العدد : ١٥٣٥١ - الجمعة ٠٣ أبريل ٢٠٢٠ م، الموافق ١٠ شعبان ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٣٥١ - الجمعة ٠٣ أبريل ٢٠٢٠ م، الموافق ١٠ شعبان ١٤٤١هـ

المال و الاقتصاد

نبيل كانو: نعتز بجهـود سمو ولـي العهــد لحمـــايــة اقتصــاد البحـريــن

الخميس ٢٦ مارس ٢٠٢٠ - 02:00

أعرب نبيل كانو عضو مجلس إدارة خدمات مطار البحرين «باس» رئيس اللجنة التنفيذية عن اعتزاز «باس» وتقديرها للتوجيهات الملكية السامية لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى لتوحيد الجهود الوطنية لمواجهة انعكاسات الانتشار العالمي لفيروس كورونا (COVID-19) على المستوى المحلي بما يحافظ على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين. كما ثمن كانو قرارات الحكومة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء وأوامر صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء بإطلاق حزمة مالية واقتصادية لتوفير السيولة اللازمة للقطاع الخاص.

وبيّن كانو أن «باس»، لكونها واحدة من الشركات الوطنية توظف ما يقارب 3000 موظف وعامل في مطار البحرين الدولي الذي يعتبر بوابة البحرين الأولى للعالم، قد وضعت خططا احترازية لعملية تشغيل المطار في ظل ركود حركة الطيران خلال الفترة القادمة، مؤكدا أن خطة إنعاش الوضع الاقتصادي في مملكة البحرين في ظل الظروف الحالية قد جاءت في وقت مناسب لضمان استمرارية العمل بشكل طبيعي إلى جانب توفير الظروف الملائمة التي تسمح للمؤسسات والشركات البحرينية المتعاقدة مع باس بمواصلة العمل بدون آثار جانبية كبيرة.

وأضاف أن هذه الحزمة المالية والاقتصادية البالغة 4.3 مليارات دينار بحريني إلى جانب قرارات اللجنة التنسيقية الأخيرة سوف يكون لها دور إيجابي لتخفيف الآثار السلبية التي تسببت بحالة من الركود الاقتصادي للعديد من مؤسسات القطاع الخاص، وخاصة قطاع الطيران في مملكة البحرين، وأنها ستوفر سيولة مالية كافية ستخفف من الأعباء والالتزامات التي يتحملها صاحب العمل. كما أنها ستساعد في توفير الظروف الملائمة التي تسمح للقطاع الخاص ومؤسساته وشركاته باستعادة نشاطها بشكل تنافسي والنهوض بمسؤولياتها وأدوارها الريادية والتنافسية للمساهمة في تحريك عجلة الاقتصاد الوطني.

ورحب كانو بتقرير المكتب الإقليمي لشرق المتوسط لمنظمة الصحة العالمية حول إجراءات مملكة البحرين لمكافحة فيروس كورونا كوفيد 19، والذي أشاد من خلاله بتعامل المملكة مع الفيروس بتنفيذ استراتيجية وطنية شاملة لاحتواء ومنع انتشار الفيروس، بقيادة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، واتخاذ المملكة لكافة الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية. وتطرق التقرير إلى الاستعدادات المبكرة التي اتخذتها المملكة وتطبيقها للإجراءات اللازمة المتوائمة مع المعايير الدولية وتوصيات منظمة الصحة العالمية في مكافحتها للفيروس، وهو ما بوأ مملكة البحرين أن تصبح أنموذجاً يحتذى في طريقة التعامل لاحتواء الفيروس. كما أشاد بتوجيهات سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب مستشار الأمن الوطني رئيس مجلس أمناء المؤسسة الخيرية الملكية لاتخاذ خطوات لتخطي المرحلة الاستثنائية التي تمر بها المملكة حاليا بسبب فيروس كورونا، ومن بين تلك الخطوات توجيهات مصرف البحرين المركزي للبنوك والمؤسسات المصرفية بتأجيل سداد القروض للمواطنين لمدة ستة أشهر الأمر الذي سيسهم في إيجاد سيولة نقدية لكل مواطن في المملكة من أجل إنعاش الدورة الاقتصادية في هذه الظروف الاستثنائية علاوة على تخفيف الأعباء عن المواطنين في هذه الفترة وخاصة الشباب منهم.. معرباً عن اعتزازه بما تبديه القيادة الحكيمة من دعم للمواطن البحريني وللقطاع الخاص، مؤكدا أن ذلك سينعكس في تحريك عجلة التنمية الاقتصادية والحفاظ على النمو المستدام.

 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news