العدد : ١٥٤٧٣ - الاثنين ٠٣ أغسطس ٢٠٢٠ م، الموافق ١٣ ذو الحجة ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٤٧٣ - الاثنين ٠٣ أغسطس ٢٠٢٠ م، الموافق ١٣ ذو الحجة ١٤٤١هـ

المال و الاقتصاد

البحرين تتصدر التصنيف العالمي ضمن أكثر عشر بيئات ممولة للأعمال

د. إبراهيم جناحي.

الأحد ٠٥ يوليو ٢٠٢٠ - 02:00

تقرير عالمي حول المنظومة الاقتصادية الناشئة 2020..


أطلقت مؤسسة جينوم للمنظومات الناشئة، والشبكة العالمية لريادة الأعمال التقرير العالمي للمنظومة الاقتصادية الناشئة لعام 2020 وذلك خلال أعمال مؤتمر Couch للنظم الاقتصادية.

ويعد التقرير العالمي للمنظومة الاقتصادية الناشئة أكثر الدراسات شمولية والأكثر قراءة فيما يتعلق بالأعمال الناشئة وذلك لكونه يقوم بدراسة 250 بيئة أعمال، ويتضمن تصنيف 40 بيئة عالمية، وأفضل 100 بيئة أعمال ناشئة.

ويأتي إطلاق التقرير في الوقت الذي تعاني فيه 4 من كل 10 مؤسسات من استنفاد أو شح التدفق النقدي وذلك في ظل تداعيات التفشي العالمي لجائحة كورونا COVID-19.

وبالشراكة مع صندوق العمل «تمكين» قامت مؤسسة جينوم للمنظومات الناشئة بدراسة أداء البيئة الاقتصادية في مملكة البحرين بالمقارنة بأكثر من 250 منظومة اقتصادية حول العالم، حيث كشف التقرير أن مملكة البحرين ساهمت في تطوير بيئة أعمال تقدر بـ164 مليون دولار أمريكي وذلك بإجمالي يقدر بـ13 مليون دولار أمريكي في تمويل مرحلة التأسيس خلال السنتين ونصف الأخيرتين.

كما أن دعم الأجور، والنظام الضريبي في البحرين يعدان من العوامل التي تحفز أصحاب الأعمال الناشئة على الاتجاه لتأسيس أعمالهم في البحرين. إضافة إلى قوة التكنولوجيا المالية كأحد القطاعات الفرعية على المستوى الإقليمي.

ويسهم تقرير 2020 GSER ذو التأثير المتزايد في تقديم الرؤى والتوجيهات لأبرز القيادات من القطاعين العام والخاص حول كيفية تعزيز النظم البيئية الناشئة المزدهرة، وبالأخص في توجيه الخطاب حول الكيفية التي يمكن للحكومات دعم النظم التكنولوجية من خلالها والاستفادة منها لإعادة تشغيل الاقتصادات التي تسعى للتعافي من عمليات الحظر جراء أزمة تفشي كوفيد-19.

وفي هذا الصدد أكد الدكتور إبراهيم محمد جناحي الرئيس التنفيذي لصندوق العمل تمكين أن مملكة البحرين تمكنت وخلال فترة قصيرة من تبوّء مكانتها كمركز رائد للتكنولوجيا المالية، وذلك بناءً على سجلها الحافل كمركز مالي وتبنيها للتشريعات التي تساعد في تشجيع رواد الأعمال وتمكينهم. إضافة إلى إجراءات الدعم التي قدمتها مملكة البحرين عبر تقديم حزمة مالية متكاملة لمساعدة للأفراد والمؤسسات على تجاوز الآثار الناجمة عن التفشي العالمي لفيروس كورونا COVID-19  والتي شملت قيام صندوق العمل «تمكين» بإطلاق برنامج دعم استمرارية الأعمال بميزانية قدرها 106 ملايين دولار أمريكي والذي تم من خلاله تزويد المؤسسات الصغيرة والمتناهية الصغر بمنح مالية تتراوح بين 5.438 دولارا أمريكيا و31.830 دولارا أمريكيا تصرف على مدى 3 أشهر لمساعدتها في تغطية جزء من نفقاتها التشغيلية.

ويمكن استعراض التقرير من خلال زيارة الرابط 

http://startupgenome.com/report/GSER2020 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news