العدد : ١٥٥٢٦ - الجمعة ٢٥ سبتمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٨ صفر ١٤٤٢هـ

العدد : ١٥٥٢٦ - الجمعة ٢٥ سبتمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٨ صفر ١٤٤٢هـ

معنى الكلام

طفلـــــة الخليفــــــــة

tefla.kh@aaknews.net

مستمرون

رغم أزمة العالم بكورونا وكل ما أسقطته من ضحايا وما تركته من آثار سلبية على اقتصاديات العالم الا ان من يريدون تفتيت الدول العربية ما زالوا يواصلون عملهم وكأن شيئا لم يكن، فخططهم تسير على قدم وساق مع من اختاروهم ليكونوا رأس حربة لضرب الأمن العربي من داخله, وحتى حين يرفض الناس ذلك فإنهم يجدون من هم مستعدون للقيام بالمهمة من الخارج بالاعتماد على الدول الإقليمية التي تواصل إجرامها الذي قامت به من قبل في سوريا والعراق واليمن بالبحث عن الإرهابيين والمرتزقة لتفجير المناطق والدول العربية, خاصة في ليبيا حيث تدور المؤامرات حاليا لتأجيج الموقف والسيطرة على الوضع لمن اختارته الدول الاستعمارية ليكون سيد الموقف وينفذ تعليماتهم ويحقق طلباتهم. 

ومع ان الرئيس المصري السيسي قدم مبادرة جيدة وعادلة وتتوافر فيها شروط الديمقراطية والعدالة لمختلف فئات الشعب الليبي الا ان تركيا وقطر ومن يقف وراءهما لن يقبلا بهذه المبادرة فهم لا يريدون العدالة والخير للشعب الليبي وانما يريدون ما يحقق أطماعهم ويمكنهم من نهب الثروات الليبية.

فكيف سيكون الجواب على هذه المؤامرات المتواصلة عبر كل الدول التي استطاع ما يسمى بالربيع العربي وهو الخراب العربي ان يسقطها.

إقرأ أيضا لـ"طفلـــــة الخليفــــــــة"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news