العدد : ١٥٤١٤ - الجمعة ٠٥ يونيو ٢٠٢٠ م، الموافق ١٣ شوّال ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٤١٤ - الجمعة ٠٥ يونيو ٢٠٢٠ م، الموافق ١٣ شوّال ١٤٤١هـ

الرأي الثالث

محميد المحميد

malmahmeed7@gmail.com

مجتمع واع.. وفرصة للتلفزيون

 أول السطر:

عروض المحلات التجارية وخدمات التوصيل المجانية، ليست المطاعم والمتاجر فقط، ولكن حتى تصليح السيارات.. ترى هل كانت بعض المحلات بحاجة الى قرار الإغلاق حتى تقدم خدماتها المناسبة والمريحة للناس.. نتمنى أن تستمر هذه العروض والخدمات التجارية حتى بعد قرار فتح المحلات.

 للعلم فقط:

في الوقت الذي تقوم فيه شركات الاتصالات في دول المنطقة بمنح انترنت مجاني للناس، تقوم شركات الاتصالات في بلادنا بإعلان أرباحها من دون تقديم أي خدمة مجانية للمشتركين في ظل الوضع الراهن.. حقا هناك فرق في المسؤولية الوطنية والشراكة المجتمعية بين شركات الاتصالات في المنطقة وبين الشركات عندنا.. فمتى سيتعلم اللي عندنا..؟؟

 مجتمع واع.. وفرصة للتلفزيون:

وعي المجتمع البحريني، مواطنين ومقيمين، بغالبيتهم، يدعو إلى الفخر والاعتزاز، لالتزامه بالقوانين والإجراءات، والضوابط الإرشادات، المتعلقة بعدم الخروج من المنازل إلا للضرورة، مع إغلاق المحلات، وقد لاحظ الجميع ذلك في خلو الشوارع والطرقات من الناس، ما يؤكد الوعي المجتمعي، ونجاح العمل الإعلامي والمهني الذي يقوده الفريق البحريني.

دول المنطقة، الخليجية على الأقل، ليست بحاجة إلى تطبيق ما قامت به الهند مثلا أو بعض الدول الأخرى في قيام الشرطة بضرب المخالفين والمتجاوزين لقرار حظر التجول، حيث هناك العصا والجلد و«التبلح بالهوز» وممارسات لا أتصور أنها على علاقة بمفاهيم حقوق الإنسان، وإن كان الوضع يستوجب بعض الشدة هناك، في ظل وجود عقليات وشخصيات ربما تغيب عنها الثقافة الصحية والمسؤولية المجتمعية.

صحيح أن المخالفين في بلادنا لقرار الالتزام بالمنازل والتجمعات ليسوا بالعدد الكبير، ولكن الأمر والوضع الراهن، يستوجب فرض حظر التجول الجزئي، كي لا تضطر الدول الى فرض حظر التجول الكلي، في حال تزايد أعداد المخالفين، وتزايد أعداد المصابين، لا سمح الله.

ربما البقاء في المنزل يعد فرصة ذهبية لتلفزيون البحرين بكل محطاته، العامة والرياضية والأجنبية، وقد قام التلفزيون مشكورا ببث 500 تقرير إخباري و240 حصة تعليمية و60 فاصلا توعويا، ونتمنى منه أن يركز على بث برامج بلغات آسيوية خصوصا، بجانب التركيز على البرامج الحوارية واللقاءات في مختلف المجالات في كل القنوات حتى الرياضية، بدلا من عرض مباريات الدرجة الثانية والهواة.. فهذه فرصة سانحة للتلفزيون البحريني، ونثق أن القائمين عليه سينتهزونها ويستثمرونها خير استثمار.

ملاحظة واجبة:

تحية للجيش الأبيض.. تحية للأطباء والممرضين وكل العاملين في وزارة الصحة.. لقد أثبتوا أنهم رجال المرحلة.. على الرغم من كل النقد والملاحظات سابقا عن المراكز الصحية والأدوية وطوارئ السلمانية وغيرها، إلا أن الجيش الأبيض بوزارة الصحة أثبتوا أنهم على قدر المسؤولية.. فشكرا لهم ولجميع العاملين في الجهات المعنية والمسؤولة من فريق البحرين.

 آخر السطر:

بعض التجار يقولون إنه لا يوجد ارتفاع في الأسعار.. وبعض الناس في وسائل التواصل يؤكدون أن هناك ارتفاعا فاحشا في أسعار الخضراوات والفواكه.. لماذا لا تبادر وزارة التجارة بإعلان التسعيرة يوميا للمواد والأغذية وتشديد الرقابة..؟؟ وإلا فإن الناس تتحدث عن إطلاق حملة شعبية بعنوان: «خلوها تخيس»..!!

إقرأ أيضا لـ"محميد المحميد"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news