العدد : ١٥٣٥٦ - الأربعاء ٠٨ أبريل ٢٠٢٠ م، الموافق ١٥ شعبان ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٣٥٦ - الأربعاء ٠٨ أبريل ٢٠٢٠ م، الموافق ١٥ شعبان ١٤٤١هـ

الثقافي

لسانيات (5) الألفاظ الهندية في اللسان البحريني

بقلم: فاروق أمين

السبت ٢٩ فبراير ٢٠٢٠ - 10:35

أشرنا في أعمدة سابقة إلى نماذج على الألفاظ التركية والفارسية والانجليزية التي دخلت في اللسان البحريني، وسوف نتحدث هنا عن نماذج من الألفاظ الهندية التي نستخدمها في حياتنا اليومية.

في هذا الشأن، تشير المكتشفات الآثارية إلى أن علاقات البحرين بوادي السند (التي تشكل الهند الحالية جزءاً منها) تعود إلى فترة حضارة دلمون، لكونها محطة مهمة تقع على الطريق التجاري البحري بين وادي السند ووادي الرافدين، ثم تعززت العلاقات أكثر مع قدوم العديد من التجار الهنود على أثر ازدهار صناعة الغوص، ثم اكتشاف النفط وتوافر المزيد من فرص عمل للعمالة الوافدة.

وفيما يلي نماذج من تلك الألفاظ الهندية:

- آلو، ويعني بطاطس. 

- بالدي، ويعني سطل.

- بانكه، ويعني مروحة.

- بجلي، ويعني مصباح يدوي.

- تنديل، ويعني مشرف عمل.

- شتري، ويعني مظلّة.

- جوله (بالجيم الفارسية)، وهو موقد منزلي يعمل بالكيروسين.

- دوبي، ويعني غاسل الملابس.

- روتي، ويعني خبز.

- سامان، ويعني بضاعة.

- صالونه، ويعني مرق.

- ليلام، ويعني مزاد.

- ناريل، ويعني جوز الهند.

- بانيان، وهو لفظ محرّف عن vaniya في اللغة الكوجراتية، ويعني شخصا ينتمي إلى الطائفة التجارية الهندوسية.

وإضافة إلى تلك الألفاظ التي ذكرناها، سواء في هذا العمود أو الأعمدة السابقة، فإن اللسان البحريني يحتوي كذلك على ألفاظ -وإن كانت بدرجة أقل- مصدرها لغات أخرى غير التي أشرنا إليها. فمن اللغة الروسية جاء لفظ «إستكانه»، وهي قدح زجاجي صغير للشاي. ومن اليونانية جاء لفظ «نول»، ويعني الأجرة. ومن اللغة السواحيلية جاء لفظ «ماشوّه»، وهي عبارة عن سفينة صغيرة.

في هذا الصدد، تجدر الإشارة إلى أن اللسان البحريني قام بتغييرات صوتية (كيفية النطق) ودلالية (أي المعنى المقصود باللفظ) على بعض المفردات الدخيلة. وعلى سبيل المثال، نلاحظ أن اللفظ الإنجليزي «shutdown» يعني وقف العمل، لكن اللسان البحريني أجرى تغييراً صوتياّ فحوّله إلى «شدّان»، هذا علاوة على التغيير الدلالي ليعني العمل الشاق. والسبب في التغيير الصوتي هو ميل اللسان إلى التسهيل والتقريب من اللفظ المحلي. هذا بينما يعود السبب في التغيير الدلالي (المعنى) إلى حقيقة أن شركة النفط (بابكو) كانت، من فترة إلى أخرى، توقف العمل في مصنع التكرير بغرض صيانة الآلات والمعدات. ولأن ذاك النوع من العمل كان شاقاً، فقد أطلقوا اللفظ على كل عمل شاق. 

ولنا لقاء في عمود قادم.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news