العدد : ١٥٤٤٩ - الجمعة ١٠ يوليو ٢٠٢٠ م، الموافق ١٩ ذو القعدة ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٤٤٩ - الجمعة ١٠ يوليو ٢٠٢٠ م، الموافق ١٩ ذو القعدة ١٤٤١هـ

الرأي الثالث

محميد المحميد

malmahmeed7@gmail.com

رسالة من أصحاب المؤسسات الصغيرة

أول السطر:

تعاني الكثير من الدول اليوم انخفاضا في أسعار برميل النفط، وانخفاضا في التصنيف الائتماني مع المخاطر المستقبلية، وتأثر الاقتصاد الحالي.. وعلى الرغم من كل ذلك فلا تزال دولنا الخليجية تواصل في دعم الوطن والمواطنين، والحفاظ على صحة وسلامة الجميع.. هذا أمر ربما لا يشعر به البعض، ولكن من يتابع الشأن الاقتصادي، ويرصد جهود الدولة وعملها على أكثر من جهة.. سيدرك تماما حجم المسؤولية الحالية، وأهمية التعاون والتكاتف من أجل المستقبل القادم وتداعياته المحتملة. 

للعلم فقط:

في دولة الكويت الشقيقة صدر قرار بمنح مهلة لمخالفي الإقامة بالمغادرة ابتداء من الأول من أبريل وحتى نهايته، دون دفع أي غرامات مالية، والسماح بالمغادرة مع توفير تذاكر سفر وإيواء مزود بالحياة الكريمة والوجبات حتى يوم سفرهم.. كل ذلك ضمن إجراءات حماية المجتمع من انتشار مرض فيروس كورونا.

رسالة من أصحاب المؤسسات الصغيرة:

مجموعة من أصحاب المؤسسات الصغيرة بعثوا لنا بهذه الرسالة وقالوا: نحن نعمل في عدة مجالات، وجزء من العمالة لدينا هي أجنبية، ومحلاتنا أغلقت منذ أسبوعين بقرار من وزارة التجارة، ضمن الإجراءات الاحترازية للتصدي لفيروس كورونا، وقبل ذلك التاريخ كان السوق ضعيفا جدًا. والآن نحن نواجه صعوبة في دفع رواتب الموظفين الأجانب، ولدينا خياران: إما أن نرحل هذه العمالة، ولا توجد طائرات إلى بلادهم بسبب توقف الطيران، أو أن ندفع لهم رواتبهم كي يستمروا معنا.

وعليه فنحن نناشد القيادة الرشيدة لحل مشكلتنا، ونقترح أن تصرف لنا رواتب لمدة 3 أشهر كما هو الحال مع الموظف البحريني، ولكن من أموال تمكين. حيث إن أموال تمكين من أموالنا التي دفعت لتوظيف هؤلاء الأجانب، بجانب الرسوم الشهرية التي تدفع لهيئة تنظيم سوق العمل. ونحن الآن من غير مورد ورزق، ونقترح أن يدفع لكل مؤسسة لديها سجل نشط مبلغ 2000 دينار شهريًا، وذلك لتغطية مصاريف صاحب العمل. كما نتساءل لماذا أعفى بنك البحرين للتنمية المستأجرين الجدد من الإيجارات لمدة 3 أشهر، اما المستأجرون القدامى فقدم لهم 50% تخفيضا فقط، فلماذا هذه التفرقة؟ كما نتمنى من وزارة التجارة وغرفة التجارة أن ترفع رسالة إلى ملاك المحلات والمجمعات بأن يعفونا من الإيجارات في مدة التعطل.

ملاحظة واجبة:

وصلنا الرد التالي من أمانة العاصمة حول إيجارات محلات السوق المركزي، حيث يقول: ان الأمانة تعمل على إعادة تنظيم وهيكلة المرافق الخدمية والايجارات المشرفة عليها ومن بينها سوق المنامة المركزي الذي يعتبر أحد الأسواق الرئيسية بموقعه الذي يتوسط المنامة، وانها ووفقا لأفضل الممارسات المتبعة حسب أحكام الدليل المالي الموحد، تعمل على تنفيذ الإجراءات المتعلقة بالانتفاع من المحلات التجارية التي تعود تبعيتها لأمانة العاصمة استنادا إلى الضوابط والشروط، التي نصت عليها عقود الايجار المبرمة مع المستأجرين، والتي تتضمن زيادات قيمة الايجارات بالنسبة والموعد المتفق عليه بين الطرفين، وأن زيادة قيمة الايجار للأملاك التابعة لها (في حال كانت نافذة) تتم في الموعد المحدد لتجديده العقد بناء على رغبة المستأجر بتجديد العقد والاستمرار بالانتفاع من تلك الأملاك.

وبعد شكرنا لأمانة العاصمة على سرعة الرد نقول لهم: إن الوضع الراهن يستوجب زيادة المسؤولية والأمانة الوطنية في مراعاة ظروف الناس.. يا أمانة.

آخر السطر:

من الأقوال المنسوبة لعمرو بن العاص رضي الله عنه، حينما انتشر الطاعون في الشام، أنه قال: ((الوباء كالنار.. وأنتم وقودها.. تفرقوا حتى لا تجد ما يشعلها.. فتنطفئ)).. أي بمعنى العصر الحديث: عليكم بالبقاء في بيوتكم، فهو الشفاء والوقاية من الإصابة بفيروس كورونا.

إقرأ أيضا لـ"محميد المحميد"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news