العدد : ١٥٣٤٩ - الأربعاء ٠١ أبريل ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٨ شعبان ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٣٤٩ - الأربعاء ٠١ أبريل ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٨ شعبان ١٤٤١هـ

مطبخ الخليج

«المهياوة» وجبة البسطاء الأكثر فائدة

الخميس ١٣ فبراير ٢٠٢٠ - 02:00

تعتبر «المهياوة» من أهم الوجبات الشعبية التي تقدم على المائدة سواء في البيوت أو في المطاعم، وعلى الأخص المطاعم الشعبية المنتشرة في العاصمة المنامة وبعض ضواحيها. ويتفنن البعض في إعداد هذه الوجبة، فمنهم من يضيف إليها بعض لمساته السحرية، ومنهم من يحرص على تناولها خالية مع الخبز.

والمهياوة في تركيبتها هي مادة سائلة غليظة من سمك (المتوت) المجفف المطحون يضاف إليه الماء والملح بغية عدم التغيير كما يضاف إلى المطحون من السمك خلطة من مطحون الليمون الناشف والبهارات كالقرفة والفلفل الأسود، وذلك من أجل تحسين الطعم وعدم تعرض الخلطة للرائحة غير المستحبة. وليست المهياوة أكلة أو طبيخًا قائمًا بذاته، يؤكل مع غيره من الأكلات.

وتسمى بأسماء مختلفة كــ(المشاوة) وغيرها بحسب ثقافة أهل المنطقة الذين يقدمون هذا الطبق الشعبي. وينتشر هذا الطبق في دول الخليج العربي ودول أخرى مجاورة.

لذيذة ومفيدة

وتعتبر هذه الأكلة الشعبية مفيدة ولذيذة جدًا، خاصة إذا تم رش المخبوزات بالمهياوة أثناء إعدادها، سواء كان ذلك في محلات الخبازين أو في البيوت.. بل تبين أيضًا أن المهياوة بما تحويه من البروتين والمعادن هي من الأكلات المنصوح بها لتقوية جهاز المناعة عند الإنسان ومقاومته الأمراض.

زاد المسافر

وقد كان يحملها المسافر معه إلى الوجهة التي يقصدها على ظهور الدواب من خيول وحمير وبغال، وهنا كانت المهياوة نفسها، أو تلك التي يرش بها الخبز الطري أو الخبز الرهيف الناشف، حيث لم يكن بالإمكان حمل طعام آخر من الصنف الذي يتعرض للفساد، كلحوم الماشية والأسماك الطازجة.

جدير بالذكر أنه يعود اكتشاف هذا الطبق إلى العالم الإسلامي ابن سينا، وقد كان يتناولها الكثير من الأشخاص من أجل الحصول على فوائدها الغذائية.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news