العدد : ١٥٣٤٦ - الأحد ٢٩ مارس ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٥ شعبان ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٣٤٦ - الأحد ٢٩ مارس ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٥ شعبان ١٤٤١هـ

المال و الاقتصاد

الشيخ: تكاتف المجتمع السبيل الأمثل لعبور البحرين أزمة «كورونا» إلى بر الأمان

الخميس ٢٦ مارس ٢٠٢٠ - 02:00

دعا إبراهيم عبدالله الشيخ رجل الأعمال مالك شركة «مونتريال للسيارات» إلى «الالتزام بإجراءات وتعليمات الحد من انتشار فيروس كورونا، تنفيذاً لقرارات اللجنة التنسيقية برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء -حفظه الله ورعاه- وتماشياً مع الإجراءات الاحترازية المتخذة لاحتواء فيروس كورونا (كوفيد 19) ومنع انتشاره»، مشدداً على «ضرورة التكاتف والتلاحم من أجل حماية المجتمع وعبور مملكة البحرين تلك الأزمة إلى بر الأمان»، معتبراً أن «ذلك هو السبيل الأمثل لحل الأزمة وتجاوزها».

وأشار الشيخ إلى «ضرورة تعاون المواطنين والمقيمين مع الجهات المسؤولة والالتزام بالتعليمات والإرشادات من أجل حماية المجتمع من الآثار السلبية السيئة لفيروس كورونا القاتل».

ونوه الشيخ إلى «ثقافة ووعي شعب البحرين والتي دائماً تكون الفيصل في تجاوز أي أزمة تعترض المملكة حيث تخرج البحرين منها أقوى»، موضحاً أن «تلك المرحلة سوف تجتازها المملكة بنجاح بالتكاتف والتلاحم بين جميع أفراد المجتمع».

وأشاد الشيخ «بكافة الجهود والإجراءات التي تتخذها الحكومة من أجل المحافظة على سلامة المواطنين والمقيمين، وإن هذا الأمر لا يتحقق إلا بتعاون وتكاتف الجميع في الالتزام بتلك التعليمات والإرشادات الصادرة بهذا الشأن».

وأكد الشيخ أنه «على ثقة تامة بتفهم المواطنين والمقيمين لتلك التدابير واستجابتهم لتلك الإرشادات والنصائح، والتي ستسهم بإذن الله في إنجاح جهود الدولة في الحد من انتشار فيروس كورونا».

وقال الشيخ إن «الالتزام التام بإجراءات وتعليمات الحد من انتشار ذلك الفيروس من شأنه أن يعجل بإنهاء الأزمة والعودة إلى الحياة الطبيعية الأمر الذي يؤثر بشكل إيجابي على الحركة التجارية في البحرين وسيؤدي ذلك إلى انتعاش الاقتصاد الوطني والنهوض بحركة التجارة وقطاع الأسواق ولا سيما القطاع الخاص».

رجل الأعمال ومالك شركة «مونتريال للسيارات» أشاد في الوقت ذاته «بالتوجيهات السديدة المباركة لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى -حفظه الله ورعاه- وبالجهود الطيبة للحكومة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر، وبالمتابعة الحثيثة والمستمرة والقرارات السليمة والحكيمة لصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء في التعامل مع أزمة فيروس كورونا».

وأعرب الشيخ عن تقديره «للطواقم الطبية والصحية المتخصصة والتي تعمل ضمن فريق واحد وهو فريق البحرين وفقاً لخطط استراتيجية ووقائية ورقابية عالية المستوى وبتوجيهات ومتابعة سديدة من صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، لمواصلة الجهود الهادفة إلى التصدي للفيروس وضمان سلامة وصحة كافة المواطنين والمقيمين».

وشدد الشيخ على أن «ثقافة وتكاتف وتلاحم المجتمع البحريني هي دائماً الرهان وقت الأزمات والتي دائماً ما تثبت المعدن الطيب للمواطن البحريني في تجاوز تلك المحن من خلال وعيه وإدراكه لطبيعة الأزمة التي يمر بها العالم»، لافتاً إلى أن «تلك المرحلة سوف تجتازها مملكة البحرين بالتكاتف والتلاحم بين الجميع مواطنين ومقيمين»، داعياً الله سبحانه وتعالى أن «يحفظ البحرين قيادة وحكومة وشعباً من كل سوء ومكروه».

 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news