العدد : ١٥٤٤٢ - الجمعة ٠٣ يوليو ٢٠٢٠ م، الموافق ١٢ ذو القعدة ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٤٤٢ - الجمعة ٠٣ يوليو ٢٠٢٠ م، الموافق ١٢ ذو القعدة ١٤٤١هـ

أبيض وأسود

هشام الزياني

riffa3al3z@gmail.com

مرحلة ما بعد كورونا..!!

أصبحنا نبتعد عن أخبار كورونا الوفيات والإصابات وأي دولة ضربها المرض أكثر، هذه الأخبار رغم أن واقعنا اليوم يفرض علينا معرفة آخر التطورات، إلا أن ذلك أصابنا بحالة من التوتر والدوران في دائرة تصيب أي إنسان بضغوط أكثر من الضغوط التي نحن فيها.

من الواضح أن أزمة كورونا في العالم لن تنتهي قريبا رغم تمنياتنا أن تنتهي غدا، إلا أن الواقع يعطي مؤشرات أن أزمة كورونا ستطول ولا نعرف إلى متى.

كل الذي يهم اليوم هو أن نسجل وندون تجربتنا بكل ما فيها من النجاحات والتميز والأفكار، وان نسجل الأخطاء التي وقعت، فالأخطاء تعلم الإنسان أكثر مما نتعلمه من الصواب.

وزير خارجية فرنسا قال قبل أيام إن عالم ما بعد كورونا سيكون أسوأ مما كان قبل كورونا.

أسوأ في الاقتصاد أو في البطالة، أو في المصانع التي ستغلق، كل هذا وارد، من هنا فإن في تقديري ينبغي من الآن أن نعد أنفسنا كأفراد وكدولة لمرحلة ما بعد كورونا، كيف ستكون الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية وكيف يمكن أن نقلل أي تداعيات للأزمة على اقتصادنا الوطني.

في الغالب أن أكثر ما نحتاج إليه دراسات علمية، وأفكار، ومشاورات مع أصحاب الشأن في كيفية الخروج من هذه الأزمة بأقل الخسائر.

ما فعلته الدولة من تقديم منح وتسهيلات وإيقاف رسوم وتأجيل أقساط، ودفع فواتير الكهرباء كان أمرا أكثر من رائع ويشكر عليه جلاله الملك وتشكر عليه حكومتنا الموقرة، فقد أسعدت الناس هذه الإجراءات التي خففت الضغوط عن المواطن والتاجر وأصحاب الأعمال.

ما نحتاج إليه في تقديري أن يكون هناك ما يشبه الورشة المتلفزة عن بعد لبحث تداعيات الأزمة وما بعد كورونا وكيف يمكن أن نعبر هذا المنعطف وكيف نحول هذه التحديات إلى فرص. وما هي الصناعات التي نحتاج اليها اليوم وهي ليست متوفرة لدينا.

الأفكار والدراسات العلمية هي التي يمكن أن تحقق الفارق، فكرة واحدة تجعلك تتميز عن البقية وتكسب وقتا للأمام.

فكرة مثل المول الافتراضي التي أطلقتها وزارة الصناعة فكرة جميلة وخلاقة ويمكن البناء عليها وتطويرها.

الأفكار دوما هي التي تصنع الفارق، وهي التي تصنع التميز، وهي التي تقود البلد إلى الأمام. 

إقرأ أيضا لـ"هشام الزياني"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news