لزراعة علف البونيكام “، للمرة الأولى في مملكة البحرين على مساحة 2000 متر مربع استجابة للتوجيهات الملكية السامية من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى بإنشاء المشاريع الاستراتيجية التي تهدف لتعزيز المنتجات الغذائية الوطنية وتحقيق الأمن الغذائي.

وأضاف أن هذا المشروع يهدف إلى توسيع زراعة المحاصيل العلفية في البحرين لتحقيق استدامة خصوبة الأراضي وتعزيز موارد الأمن الغذائي المنشود لتحقيق التكامل الزراعي وفق استراتيجية موحدة، تعتمد على الاستخدام الأمثل للموارد المائية المتاحة، وتوفير الأمن الغذائي من مصادر وطنية عبر زيادة معدلات الاستثمار.

وأكد الأمين على تبني الشركة للمشروعات الداعمة لتطوير وتعزيز المنظومة الزراعية في المملكة عبر استقطاب التجارب الناجحة عالمياً في المجالات الزراعية باعتبارها عصب حيوي لتحقيق الأمن الغذائي، مثمنا جهود القائمين على المبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي والدعم اللامحدود الذي توليه صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المفدى رئيسة المجلس الأعلى للمرأة رئيسة المجلس الاستشاري للمبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي.

وقال إن "البونيكام" يعتبر من أفضل الأعلاف الخضراء، حيث يحتوي على نسبة بروتين أعلى من البرسيم الحجازي والشعير ويساهم بشكل كبير في تنمية الثروة الحيوانية، لافتاً إلى أنه من الزراعات المتأقلمة مع التغيرات المناخية، ويتحمل ملوحة التربة وظروف الجفاف، كما أن نسبة احتياجاته المائية منخفضة وقيمته الغذائية عالية مقارنة بمختلف الأنواع الأخرى من الأعلاف

 

وأشار إلى "البونيكام" يعد من النباتات المعمرة ويستطيع أن يستمر في الأرض من 8 الى 10 سنوات، ويتحمل ملوحة حتى 12 ألف جزء في المليون، كما أنه يحتوي على نسبة بروتين عالية تصل من 16% الى 24%، وتقدر إنتاجية الدونم الواحد من 10 إلى 12 طن في العام مما يجعله البديل الأفضل لمربي المواشي والخيل والإبل في الاعتماد عليه كغذاء أساسي.

وأضاف الأمين أن الشركة قامت بعمل الدراسات اللازمة وخطة العمل لتجربة المشروع على عدة مراحل تشمل كل مرحلة من مراحل التجربة آليات ونظم متنوعة ومتطورة هدفها الوصول لأفضل النتائج لتجربة "البونيكام " للمرة الأولى في مملكة البحرين، مشيراً إلى أنه وفقاً لدراسة جدوى المشروع يمتاز البونيكام بالعديد من الخواص منه انه يتحمل للحرارة المرتفعة والملوحة، وسرعة النمو، وغزارة الإنتاج فضلاً عن كونه نبات مقاوم للآفات ولا يحتاج لعمليات الرش بالمبيدات مما يجعله صحي وآمن.

ونوه بأن المميزات التي يشملها "البونيكام “مثلت الدافع لدى الشركة إلى اتخاذ قرار تجربة زراعته إلى جانب نتائج تجاربه الناجحة والمشجعة خلال السنوات الماضية في العديد من البلدان العربية مما يعد مؤشرا إيجابيا وفرصة لاستخدامها كمحصول جديد يساهم في التنوع الزراعي في المملكة خاصة أنه يتماشى مع الظروف المناخية والأراضي المتضررة من الملوحة وشحّ الموارد المائية.

وأوضح الأمين أن التجربة التي تجريها الشركة سوف تسهم في تخفيف الأعباء الاقتصادية المترتبة على زراعة الأعلاف بالطرق التقليدية وتأثيرها على مشاريع الثروة الحيوانية خاصة في البحرين، التي تعاني من ضعف الموارد المائية الصالحة للري، مما انعكس سلباً على إنتاج الأعلاف محلياً والاعتماد على الأعلاف المستوردة، مبيناً أن كلفة المدخلات في هذه العملية الإنتاجية مناسبة وهو بديل مستساغ، ذات قيمة غذائية عالية، ويدفع عجلة الإنتاج الوطني.

وشدد على أن مشروع البونيكام يُعتبر قاطرة النهوض بالثروة الحيوانية وهو المسؤول الأول عن تحقيق استدامة خصوبة الأراضي الزراعية كما أنه يعمل عل تحسين الخواص الطبيعية والكيماوية للتربة، كما يعتبر من أفضل المحاصيل البقولية، التي تساعد على تحقيق نظام تعاقب زراعي مُستدام.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news