العدد : ١٥٣٠٨ - الخميس ٢٠ فبراير ٢٠٢٠ م، الموافق ٢٦ جمادى الآخر ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٣٠٨ - الخميس ٢٠ فبراير ٢٠٢٠ م، الموافق ٢٦ جمادى الآخر ١٤٤١هـ

معنى الكلام

طفلـــــة الخليفــــــــة

tefla.kh@aaknews.net

دفاع

الجمارك ثغر مهم من ثغور الوطن، عبرها تتم حمايته من الكثير من الأخطار، ولا تتحقق هذه الحماية -كما أكد وزير الداخلية الفريق أول الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة- لحدود المملكة ومنافذها البحرية والبرية والجوية إلا باليقظة والتطبيق الفعلي للقوانين.

وقد أوضح وزير الداخلية في كلمة وجهها بمناسبة يوم الجمارك العالمي الذي يوافق الـ26 من يناير من كل عام أن حماية الأمن للدول تكون عبر سياقات متعددة، منها بل وفي مجملها حماية الاقتصاد والحدود والذي يكون نتاج تنسيق الجهود بين الأجهزة الأمنية وأجهزة الجمارك.

إن الثغور البحرية والبرية والجوية هي المنافذ التي يمكن أن تحمي البلد أو تتسبب في تسرب الأخطار عبرها سواء تلك الأخطار المتعلقة بتهريب المخدرات أو المتفجرات أو الأسلحة أو الأشخاص المطلوبين أو غير ذلك مما يسبب أخطارا كبيرة وجمة على البلد، ولذلك كان لا بد من التنسيق مع الأجهزة الأمنية من أجل أن تسير أمور المراقبة واليقظة والتطبيق الدقيق للقوانين واستخدام الأجهزة الفعالة التي يمكن أن تكشف كل ما يمكن أن يتم تهريبه ووسائل التهريب المختلفة والمتطورة يوما بعد يوم.

وقد دشنت وزارة الداخلية استراتيجية شؤون الجمارك للأعوام 2017 -2020 والتي أصبحت قاب قوسين أو أدنى من بلوغ أهدافها المرسومة، في مقدمتها التدوين والتوثيق وإرساء الشفافية وإنشاء خريطة طريق للمسؤولين لتبيان حدود اختصاصاتهم.

إقرأ أيضا لـ"طفلـــــة الخليفــــــــة"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news