العدد : ١٥٤١٥ - السبت ٠٦ يونيو ٢٠٢٠ م، الموافق ١٤ شوّال ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٤١٥ - السبت ٠٦ يونيو ٢٠٢٠ م، الموافق ١٤ شوّال ١٤٤١هـ

بريد القراء

فينا الخير وفيك كل الخير يا بوحمد

حنان بنت سيف بن عربي

الاثنين ٢٠ أبريل ٢٠٢٠ - 10:43

أزمة نمر بها ويمر بها العالم أجمع، تسارع الجميع للحد من أضرارها بشتى الطرق، هذه الأزمة كشفت من خلالها المعدن الأصيل للشعب البحريني، حيث تكاتف الجميع، ليثبتوا للعالم، أن البحرين تمضي بثبات.. نعم مملكة البحرين تمضي بثبات، وتتخطى الصعاب في ظل قائدها الحكيم وقيادتها الرشيدة.

ولعل من أبرز ما شهدته البحرين من مظاهر التكاتف والتعاضد، حَملة فينا خير التي أطلقها سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة قائد الحرس الملكي البحريني، مستشار الأمن الوطني، ورئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة واللجنة الأولمبية البحرينية، هذه الحملة التي قام فيها من أجل البحرين بالتبرع بمبلغ مليون دينار بحريني لدعم الجهود الإنسانية والوطنية للتصدي لفيروس كورونا كوفيد-19، فشمر البحرينيون والمقيمون عن سواعدهم، ليحملوا البحرين على ظهورهم، أسوة بشيخ الشباب، وتسارع الجميع لتقديم الغالي والنفيس لهذا الوطن من أفراد وشركات وبنوك وجمعيات ومراكز ووزارات والعديد العديد من الجهات، بمبالغ مادية ومواد غذائية وعينية، هذه الحملة التي استطاعت أن تجمع أكثر من 30 مليون دينار بحريني، انطلقت من رجل المهام الصعبة، الذي يحمل رؤية شبابية مستقبلية حكيمة متميزة، نافس فيها كبار الدول.. واقتباسا عنه سموه: إن مبادرات جلالة الملك المفدى هي أساس حملة فينا خير.. وكيف لا وهو الذي احتضن البحرين في قلبه أثناء هذه الأزمة ليدرأ عنها المخاطر.

إن كلمة شيخ الشباب كان لها الأثر الكبير في قلوب جميع قاطني هذه المملكة، فسمعا وطاعة ولبيك يا بحرين.. لنا الشرف أن نضع البحرين في عيوننا ونحملها على أكتافنا.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news